الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : عالم الجن

منازل.. تشتعل من تلقاء نفسها

بقلم : Strawberry - تونس
للتواصل : [email protected]

منازل.. تشتعل من تلقاء نفسها
نيران تشتعل و أغراض تختفي و ظلال تحوم في الأرجاء .. ما قصة هذه المنازل ؟!


مرحبا أعزّائي روّاد موقع كابوس .

هذه المرّة أحببت أن أحدّثكم عن بعض المنازل في بلدي المهجورة و التي لطالما تحدّث الناس عن الأحداث الغريبة التي تقع فيها، أنا شاهدتها في برنامج تلفزيوني و أتيت فورا لأنشرها حتّى تقرأوها و تستمتعوا بها


في جزيرة جربة بتونس، تقع فيلا جميلة و مهجورة منذ سنوات طويلة، منظرها يظهر الإهمال بشكل كبير، يقول أحد الجيران:

منازل.. تشتعل من تلقاء نفسها
فيلا مهجورة منذ سنوات

"كان سكّانها الأصليّون يستيقظون بين الفينة والأخرى ليجدوا أنفسهم نائمين في العراء أمام بوّابتها الخارجيّة و قد ألقيت كلّ أغراضهم إلى جانبهم بطريقة غامضة و كأنّ أحدهم يحاول طردهم منها لم يمكث المساكين فيها طويلا حتّى فرّوا منها هاربين بجلودهم
كان هناك محلّ تجاري تابع لهذه الفيلا بمدخل منفصل عنها قام أحد البقّالين باستئجاره ليكسب منه رزقه و كان يتحدّث دائما عن سماعه لأصوات غريبة و مجهولة المصدر و يقسم أنّ المال كان ينقص من الخزنة بصفة مستمرّة و تسبّب له ذلك بخسائر كبيرة ممّا جعله يفرّ منه هو الآخر ليظلّ هذا المحلّ مقفل ليومنا هذا"
تقول إحدى الجارات أنّ النار كانت تشتعل أيضا من تلقاء نفسها كانت سيّدة المنزل تشتكي دائما و تقول أنّها كلّما أشعلت نارا ترتفع ألسنتها إلى السقف

أثار هذا المنزل فضول أحد الصحفيّين فاتجه نحوه في زيارة ليروي عطش فضوله وإليكم ما وجد:
آثار تكسير و حطام وحجارة مبعثرة في كلّ مكان و كتابات غريبة على الحوائط تبعث الرعب في النفوس من قبيل: "يوجد مقبرة فيها 38 قبر"، و "الموت لي كل فارد يدخل"..


**

منازل.. تشتعل من تلقاء نفسها
أقاموا منزلهم في منطقة خالية من السكان

في أحد أرياف ولاية سليانة التونسيّة،تعيش أسرة من الفلّأحين في منزل قاموا ببنائه منذ عشرين سنة على أرضهم في منطقة فلاحيّة خالية تماما من السكان و معزولة، بدأت الأحداث الغريبة في منزلهم تلاحقهم منذ سنة 2014 و مازالت مستمرّة إلى يومنا هذا ، كانت الحوائط تتشقق من تلقاء نفسها و تشتعل أيضا بطريقة مريبة
يقول وديع و هو يصف معاناته في هذا المنزل المشؤوم: 

"منذ حوالي أربعة سنوات، بدأت الحرائق بالاندلاع بطريقة غامضة أسبوعيّا، كلّ مرّة في غرفة مختلفة
في إحدى الأيّام ، نشب حريق في غرفة الضيوف فرحت أصبّ المياه عسى أن تخمد النار، شعرت أنّي ما أصبّ إلّا وقودا و ليس ماءً ، حيث كانت الألسنة ترتفع أكثر و أكثر، أخيرا نجحت في إطفاء الأثاث بعد جهد جهيد و صراع طويل.. كنت كلّما أطفأت قطعة أثاث و ضعتها في الفناء بجانب الأخرى و هكذا حتّى تقريبا أفرغت الغرفة تماما من جميع الأثاث ( كان فناء منزل وديع مكشوف بدون سقف) و عدت لأطفئ إحدى أركان الغرفة التي لم تنطفئ بعد، بعد إخماد النيران عدت للفناء حيث كدّست الأثاث بطريقة عشوائيّة و كان يقطر ماءً فما راعني إلّا أن النيران عادت لتشتعل فيه من جديد لأقف مذهولا و قد شلّ تفكيري تماما
.
قررنا أن ننتقل إلى منزل عمّي المجاور لمقرّ سكننا عسى أن ننعم ببعض الهدوء و السكينة بيد أنّ الحرائق و الأحداث الغريبة لاحقتنا إلى هناك .

دعوت مرّة أهل زوجتي للغذاء، أعددنا طاولة وضعنا عليها كلّ ما لذّ و طاب من المأكولات، غبنا قليلا ثمّ عدنا للطاولة لنجد الصحون فارغة و اللحم تحوّل لكومة عظام في غضون ثواني "

منازل.. تشتعل من تلقاء نفسها
يمتلك زريبة يربي فيها أرانب

يقول عم وديع : 
" كانت هناك زريبة قريبة من المنزل و يربّي فيها ابني بعض الأرانب و يتفقّدها بين الحين والآخر و قبل المغادرة كان يغلق عدّاد الكهرباء و يقفل باب العدّاد بإحكام ليتجنّب إلتماس الأسلاك و الحرائق و الأخطار التي قد تنجرّ عن الكهرباء ثمّ يغلق باب الزريبة ، و كلّما عاد صباحا يجد الزريبة مضاءة و باب العدّاد مخلوع، ذات صباح، فتح الزريبة كعادته ليقوم بجولته التفقديّة ليجد أرانبه صارت رمادا و الحوائط قد أسودت و كأنّ أحدهم أشعل فيها النار رغم أنّها كانت مقفلة من الخارج"
يا للأرانب المسكينة 


بعد كلّ هذه الأحداث غادر وديع منزل عمّه و شيّد منزلا جديدا ليس ببعيد عن المنزلين الأولين فهل تركتهم اللعنة هذه المرّة في هذا المنزل الجديد ؟
كلّا للأسف بل ما فتأت الحرائق تلاحقهم و الأحداث الغامضة أيضا ، واصل وديع ليصف معاناته في المنزل الجديد: 

" خرجنا في أحد الأيّام من المنزل و كنت قد أغلقت جميع الغرف بالأقفال من الخارج فعدنا لنجد الصالة المقفولة من الخارج مقلوبة رأسا على عقب كما وجدنا الحنفيّة مفتوحة على آخرها
كنّا قد ضقنا ذرعا بالرعب الذي نعيشه شبه يومي فقرّرنا أن نتصل بأحد الشيوخ الموثوق بهم ليقرأ شيئا من القرآن في المنزل ليطرد الأرواح الشريرة التي قد تكون وراء هذه الأحداث الغريبة، فعلا زارنا هذا الشيخ و قام بكلّ ما يجب فعله و لم يقصّر و لم يحدث شيء لكنه عند خروجه اندلعت النيران في شجرة الصبّار المقابلة للمنزل

منازل.. تشتعل من تلقاء نفسها
شعرت بيد تجذبني من الخلف !

في إحدى الليالي التي قضيتها وحيدا في المنزل، أقفلت غرفتي من الدّاخل، وضعت المفتاح في قفل الباب وأغلقت النافذة جيّدا و نمت على ضوء خافت، ثمّ سرعان ما استيقظت مذعورا وسط الظلام الدامس بدأت أتحسّس الولّاعة، أمسكتها و أنرت المكان، وقفت و اتجهت نحو الباب لأستطلع الأمر لكنّي شعرت و كأنّ يدا خفيّة تجذبني من قميصي إلى الوراء، أخذت أردّد بعض الأذكار إلى أن شعرت بالخلاص و تحرّكت نحو الباب لأجده مقفلا من الخارج و قد اختفى المفتاح


في يوم من الأيام خرجنا مرّة أخرى، لكني أخذت احتياطاتي هذه المرّة و شغّلت آية الكرسي و رفعت الصوت و أغلقت جميع الأبواب بإحكام شديد، عدنا بعد بضع ساعات فلم نجد لآلة التسجيل أثرا، لم نجدها إلّأ في منزل عمّي في وضعيّة مزرية و كأنّ أحدهم قد حطّمها و رفسها تحت أقدامه بغلّ شديد ، حاولنا أن نستخرج قرص القرآن من داخلها فلم نجده أبدا و لا في أيّ مكان و كأنّ الأرض قد شقّت و ابتلعته "


تقول والدة وديع:
" في حياتي لم أضع في ثلاجتي لحما ووجدته في مكانه، اللحم كان ينتقل من ثلاجتي إلى ثلّاجة كنّتي (زوجة إبني) في المنزل الآخر بطريقة غامضة، ما يحيّرنا فعلا هو أنّه من بين جميع المواد الغذائيّة الأخرى اللحم هو الوحيد الذي ينتقل من الثلاجة
كنّا نثبّت شريطا أمام المنزل لنعلّق عليه الملابس و الأغطية لتجفّ فنجدها بين الحين والآخر تشتعل لوحدها

منازل.. تشتعل من تلقاء نفسها
وجدناه مذعورا و يصرخ : ماما ، دم ..

مرّة إستيقظنا صباحا و لم نجد لحفيدي _ الذي لم يتجاوز عمره السنتين_ أثر رغم أنّنا بحثنا في جميع أركان المنزل لأنّه لا يمكن له أن يكون في الخارج ، لم يكن ليغمض لنا جفن واحد لو لم نتأكّد من إغلاق الأبواب من الدّاخل بإحكام، بعد أن فقدنا الأمل من وجوده بالداخل، خرجنا أخيرا للبحث عنه في الخارج، سمعنا صراخه ينبعث من وراء المنزل فأسرعنا إليه ووجدناه في صدمة تامّة نناديه ولا يجيب ظلّ يصرخ:" ماما.. دم.. دم يا ماما.." وعيناه مثبتتان على نقطة معيّنة في الأرض، لم يكن يوجد أيّ دم، كنّا نكلّمه و نسأله و هو لا يجيب إلّا بتلك الكلمات التي ظلّ يردّدها طوال الوقت إلى أن ذهبت إليه والدته و حملته بين ذراعيها و أدخلناه المنزل و نحن مرعوبتان"


عائلة وديع لم يكن لهم أي عداوات و منطقتهم معزولة عن المدينة و كلّ المساكن التي تجاورهم تعود لأقاربهم و جميع الأهل متفقين وليس لهم أي عداوات، عائلة وديع في حيرة من أمرهم و قاموا باستدعاء الشرطة في عدّة مناسبات التي وقفت بدورها عاجزة أمام هذا اللغز، و هم لا يستطيعون مغادرة تلك الأرض لأنّها تمثّل مورد رزقهم و نشؤوا فيها، ومازالوا يصارعون هذه القوى الخفيّة التي اعتادوا عليها نوعا ما


**

أخيرا أعزّائي سأحدّثكم عن منزل في منطقة باب الجديد و هي منطقة في العاصمة منازلها عتيقة ومهجورة، أحد هذه المنازل سكن فيها أربعة طلّاب شبّان ثمّ سرعان ما غادروها، لماذا يا ترى ؟ سأدع أحد هؤلاء الشبان يحدّثكم بنفسه عن الأسباب التي دفعتهم للرحيل بهذه السرعة، يقول هذا الطالب :

منازل.. تشتعل من تلقاء نفسها
كنا نرى ظلالا مخيفة في المنزل 

منذ الأيّام الأولى في هذا المنزل كان أحدنا يقول أنّه يرى ظلالا و يسمع أصواتا غريبة، كنّا نسخر منه، كنت أظنّ أنّه يهلوس أو يعاني أحد الأمراض النفسيّة، باختصار كنّا لا نلقي له بالاً ، ثمّ صرت أنا بنفسي أرى ما يراه و أسمع ما يسمعه، كنّا نسمع صوت ارتطام رأس على الحائط و سقوط مطرقة في إحدى غرف النوم هذا الصوت صار يتردّد كلّ ليلة تقريبا و صرنا نستمع إليه جميعنا، في إحدى المرّات كنّا نجلس في الصالة و سمعنا صوت سقوط و تكسير ينبعث من الفناء في الطابق السفلي فنزلنا أربعتنا مهرولين لنجد الثريّة قد سقطت فجأة و بجانبها مطرقة مجهولة

هناك دمية على شكل دب تجلس منذ أن استقررنا بهذا المنزل في إحدى غرف النوم على إحدى الكراسي، كنت أحملها بيدي و أضعها في الفناء و كانت تعود في كلّ مرّة لمكانها الأوّل، كرّرت هذه العمليّة عدّة مرّات و كانت تعود الدمية للكرسي بطريقة غامضة دون أن يحرّكها زملائي .


أمّا الحادثة التي قصمت ظهر البعير و جعلتنا نهرب دون ان نلتفت وراءنا هي الآتية :

قرّرنا في إحدى المرّات أن نخرج لنتعشّى في الخارج كتغيير للروتتين، أمضينا وقتا ممتعا و عدنا جميعا فما راعنا إلا أن أشتعل الموقد من تلقاء نفسه، فأخذنا مفاتيحنا و هربنا جميعا خارج ذلك المنزل الملعون لا نلوي على شيء، تاركين كلّ أغراضنا فيه، و اتجهنا إلى المقهى القريب و أمضينا ما بقي من الليل فيه و نحن نرتعد خوفا و يسأل كلّ منّا الآخر ليتأكّد أنّ ما رآه حقيقة، بقينا جميعا إلى أن ارتفع آذان الفجر و جاء النادل و طلب منّا بلطف أن نغادر حتّى يغلق المقهى، اتّجه أحد أصدقائنا للمسجد ليصلّي و قد كان متديّن يواظب على واجباته الدينيّة، ووعدنا أن يلحق بنا للمنزل بعد أن تشجّعنا أخيرا و قرّرنا العودة إلى أغراضنا .
وصلنا إلى أمام باب المنزل و أدخلت يدي في جيبي لأخرج المفاتيح فلم أجدها بحثت في كلّ جيوبي و طيّات ثياب، بدون جدوى، طلبت من صديقي أن يخرج مفاتيحه، لم يجدها هو الآخر، الصديق الثالث أيضا لم يجد مفاتيحه في جيبه، و كنا واثقين من حملنا لمفاتيحنا جميعا قبل خروجنا أو بالأحرى هروبنا وقد وضعناها في جيوبنا تمام الثقة، قرّرنا أخيرا خلع الباب بالقوّة والدخول عنوة فضربنا الباب ضربة رجل واحد و كنّا وسط الفناء، و هنا كانت المفاجأة،
كانت جميع مفاتيحنا في نفس المواضع التي أخذناها منهم وكأنّنا لم نمسسها قط، ذلك كان كفيل أن نغادر المنزل دون رجعة"


**

هذه المنازل ذاع صيتها و تمّ تصوير ريبورتاج مفصّل عليها، لو أردتم أن تشاهدوا هذه المنازل من الداخل و أن تشاهدوا بأنفسكم تلك الرسائل المبهمة على الحوائط في منزل جربة و آلة التسجيل المحطمة تحطيما في ريف سليانة و أيضا تلك الغرفة التي تنبعث منها أصوات الارتطامات و التعنيف في باب الجديد بالعاصمة فشاهدوا الفيديو المذكور في الأسفل ، و رافقوا هذا الصحفي أثناء زيارته للمنازل الثلاثة


المصادر :

Youtube.com/watch?v=xItSUrkWTEI

 

تاريخ النشر : 2018-09-19

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : نوار
انشر قصصك معنا
قصص
من تجارب القراء الواقعية
هل اذهب لزيارتها ؟
ملاك الليل - مصر
انقذوا أبني
رحاب - مصر
الحياة ليست للجميع
عبود - الأردن
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
emoje
emoje2
youtube
help
ضع رابط فيديو يوتيوب
  • التعليق مفتوح للجميع لا حاجة الى عضوية او ايميل
  • التعليقات تدقق ثم تنشر لذا قد يتأخر نشرها لبعض الوقت
  • التعليقات المستفزة والجارحة لن تنشر لذا لا تتعب نقسك بكتابتها
load
X اغلاق
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
emoje
emoje
load
تعليقات و ردود (46)
2020-09-03 08:42:55
user
371151
46 -
سهام الليل
سمعت عن منازل كثيرة يحدث فيها مثل هذا يعني تحترق من تلقاء نفسها او بالأحرى من فعل فاعل خفي جني عن الأعين
و غالبا مايكتشفون انه بفعل سحر فيسلط عليهم جني مارد شاعل نيران فيصعب فك السحر برقية عادية بل هذا النوع الخطير لا يفك الا بسحر مضاد و العياذ بالله من السحرة
2020-08-08 14:36:04
user
367340
45 -
سكون الليل
والله زعلت جدا المفروض تعرفوا اي اللي حصل ف البيت ده وكان لمين وحصل فيه ايه قبل ماتسكونوا فيه وتجيبوا شيخ موثوق فيه ويفك الحاجة اللي معموله ف البيت ده او ممكن يكونوا عمار البيت سكنوه ومش عايزين حد يسكنوا فيه.
2020-07-16 22:18:10
user
363440
44 -
nagham
الجن لا يستطيع انا يؤذي احد إلا اذا كان احد المشعوذين او السحرة قد سلطتهم لأذية الشخص او المكان ابحثوا في تاريخ هذه الاماكن قد تجدون الجواب قد يكون احد سكانها مسحور او قد تكون مبنية فوق قبر احد السحرة القدماء او قد تكون منزل لاحد السحرة في القديم
2020-05-14 01:11:42
user
351792
43 -
Ali Mohammed
قصصٌ رائعة

احسنت
2020-01-19 07:40:46
user
333274
42 -
القلب الحزين
ربما هم مجموعة من الجن الغاضبون.
2020-01-11 11:48:02
user
332200
41 -
مصعب
انا من الجزائر و مهتم بهذه الأشياء
سأزور هذه المنازل يوما ما ولعلي أجد ضالتي هناك
2019-06-24 04:30:26
user
308222
40 -
المترفه
غالباً المنازل التي تحترق من تلقاء نفسها يكون لأصحاب البيت يد في هاذا الحريق....كيف؟

يكون أحد أفراد العائله لديه هوس بلحرائق فيحرق البيت دون قصد ولا يخبر اهله خوفاً من التوبيخ او الأحراج من حالته المرضيه .


اللهم اشفي جميع مرضى المسلمين
2019-05-18 20:02:45
user
301978
39 -
مالك مالك
تعليقك ..مقال رائع
2019-05-13 18:56:02
user
301117
38 -
دلال
رأيت الفديو ولم افهم ماذا يقولون اعتقد بيتكلم مغربي او تونسي انا كتفيت بالمشاهدة الفديو وبسراحة المقال روعة مثل صاحبته :)
2019-02-13 05:42:01
user
285434
37 -
test
اذا كان منزل محترق واحد فأن يكون بسبب عمل سحر مرتبط بالجن لكن اذا كان احتراق منازل كثيره في اجياء فهذي تهجير من الجن واستحواذ على تلك المنازل ولاعلاقه للسحر بالتهجير والله اعلم
2019-01-14 06:01:28
user
279911
36 -
سيف الله
أهلا ريان ، ما أخبارك؟
2019-01-14 06:01:28
user
279910
35 -
سيف الله
مقال شيق ،سلمت يداك
هناك أيضا منزل بقفصة أو توزر جدت به أحداث غريبة مثل هذه و قامت قناة الجنوبية بتغطيتها ، أيضا ببوحجلة من ولاية القيروان هناك منزل تملكه إمرأة عجوز يتعرض بشكل يومي إلى الرشق بالحجارة ،في البدء كان ذلك ليلا أما الآن فصار يحدث حتى في النهار.
2018-10-04 11:58:40
user
258856
34 -
Strawberry
رانية
هههه بالتوفيق عزيزة

2018-10-03 16:36:17
user
258699
33 -
رانية إلى strawberry
شكرا لكي strawberry انا عمري 24 كبيرة شوي اما انشاءالله انجم نخدم اوتاس و إدعولي ههه
2018-10-03 12:12:40
user
258607
32 -
Strawberry
رانية
بالنسبة إليّ لم أتلقّى أي تدريب في معهد خاص،

2018-10-02 13:55:49
user
258421
31 -
رانية إلى strawberry
يعني بدون تدريب في معهد خاص؟
2018-10-02 09:57:44
user
258373
30 -
Strawberry
رانية
آه وي..
أنا راني نخدم في شركة خاصة يعني جوست لقيت أنونس على الأنترنيت بعثتلهم السيرة الذاتية و بعض الصور و عملولي أنتروتيان (مقابلات) باللغتين الأنجليزية و الفرنسية فقط و تم قبولي

2018-10-02 04:31:53
user
258338
29 -
رانية إلى strawberry
إنت قلت إنك تخدم أوتاس و أنا نحب نسألك شنوة يلزمني نعمل بش نجم نخدمها و شكرا
2018-10-01 06:11:01
user
258188
28 -
Strawberry
رانية
شكرا لك.. لم أفهم سؤالك

2018-09-28 18:12:31
user
257666
27 -
رانية إلى strawberry
مقال رائع و أول مرة نعرف الحكايات هذي صارت في تونس. انا نحب نسألك على أوتاس كان تحب تجاوبني و برافو مرة أخرة
2018-09-27 00:06:34
user
257296
26 -
نينون .. محاربة الزمن
Strawberry .. ههه معك حق ليتها تفعل ذلك وتغلقها عند آذان الفجر ههعع .. حسنا صديقتي ننتظر جديدك دائما ❤
2018-09-25 16:54:58
user
257017
25 -
Strawberry
شكرا لكم جميعا على التفاعل و سأكتب عن الظاهرة بشكل أوسع ان شاء الله

نينون
ههههههه نعم لكن الفرق أن لانا تغلق المقهى منذ الساعة 11 و ليس آذان الفجر

2018-09-25 12:00:14
user
256950
24 -
نينون .. محاربة الزمن
لما صاحب المقهى طلب منهم بلطف مغادرة المقهى تذكرت لمن نكون في المقهى والمشرفة لانا تقول لنا تصبحون على ما تتمنون لنغادر المقهى ونكف عن الدردشة هههه
2018-09-23 17:47:30
user
256631
23 -
فايزة الحبيب
انتي محكيتيش على الدار اللي في ولاية توزر عملت عليها قناة الجنوبية ريبورتاج و الصحافيين يصورو فيها شعلت الدار و هوما زداه تعرضو لكسور تقريبا خرجو منه شوي لا كاتو هذا كل مسحل و حكاو عنه انا بحكم دار جيرانا هذيكه رينا منها العجب
2018-09-22 18:23:14
user
256380
22 -
إخلاص
قداه من مرة نسمع على الديار المسكونة في دزاير تشعل فاها النار وحدها وماكنتش نصدق لكن كقريت وش كتبتي تأكدت صح بلي كاينة منها، ربي يسترنا برك والحمد لله على نعمته وربي يفرج عليهم مساكن
2018-09-22 11:36:37
user
256258
21 -
Strawberry
رهام
كان تحب تو نحكيو بالقدا في المقهى.. تجي مع الستة تو تلقاني عادي ؟

الجبل الأخضر الليبي
و الله يا أخي لا أدري لقد نقلت الحديث لكم حرفيا و ليس من وحي خيالي.. الله يهدي الجميع
و مرحبا بك و كل الإخوة الليبيين :)


2018-09-22 08:50:00
user
256227
20 -
رهام
العمر كلو أن شاء الله. ..انا عمري 28..نعيش في فرنسا وما نخدمش .معرسة وعندي زوز اولاد
2018-09-22 03:16:25
user
256158
19 -
الجبل الاخضر الليبى
باقى الاولاد لماذا لم يصلوا صلاة الفجر فى الجامع مع صديقهم و تحياتى لك
2018-09-21 16:50:13
user
256106
18 -
Strawberry
رهام
عمري 23 و نخدم اوتاس و انتي ؟

ريان التونسي
أهلا ولد بلادي يعيشك ان شاء الله نكونو ديما عند حسن الظن خويا :)

2018-09-21 16:23:39
user
256067
17 -
ريان التونسي
أحسنت بنت بلادي مقال روعة

و بخلاف هاضولا فما برشا ديار غريبة و مثيرة للإهتمام في بلادنا ..
2018-09-21 14:36:16
user
256055
16 -
رهام إلى Strawberry
اي اكيد عزيزتي...مرحبا بيك في كل وقت...إن شاء الله معرفة طيبة...قداش عمرك واش تعمل في الدنيا؟ ؟
2018-09-21 11:06:12
user
255981
15 -
Strawberry
شكرا لكم جميعا و أنا أحترم كلّ الآراء

رهام
أتمنّى ذلك ستكون رحلة ممتعة لكن منين يا حسرة ؟ هههه ما أبعدني عن جزيرة الأحلام
أنا من نابل على كلّ سوف نبقى على إتصال و إذا فكرت في الذهاب هناك مرّة سأخبرك وعد

2018-09-21 00:14:18
user
255885
14 -
رحاب
ياالهي شي مرعب جدا شكل الفيلا يخض وحده سمعت كثيرا عن البيوت التي تحترق من تلقاء نفسها عندنا ايضا بمصر سمعت ذلك في القري البسيطه كان الله في عونهم شكرا علي هذا المقال
2018-09-21 00:06:50
user
255847
13 -
غاده شايق
الأحداث الغريبة و المرعبة التي تحدث في بعض البيوت المهجورة تتشابه من حيث إندلاع النيران دون سبب واضح و الأجهزة او الإنارة التي تعمل من تلقاء نفسها و غيرها .
إستمتعت بالقراءة .
تحياتي
2018-09-20 17:41:24
user
255841
12 -
Protos
كلها خرافات لااصدقها
2018-09-20 16:13:45
user
255807
11 -
رهام
Strawberry...اجا نمشيوولها مع بعضنا ههههه...منين من تونس انتي؟ ؟
2018-09-20 13:57:51
user
255750
10 -
Arwa
مقال راائع جدا واسلوبك جميل فراوله مسكين السيد وديع اعانه الله على ما ابتلاه ،،شكرا لكي وننتظر المزيد من هذه المقالات ،،
2018-09-20 13:54:23
user
255739
9 -
فؤاد
شكرامقال رائع عالم الجن ملئ بلعجائب
2018-09-20 13:53:10
user
255737
8 -
فؤاد
شكرامقال رائع
2018-09-20 11:11:22
user
255677
7 -
Strawberry
"مروه"
ربّما لأنّ الجن مخلوقات ناريّة و بالتالي قادرة على إشعال النار في أي وقت
فعلا ظننت أنّ هذه الأشياء لا تحدث إلّأ في أفلام الرعب

بيري الجميلة ❤
ربّما لأنّ الجن مخلوقات ناريّة و بالتالي قادرة على إشعال النار في أي وقت.. أنا أيضا أظنّ أنّ المشكلة في الأشخاص و ليس المنازل لأنّها تلاحقهم، أنا أيضا فكرت مثلك بشأن الكتابات لكن بيننا إذا كان المنزل مهجور من قبل ماليكيه فلا شكّ أنّه مقفل فكيف دخل هؤلاء المغامرين إليه ؟؟

هيفاء تونس
مرحبا بيك بنت بلادي.. يعيشك أنت الأروع

رهام
نعم رأيتها في التلفزيون أيضا نعم هي جميلة لكن يبدو عليها الإهمال بشكل كبير.. لن تري شيئا طبعا لكن جرّبي و ادخلي إليها سترين كثير من الأشياء الغريبة هههههه

أيمن
أنتظر تجاربك بفارغ الصبر و شكرا لك أنت الأروع

هدولتييي ❤❤
لا شكر على واجب عزيزتي.. لم يؤذؤهم لكنّهم لم يتركوهم لينعموا براحة البال تخيّلي أن تعيشي و أنت تشعرين بقوى خفيّة ترافقك على الدوام أغراضك لا تبقى على حالها و حياتك مهددة ما دامت النيران تشتعل بين الحين و الآخر

2018-09-19 21:23:34
user
255588
6 -
هديل
فراولتي❤
شكرا لك على مشاركاك لةا عذه القصص رلرائعةفعلا" شيئ محير والذي لفت نظري انهم لم يأذؤ أحدا. أقصد الجن التفسير الوحيد الذي توصلت اليه أن الجن معناه مسلم وبكل بساطة هم مسلمون .
2018-09-19 21:16:15
user
255573
5 -
أيمن
مقال رائع جداً فأنا من هواة قصص الجن والأرواح الشريرة ولي تجارب كثيرة معهم مشابها لأحداث السيد وديع بس تختلف من حيث الأمكنة أي بالإستراحة وليس بالمنزل ربما سأنزلها في موضوع في قسم تجارب ومواقف غريبة عمّا قريبْ إن شاء الله.

شكراً على المقال
2018-09-19 21:15:24
user
255570
4 -
رهام
انا من جزيرة جربة واعرف جيدا تلك الفيلا. ..صدقوني من الخارج جميلة...قبل مجيئي إلى فرنسا كنت أمر مع زوجي بالسيارة من امامها تقريبا مرتين بالأسبوع وكنت دائما انظر اليها علي أرى شيئا غريب...لكن للأسف. ..
2018-09-19 21:15:24
user
255557
3 -
هيفاء تونس
رائع سردك ومشوق اطيب الامنيات بتوفيق
2018-09-19 15:34:13
user
255542
2 -
بيري الجميلة ❤
أعجبني المقال كثيرا لأن البيوت المهجورة تشدني كثيرا ، قد سمعت كثيرا عن بيوت مهجورة تشتعل فيها النيران ، آخرها بإحدى الأحياء في مدينتي حيث قام الصحفيين بتصوير البيت الذي تشتعل فيه النيران دائما دون سبب ، مما حيّر أصحاب الدفاع المدني فهم في كل مرة يبحثون عن سبب إشتعال النيران ولم يجدوا جوابا من جيران المنزل المهجور سوى أنهم هم أيضا متعجبون من ذلك

وغيره رأيت في التلفاز رجلا يعاني من اشتعال الحرائق في بيته دون سبب ، وحتى بعد أن انتقل لأكثر من بيت لاحقته الحرائق

توجد الكثير من البيوت المهجورة اللتي تشتعل نيرانها دون أسباب

هذا بلا شك من فعل الجن ، خاصة أن بيت العم وديع الذي ذكرتيه في مقالك لم يتعرض للحرائق فقط ، بل حتى الطعام تعرض للسرقة أو الإختفاء ، مما يدل على أن هذه أعراض البيوت المسكونة ، اما في حال لاحقتهم إلى المنازل الأخرى فهذا يعني أن أحد أفراد العائلة مصابا بعارض روحي أو ان العائلة بأكملها مصابة ، أو أنهم قد سببوا أذى كبير للجن فاستمروا بمحاربتهم بهذه الطريقة

أضحكني ماجرى للشبان الأربع ههههههه

أما بالنسبة للكتابات المخطوطة داخل هذه البيوت فهي فقط من لعب الشبان المغامرين لتخويف من يدخل بعدهم ، قرأت الكثير من هذه العبارات واضح أنها للتخويف من قبل المتسكعين
2018-09-19 15:03:56
user
255518
1 -
"مروه"
سمعت كثيرآ عن أن المنازل المسكونه تشتعل بالنار لحالها..
أشفقت علي هذه العائله كثيرآ
قصه الطلاب أعجبتني اكثر:) كيف يقوم بنقل الدميه وتعود ثانيآ الي مكانها وهم مازالوا ماكثون بالبيت.تخيلت هذه الدميه كالدميه"أنابيل"كانت جالسه علي كرسيها أيضآ وعندما ترميها الفتاه تعود ثانيآ هذا في الفيلم طبعآ ههههههه
تحياتي
move
1
close