الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

انفجار ديموغرافي باليابان.. ما هو الحل ؟

بقلم : كابو - سوريا

انفجار ديموغرافي باليابان.. ما هو الحل ؟
اليابان أصبحت أكبر دولة تمتلك معمرين


السلام عليكم ..
منذ فترة قرأت مقالاً عن اليابان وعن مشكلة مستعصية عجزت الحكومة اليابانية عن حلها.. وهي التغير الديموغرافي

باختصار شديد الديموغرافيا هي تركيب السكان وتوزيعهم سواء من ناحية العمر أو العرق او الدين ، والدول العظمى أكثر ما تخشاه هو التغير الديموغرافي من ناحية العمر ، فلا يهم عرقك أو دينك طالما أنك تساهم ببناء الدولة والمجتمع.

حسناً ، اليوم اليابان مقبلة على أسوأ نوع من أنواع الديموغرافيا ، وهو خلل في فرق الأعمار ما بين السكان ، وهناك الكثير من الإشارات التي بدأت تظهر على ذلك منها:
1- اليابان أصبحت أكبر دولة تمتلك معمرين تجاوزا عمر المائة

2- أصبحت حفاضات الكبار تباع أكثر من حفاضات الصغار

3- معظم المساجين من كبار السن

4 - 2016 وما بعدها هي أقل السنوات من ناحية الخصوبة والزواج بتاريخ اليابان كله

5- أصبحت هناك محطات قطار وحافلات فارغة تماماً أو لا يركبها إلا عدد قليل

بدأت الحكومة اليابانية تجري بحوثاً عن الأسباب ووجدت أن أحد أهم الأسباب هو الانمي والمانجا (قصص مصورة) الإباحية والتي تلقى رواجاً هائلاً باليابان ويقبل عليها المراهقون والمراهقات وحتى الشبان والكبار لكن الحكومة لا تستطيع منعها.

فكرت الحكومة اليابانية بحلين :
الأول هو استقبال مهاجرين ولاجئين وتجنسيهم
الثاني هو إعطاء مبلغ دعم لكل مقبل عن الزواج من الجنسين

لكن كلا الحلين فشلا تماماً لأن للحكومة اليابانية عاجزة عن توفير مبالغ لتدريس لاجئين أو مهاجرين اللغة اليابانية وإعطائهم رواتب إلى أن يتقنوا اللغة ، أما الحل الآخر فهو ممكن لكن لن يكون الدعم كبيراً ومشجعاً بسبب أن اليابان لم تننهي بعد من سداد ديونها التي أجبرت على دفعها بعد الحرب العالمية الثانية لارتكابها جرائم حرب بحق الصين وكوريا.

حسب الدراسات فاليابان خلال جيل أو جيلين ستفقد ثلث كثافتها السكانية وتزداد نسبة العجائز على نسبة الشبان مما يؤدي لمشاكل كثيرة من بينها الفراغ الوظيفي وضعف في الاقتصاد

حتى أن الحكومة اليابانية قد بدأت بتوزيع كتب مجانية عن الثقافة الجنسية لتحل المشكلة لكن لم ينفع الأمر إطلاقاً

إذن ماهو الحل في رأيك ؟ وكيف تستطيع الحكومة اليابانية تفكيك القنبلة الديموغرافية التي توشك على الانفجار ؟


المصادر :

المصادر مجزأة على جزأين

المقال كامل غير مترجم
//bit.ly/scoure929

جزء من المقال مترجم على صفحة (دخلك بتعرف؟) على الفيسبوك

ملاحظة :
الصين هي الأخرى مقبلة على قنبلة ديموغرافية تتعلق بالجنس.. حيث أنه بجلول العام 2022 سيكون هناك أكثر من 20 مليون صيني عزاباً لأن عدد الذكور تجاوز عدد الإناث وهذا سيؤدي لمشاكل اجتماعية... غيرت الحكومة الصينية قانون تحديد النسل ليسمح بإنجاب طفلين بدل الواحد كحل مؤقت للمشكلة

اليابان لاتزال عليها ديون خيالية بسبب جرائم الحرب التي ارتكبتها لذلك فالضرائب هناك عالية والأسعار غالية نوعاً ما.

تاريخ النشر : 2018-09-23

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : نوار
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر