الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : تجارب من واقع الحياة

قصة تعاستي

بقلم : عبدالحليم

قصة تعاستي
لا أملك حظ في أي شيء والدنيا جميعها مقفلة في وجهي

 
السلام على الجميع ..
قصتي تبدأ منذ أن وصل عمري إلى ٨ سنوات ، عانيت العذاب دون الأم والأب والأخوة ، كلها ظلم وقسوة وتعب ، لم أذق الراحة أبداً في حياتي .

موقف حصل لي في صغري ، كان والدي يعطيني مصروفي شهرياً وكانت توجد لي أخت أرملة لا تجد ما يسد حاجتها ، وتكلمت أمام والدتي بحسن نية وقلت أنا غير محتاج لهذا المبلغ وسوف أعطيه لأختي الأرملة ، و يومها كان البيت خالي من جميع الناس لأن اخوتي وأبي كانوا مسافرين أثناء حديثي مع والدتي ، وكان لا يوجد في البيت إلا أنا وهي ، وكنت مخبئ هذه النقود في خزانة ملابسي ، وتأكدت من وجودها عندما أنهيت حديثي مع والدتي ورجعت لغرفتي ورأيت النقود ثم اغلقت الخزانة .


اتصلت على أختي وقلت لها تعالى غداً أنا أريد رؤيتك ، ولم أشأ أن أخبرها أني سأعطيها نقود ، وعندما أتت أختي في اليوم الثاني ذهبت لكي آخذ النقود التي في الخزانة فلم أجدها ، فعلمت أن والدتي هي من أخذتها لأني قد أخبرتها وهي الوحيدة التي كانت تعلم بهذا الموضوع ولايوجد في البيت أحد آخر سوانا .

حاولت أن اكلم والدتي واقول لها لم ترى نقودي وهي أنكرت وقالت لا أعرف ، وأنا متأكد أنها هي من أخذ النقود ١٠٠٠% لماذا تفعل والدتي مثل هذه المواقف لماذا الحسد والغل ملأ قلبها لماذا أخذت نقودي ومنعتني من مساعدة أختي لماذا ، لماذا ؟ 

هذه نقطة من بحر من تصرفات والدتي ، والخافي أعظم من ذلك ..


كل إنسان أول ما يولد حظه يكون أولاً في أمه و أبيه ، أما أنا فلا حظ مع أم ولا أب ولا أحد ، فالأب ضعيف الشخصية ويخاف من أمي ولا يتجرأ أن يكلمها ، كانت تعذبني كثيراً ، لم أعش طفولة ولا شباب ، أمي قد حقّرتني كثيراً ، أمي شخصيتها شخصية معقدة قاسية لا تعرف الرحمة أبداً ولا تشفق على أحد نهائياً ، وقد عذبت إخوتي جميعاً وجميع إخوتي لا يحبونها ، كانت تحرض والدي علينا جميعاً ، عندما نأتي لوالدنا ونطلبه أن يشترى لنا - أعزكم الله - حذاء ونحن لا نطلب والدنا أن يشترى لنا حذاء إلا عندما يتمزق فهي تأتي لتحرضه وتقول له ابنك هو الذي مزق الحذاء لكي تشترى له حذاءً آخر .

بالله عليكم ما هذه الأم ؟! لو سأتكلم عن أفعالها لن يصدقني الناس لأن ما أقوله شيء نادر حدوثه ، فالأم كلمة عظيمة والأم هي مصدر الحنان لأطفالها ، أما أنا فقد حرمت من صفات هذه الأم وجميع إخوتي نفس حالتي . إن الله ابتلانا ولكن لم نسخط ورضينا بهذا الابتلاء وحمدنا الله وشكرناه وليس في اليد حيلة .


أنا عندما كنت أرى الاطفال عندما يخرجون من المدرسة أرى أمهاتهم تأتي وتأخذهم أما أنا فأرجع للبيت مشياً على الأقدام وكانت المدرسة بعيدة بين شارعين رئيسييين خطرين أحدهم ذاهب والآخر قادم ، ولم تكن أمى تأتي لكي تأخذني منذ أن كنت في أول إعدادي ، بالله عليكم ماذا تشعرون بعد هذا الكلام ؟؟ إن قلبي يتمزق من الألم النفسي والصدمات التي سببتها أمي لي ، فأنا لا أحبها ولا أكرهها ، ولكن لن أسامحها على ما فعلته بي وبأخوتي جميعاً   وأنا لي حق عليها ، لماذا تحمل بنا و تأتي بنا إلى الدنيا دام أنها ليست قادرة على معاملتنا معاملة إنسانية ؟! نحن لا نريد شيئاً منها فقط نريد منها أن تعاملنا معاملة ترضي الله تعالى ولا نطلب منها المستحيل . وسأذكر لكم موقف لن انساه طوال عمري ..


كنت مصاب بمرض الخوف منها وكنت -  أعزكم الله - من شدة خوفي كنت مصاب بمرض التبول اللاإرادي ، وكان عمري ٦ سنوات ، وكنت لا أعرف أن أتحمم لوحدي ، وتعرضت لموقف سيئ جداً ، كان الأستاذ يأتي ويقول أشم رائحة بول لماذا لا تستحمون ، وكان يأتي بقربي ولكنه لم يحرجني ولم يوجه لي الكلام وكان يوجهه للجميع حتى لا يحرجني ، وكنت طفلاً ، لماذا كانت أمي تتركني أذهب إلى المدرسة ولا تهتم بنظافتي ؟ ولماذا كانت لا تحممني لأني كنت بعمر صغير وهو ٦ سنوات ، ذاكرتي قوية جداً و أذكر كل شيء فعلته بي ولا أنسى أي شيء نهائياً.


أنا سمعت عن عقوق الأبناء ولكن لم أسمع عن عقوق الأم لأطفالها ، أكره حياتي وأكره اليوم الذي ولدت فيه ولا يسعني أن أكتب كل ما فعلته بي و بأخوتي لأن لا يسعه مجلدات من العذاب والذكريات السيئة .

أرجوكم لا أملك حظ في أي شيء والدنيا جميعها مقفلة في وجهي ، وقد كرهت الحياة ولا أراها جميلة لأنني عندما أرى تعامل أمهات أصدقائي مع ابنائهن أجد الفرق الشاسع والكبير و أتمزق من داخلي ، لا أحد يقول لي حاول أن تكلمها لأنني أنا و إخوتي حاولنا كثيراً ولكن دون فائدة ، فهذا هو طبعها ولن تغيره ، أي مشكلة تواجهني عندما أفتح قلبي لها وأحدثها تقول لي أنا لا تدخلني في مشاكلك ولا أريد أن أساعدك ، بالله عليكم ماذا افعل ؟ فعلت المستحيل لكى أرضي أمي ولكن دون فائدة ، أرجوكم أنا تعبت من كثرة الكلام ولكن أتمنى أن يعوضني الله بأم طيبة في الآخره لأن في الدنيا لا أجد الأمل في ذلك ، فإني فقدت الأمل في كل شيء .
أرجوكم ضعوا أنفسكم في وضعي وقولوا لي ما هو رأيكم ، فأنا تعبت كثيراً والحمد لله على كل حال .

تاريخ النشر : 2018-09-26

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : نوار
انشر قصصك معنا
مقهى كابوس
اتصل بنا
فيسبوك
يوتيوب
اين قصتي
عرض متسلسل
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
ضع رابط فيديو يوتيوب
  • التعليق مفتوح للجميع لا حاجة الى عضوية او ايميل
  • التعليقات تدقق ثم تنشر لذا قد يتأخر نشرها لبعض الوقت
  • التعليقات المستفزة والجارحة لن تنشر لذا لا تتعب نقسك بكتابتها
X اغلاق
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
تعليقات و ردود (28)
2018-10-12 17:22:29
260785
28 -
فتاة الظلام
الله يعينك يا روحي انا والله لا اصدق كيف تستتطيع ام ان تفعل ذلك باطفالها
هه انا لو كنت مكانك ساتزوج واتركها حتى تعرف قيمتي
2018-10-05 18:52:23
259256
27 -
انيوشا
أعانك الله أخى
2018-10-05 11:11:44
259118
26 -
احمد عدنان
ﻻحول وﻻقوة اﻻبالله اكثرمن قولها وسترى العجب صدقني لن

تخسرشيئا
2018-10-05 11:08:16
259108
25 -
جــهــ
لست الوحيد الذي مررت بتلك التجربة ؛ و لعل السبب وراء معاملة والدتك لكم بهذا الأسلوب هو عيشها طفولة قاسية؛ ربما تربت على التقاليد و العرف الذين لا تقترن بهما الرحمة او الحنيّة...
أعانك الله على ما أنت فيه أخي؛ لا تدع الذكريات السيئة تؤثر على حياتك مستقبلا.
2018-10-04 12:01:31
258861
24 -
اسماء
سبحان الله قصتك نسخة طبق الاصل من قصتي فنحن ايضا ليدنا ام اكثر ما يقال عنها انها قاسية القلب عندما كنا صغار بعمر 7 سنوات كنا ندهب للمدرسة يدون ان تحضر لنا الفطور او تمشط لنا شعرنا او تهتم بملابسنا كانت حالتنا حالة دائما المعلمات يسخرون من شعري المنكوش و عندنا كنت اقول لابي اريد اضافة ساعات الدراسة كانت تنهرني و تسبني و تجرحني كنت انا و اختي الكبرى ناتي من المدرسة نتغدى و نقوم باشغال البيت و هي تدهب تنام و ان خالفناها تضربنا ضربا مبرحا
2018-09-30 11:25:59
258024
23 -
القطة الشقراء الى صاحب المقال
صحيح معك حق يااخي ما عساك فاعل لكن المهم أن تكون إبنا بار وهذا لمصلحتك لأنه عندما سترزق بأولاد في المستقبل سيكونون بارين بك
2018-09-29 23:55:54
257953
22 -
بيري الجميلة ❤
صارحها أنت وإخوتك عاتبوها ، ذكروها بالله وبحقوقكم عليها ، واسألوها بحنان لماذا أنجبتكم إذا لم تستطع الإهتمام بكم ، ذكروها بحديث رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( كلكم راعٍ وكلكم مسؤول عن رعيته ) ، نعم مسؤولة عنكم يوم القيامة هذا مايجب أن تعرفه ، بعض الآباء والأمهات يظنون أن الإنجاب هو كل ما عليهم ، ولا مسؤولية عليهم بعده وأنهم لا يحاسبون على التقصير والإهمال وأخيانا الظلم ، ونسوا الحديث السابق ، وأن الله لا يرضى بالظلم على نفسه فكيف يرضى به من عباده

مخطئ من يرى أن مهمة الأم هي حمل 9 أشهر وفقط ، الأهم هو رعاية هذه الرعية وكفايتها ، أنا أم وأحمّل نفسي كل خطأ وتقصير مني تجاه أبنائي لأنه لا يحق لي ظلمهم بعد أن أتيت بهم إلى هذه الحياة ، ولا ألوم أي طفل ينشأ كارها لأمه لأنه لن يكره دون سبب بل من المستحيل أن يقسو على أحن وأقرب قلب إلا إذا كان هناك خلل بالأم نفسها

انظروا إنه لم ينسى ذهابه للمدرسة بنجاسته لأنه موقف حساس للغاية ألمني والله عندما قرأته ، إذا لم تستطع الأم تنظيف إبنها فماذا ممكن ان نرجو منها ! ، هذه أهم الضروريات اللتي تدفعها الفطرة للقيام بها كما تدفع الطائر لجلب الحب والديدان لصغاره والقطة اللتي تطعم وتحمي صغارها وتتحول كاللبوة لأجلهم رغم ضعفها ، معذورة هذه الأم في حالة واحدة فقط إذا كانت مصابة بخلل عقلي
2018-09-29 07:45:31
257783
21 -
يحيى
لو كانت امك لا تهتم بك المهم أنها أنجبتك الى الدنيا وحملتك تسعة أشهر وكل يوم تتعب ولاكن عندما تراك تنسا همومها لذلك تبقى امك لو شو ماصار
2018-09-29 04:45:36
257739
20 -
صاحب المقال
انا اعلم انها امي وان لها حقا على وعلى اخوتي وانا واخوتي بارين بها ولم نفعل اى شيئ يضايقها لكن السؤال هو اين حقوقنا عليها لماذا لاتعاملنا بالإحسان كما نعاملها اخوتي ارجوا ان تتفهموا قصتي فأنا واخوتي لم نقصر في حقوق والدتنا ابدا ويشهد الله على ذلك لكن نريد منها المعامله بالمثل ان تحسن الينا كما نحسن اليها وتبرنا مثل مانبرها نريد منها الاحترام والمعامله الانسانيه لانريد اكثر من ذلك ومثل ماهي لها حقوق علينا ايضا نحن لنا حق عليها وهي الاحسان والاحترام شكرا لمن علق وجزاكم الله خيرا
2018-09-29 04:35:55
257721
19 -
غيمة
لا باس سوف تكبر وتعيش حياتك لا يمكنك تغير الماضي لكن المستقبل امامك وتملك فيه كل الخيارات انت رجل فلا تبكي على الاطلال امضي قدما بكل فوة وثبات اسال الله ان يرزقك زوجه حنونه وبنات حنونات وان تعيش ما بقي من حياتك سعيدا
2018-09-27 14:33:07
257438
18 -
Strawberry
أمك ليست قاسية و لا تفعل ذلك لانها تكرهك يا أخي ليس هناك ام تكره ابنها هي فقط بخيلة و كسولة و يبدو انها جاهلة و هذا للأسف ان اجتمع في أم فلن تتمكن من التعبير عن حبها لابنائها

2018-09-27 12:29:58
257399
17 -
شخصية مميزة الى عبد الحليم
يا اخي اعانك الله حقا مع مثل هكذا ام واقولهاكما قلتها لمن سبقوك في مثل حالتك بعض الوالدين يبتلون باولاد عاقين وبعض الأولاد يبتلون بوالدين عاقين ان صح التعبير في شأنهما واحيانا تكون المو اكثر قسوة من الوالد رغم انها من المفروض من يجب ان تكون اكثر حرصا وحبا لولادها احيانا هذا النوع من النساء استغرب مدى القسوة التي يتمتعن بها واصلا لما تزوجن ولما اتين بالأولاد اصلا او ان مك عاشت فترة عصيبة في فترة ما من حياتها وهي تنتقم منكم وانتم تعانون خطئا بسبب تصرفاتها وما عليك الا الصبر حتى ياتي يوم وتعيش وحدك لن مثل امك لللسف لا امل فيها من تعودت على هكذا قسوة فهي صعبة المراس ولا يكن ان يفيد الكلام معها طالما القلب حجر ايا كانت السباب من لم يرحم ابنائه او من لم يرحم والديه لا تنتظر شيءا منه ابتعد عنه واتقي شره اقولها بوضوح
2018-09-27 12:27:31
257389
16 -
بنت الضباب
أخ مجهول...اظن اني أوافقك الراي..يوجد الكثيرين لا يريدون الزواج والانجاب..ولكن دعنا ننظر الى حال هؤلاء البشر عندما يكبرون بالسن و يبقون وحيدين بدون مؤنس لهم..صدقني الوحدة شعور قاتل ومخيف وانا لا أتمناه ان يكون مصيرا لاحد من البشر..
2018-09-27 07:57:25
257373
15 -
مجهول
بيري لا اعلم لما تفكيرك مقتصر دوما على الزواج والانجاب لا تظني بانه شيء اساسي في الحياة الكثير لا يريدون الزواج او الانجاب وهذا ليس حلاً ابدا
2018-09-27 04:05:51
257349
14 -
غاده صديقة الجن
كم انت مظلومين ومعدبين والسبب من اقرب الناس لكم والسبب امك التى لاترحم وليس لديها امومه بسس اريد اعرف هاى امك ولازوجة ابيك ههه
لكن اصبر انما يوفا اصابرون اجورهم
انا كنت يوما مثلك امى عدبتنى وتكرهنى و حطمت حياتى ومستقلبى كثير مثل امك وامى ولااعلم كيف لاام تعامل ضناها بهده القساواه
يمكن امك ممسوسه او تعرضت لعنف او طبع الله ع قلبها هدا الجبروت لو لاقت حد يوقفها عندها حدها لما تمادت عليكم انساها ولاتشكى لها حاول تطنشها وهيه حتجرى وراك جرب ماتكلمها فتره ولاتراضيها ولاتطلب منها شىء اعتبرها موش موجوده مجرد تمثيل وشوف يمكن تتغير وتحس انها غلطانه
الله يصلح حالكم ويحنن قلبها عليكم امين خلوها ترقى نفسها واقرؤ ع ماء ايات المحبه والاالفه تلاقيها بقوقل اقراءها واشربو ككلكم منه وشغلو قراءن ببيتكم لتحل البركه والموده ان شاءالله
2018-09-27 01:13:19
257345
13 -
عربية وافتخر
اتفق مع بيري الجميلة كل الاتفاق ذلك ماعليك فعله بالضبط والايام كفيلة بدمل الجراح
2018-09-27 00:56:13
257344
12 -
هدى
انا لن أضع نفسي مكانك لأنني ببساطه كنت أعيش نفس حياتك ولي ام نفس تصرفات امك وقد عذبتنا كثيرا وحتى الآن هيه ما زالت لا تحبنا كثيرا لأنها للأسف أجبرت على الزواج من أبي وانا واخوتي دفعنا الثمن كانت دائما ساخطه علينا منذ صغرنا حقا كنا نعيش طفوله بائسه بين ام ظالمه وأب لا يعبأ بنا ونحن الآن نطلب رضاها لكن ما نزال نشعر بالنفور منها لا بأس اخي اعانك الله حاول أن ترضيها بقدر ما تستطيع والله سيعوضك في أولادك انا لم أجد الحنان من اهلي ولا الحب ومع هذا اعطيه لأولادي والله اني كلما أردت ضربهم اتذكر عندما كانت أمي تضربني بقسوه وعندما أرى اخواتي يضربن أولادهن اعاتبهن وأحيانا امنعهن لاني عشت ظلم لا يصدق مع أهل لا يصلحون أن يسمون عائله ومع ام ما كان ينبغي أن تكون ام واستغفر الله على هذا الكلام امي تعبت كثيرا معنا لكن تعبها ذهب هباءا عندما حرمتنا من حضنها
2018-09-27 00:26:05
257336
11 -
رحاب
ماذا اقول للاسف هذه امك بالاخر ولها حق عليك عليك بالاعتماد علي نفسك افضل ولا تهتم باحد وانجح بدراستك وانظر لحياتك فقط وادعي لها بالهدايه
2018-09-27 00:06:34
257289
10 -
هدبل
لم تخبرنا ما هو عمرك الحالي
الذكريات فعلا" شيئ مألم وعطفك ومحبتك التي تكنها لأمك رغم قسوتها هذا له أجر عند الله. اذا صرت شاب انصحك ان تستقل وتكون نقسك اما اذا كنت صغيرا" فأصبر لحكثم ربك وكن بار بوالديك. فأذا خسرت حظك في هذه الدنيا لا تخسر حقك بالأخرة.
2018-09-26 15:48:06
257252
9 -
القطة الشقراء
اعانك الله يا اخي تعاطفت معك كثيرا لكن هذه هي امك ماذا عساك فاعل سايرها وعش حياتك كما تريد لكن المهم لا تكون عاقا لولديك. اريد ان اسألك كم عمرك؟
2018-09-26 15:18:18
257241
8 -
نينون .. محاربة الزمن
أنا عندما كنت في الإبتدائية مدرستي كانت تبعد كثيرا عن بيتنا وكنت أذهب وأرجع لوحدي وفي الشتاء كانت لدي مضلة صغيرة جدا لتقيني من الأمطار لكنها كانت تخترب وتطير مع الرياح الشديدة فكنت أضطر ان أسير والأمطار تتساقط فوقي وكنا في فترة حرب كذلك ولم أكن أهتم أو أقول لما أمي لا تأتي معي فأنا لست أنانية لقد كانت أمي لها أشغال كثيرة لم يكن لديها الوقت لتربينا وتعلمنا وتسهر على راحتنا كنا تحت رحمة أختي الكبيرة التي صحيح أنها كانت تضربنا دائما وكانت قاسية معنا لكن لولاها لما وصلنا لما وصلنا إليه الآن ..
أذكر مرة عندما كان عمري 6 أو 7 سنوات ذهبت مع أبي للسوق واشترى كيسين مملوئين بالبطيخ وقال لي امسكي بهذين الكيسين وارجعي للمنزل لوحدك فرجعت لوحدي ومعي الكيسين وكانتا ثقيلتان جدا وعندما وصلت للبيت حسبت أنني عملت إنجازا عظيما وأهلي سيفتخرون بي لكنهم خيبوا ظني ولم يهتموا لي أصلا ولا قدروا مجهودي الذي بذلته لحمل كل ذلك البطيخ لوحدي ولم يخافوا علي وأنا أسير في ذلك العراء وتلك الطرقات الخالية لوحدي وكثير من المواقف القاسية قد تعرضت لها بسببهم لكنني لم احقد عليهم أبدا ولم اعاتبهم بل كنت دائما اختلق لهم الأعذار ~ صراحة أمك قاسية جدا وعديمة الرحمة ولا تمت للأمومة بصلة عكس أمي وليست لدي أي فكرة عن سبب كونها هكذا يجب عليك أنت ان تعرف لما هي بهذه القسوة واللامبالاة وبعد معرفتك للأسباب حاول أن تجد حلول لهذه الأسباب ~ وفقك الله في حياتك .
2018-09-26 15:16:54
257228
7 -
نفيشه
عادي أم سايكوباتيه ومثلها كثير
لا تجتر الألم ابني وأنت تكبر وبطريقك لأن تكون رجلا وهي بطريقها للشيخوخه والضعف
انت رجل تستطيع أن تطلب من أبوك ما تشاء دون أن تكون موجوده
طنشها خلها تولي لا تستجدي عطفها فمثلها يتلذذ بتكسير القلوب ولاتعصيها ليس لأجلها بل لله
خفف احتكاك فيها وطنشها
2018-09-26 14:34:39
257227
6 -
A..H
المشكلة انها والدتك .بماذا نعلق حسبنا الله ونعم الوكيل اصنع نفسك بنفسك وكن.قوي واثق بانك تتخط إن شاءالله كل الامور بسهولة طالما انت تتحدث بحرقة ولست انت الوحيد الذي حرم من حنان والدية وبالاخص والدته الاهم من ذلك لاتجعل من الذكريات عقبة امامك تماسك وهون عليك ..كل ماتحدثت عنه نسمعه كل يوم وكل ساعة ...لاعليك اهتم بصحتك وكن مع الله ولاتنهر امك لعلها تصحو يوما ما ..
2018-09-26 14:34:39
257210
5 -
ورده السماء
بسم الله الرحمن الرحيم الواقع قصتك مؤلمه لان الانسان او ايه مخلوق تكون امه هي الملاذ الامن الذي يلجا له وقت الخطر والصدر الحنون عندما يقسو عليه كل العالم الحقيقه امك لا تحمل صفات الام ابداً وانت منذ نعومه اظفارك تعوت على على هذه التصرفات منها والان بعد مرور كل هذه السنوات لا يمكن تغيير تصرفاتها وانت الان قد اصبحت واعياً وناضجاً فعليك ان تنسى الماضي وامضي في حياتك قدماً ان قصتك مع امك تعتبر ابتلاء من الله ويجب الصبر عليها وعلى تصرفاتها لان رسول الله صلى الله عليه وسلم قال بما معناه يجب طاعه الوالدين وان اخرجوك من الدنيا كله مع العلم ان لا طاعه لمخلوق في معصيه الخالق اخي اصبر عليها كما صبرت عليها كل هذه السنوات فلم يبق من العمر الا قليل فربما تكون امك تعاني من مرض نفسي اوعقلي اظهر لها الطاعه في كل شيء وقبل يدها وراسها في كل مره تراها فيها واطلب رضاها فأن لم تقدر هي ذالك فثق ان الله لا ينسى لك صنيعك هذا وطاعتك لها وسوف يعوضك الله ويعطيك فوق ما تطلب فإن الله لم يشترط طاعه الوالدين الصالحين فقط بل امرنا ببر الوالدين بغظ النظر ان كانا صالحين او حتى كافرين ولك عند الله الجزاء الجزيل
2018-09-26 14:34:39
257204
4 -
بيري الجميلة ❤
أكيد انك مازلت صغيرا لذلك انت متأثر كثيرا بمعاملة والدتك ، لا تقلق ولا تحزن قريبا ستستقل بحياتك عنها إن شاء الله عندما تتزوج وتنجب وتصنع عائلة تعوض فيها كل ما ينقصك وتحتوي أبناءك حبا وحنانا واهتمام ، والدتك قاسية لكنها ليست الوحيدة فقد سمعت قصصا عن امهات أشد قسوة منها ، لكن الإنسان لن يظل طوال حياته في ظل والدته ، بل لا بد ان يكبر ويتزوج ويكون حياة استقلالية بعيدة عن الوالدين ، يكون هو الوالد في هذه الحياة ، أنا تأثرت كثيرا لأجلك خاصة في موقف ذهابك للمدرسة متسخا في سن السادسة ، نعم هذا ظلم من والدتك ، لكن لا اعلم اسباب قسوتها اللتي لا مبرر لها ، ربما عاشت حياة قاسية هي الأخرى ، او أن بها علة نفسية أو عقلية ، اصبر عزيزي قد يبتليك الله بأم عاقة ليكتبك من البارين ، حقا ستكون نلت مرتبة البر إذا صبرت على هذه الأم الصعبة ، هنيئا لك هذه المرتبة ، استمر في صبرك وإحسانك إليها لأنك انت الآن أقوى منها وتستطيع تحملها ، حاول نسيان الماضي واعتبره تعليما لك ، والجأ لله الرحمن الرحيم
2018-09-26 13:10:03
257198
3 -
متمردة
اتفق مع ما كتبته بنت الضباب .
2018-09-26 13:10:03
257184
2 -
يوبين
أعانك الله لم أجد ما أعبر عنه
2018-09-26 12:19:59
257177
1 -
بنت الضباب
أخ عبد الحليم..اقدر مشاعرك فانت تعرضت للظلم والقسوة من الشخص الذي كان يجب ان يكون مصدرا للحب والحنان..كم عمرك الان??اكيد الان انك اصبحت شابا ويمكنك الاعتماد على نفسك..اهتم بدراستك وابني مستقبلك لتكون سيد نفسك..وفي المستقبل انشالله ستتغير الامور نحو الافضل
move
1
close