الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : قتلة و مجرمون

براين ميتشل .. الاختطاف بإيحاء من الرب!!

بقلم : هدوء الغدير - العراق

جنون البعض يتحول احيانا إلى وبال على الاخرين

في مساء الخامس من يونيو من عام 2002 و بينما الظلمة كانت قد اسدلت استارها واعتنقت اجواء مدينة سالت ليك المسالمة ,كان هناك من يتسلل عبر نافذة منزل السيد سمارت وعائلته , ليصل الى غايته الراقدة بأمان بجوار شقيقتها , وقف الرجل متوسطاً ظلام غرفة الشقيقتين بهدوء وذبح بسكينه سلطان النوم وهو يضعه على رقبة اليزابيث سمارت ذات الـ 14 ربيعاً ويحذرها من اصدار اي صوت , وذلك على مرأى من شقيقتها ماري كاثرين ذات الـ 9 أعوام التي كانت قد تنبهت لوجوده وسمعت صوته يهمس لاختها اليزابيث : "كوني هادئة ولن اقوم بايذائك" .. فتساءلت اليزابيث : "لماذا تقوم بهذا؟" , فأجابها بكلام غير مغهوم ، كانت نبرته خافتة جدا , فلم تفلح كاثرين في فهم فحوى ما يقوله , لكنها ظنت ان الاجابة كانت : "من أجل الفدية".

براين ميتشل .. الاختطاف بإيحاء من الرب!!
كان الصوت يبدو مألوفا ..
الشقيقة الصغرى كاثرين تنبهت إلى ان الصوت كان يبدو مألوفاً لها بطريقة ما , فقلبت عقلها في محاولة تذكر أين سمعته ومن صاحبه , لكن لم تفلح في ذلك , ومن شدة فزعها استمرت بالتظاهر بالنوم ولم تلمح وجه الرجل.

وبعد ان تلاشى الرجل بهدوء كما ظهر اول مرة فكرت كاثرين بأخبار والديها , فخرجت من الغرفة لكنها لمحت الرجل برفقة اليزابيث لا زال في البيت متوجها ناحية الباب فدب الفزع في قلبها وعادت لغرفتها مجددا. لم تكن قد صدقت بعد أن ما جرى كان حقيقة فلجم لسانها عن الكلام خشية أن يعود الخاطف اليها بعد أن هددها بقتلها أن اخبرت والديها , لذا لزمت الصمت لمدة ساعتين تقريبا بعد أن أنسل الخاطف الى خارج المنزل بصحبة اليزابيث ثم هرعت لوالديها قبل ان تدق الساعة الرابعة صباحاً , قد اشارت لوالديها باقتحام رجل ابيض البشرة وذو شعر داكن وبطول يقارب الخمسة اقدام غرفتهما اثناء نومهما.

ذعر الوالدين بادئ الامر لكن لم يتسبعدا ان يكون مجرد كابوس راود الفتاة الصغيرة, ولم يتيقنا من صدق روايتها الا بعد ان صعقا برؤيتهما للوح النافذة المخلوع. فسارع الوالدين لإبلاغ الشرطة عن اختطاف ابنتهما.

براين ميتشل .. الاختطاف بإيحاء من الرب!!
صورة اليزابيث مع شقيقتها الصغرى كاثرين

عند وصول الشرطة قامت بتفتيش المنزل علها تقف على أثر يرشدهم لضالتهم واستمروا بعملية تحقيق لم تستثني أحد حتى والدي الطفلة .. وسرعان ما انتشر خبر خطف الطفلة سريعا في المنطقة كالنار في الهشيم وظهر خلالها والدي اليزابيث في محطات التلفاز يناشدان القاتل ويترجيانه بالا يؤذي طفلتهما. وسرعان ما تحولت تلك المناشدة الحزينة إلى عملية بحث جماعي محمومة تطوع فيها اكثر من الفي شخص فقاموا بوضع الملصقات في ارجاء المدينة ...

في خضم هذا كله كان الخاطف قد توجه بالفتاة اليزابيث الى مخيم قريب , هناك كانت تنتظره زوجته واندا , التي بدت لطيفة مع الفتاة واعطتها فستان لتستبدل ملابس النوم التي كانت ترتديها , وتم تجهيز مراسم زواج اليزابيث من براين!!

لكن من هو براين ؟

براين ميتشل .. الاختطاف بإيحاء من الرب!!
براين في شبابه
ولد براين ديفيد ميتشل في عام 1953 في مدينة سولت ليك , كان الطفل السادس للزوجين ايرين وشيرل الذين كانا يتبعان طائفة (المورمون) المسيحية .. ونشأ في كنف والده الذي كان عامل اجتماعي ووالدته التي كانت معلمة , وقد اتبعا طريقة غريبة ومتشددة في تربية ابنائهم , حتى في الطعام فقد كانوا يتبعون نظاما نباتيا صارما يتكون من خبز القمح والخضروات المطهوة بالبخار.

عند بلوغ براين الثامنة من عمره حرصت والدته على تعليمه الثقافة الجنسية وكيفية الاتصال الجنسي معززة ذلك بتزويده بكتب ومجلات تهتم بهذا الشأن , وعند وصوله الثانية عشر عزم والده على تعليمه الاستقلالية حيث كان يذهب به لأماكن بعيدة من سالت ليك ويتركه هناك مطالبا اياه العودة للمنزل بمفرده.

مع التقدم بالعمر اخذت الخلافات تنخر رباطه الوثيق بعائلته فانعزل عنهم تدريجيا , وعندما بلغ عمر السادسة عشر تم القبض على براين بتهمة الاعتداء على طفل لذا قرر والديه ارساله للعيش عند جدته .. وقد حفلت فترة مراهقته بإدمان الكحول وانحدر مستواه الدراسي بشكل كبير.

في مطلع سن التاسعة عشر غادر براين مدينة سولت ليك ليقترن بكارين ماينور التي كانت تكبره بثلاث اعوام , لكن سرعان ما تطلق الزوجان بعد ان اثمر زواجهما عن طفلين منحت رعايتهما لكارين بعد أن هرب بهما ميشيل الى نيو هامبشير ..

عاد بعدها الاسد الى عرينه , أقصد مدينة سالت ليك مسقط رأسه , وهناك اقترن بفتاة اخرى تدعى ديبي كان لديها ثلاثة اطفال من زيجة اخرى , وتكلل زواجهما بطفلين , لكن ما لبث ان انفصل الزوجان , وادعت ديبي ان براين اعتدى جنسيا على طفلها البالغ ثلاث سنوات , لكن لم يثبت صحة ادعائها طبيا .. وقد صرحت ابنة ديبي من زواجها الآخر بعد فترة من الزمن ان براين كان قد اعتدى جنسيا عليها لمدة اربعة اعوام.

براين ميتشل .. الاختطاف بإيحاء من الرب!!
براين ووندا قبل وبعد اعلان "النبوة"! ..

اما مسك ختام زيجاته فكانت واندا بارزي , وبعدها بدأت حياته تتغير بشكل جذري , حيث بدأ يدعي أن له قدرات خاصة وأنه يتحدث مع الرب وبدأ يمضي وقته في الصلاة وقام بتغيير إسمه إلى " إيمانويل" وأصبح يرتدي اثوابا طويلة واطلق لحيته وأصبح مقتنعا أنه رسول من الرب وأقنع زوجته واندا بذلك ، كما اقنعها أن من ضروريات رسالته ان يقترن بسبع زوجات ولهذا السبب قام باختطاف اليزابيث.

نسج براين اول حبال الإيقاع بفريسة عندما كان يتسول في الشارع برفقة زوجته , فأحسنت اليه اليزابيث ووالدتها ببعض المال , واعطته والدة اليزابيث رقم الهاتف في حال إحتاج لعمل ، وفعلا حضر لمنزل آل سمارت وقام ببعض الأعمال البسيطة من اصلاح السقف وتشذيب الحديقة لفترة يسيرة وبعدها انقطع عنهم.

كانت خطة براين قد اكتملت ملامحها , فهو الآن على علم بكل زوايا منزل ضحيته , ولم يتبق سوى التنفيذ , فعمد الى العودة خلسة إلى منزل الناس الذين احسنوا اليه , وقام بخطف ابنتهم الصغيرة اليزابيث.

"زوجة" تحت التعذيب

براين ميتشل .. الاختطاف بإيحاء من الرب!!
اليزابيث كانت مجرد طفلة عند اختطافها
براين اتخذ من اليزابيث زوجة له , ما بين ليلة وضحاها تحولة هذه الفتاة الصغيرة المراهقة من ابنة مدللة إلى زوجة لرجل مختل حرص على اخضاعها والا تهرب من قبضته بكل الوسائل , فقام بتقييدها الى الشجرة باسلاك معدنية في المخيم الذي كان يبعد ثلاثة اميال عن بيت والديها, كما اجبرت ايضا على تغيير اسمها الى (اسثر).

خلال فترة احتجازها تعرضت اليزابيث مرارا للاغتصاب على يد براين , لعدة مرات في اليوم الواحد, وكان يجبرها على مشاهدة الافلام الخلاعية وتهديدها بقتلها ان ابدت رفضها . وعمد ايضا الى اجبارها على احتساء كميات من الكحول لإضعاف مقاومتها له , ومارس عليها اشد انواع العذاب حيث كان يقوم بتجويعها بشدة ويجبرها بعدها على اكل القمامة. وكان كل ذلك يتم بمساعدة زوجته واندا التي اشارت لها اليزابيث فيما بعد انها المرأة الأكثر شرا التي قابلتها في حياتها.

وفي سبتمبر 2002 انتقل الزوجان الى الى سان ديياغو مع اليزابيث وكانا شديدي الحرص على الا يتعرف أحد على اليزابيث فاجبروها على ارتداء فستان طويل واعتمار باروكة وتغطية معالم وجهها بوشاح .. واتبعا طرق مختلفة لاخفاء هويتها , وافلحا في ذلك لفترة من الزمن .. لكن للحقيقة معالم لا يمكن اخفائها ..

سقوط "الدجال"

براين ميتشل .. الاختطاف بإيحاء من الرب!!
ذاقت الامرين على يد الزوجين المجنونين
كانت هناك حملة بحث كبيرة جارية على قدم وساق نظمتها سيدة تدعى لورا ريكوفري ,  وتضمنت الفين متطوع اضافة لكلاب البحث ووضع ملصقات وصور للفتاة في ارجاء البلاد , كما قامت العديد من صفحات الانترنت بنشر رسوم تخيلية للخاطف بناء على الأوصاف التي اعطتها كاثرين.

بعد عدة ايام من البحث المكثف توجهت الجهود الى وسائل اخرى , وبما ان الخاطف لم يترك اثار ملموسة كبصمات او شئ يحمل شيفرته الجينية لذا كانت عملية البحث شاملة. وجرى التحقيق مع العديد من المشتبه بهم .. لكن رغم كل هذا لم يصلوا الى خيط بأمكانه ان يوصلهم الى الفتاة كأنها تبخرت او خطفت من قبل كائنات فضائية!.

في غضون ذلك كان براين قد خرج عدة مرات برفقة زوجتيه واندا واليزابيث , لكنه ربما بالغ في قدراته على اخفاء هويته وهوية من معه , ويوما ما قرر الدخول لمكتبة سالت ليك العامة برفقة اليزابيث وزوجته , وسرعان ما لفتت ازيائهم الغريبة , الملابس الطويلة , والخمار الذي يضعنه اليزابيث ووندا , اضافة لهيئة براين نفسه .. اثارت شكوك واستغراب امين المكتبة الذي وجد ان من الملائم اخبار الشرطة بذلك , فسارع أحد مخبري الشرطة للحضور للتأكد من الأمر , وحاول التأكد من هوية واندا واليزابيث , لكن براين ردعه بشدة وهو يدعي ان اليزابيث ابنته وواندا زوجته وهم يتبعون طائفة معينة تمنع النساء من رفع خمارهن , فحاول المخبر التكلم معهما , لكن براين تملص من ذلك أيضا بالإدعاء ان طائفتهم تمنع النساء من التكلم في الاماكن العامة , فلم يجد المخبر بد من المغادرة وترك هذه العائلة التي تتسم بالغرابة الشديدة.

وعن هذه الحادثة اشارت اليزابيث فيما بعد إلى ان واندا كانت قد اشارت لها بعدم التكلم ومنعتها من ذلك ثم قالت وهي تصف مغادرة المخبر وهو اخر امل بزغ لها ثم خبا : "لقد شعرت ان الامل قد سار عبر الباب , لم استطع التكلم او اغتنام الفرصة التي كانت قريبة جدا , وشعرت بالسوء عندما خرج ذلك المخبر ببساطة دون ان يضغط عليهما بقوة".

براين ميتشل .. الاختطاف بإيحاء من الرب!!
صورة لبراين بعد القاء القبض عليه

لقد افلح براين هذه المرة في التملص , لكن كان هناك شيء ليس بالحسبان أبدا يتربص به , فمنذ حادثة الاختطاف , لم تتوقف كاثرين , شقيقة اليزابيث الصغرى , عن محاولة تذكر ذلك الصوت الخافت للرجل الذي دخل حجرة نومها وخطف شقيقتها , لم تكن همساته تبارح ذهنها وازداد تيقنها يوما بعد آخر بأنها سمعت ذلك الصوت مسبقا .. الى ان عادت بذاكرتها يوما ما الى ذلك الرجل الغريب براين الذي عمل لفترة في منزلهم , وجزمت مع نفسها ان الصوت يعود له .. فهرعت إلى والديها واخبرتهما بما يدور في ذهنها .. وكان والديها كالغرقى الذين يتشبثون بقشة , وما قالته ابنتهم كاثرين كان بمثابة اخر حبال الامل فسارعوا للاتصال بالشرطة لاخبارهم بشكوكهم ببراين.

الشرطة اعتمدت في تحديد هوية براين على المواصفات التي ذكرتها العائلة , حيث رسموا صورة تقريبية له وقاموا بنشرها في وسائل الاعلام كمطلوب للعدالة , استطاعت عائلة براين ان تميزه من تلك الصورة فزودوا الشرطة بالمعلومات عنه والتي سرعان ما اوصلتهم إليه حيث تم القبض عليه في 12 مارس عام 2003.

النهاية خلف القضبان

براين ميتشل .. الاختطاف بإيحاء من الرب!!
تحولت اليزابيث الى شخصية عامة وتم استضافتها في الكثير من البرامج والمؤتمرات

تمت محاكمة كل من واندا وبراين بجريمة الخطف , وسرعان ما تم الحكم على واندا بالسجن لمدة خمسة عشر سنة في عام 2010 لمشاركتها بعملية الخطف وتعذيب اليزابيث لمدة تسعة اشهر متوالية لكنها نالت الافراج مبكرا في عام 2018 ورفعت قضية طلاق للانفصال عن زوجها. أما براين فقد صرح بأن دوافعه للخطف كانت بايحاء من الرب الذي كلمه مسبقا واختاره كمبشر .. وقد ادت تصريحه الى اثارة الجدل حول سلامته العقلية وتم اخضاعه لعدة اختبارات خرجت بنتائج تفيد باصابته بمرض الرهاب الاجتماعي واضطراب الشخصية النرجسي , وحكم عليه بالسجن لمدى الحياة.

أعمال مستوحاة من محنة اليزابيث

براين ميتشل .. الاختطاف بإيحاء من الرب!!
تم انتاج عدة افلام عن محنة اليزابيث

تم إنتاج فيلمين عن قصة الإختطاف ، احدهما بعنوان The Elizabeth Smart Story وقد تم إنتاجه عام 2003 والآخر تم انتاجه في عام 2017 في الذكرى السنوية الخامسة عشرة لاختطافها بعنوان I Am Elizabeth Smart

في اكتوبر عام 2013 كتبت اليزابيث كتابا عن محنة اختطافها مع الكاتب كريس ستيورات وقد تم نشر الكتاب الذي احتوى تفاصيل حياتها وعملية اختطافها.. كما قامت اليزابيث بأقامة مؤسسة تعمل على تعزيز واعادة تأهيل ضحايا الاختطاف.

المصادر :

- Brian David Mitchell
- Elizabeth Smart
- This Day in History: Mar 12, 2003: Police recover Elizabeth Smart and arrest her abductors
- Kidnapping of Elizabeth Smart - Wikipedia

تاريخ النشر : 2018-10-19

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : اياد العطار
انشر قصصك معنا
مقهى كابوس
اتصل بنا
سارة
اسعد بن عبدالله - المملكة العربية السعودية
الحزينة
ملك - الجزائر
فيسبوك
يوتيوب
اين قصتي
عرض متسلسل
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
ضع رابط فيديو يوتيوب
  • التعليق مفتوح للجميع لا حاجة الى عضوية او ايميل
  • التعليقات تدقق ثم تنشر لذا قد يتأخر نشرها لبعض الوقت
  • التعليقات المستفزة والجارحة لن تنشر لذا لا تتعب نقسك بكتابتها
X اغلاق
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
تعليقات و ردود (33)
2020-02-19 10:49:23
337331
33 -
حكايات الحصبه من عمان
يقول السيد الحصبه انه كان في ما مضي رجل مولعا بالرمسات والسهرات ليلا ....وذات ليله كان في زياره لاحدي القري البعيده ....ولما وصل عندهم سهر الي منتصف الليل ...ثم استاذن في العوده وودعهم ....وبدا يمشي في طريق البساتين المظلم ....ولما وصل الي نصف الطريق ....اعترضته امراءة طويله تتشح بالسواد وملابسها كان الرياح تلعب بهن..علي الرغم ان ليس هناك اي رياح في تلك الليله ...اول ما فكر الحصبه ان هذة الحرمه تبحث عن شي ضاع منها...ولكن حال ما اقترب منها لاحظ ان الحرمه ليست سوي جنيه النخيل فعيناها مشقوقتان من الاعلي الي الاسفل وكذلك حلقها ووجهها كريه ....فبدا يقرا القران بصوت خافت لانه لا مجال للهروب الان فهو وهي وجها لوجه ...ولكن واصل سيره ومر جنبها وهي تنظر اليه ولم تقترب منه ولم تؤذيه وواصل السير واسرع الخطي ولما ابتعد اخذ ينظر خلفه وراءها تمشي نحوه ولكنها بعيده جدا وتكاد لا تري.... ولما وصل الي البيت مرض وظل مريض اسبوعا كاملا ربما من الخوف
2018-12-03 10:53:20
271947
32 -
صاحب الظل
أهذا جزاء الإحسان !
نريد ان نري لكي مقالات اخري
حقا اسلوبك فى المقالات رائع جدا جدا جدا وواضح
بالتوفيق كاتبة كابوس المميزة المتواضعة
2018-11-29 08:07:08
271140
31 -
إسراء
حمدا لله أن إليزابيث بخير الآن .. كنت أقرأ الأحداث بتهكم و خوف من الوصول الى الجزء موتها و تعذيبها .. لكن لم تكن هذه القصة كسابقاتها .. حمدا لله انها مختلفة اتمنى ان تكون لجميع القصص نهايات كهذه.
2018-11-01 19:46:35
265343
30 -
وجدان
اسلوبك الروائي جميل اذا سمحتي فلتكتبي المزيد من نوعية هذه القصص الحقيقية والتي شهرت بالسينما وشكرا على اية حال
2018-10-28 13:46:45
264348
29 -
هدوء الغدير - مشرفة -
Daisy
اعتذر عن التاخر في الرد عزيزتي ، كانت هناك ظروف قاهرة ، عموما من دواعي سروري ان البي مطلبك لكن انا ايضا منشغلة هذه الايام بالدراسة ، حاولي مجددا كتابته وان شاءالله يقبل ..

تحياتي للجميع وللاستاذ اياد واشكر له جهوده بتحرير المقال ..
2018-10-26 10:27:26
263915
28 -
مغربي اندلسي
طائفة المورمون معروفة بتعدد الزيجات وتطويل الشعر واللحية .
شكرا على المقال
2018-10-26 06:22:38
263880
27 -
Soha sese
هدوء الغدير؛ أسلوبك في الكتابة جميل وسلس وممتع سلمت يداك.
2018-10-25 02:32:22
263660
26 -
موقي
اتعجب من الجرايم هذي......... ومرتكبيها لا ينالون عقوبة الموت
2018-10-22 09:52:48
263082
25 -
فطوم
إذا كان براين مريضا نفسياً و مضطربا ، فشريكته واندا كانت تتبعه لإشباع ميولها السادية حسب ما أعتقد فلو كانت منقادة لمعتقداته لما طلبت الإنفصال عنه لاحقاً .
براين و واندا كانا يستحقان عقابا أشد .

لكني سعيدة أن اليزابيث نجت منهما و أصبحت تساعد الغير
2018-10-22 09:52:48
263080
24 -
فطوم
تعليق ١١
عذرا قد لا تستطيع حطام الرد عليك
كانت تصف الطفلة بالجمال فقط ، و لم تقصد شيئاً آخر
2018-10-21 12:47:26
262851
23 -
عاشقة الوحدة
اعجبتني طريقه سرد القصه
والفتاه جميله جدا وحزنت لحالها لاكن الحزن لم يدم طويلا لانها تكيفت مع ما حدث معها ولم تقف عند هذه الحادثه وهذا ما اسعدني بالنهايه
2018-10-21 12:28:37
262831
22 -
نغم
شاهدت فيلما من قبل بنفس هذه التفاصيل ، زوجته كانت تساعده لانها كانت تؤمن بنبوته ، الفتاة المختطفة لم يكن يسمح لها ابدا بالذهاب معه الى المدينة ، كانوا يعيشون في مكان بعيد مثل الغابة ، و عندما ظن انها رضخت له و امنت به اخذها معهم الى مكان عام و هناك استطاعت الهروب ، شكرا على المقالة .
2018-10-21 12:28:37
262829
21 -
إلى احزان الورود | تعليق (18)
"اتقِ شر من أحسنت إليه" ليس حديث نبوي..
2018-10-21 05:14:14
262792
20 -
غاده شايق
الحمد لله انها تعافت و تزوجت و أنجبت و أكملت حياتها على أحسن وجه .
ما حيرني هو (واندا) زوجة المخبول براين ، كيف اشتركت معه ؟؟؟ ألم تحس بغيرة المرأة ؟؟؟
تخيلت لو انها تقابلت مع اليزابيث سمارت في منعطف ما ، ماذا ستقول ؟؟؟ كيف يكون الموقف ؟؟؟
2018-10-20 23:20:20
262771
19 -
عابر سبيل
قصة رائعة واسلوب جميل جدا وشيق
اما بخصوص الخبال اللي قام به المعتوه / اسبابه هي مراحل حياته وتشتت الافكار والجهل والانغلاق كفيله انها تنتج مهتوه بهذا الناتج
جميل انه حكم عليه بالمؤبد مدى الحياة
2018-10-20 23:20:20
262768
18 -
احزان الورود
(اتقي شر من احسنت اليه)صدقت يارسول الله
2018-10-20 23:15:17
262758
17 -
بيري الجميلة ❤
براين ضحية والديه المعتوهين ، واليزابيث ضحيته ، يا للتخلف كيف للأم أن تثقف إبنها جنسيا في سن الثامنة ، إنه طفل صغير ، أمرضته بثقافتها المريضة ، هذا الرجل مريض للغاية ، وامرأته ليست طبيعية وإلا ما قبلت به زوجا ، ملامح وجهها تشع بالشر

كم حزنت على هذه الحسناء الصغيرة
2018-10-20 23:05:31
262756
16 -
Daisy
موضوع رائع و طريقة سرد أروع أنت ماهرة جدا في الكتابة ... أعلم أنني أبالغ لكنني أحب طريقة سردك كثيرا
هل يمكن أن أطلب منك الكتابة عن موضوع ما؟
كتبت عنه لكنه رفض فأنا لست ماهرة في الكتابة
أرجو الرد قبل الأربعاء لأنه بعده علي الكثير من الدراسة

♥♥
2018-10-20 17:08:55
262740
15 -
بامسى ألب
أعجبتنى القصة وأعجبتنى الصورة اكثر تذكرنى بهيلينا زوجتى

اااااه هيلينا اااااه احترق قلبى شوقا وحبا
2018-10-20 17:08:55
262734
14 -
"مروه"
هذا الخبال نتيجه الجهل والانغلاق اللذي عاش فيه.فتخيل الحزين أنه مصطفي من قبل الله:\ولعياذ بالله
وطبعآ نفسه الدنيئه وعدم ضبط مشاعره وتحكيم عقله هو من اوصله لهذا..يستاهل:)
المجتمع الغربي هذا يثير أشمأزازي من تناقضه الغريب:\
2018-10-20 16:03:33
262712
13 -
Strawberry
أوّلا.. أسلوبك رائع في السرد يا هدوء الغدير فعلا
تلك عاقبة السذاجة أو ربّما هو درس.. درس لكلّ من قد يفكّر يوما في إدخال الغرباء إلى منزله فإن أكرمت اللئيم تمرّد
هذا المريض يبدو في آخر صورة كالشيطان

2018-10-20 16:03:33
262707
12 -
مصطفى الفهد
مقال رائع جداً وسرد الكاتبه الأحداث مشوق وجميل
اتفق مع الأخت حطام براين مجنون ومختل عقليا
أراد اخفاء او تبرير جريمته وراء سخافات النبوءة والتبريرات الغير
منطقيه لجريمته
يبقى مجرم ًمريض ويستحق عقبه أشد ..

تحياتي للكاتبه
2018-10-20 11:25:18
262622
11 -
الى حطام
"الطفلة جميلة لا تستحق ما حدث لها " اظن انني لم افهم ماتقصديه جيدا فهل الفتاة غير الجميلة تستحق او يجب ان تلقى تعاطفا اقل ؟؟؟؟؟
2018-10-20 09:02:26
262595
10 -
سهومة
طريقه السرد حلوة اوى والجمل بلاغية و ممتعه واختيار الموضوع شيق موفق اتمنى نلاقى موضوعات تحمل اسمل الكاتبه كتير موفقه..راى ان براين مش مريض هو مجرم لكن المرض نابع من المجتمع نفسه الى بيدعى حريات مش موجودة لا وكمان مفيش تقصى صح ورا اعتقادات البعض هل المسيحيه فيها الى ادعاه براين وواندا فى المكتبه طائفه ايه الى تخلى شكل وتصرفات معتنقيها كده مريبين طبعا ليه بلد تعترف بحرية وجودهم والمخبر يسيبهم دى ثغرات كان ممكن التمن يبق حياة البنت وغيرها ده ناوى على سبعه ..منظمات الرعايه فين وتنشئه براين بالتطرف ده ده اهله كانوا بيعدوه يبق مجرم ..لو كان براين خد اسم مسلم مع هيئه الدقن و زوجته منتقبه كان بء ارهابى و كان شاف الاهوال عشان عنصريتهم ضد المسلمين انما لو بنفس الهيئة وقال اى كلام تانى لا يبق ليه حقوق كمان مجتمع عفن عشان كده جرائم مفجعه زى دى هتستمر
2018-10-20 07:13:02
262588
9 -
خالد الخالدي السودان
لم تبذل اليزابيث أي مجهود لتحرير نفسها فحتى عندما كان الشرطي أمامها ولم تكن معرضة لأي تهديد فإنها واصلت الصمت . لو صرخت كاثرين في تلك الليلة التي أخذ فيها براين أختها لربما ترك براين اليزابيث وفر ناجيا بحياته . ولكنها لم تكن تعرف من هو وماذا يريد بأختها ؟ أنا دائما مع محاولات مقاومة المجرمين وتتبعهم .. خاصة المجرم الذي يقتحم البيت ويهدد سكانه ويأخذ بعضهم كرهائن .
2018-10-20 05:11:46
262576
8 -
لينا اللطيفة
القصة رائعة حقا
2018-10-19 22:32:25
262559
7 -
رحاب
مقال رائع احزنني ماحصل لااليزابيث للاسف الغرب برغم انفتاحهم ولكن لديهم معتقدات خاطئه ينجبون مختلون ومرضي يبتلي اشخاص ليس لهم ذنب اعجبني المقال جدا وانتظر كل جديد منك عزيزتي دمتي بخير ❤❤❤❤
2018-10-19 22:13:25
262554
6 -
فيلوباتير
طائفة المرمون ليست مسيحية
2018-10-19 22:13:25
262546
5 -
Lost soul
ليس لدي ما اقول سوى ان المقال اكثر من رائع وقد سردته على عائلتي ...من كثرة الاعجاب ...
2018-10-19 22:13:25
262545
4 -
اكرم
قصة مثيرة ومقال رائع. يبدو انه كانت للايحاء والنبوة ارتباطا غريبا وغامضا مع عائلة براين حيث ان هناك اشارة في بعض المصادر الى ان والده شيرل قد سبقه باعلان النبوة وكتب مئات الصفحات في سر الكون. تحياتي
2018-10-19 22:13:25
262542
3 -
نوسة
ملل هاذه القصص والروايات تجعلني احمد الله علي ديني ومحل إقامتي ل اقصد ان هذا ليحدث عندنا لكن ان واثقة ان الإحصائيات هناك أكثر بكثير من عندنا ثم أن كاثرين تاخرت في تذكر الصوت أنه ل غريب
2018-10-19 22:13:25
262538
2 -
هديل
مقال رائع اعجبني كثيرا" وهصوصا" انه بقلمك عزيزتي غدير.
بالحقيقة انا احب هذا النوع من المقالات وكان سردك لتسلسل الأحداث جنيل ومترابط سلمت يداكي عزيزتي.
برأي اليزابيت من ماذا خافت بالمكتبة اذا المخبر جنبها وهي بمكان عام يكفي ان تخلع الباروكة والخمار وتنتهي من كل هذا اليس كذلك. والغريب الأحكام المخففة للمجرمين عن الأجانب ليتضح بعدها ان كل المجرمين مرضى.
2018-10-19 17:41:37
262537
1 -
حطام
مقال رائع وسرد أروع،بارعة في كتابة المقالات أيضا ههه

براين مجنون ومختل،وهيئته تدل على ذلك،أوحى له الشيطان وليس الرب،وكالعادة طفولة مضطربة تكون دائما في الواجهة.

الطفلة جميلة لا تستحق ما حدث لها،لحسن حظها كانت أختها ذكية وفطنة والا لكان مآلها أفظع مم تعرضت له،ككثير من الأطفال الذين غرر بهم وكانوا ضحية همجية وجنون.

يستحق ما حدث له وزوجته تستحق عقابا أكبر من ذلك،لأنها كانت شريكة له.

أنتظر منك مقالات أخرى أروع عزيزتي،تحياتي:)
move
1
close