الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : نساء مخيفات

دانا سو جراي: قتلت لتغطي مصاريف التسوق!!

بقلم : نصر ابو عامر - قبرص

دانا سوي جراي .. سفاحة متعددة الهوايات

في السابع من ديسمبر عام 1957 ولدت دانا في جنوب كاليفورنيا لاب يعمل مصفف شعر يدعى راسل ارمبست سبق له الزواج ثلاث مرات. أما والدتها ، بيفرلي ، فكانت عصبية المزاج وعدوانية الطباع ، وكانت ملكة جمال سابقة..
كان راسل و بيفرلي يواجهان صعوبه في الانجاب قبل ولادة دانا ، وحدثت لبيفرلي عدة حالات اجهاض.

حين بلغت دانا الثانيه من عمرها قام والدها بتطليق امها بسبب سلوك عدواني منها تجاه سيدة عجوز مما ادى الى صراع بينهم.. بعد ذلك كان من النادر ان تلتقي دانا بوالدها.

دانا سو جراي: قتلت لتغطي مصاريف التسوق!!
كان مستواها في المدرسة سيء
كانت دانا تسعى دائما لجذب الانتباه ، كانت تسرق النقود من امها لشراء الحلوى ، وكان مستواها الدراسي سيء للغاية وتنتابها نوبات من العنف تجاه الاخرين حتى أنه تم تعليق دراستها عدة مرات نظرآ لتصرفاتها السيئه.

اصيب والدتها بسرطان الثدي حين كانت دانا تبلغ من العمر 14 عام ، و كثيرا ما حلمت دانا ان تصبح ممرضه بعد مشاهدة الممرضات في المستشفى يقومون بعلاج امها .. وسرعان ما توفت أمها مما ادى الي انتقال دانا للعيش مع ابيها و زوجته ، لكنها تركت المنزل بعدما عثرت زوجة ابيها على مخدرات في غرفتها.

تخرجت دانا من ثانوية نيو بورت هاربر و انتقلت للعيش مع مدرب القفز بالمظلات روب سبرغ واصبحت من هواة القفز بالمظلات ، كما ساعدها صديقها على دراسة التمريض ، و اثناء ذلك حملت منه مرتين و اجبرها على الاجهاض.

تخرجت دانا من كلية التمريض عام 1981 و دخلت في علاقه مع كريس دودسون ، وهو راكب امواج ، فمارست هي ايضا الهواية و تفوقت في ركوب الامواج و لعب الغولف ، و سافر الثنائي الي هاواي للمنافسة في المسابقات.. لكنها لم تلبث أن انفصلت عن كريس و تزوجت من رجل يدعى توم غراي حيث كانت تعمل ممرضه وكانت مدينة بمبالغ كبيرة في ذلك الوقت.

دانا سو جراي: قتلت لتغطي مصاريف التسوق!!
كانت مولعة بالرياضة والسفر
هجرت دانا زوجها غراي في اوائل عام 1993 وانتقلت للعيش مع صديق يدعى جيم ويلكنز و ابنه الصغير جيسون في يونيو من نفس العام ، وتقدمت بطلب طلاق من زوجها ، لكن الطلاق لم يتم الا بعد الزج بها في السجن لفترة ، و تقدمت مع غراي بطلب لأشهار افلاسهما حتى لا يتم الحجز على منزلهما.

في نوفمبر 1993 تم طردها من المستشفى حيث تم اكتشاف اختلاسها لمسكن demerol وغيره من مسكنات الافيون.

في 14 نوفمبر طلبت دانا رؤيه غراي لكنه لم يأتي لرؤيتها.. وفي نفس ذلك اليوم أقدمت دانا على قتل الضحيه الاولى

الضحيه الاولى : نورما ديفز

كانت حماة زوجة أبيها جيري ديفز ، و من هنا تعرفت دانا عليها ، و كانوا جيران ايضآ لفترة من الزمن. عثر على نورما مطعونه بسكين ذو يد خشبيه ، كانت هناك طعنات في رقبتها وصدرها مع كسر في أحد اظافرها ، وكانت هناك آثار حذاء رياضي ذو ماركه شهيره يتجه الي المطبخ و 148 دولار قيمة تأمين ضمان اجتماعي ولطخه من الدم على كرسي بذراعين و سلك هاتف منقط بجوار الجثه .. و بسؤال الجيران قالوا ان الضحية حين تتوقع زيارة احد تترك بابها غير موصد..

اتجهت شكوك الشرطه لجيري ديفز خاصة انها كانت معتاده الذهاب لمساعدة حماتها المسنه و أثبتت التحقيقات ان جيري كانت في منزل نورما يوم الاحد قبل حدوث الجريمة لاعطاءها طلباتها من البقاله ، لكنها قالت بأنها وضعت البقاله في الطابق الاول وخرجت ولم تصعد لالقاء التحية.

يونيو روبرتس الضحيه الثانيه

كانت تبلغ من العمر 88 عام و كانت جارة دانا مثلها مثل القتيله نورما في مجمع مسور السكني.. وقد زارتها دانا في احد الايام مدعيه انها تريد استعارة كتاب منها ، فتركتها يونيو تبحث عن الكتاب ، واستغلت دانا الفرصة فقامت بخنقها باستخدام سلك الهاتف و سرقت اثنان من بطاقات الائتمان الخاصه بها وذهبت في جوله ضخمه في مركز تسوق راقي في تيميكولا.

دورا بيبي الضحيه الثالثه

دانا سو جراي: قتلت لتغطي مصاريف التسوق!!
مسرح الجريمة في منزل دورا
في 16 مارس 1994 و عقب عودة دورا البالغه من العمر 87 عام من موعدها مع طبيبها الخاص طرقت دانا بابها بعدما كانت تراقب المنزل لفترة ، و حين فتحت بيبي الباب وجدت دانا التي زعمت بأنها تائهة ولا تعلم شيئا عن الاتجاهات في تلك المنطقه . حينها دعتها بيبي للدخول للمنزل من أجل البحث عبر خريطتها الخاصه ومساعدتها لايجاد طريقها . وفي لمح البصر هاجمت دانا دورا و قتلتها و قامت بسرقة بطاقتها الائتمانيه من اجل الذهاب في جولة تسوق جديده..

دورينا هوكينز آخر الضحايا

كانت دورينا تعمل في متجر للتحف ، وكانت لوحدها في المتجر في ذلك اليوم حيث دخلت دانا و طلبت منها اطار صورة ، وما أن استدارت دوينا لاعطائها طلبها حتى باغتتها دانا بخنقها بسلك الهاتف ، ثم قامت بسرقة 5 دولارات من محفظتها و 20 دولار من حصالة المتجر و ذهبت للتسوق مجددا مستخدمه بطاقة ائتمان يونيو روبرتس.
لكن شاء القدر ان لا تموت دورينا ، وأن تفيق من اغماءتها وتستدعي الشرطة وتعطيهم عطت وصف دقيق لدانا غراي ، و تم نشر القصة في اليوم التالي في الصحيفه المحلية مما ادى لنشر الذعر بين المسنات على وجه الخصوص ودفع بعضهن للعيش مع اقاربهن او في مجموعات كبيره في منازل مخصصه لذلك ، وظن البعض ان عمليات القتل مرتبطة بمراسم وطقوس تضحية لطائفة سرية !!

حقق في هذه القضيه المحقق المتفوق في مجاله جوزيف جيركو والذي استطاع ان يكتشف ان هناك عاملا مشتركا بين القتيله ديفز و القتيله روبرتس ، وهو دانا سو غراي ، و من هنا بدأت الشكوك تحوم حولها ، و قام بالقبض عليها و تفتيش منزلها حيث وجد ادله تدينها في مقتل يونيو  و دورا . و بعد عرض عدة صور لدانا على دورينا هوكينز تعرفت عليها الاخيرة ، و بناء عليه تم القبض على دانا.

دانا سو جراي: قتلت لتغطي مصاريف التسوق!!
في فاعة المحكمة

قامت دانا بنفي تهم القتل عن نفسها وقالت انها وجدت بطاقات الائتمان صدفة في الشارع و تمسكت بقصتها.
و في جلسة استماع 23 يوليو طلب النائب العام بتنفيذ عقوبة الاعدام على دانا سو جراي و لكن محاميها نصحها بالاعتراف لتجنب عقوبة الاعدام وهو ما حدث..
وفي السادس عشر من اكتوبر عام 1998 حكم على دانا سو غراي بالحبس مدى الحياه دون امكانية اطلاق سراح مشروط ، ودخلت إلى سجن النساء في تشوتشيلا بكاليفورنيا.
وبهذا انتهت سلسلة جرائم قتل المسنات من اجل التسوق!!

المصادر :

- Dana Sue Gray - Wikipedia

تاريخ النشر : 2019-01-10

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : اياد العطار
انشر قصصك معنا
مزيد قصص
قصص ذات صلة
ازواج فى اكياس
جمال البلكى - مصر الاقصر اسنا
نساء قاتلات في طابور الإعدام
روح الجميلة - أرض الأحلام
الجاسوسة أمينة المفتي - انتقام بطعم الخيانة
نور الهدى الاخضرية - الجزائر
قصص
من تجارب القراء الواقعية
مرض لكنه ليس مرض
قمر - روحي في فلسطين
تجربة غريبة ومخيفة
aziz - اسبانيا
الرعب الحقيقي - الجزء السادس
كلوديا - الخليج العربي
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
emoje
emoje2
youtube
help
ضع رابط فيديو يوتيوب
  • التعليق مفتوح للجميع لا حاجة الى عضوية او ايميل
  • التعليقات تدقق ثم تنشر لذا قد يتأخر نشرها لبعض الوقت
  • التعليقات المستفزة والجارحة لن تنشر لذا لا تتعب نقسك بكتابتها
load
X اغلاق
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
emoje
emoje
load
تعليقات و ردود (22)
2021-03-03 14:29:26
user
408074
22 -
فلسطينية
هذه واحدة من أسخف أسباب القتل التي أراها بحياتي
2020-07-18 15:39:22
user
363764
21 -
سارة
يجب شنقها حتى الموت
2020-02-25 15:36:57
user
338207
20 -
القلب الحزين
شخص مثلها كان يجب أن يعدم.
2020-02-15 14:56:23
user
336775
19 -
ظهرة المدفع
تقتل انسانه بريءه لتتسوق في متجر ...يا لقساوة بعص قلوب البشر
2019-11-17 16:22:54
user
324539
18 -
The only red rose
ههههه عشنا وشفنا قتل عشان تسوق طيب بطاقات الائتمان هذي ما فيها كلمة سر زي الفيزا كارت اللي نستخدمها عندنا لازم كلمة سر مطلوبة في الصراف لو جيت اسحب منه يمكن البطاقات غير الفيزا كارت ....يمكن
المهم الشكر الجزيل لك أخي نصر استمتعت كثيرا بطريقة كتابتك للمقال بجد رووووووعة لا تبخل علينا بالمزيد من المقالات أخي

ولا ننسى أن نشكر الأستاذ اياد العطار على مجهوده لنشر وتحرير المقال

بانتظار الجديد بشوق ولهفة ❤
2019-04-21 12:45:37
user
297256
17 -
د/ سارة
تعليق ٦١ :- يا عمي انا لا اقصد المهاجرون الذين بنوا امريكا من عرب وآسيويين مسلمين ومختلف ديانات ... لست غبية لاتهمهم اعلم ان امريكا ليست بلد ذو عرقية واحدة واعلم ان لكل ولاية قوانينها والله اعلم لست جاهلة ومتقوقعه لهذا للحد ولكني اقصد في تعليقي الامريكان الانجلوسكسون المتعصبين وهم غالبية شعب الامريكي وهم أنفسهم من يحتقرونكم ورئيسهم يحرض عليكم .... وهم ٩٩ ٪ أغلبيتهم نساؤهم مثل هذه المراة .... اما بالنسبة للعالم العربي فتحن كغثاء السيل لا تسمن ولا نغني من جوع نحن كم مهمل اما عن كوني دكتورة انا طبيبة عملي طبيبة اعمل ايه ؟ ما دخل عملي برأيي واكيد لا أعمم لكن الشر يعم
2019-04-02 07:35:33
user
293750
16 -
عمر العراق
الى د. سارة استغرب انك عممتي على شعب من ٣٧٠ مليون نسمة بحالة واحدة للعلم الشعب الامريكي يتكون من كل الاديان من ضمنهم المسلمين و انا مقيم في امريكا من ٧ سنين والله اتمنى الشعوب العربية تمتلك ٥% من حنية و اخلاق و ادب الشعب الامريكي الشعب غير الحكومة زائدا الوطن العربي مليان اجرام و حالات شاذة يندى لها الجبين ..تعليقي خارج الموضوع و لكن استغرق ممن تلقب نفسها بدكتورة و تعمم على شعب كامل من قصة شخص واحد .
2019-03-24 00:17:07
user
291908
15 -
د / ساره
لم ارى في حياتى ولم اقرا في حياتى كلها ولم اشاهد في حياتى كلها وثائقيا الا وأثبت لي تماما تماما سخف البلد المسمى امريكا بلد سخيف حضارة قائمة على جثث السكان الأصليين ، بلد كل عشر سنوات لابد ان تغزو بلد مسالم ، بلد يصنف العالم بالارهاب مع انه بلد الارهاب والاجرام وعبودية المال ، نساؤهم يعنى استغفر الله ورجالهم رجال مافيا وعصبجية لذلك لا استغرب ان اقرا عن الاخت تقتل لا جل المال امريكا ليست بلد بل مستنقع تجد به كل المجرمين وسفاحين والقتلة وتجار المخدرات وباعة اللحم والرقيق منهم خرجت العبودية والدمار واليهم تعود
2019-02-23 14:02:31
user
287179
14 -
الجميله
مقال راااائئئععع استمعت بقرائته
اما للمريضه دانا لو فكرت قليلا كان عرفت ان لديها الف طريقه امامها لكسب المال من العمل و المسابقات ايضا
وتصبح مشهوره بشئ رائع وتصبح لها مكانه فالمجتمع ويكون لها احترام وتقدير ...
انا حتما اتفق مع تعليق lost soul .
2019-01-12 15:05:45
user
279640
13 -
سانسا السمراء
مقالك اروع من الرائع المفروض ان يوضع بالقائمة الرئيسية
بالعامية... هادي امراة عاقلة و ليس بها مرض نفسي
مثل هيك مساجين المفروض ما يطلعو من السجن ابدا
2019-01-11 23:35:56
user
279544
12 -
عيسى
مقال رائع ..
2019-01-11 14:53:30
user
279507
11 -
عمانيه
طيب كلنا نحب التسوق بس ماتوصل اكسب فلوس من قتل عجايز لا حول لهم ولا قوه
2019-01-11 14:53:30
user
279497
10 -
لمجنن الجن
شكرا لتفهمك. ارجو الا تتسرع.. وفعلا فعلا لا تظنوا أن نوع الدين إثبات أن المجتمع أقل إجرام ودناءة.. ازدواجية الناس تجعلهم يتفاخرون بمظاهر دينهم و الحديث عن الجنة لكن لو كشفنا افعالهم وافكارهم بالخفاء لشابت رؤوسنا. وحتى الاعدام ليس الحافز لعدم ارتكاب الجرائم بقدر نفس وضمير وخلفية الشخص وجتى ظروفه او تنشئته وخلقه. الاخلاق تأتي من السلوك والقناعة بالخير وليس بالخوف دينيا من اقتراف ااثم.. او خ ف من اعدام لأن المجرم عادة يظن انه سيفلت بفعلته
تحياتي لك
2019-01-11 14:53:30
user
279495
9 -
نوسة.
فعلا احتاج للشبينغ ساتجه لجارتي المسنة
2019-01-11 10:03:48
user
279432
8 -
سمر
المهم انها خلصت شوبنغ ، ما فضلش عايزة تشتري
حاجه تاني .
2019-01-11 10:03:48
user
279424
7 -
Lost soul
كم هي مريضه
ونالت ما تستحق
وما اعجبني اكثر في القصه انها كثيرة الصحبه بالرجال هههههههههم تتطلق ثم تصادق ثم تتزوج ثم تترك
وما احزنني انها كانت متفوقه في الرياضة
لو انها داومت على ما كانت تتقنه لكانت شخصيه مرموقه في المجتمع وعلى مستوى العالم
2019-01-11 06:23:27
user
279412
6 -
مـجنــــن الجـــــــ�ــــــــــــن
لتعليق رقم(4) Iron Maiden
اظن اني تسررررعت
لاكن في لحضه حسيت ان القاتل لو كان مسلم او عنده شوي اسلام كان بيخاف الله ويتذكر ان في حساب وعقاب لاكن تذكرت انها توجد مثل تلك الجرائم بوطننا العربي ايضآ ولاتقل بشاعة من تلك التي نسمع عنها في الدول الاجنبيه فحقآ لقد سمعنا وراينا باعيننا تلك الجرائم في بلادنا فمهما تعددت الاديان يبقئ المجرم مجرم انا لااتحدث عن هاذه القصه فقط بل عن كل القصص التي يشيب لها الراس
تعليق رقم(3) شكرا لمرورك.ي♡
2019-01-11 06:23:27
user
279411
5 -
............
ليس التسوق هو السبب كان ممكن تسرق او تحتال بدون حاجه للقتل و كانت ستكسب مبالغ ضخمه و بابسط الطرق
هي كانت ترغب في القتل اساسا و السبب معروف النقمه
اول ضحاياه كانت قريبه زوجه ابيها قتلتها و ارادت ان تورط زوجه الاب
و لما وجدت قتل العجائز سهل واصلت استهدافهن و بذلك تشبع جنون القتل دون صعوبات و مخاطر كبيره
اما هوس التسوق فهو دليل اخر على اعتلالها النفسي
معروف الانسان اللي يدمن التسوق و يصرف مبالغ كبيره عليه هو انسان متملك محب للسيطره و شديد الانانيه
2019-01-11 04:22:00
user
279396
4 -
Iron Maiden
الأخ مجنن الجن ...أمريكا تطبق الأعدام في عدة ولايات وبالنسبة لمعدل الجريمة في الدول الأسلامية بالجملة والجرائم في الدول الأسلامية يندي لها جبين أبليس هذا أولا ..ثانيا الحمد لله علي نعمه وعلي الاسلام لاشك في ذلك ، لكن تقرا مقال عن جريمة قتل وتعقبها بالحمد لله علي نعمة الأسلام !! لو كان القاتل في دولة مسلمة ماذا كنت لتقول ؛ الحمد لله علي نعمة الصحة ؟ أنا مسلم وعايش في دولة مسلم والله الأجرام شفته بعيني ...أعوذ بالله
2019-01-11 04:22:00
user
279386
3 -
لمجنن الجن
اين تعيش حضرتك؟
في عالمك هذا جرائم مروعة. قتل واختلاس واغتصاب محارم و فلذة كبد
لا تحشر الدين كسبب لنعمة الامن و الطهر بالنفس البشرية..
هناك دول تقطع رأس حتي من يفكر ان يحتفل لكن هذا لم يثني المجرمين عن الاغتصاب والقتل
العبرة بسلامة العقل و سوية النفس والضمير وليس بالدين اطلاقا لا تنخدع بهذه العبارة المستهلكة و حاول ان تثقف نفسك و تتعرف على عالمك والماس حولك سيشيب شعرك من الجرائم و الدناءة البشرية التي ستسمع عنها من اناس تمسكو بطقوس و واوامر دينهم لكن هيهات
2019-01-10 16:01:14
user
279372
2 -
نوره الكويتية
بصراحة فيه كثير من البنات نفس طموح القاتله التسوق و السفر و اكل من مال حرام في زمن سوشيل ميديا كشف لنا وايد بنات من اشباه عشان اعلانات ممكن تسوي كل شي.. للاسف
2019-01-10 16:01:14
user
279371
1 -
مـجنــــن الجـــــــ�ــــــــــــن
احس اني بدات افرح بما يحصل من جرائم في الدول الاجنبيه لو كان في اعدام بدون رئفه مكانت الجرئم بهاذا المعدل عندهم الحمدلله ع نعمة الاسلااااااااام والله يعينهم ع اللي هم فيييييه"
move
1
close