الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : تجارب من واقع الحياة

العيش مع الخوف من الأخر

بقلم : شمس الدين - المغرب
للتواصل : [email protected]

العيش مع الخوف من الأخر
أعاني من خجل مبالغ فيه فاق جميع الحدود

 أنا مراهق عمري ١٧ عام ، طالب في ثانوي و أنا غارق في ظلمات الخوف من الأخرين ، قبل سنتين تقريباً اكتشفت أن خجلي الذي عانيت منه منذ صغري ليس خجلاً طبيعياً بل هو خجل مبالغ فيه فاق جميع الحدود حتى اصبح خوفاً بل رهاباً ، أنا أخاف من الناس ، من المجتمع و من جميع ما يوجد خارج عتبة منزلي 

أنا أعاني من الرهاب الاجتماعي ، أصابني هذا المرض منذ نعومة أظافري فقد كنت أخاف من الغرباء و طالما أسرعت جرياً لأختبئ في غرفتي كلما جاء عندنا ضيف ، هذا ما جعلهم يظنون أنني مغرور أو أنني أكرههم ، فأصبحوا يكرهونني بالمقابل حتى أقرب الناس إلي ، و ها هي قد جاءت أيام المدرسة حين أصبحت محطة سخرية لكل مار ، أصبحت حاوية القمامة يرمي فيها الأخرون ضحكاتهم المتواصلة اللامتناهية و هذا أثر كثيراً على حياتي ، تخيل نفسك واقف أمام جماعة يشهقون ضحكاً و يشيرون إليك بأصابعهم دون أن تعرف السبب لذلك و أنت غير قادر على الرد ، غير قادر على مواجهتهم بل تطأطئ رأسك خجلاً بل زيادة على هذا أن تظل مكانك لتأتيك من اللامكان أشباح سوداء تسكن جسدك إنها أعراض الرهاب ، فتحمر و العرق يتصبب من جميع أنحاء جسمك و تحس بأن جسمك يهتز بأكمله من جراء نبض القلب السريع و ترتجف جسمك كامل يرتجف ، فتحاول جاهداً منع نفسك من السقوط أرضاً


قد أكون أحاول منع عيني من البكاء لكن قلبي يبكي و يصرخ بأعلى صوت ، لكن من يُسمع أشخاص منشغلين بالضحك و السخرية أم أنهم أشخاص قلوبهم حجارة لا يعرفون الرحمة ، قد يصل هذا الأمر أحياناً إلى الضرب و العنف ، لطالما تعرضت للضرب من طرف الأخرين ، لم أستطع أن أحكي مشكلتي لوالدي فمشاكلهما تكفيهما ، بل أسارع لأقف أمام المرآة و أتأمل نفسي محاولاً اكتشاف سبب ضحكهم علي وملايين الأجوبة تمر على ذهني لماذا ؟ بسبب شكلي ؟ لا ، أنا مثلهم ، أم بسبب وحدانيتي؟ لا ،البقاء وحيداً ليس عيب ، لماذا ؟ أحاول وأحاول دون جدوى 

كما لاحظت تعامل الناس معي ليس كالباقي ، فيعاملونني و كأنني طفل صغير لا أفهم و لا أفقه و كأنني أحمق لا أعرف شيء ، كلمة صديق لا أعرف معناها فهي تجربة لم أمر بها قط ، هذه باختصار شديد حياة من يعاني من الرهاب الاجتماعي ، هذا الوحش الملتصق بك و الذي يمنعك من التقدم في حياتك بل و يدمرها يوماً بعد يوم.

تاريخ النشر : 2019-01-20

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : حسين سالم عبشل
انشر قصصك معنا
مقهى كابوس
اتصل بنا
لا أريد الإفصاح عن اسمي - الجزائر
unknown girl - العراق
سارة
فيسبوك
يوتيوب
اين قصتي
عرض متسلسل
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
ضع رابط فيديو يوتيوب
  • التعليق مفتوح للجميع لا حاجة الى عضوية او ايميل
  • التعليقات تدقق ثم تنشر لذا قد يتأخر نشرها لبعض الوقت
  • التعليقات المستفزة والجارحة لن تنشر لذا لا تتعب نقسك بكتابتها
X اغلاق
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
تعليقات و ردود (20)
2019-03-24 23:48:05
292151
20 -
ألم الماضي(。ŏ_ŏ)
سبق وان تحدثت في خضم هذا الموضوع، اخ شمس الدين سبق ومررت بكذا التجارب ايضا و تجاوزتها بإذن الله تعالى مع الوقت لتصبح من الماضي، فقط حاول ان تجد هواية او ربما شئ تحب عمله لتريح نفسك و بالك.
و شكرا على المشاركة
2019-01-25 03:45:08
281963
19 -
..ي ز ن
انا كذلك ( اقرأ موضوعي ( اكتئاب و ايذاء الذات و الشذوذ الجنسي)
2019-01-23 23:09:42
281726
18 -
عصام ١٩٩٢
اعانك الله انا كنت مثلك بالضبط ولكن تغيرت اسلوبي معا الناس صرت انسٱن دخولي بالمجتمع
حاول اخي بقدر المستطاع بان تغير من نفسك ان الله لا يغير ما بقوم حتى يغيرو ما بانفسهم جاهد نفسك بالتغير وعدم الخجل من اتافة الاشياء
2019-01-23 14:31:43
281663
17 -
هيفاء
حول الندماج معهم او اتكلم معهم انا فتاه عمري 16 كنتو اعاني متل تمامن ولكني تغلبت علئ هدا كنت احول وحول الندماج مع الخرين حتا نجحن هل من الممكن وضع رقم حتا ييمكن اتوصل وحل المشكل
2019-01-22 23:29:53
281520
16 -
بيري الجميلة ❤
أتفق مع نايل كلام صحيح ، حتى ان معظم من يعانون من الرهاب يزول عنهم بمجالسة اهل الدين والذكر وحضور المحاضرات والجلسات الدينية وملازمة المسجد وتعلم القرآن الكريم
2019-01-22 12:14:33
281381
15 -
نايل
هل تأكدت من عدم إصابتك بمس؟؟
الرهاب يعاني منه جميع المصابين بمس،
وأنا شخصيا كان لدي خوف ورهاب من الأشياء والأماكن الجديدة وبشكل عام التغيير،
واكتشف أني مصاب بمس منذ الصغر وتأكدن أنه سبب ما يحصل معي من رهاب ووساوس غريبة،
أي شخص لديه رهاب ويبحث عن السبب والعلاج يجب عليه أن يضع المس كأحد الاحتمالات الممكنة،
ويوجد في المغرب الكثير من الرقاة الثقة ذوي الخبرة الكبيرة يمكنك التأكد بجلسة واحدة أو يمكنك التأكد بنفسك من خلال رقية نفسك ومراقبة ظهور أعراض المس،
وفقك الله.
2019-01-22 10:12:55
281371
14 -
hajjoura bouteraa
بسم الله الرحمان الرحيم انت تعاني من مىض التوحد.انا استاذة ثانوي .عندي .تلميذ. مثلك
تمام يقف وحده،يجلس وحده لا يختلط مع الاخرين.داىما خاىف حتى اثناء العودة من اامعهد لمنزاه بكون وحده.حز في قلي وضعه حتى جعلت التلاميذ يهضمونه ويقبلون به صديق شيىافشيىا ثلاث سنوات نمذ ان كان في توحده الان تحين وصعه واصبح يتكلم مع زملاىه احين من الاول .اتعرف اما ساعته؟ لاننى اعرف مرض التوحدومدى تاثيره.لى ابنة متوحدة .وعمرها تسعة عشر عاما لكن ولله ااحمد على عطاىه.ابنتى تعاني كنتلتوحد ولاتتكلم .ولا تدرس ولا تاكلبمفردها وتمرض ان تعرضت للهواء.وكل شى اقوم به لها انا ووالدها نؤكلها نلبسها ... واخيىا هي تخاف من. كل شى حتى الشارع....تحمد اخي الله .وزر طليب نفسي سبعطيك دواؤ للرهابتلاجتماعب .شارك في نادى رياضى العب كرة .شارك في نادى موسبقي اقرا قران ادعوااله ليلا ...تصدق ...ناجي الله ليلا سترى تتحسن.
2019-01-22 03:55:34
281305
13 -
بيري الجميلة ❤
كل مشكلة ولها حل ، حل مشكلتك هو أن تقوم بتقليد من حولك ، ليس تقليدا بمعنى أن تكون مسيّر ، بل مقصود به أن تتعلم منهم ، تعلم منهم طريقة واسلوب التعامل والجرأة ، أنت مثلهم وهم مثلك تماما لا فرق سوى انك انت تحبس نفسك ، انطلق براحتك فالحياة لنا جميعا ، وتحتاج أيضا إلى شخص مختص في التعامل مع حالتك ليأخذ بيدك أول الطريق حتى تعتاد ، ربما طريقة نشأتك في منزلك منذ صغرك كانت سببا فيما أنت فيه قد يكون هناك خطأ جعل منك شخص بهذا العجز لكنك لم تذكر لنا كيف هي حياتك في البيت وكيف هي علاقتك بأفراد أسرتك وهل عاىلتك اجتماعية ام هي بنفسها منعزلة وتأثرت انت بذلك ، لأن معظم هذه المشاكل سببها من المنزل ، لا تقلق فأنت لا زلت حديث السن بل إن مرحلتك هذه هي التي عادة مايكون فيها المراهق حساس وخجول ، واعدك انك ستتغير كثيرا كلما تقدمت في السن ، لكنك ايضا تحتاج لمساعدة من نفسك ، أنصحك بأن تلجأ لمتخصص يساعدك ، وأن تقوم بتكوين صداقات قليلة مع القليل ممن يشبهونك في طبعك ، منهم ستبدأ بالجرأة والتغير والانفتاح تدريجيا ، هذا خير من انك تظل وحيدا فلا تتعلم ولا تتقدم
2019-01-21 22:54:17
281271
12 -
عابره
الى تعليق اربعه
يا الهي انت صادقه ،عندما يغضب الشخص يشعر بالقوه والعنف ،قد يكون أمرا سيئا ،ولكن ليس هناك حل سريع وفوري غيره ماذا عسانا نفعل نجلس خائفين طوال الوقت
2019-01-21 09:43:58
281213
11 -
ام ريم
مشكلتك تبدأ وتنتهي لديك فحتى تتخلص من الرهاب عليك بفعل كل مايخوفك ويقلقك وتفعل دائما عكس ماتشعر به وخطوة بخطوة ستتخلص منه نهائيا قد تقول ليس بتلك البساطه ولاكن صدقٱ اذا بدأت بخطوة سترى سهولة الخطوات اللتي بعدها والطريقة مجربة وناجحه فعندما أصبت بالوسواس نصحني طبيبي بفعل كل مااخاف منه وعكس مايملئ على الوسواس وفعلا تخلصت منه بفضل الله عز وجل
قوي نفسك وشخصيتك مارس الرياضه بالخارج تعرف على اصدقاء بالعالم الافتراضي وعندما تجد في نفسك القدرة على التواصل ابدا بمحيطك وكون صداقات لاتهتم لمن يسخرون منك فهم لا يعلمون مدى معاناتك وتعبك النفسي ولاكن بدل أن تنزل راسك انظر لااعينهم مباشرة لاتدع شيئا يكسرك ولاتسمح بذالك
انت مازلت صغيرا وبإذن الله ستتخلص من تلك المشكله وعندها ستجد أن ماعانيته كان حله سهلا وبين يديك فقط توكل على الله وقوي علاقتك بالله
2019-01-21 09:43:58
281208
10 -
المسكين
بعين الله اخوي انا ايضا مثلك ليس لدي اصدقاء وأعاني من الرهاب الاجتماعي وافكر في الخروج من الجامعة
2019-01-21 07:50:34
281200
9 -
بنت مصر lolo love
ازايك يا أخي الصغير
الكثير مما حدث ويحدث معك انا عانيت منه
مثل التنمر وسخرية الطلبة والمعلمين مني واستهزاء الأقارب والتقليل من شأني وعدم احترام رأيي
والتعامل معي كأني طفله والرهاب وغيره وغيره
وأغلب كل هذه المشاكل انتهت الحمد لله
انت الآن 17 صغير جدا والحياة امامك
انت أمامك فرص ذهبية لتحسين نفسك وشخصيتك
انصحك بالرياضه والقراءه
واعلم ان الكثير من العظماء والمشاهير في التاريخ كانت طفولتهم ومراهقتهم مثلك وعانو من الرهاب وكل ذلك
ولكن تحسنو وتطورو وازدادت ثقتهم بنفسهم
بالتوفيق
2019-01-21 07:02:52
281191
8 -
الطائر الحر
مشكلتك اخي الكريم انك تعاني من الرهاب الاجتماعي وقله الثقه بالنفس انصحك بالذهاب الى طبيب نفسي والانخراط في المجتمع
بالتوفيق
2019-01-20 21:44:36
281120
7 -
army
أنظر إلى أعين الناس مباشرة فهذا سيعطيهم إنطباعا على قوة شخصيتك و إن أهانك شخص ما لا تهنه بل إبتسم في وجهه ثم إذهب
طور شخصيتك و شارك في نشاطات مسرحية فهي تنمي الثقة
إمنح الحب لنفسك قبل أن تمنحه لغيرك أما بالنسبة للأصدقاء فهم ليسو بالشيئ الضروري فالبقاء وحيدا يمكن أن يجعلك تكتشف أشياء مميزة في نفسك
أنا أيضا تعرضت للتنمر لكنني إكتفيت بالتجاهل و عدم الإهتمام لأنني مشغولة بتطوير نفسي و دراستي و ليس لدي وقت لأهتم بالتعليقات الفارغة
بإختصار، إهتم بنفسك فقط فإرضاء الناس غاية لا تدرك و من الممكن أن تكون رئيسهم في العمل في المستقبل
2019-01-20 21:37:37
281114
6 -
هديل
انت السبب بمعاملة الناس لك انت جعلتهم يتمادون بهروبك وخوفك هل فكرت يوما" بمواجهتهم ولو بنظرة طبعا" لا. الا تعرف ان البشر لا يرحمون فقط ولو لمرة واحدة تحدى نفسك وضعفك اجعلهم يخافون منك وليس العكس لتكن ثقتك بنفسك قوية فأنت لا تتمتع بالثقة لذلك حصل هذا الأمر عندك اكسر هذا الحاجز وانطلق بحياتك لا تهتم لأحد الست رجل لماذا الخوف فقط ما عليك الا ان ترد عليهم بالمثل وعندما يهاجمك احد دافع عن نفسك لا تهرب لمرة واحدة افرغ حقدك كله سترى كأن شيئ لم يكن أبدأ بهذه الخطوة حالا"
بالتوفيق.
2019-01-20 15:45:04
281103
5 -
ح.
عندما تكبر بتتغير شخصيتك , فقط كل ماعليك , حاول ان تكون صداقات بقدر المستطاع
وان تخرج مافي قلبك من مشاعر اتجاه من حولك
أبداء اولاً من أهلك والمحيطين بك
تذكر أخي بقدر المستطاع لا تجهد نفسك وتلوم نفسك ع مالا تستطيع تحقيقه
تعود ان تمارس الحديث , بعد مدة من الزمن سوف تعتاد ع ذالك
طبيعتنا عندما لا نتكلم مع احد ابداً قرابه التسعه اشهر نفقد طريقه تواصلنا ونصبح خجولين
حتى نتعود
شانك شان سائق دراجه لما يتوقف من سياقه الدراجه سنه كامله او اكثر
يصاب بالرهاب ولا يستطيع ان يسوق الى بعد مايتعود

أشوفها مشكله طبيعيه تحدث لاي شخص لا يتواصل مع احد
والخجل المفرط يذهب , (فقط لا تفكر اذا كنت تريد ان تتحدث مع احد لا تفكر ما الكلمات للي ودك تقولها , الكلمات بتخرج من وحدها )
وبرايي زور طبيب نفسي سوف يساعدك كثير بمشكلتك
حفظك الله اخي .
2019-01-20 15:45:04
281097
4 -
زاهر
لقد مررت بما يحصل لك في فتر المراهقة وبعد ان بلغت سن الرشد اختفى كل هذل لوحده حاول ان تكسر حاجز الخجل شيئا فشيئا الى ان تتصرف بشكل طبيعي الاختلاط مع رفقة طيبة ما تمر به شي موقت وسينتهي با انتهاء فترة المراهقة انشاء الله بتوفيق لك اخي
2019-01-20 13:22:54
281069
3 -
شخصية مميزة الى صاحب المقال
صراحة عليكي ان ترى طبيب مختص يساعدك في حل هذه المشكلة او تتصرف بنفسك وتخخلصها من هذا الرهاب وتغير من طريقة تصرفك مع من حولك وتغير شخصيتك هذه حتى تستطيع التأقلم بالتدريج مع من حولك
2019-01-20 13:12:12
281059
2 -
مجرد عابرة سبيل
كنت مثلك تماما الى ان وصلت الى الجامعة حيث لا توجد اقسام ضيقة ولا يجب عليك تكوين صداقات و ترى اناس مختلفين كل يوم وليس نفس الاشخاص يوميا و صرت لا اهتم بتاتا براي الاخرين في ولا حتى التعرف عليهم و يمكنني ان اجلس منعزلة في مكان دون ان يابه لامري احد وتلاشت كل الضغوط التي كانت لدي في الماضي صحيح انني اقلق على مستقبلي كيف سيكون شكله بالنسبة لشخصية مثلي ولكن حاليا انا سعيدة هكذا. انت ايضا لا تهتم فقط تصرف على طبيعتك ليس من الضروري ان يكون لك اصدقاء لا تجهد نفسك في التقرب منهم (اعلم كم هدا الامر صعب )ولا تهتم باراء الاخرين فيك فقط كنت انت عبر عن رايك ولا تخاف اهم شيء لا تهتم ولا تجهد نفسك في امور لا تستحق.
2019-01-20 13:12:12
281051
1 -
كن مع الله
يا ابني مشكلتي مثلك انا شاب لاعب كمال اجسام شخصيتي رائعة الكل يقول لي انني ذو شخصية حلوة و لي هيبة لكنني اخاف من كل الناس خاصة الخجل من البنات هل تعلم ان قلبي يتوقف عندما ادخل مكان فيه ناس و الاقيها صعبة جدا جدا الكل يهابني و انا اهاب الكل و تعال لاقيلها حل !!! طبعا لا احد يعلم انني اخاف و عندي رهاب و حتى لو قلت لهم كذا مستحيل يصدقوني لانهم خاصة في الجامعة يهابوني و يحترموني . انا كريت من هنا حتى اعرض ايضا مشكلتي التي لم اجد لها حل
move
1
close