الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : تجارب من واقع الحياة

أكره أبي وأمي

بقلم : بائسة - مصر

أكره أبي وأمي
أبي و أمي يميزان أخواني عني و يفضلان الذكور على الأناث

 لا أعرف كيف أقول هذا ولكنني أشعر بأني أكره أبى وأمي ، لأنهما منذ صغري وهما جعلوني أكره الحياة بل أمقتها بشدة ، فأنا منذ أن وُلدت لا أراهما إلا وهما يتنازعان وبخاصة أبى فهو صوته مرتفع ويقوم بشتم أمي بألفاظ قذرة ويضربها وأحياناً ، و يجعلنا أنا وإخوتي جالسون كالبهائم ويمسك الخرطوم الغليظ ويضربنا

ما جعلني أكرهه وبشدة ، عندما ولدتني أمي حزن حزناً شديداً لأنه كان يريد ذكر وليس أنثى ، أيضاً جدتي حزنت كثيراً ولكن أنا ليس لي ذنب لأني لم أختر جنسي ، عندما بدأت أفهم الحياة وجدت أبي يميز بيننا ليحضر الأكل الشهي والعصير اللذيذ لأخي الذكر فقط أما نحن البنات فلا يعطينا شيء ، عندما وجدت أبي هكذا لا أجد منه حنان ولا عطف اتجهت إلى أمي ، ولكن هي أيضاً لم تحنو علي ، فعندما كنت صغيرة كانت تضربني ضرباً شديداً وتضربني بالحذاء فوق رأسي وتسبني بألفاظ قبيحة و لم أجد منها ولو ذرة حنان ، حتى أني كنت لا أرغب في أن أقول لأبي يا "بابا " أو لأمي يا "ماما " ،  فنحن نعامل بعضنا أسوأ معاملة

وأيضاً ليست لي صديقة لكى أفضفض لها فأنا وحيدة بائسة أجلس بمفردي لساعات وأظل أبكى و أبكى حتى تحمر عيني ، حتى أنني حاولت الانتحار أكثر من مرة ولكن دون جدوى ، فلجأت إلى الله لكي أحكي له ما يضايقني ، فواظبت على الصلاة و قراءة القرآن وتفقهت في الدين فوجدت أن علي أن أطيع أبى وأمي ، ولكني سألت نفسي : هل يمكنني أن أطيعهما ولكني لا أحبهما ؟

سامحوني على شعوري هذا ولكن هذا دون إرادتي فأنا ما زلت مريضة نفسية حتى أني لدي عقدة من الزواج ، فأنا لا أريد أن أتزوج لكي يحدث هكذا لأبنائي ، مع أني أشعر بأن هناك شيئاً جميلاً في قلبي تجاه أحد أقاربي ولكني لا أريد الزواج منه لأني معقدة ، حتى أنني لا أعرف شعور الحب ، ما هو الحب ، فكيف أعطيه للناس أو لزوجي أو لأبنائي ففاقد الشيء لا يعطيه ؟ حتى أنني أشعر بأني لا أحب أحد 

في النهاية أريدكم أن تعلموني كيف انسى الماضي وأن أحب أمي وأبي ، علموني ما هو الحب النقي ، آسفة على الإطالة وشكراً للفضفضة.

تاريخ النشر : 2019-01-20

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : حسين سالم عبشل
انشر قصصك معنا
كتكوتة اوتاكو - في مكان ما
رزان - الأردن
فرح - الأردن
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
ضع رابط فيديو يوتيوب
  • التعليق مفتوح للجميع لا حاجة الى عضوية او ايميل
  • التعليقات تدقق ثم تنشر لذا قد يتأخر نشرها لبعض الوقت
  • التعليقات المستفزة والجارحة لن تنشر لذا لا تتعب نقسك بكتابتها
X اغلاق
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
تعليقات و ردود (18)
2020-03-27 15:06:18
343217
18 -
Marihan
اغلب العرب فاشلون في احتواء ابناءهم . انا عمري ما حبيت امي ولا ابوي ولكن لو صابهم اي ضرر اكتر حد بيزعل انا .
2020-03-27 15:04:28
343216
17 -
Marihan
للاسف كتير منا بينافق قدام الملأ بحب أهله وهي مجرد عادات وتقاليد وبالواقع كتير من العرب لا اب حنون ولا ام حنونة .
2019-03-09 23:05:09
289383
16 -
المساعد
ان ما تمرين به قد مررت به سابقا ولن اكذب عليك فى انه تركوا لى ندبة وجرح كبير فى قلبى ...... الحل بسيط لانه شاق وطويل اهتمى بدراستك وتفوقى واهتمى بهدفك لانك كلما اهتممتى بنفسك اسرعتى بالاستقلال عن عائلتك ولا ننسى ذكر الله فى كل خطوة لانه به يكمل كل شئ... الله
2019-01-24 17:04:42
281927
15 -
محبة الموقع
للاسف الشديد قسوة الوالدين تترك جرحا غائرا في النفس مررت بتجربة قاسية مع ابي وامي من قسوة واهمال وكره لكن ها انا ذا ام لاطفال رائعين امنحهم الحب والحنان والرعاية التي فقدتها اعوض فيهم ما فقدته لذلك انصحك بتجاهل الماضي وترك الافكار السيئة والتفاؤل لمستقبل مشرق سينسيك ما كابدت من الام لاتحاسبي والديك واتركي امرها لله
2019-01-22 08:50:03
281348
14 -
أحلام فتاة
كما قلتي عزيزتي فاقد الشيء لا يعطيه وبما أن قلبك فاقد للحب والحنان فلن تستطيعي مح الحب والحنان لأحد وهذا لن يخدم نفسيتك عزيزتي أنصحك بالابتعاد قد الإمكان عن والديك إذا كنتي طالبة ابقي تدرسي طوال اليوم في الجامعة وعيشي حياتك وانسيهم حاولي تجنبهم وتكلمي فقط مع الأشخاص الذين يحترمونك ويقدرونك ولستي مجبرة على شيء اتجاه والديك فلا تشعري بالذنب اتجاههما فهما المذنبان فيما حدث لك.. المفروض عليهما ان يتحملا مسؤوليتهما اتجاهك بما أنهما أحضراكِ لهذه الحياة الصعبة خصوصا لأنك بنت فالبنت تحتاج إلى الحب والحنان والرعاية أكثر من الأولاد والأفضل لك ان تري طبيبا نفسيا ليساعدك في حل العقد ونصيحتي لك عزيزتي عيشي حياتك كما تريدين أنت ولا تأبهي بأحد تحياتي لكِ
2019-01-22 03:55:34
281310
13 -
هديل
لا شكر على واجب عزيزتي الله ينور طريقك ويوفقك❤
2019-01-21 23:02:50
281287
12 -
بائسة صاحبة المقال
شكرا لكى اختى هديل كلامك اراحنى كثيرا
2019-01-21 23:02:50
281284
11 -
بدر
اختى الغالية الحب النقي هو ان تتمني الخير لغيرك و أن تعطي دون انتظار الشكر من أحد الحب تلزمه الثقة ثقي بنفسك اولا ثم ثقي بمن يستحق ثقتك هذا هو الحب
2019-01-21 13:36:30
281249
10 -
محمد النطاح
هذا يحدث في كل زمان..و خاصة في القِدَم و في العهد العربي الجاهلي..حيث كان الأب ينتظر من زوجته ان تلد له ذكوراً فقط و ان ولدت له أنثى حزن و ملأه الهم و اسود وجهه..و احيانا يقوم بأفعال اكثر قباحة كقتل الأنثى و هي لا تزال كيف ولدت او يحفر في الارض و يدفنها و هي حية!!
ذلك ان الذكر هو من يملك القوة لمساعدة الأب في العمل كما انه سيرث جينات عائلته عندما يتزوج و يوصل اللقب أيضاً..هذا هو السر في جعل الذكور ذوي مكانة عالية و رفيعة..و هذا يعتبر تمييز و عنصرية..
لكن هذا ليس سبب في جعل الإناث في أسفل طبقات البشرية،لسن وحدهن بل معهن الأطفال أيضاً،فالأطفال عانوا من مكانة هشة و رديئة جداً في المجتمع..
2019-01-21 12:42:12
281241
9 -
سما
جيد انك تصلين وتقراين القرءان فهذا يهون عليك الأذى اللذي لحق بكي من جراء معاملة اهلكي السيئه لكي وبالنسبه للحب ففاقد الشيء لا يعطيه فعلا فكيف تعطي اهلكي المحبه اللتي حرموكي منها، اما الطاعه فواجبه لكن الحب صعب أن نعطيه لأن الحب من القلب والقلب بيد الله وليس بأيدينا انتي فتاه رائعه بمعنى الكلمه وللأسف الناس لا يعرفون قيمة البنات الا عندما يحتاجون إليهن اما الزواج فالأفضل أن تاجليه لعل الله يحبب إليكي قلب امك وابيك
2019-01-21 07:50:34
281201
8 -
ام ريم
هوني عليك صغيرتي ..انتي لاتكرهين والديك ولاكن تكرهين تصرفاتهم ومعاملتهم معك وهاذا ماولد لديك تلك المشاعر السلبيه اتجاههم والداك يحبانك صدقيني لايوجد ام او أب يكرهون اولادهم ولاكن كما قالت عزيزتي بيري ضغوط الحياة وكثرة المشاحنات فيما بينهم لاتترك مجالا لراحة البال واعطاء الحب والحنان فهناك كثير من الآباء يخلطون بين الحالة النفسية ومحبة اولادهم فتجديهم جافيين معهم ولاكن لو نظرتي جيدا بقلوبهم لعرفتي كم يحبونك
بر الوالدين أمرنا الله به حتى وإن كانو سيئين معنا فبرههم عبادة وسنجد الاجر والثواب عليها وستجدي ثمرة برك لهما في حياتك أما رزقك الله بزوج صالح أو أبناء بارين بك
انا لااميل لمقولة فاقد الشئ لا يعطيه فمثل وضعك اذا تزوجتي ستكونين زوجة رائعه وأما رائعا كذالك لاانك ستعطين اطفالك كل ماحرمتي منه من مشاعر وعطف فلقد عشتي التجربة وتعلمين آثارها لذالك ستتفادينها مع اطفالك
2019-01-21 07:02:52
281194
7 -
أمل
انا مثلك اكره امي لست مجبورة ان تحبيهما فهذا شعور ليس بيدك، تزوجي يا عزيزتي وابتعدي عن هذا الجحيم انا لو كنت وجدت الفرصة لهربت من واقعي، تزوجي وعيشي حياة جميلة مع اولادك وعامليهم المعاملة التي كنتي تتمنيها
2019-01-21 07:02:52
281186
6 -
بيري الجميلة ❤
نعم وصدقيني مهما قسى الوالدين على ابنائهم فهم لا يكرهونهم أبدا ، لكن سوء تعامل وتقصير وقلة تفكير وجهل او ظروف سيئة صعبة جدا تدفعهم للغضب فينفسون ذلك لا إراديا في من حولهم ، لأنهم يشعرون بالحمل والعبء الثقيل والمسؤولية الكبيرة التي من الصعب ان يطيقوها ، وطبعا هذا كله لا يبرر لهم سوء التصرف لكن انتم كأبناء التمسوا لهم العذر من أجل الدم والأبوة ومشقة مايقومون به لاجلكم منذ ان كنتم اجنة في بطون امهاتكم
2019-01-21 07:02:52
281184
5 -
بيري الجميلة ❤
لا تحزني فمن حولك الكثير يعانون مثلك ، ولو لاحظت بعضهم لديهم عقدة المشاكل الأسرية واضحة عليهم من تكرارهم لذكرها لكن لا يفصحون ، يعني بعض البيوت لها اسرار كبيرة دون ان نشعر بهم ، طبعا هؤلاء الآباء ظالمين ومعقدين وجهلاء خاصة من يفضلون الذكور على الإناث لأن هؤلاء بالذات يفكرون بطريقة أنانية بمصلحتهم الشخصية وهي ان الذكر سيكبر وهو قادر على التكفل بهم وأن الفتاة تجلب الهم والمسؤولية وانها عار هههه يا للجهل والغباء والتخلف ، لكن ما على الأبناء إلا الصبر والبر والمعاملة الحسنى ، وانت ستؤاخذين ببرك لا بحبك ولا يكلف الله نفسا إلا وسعها ، إن الله امرنا ببر الوالدين ولم يأمرنا بحبهم ، لأن الحب امرا تلقائي يخلق مع العشرة والمعاملة الحسنة ، إنما لو كانا ظالمين قاسيين فلن نستطيع التحكم بمشاعرنا وإجبارها على الحب ، اصبري على اذاهما وادعي الله لك ولهما ، اما عن عقدتك من الزواج والإنجاب فهذا خطأ في تفكيرك لأنه ربما يكون الزواج منجى وباب لحياة سعيدة مريحة لك تنسيك حياتك الماضية القاسية ويعوضك الله في الزوج والابناء ولتتعلمي من قرصة الحياة وتحسني إلى أبنائك وتتجنبي التفرقة في معاملتهم ، اكسبي من حياتك دروسا نافعة عزيزتي ، وثقي بالله واقتربي منه لتنالي رضاه وتوفيقه أسال الله لك ذلك
2019-01-20 16:25:18
281108
4 -
هديل
رب العالمين أمرنا بالبر بالوالدين عليكي انت بنفسك فهم حسابهم على ربهم كيف تطيعينهم لا تسيئي اليهم وارحميهم كما رحموك في صغرك.
اما مسألة عقدتك من الزواج ليس كل البشر مثل والدك فلا تخافي عزيزتي انتي لست فاقدة للحنان انتي حنونة والدليل انك تفتشي كيف تطيعين والديك. الفاقد للشيئ لا يعطيه بمعنى من يكون ليس حنونا" كيف يعطي الحنان أراهن انك ستتزوجين بأذن الله وستكونين أحن أم أتعرفين لماذا لأنك لا تريدي لأولادك أن يعيشوا الحرمان الذي عشتيه.
أحسنتي بلوجئك الى الله وتوكلي عليه فهو من سينير دربك ويخلصك من بؤسك.
2019-01-20 13:22:54
281076
3 -
موج ازرق
انا أتفاجأ كثيراً من كم المواضيع التي يكون ملخصها
كره الوالدين فأحيانا اكون مذهولة من كثرة البغض
في القلب علي الوالدين واوقات كثيره يكون ذالك البغض لاسباب تافهه مثلاً:قد قرأت موضوع لا اذكر ما اسمه لاكن كانت البنت تكره والدها ولم تعد تحبه لانه اخذ منها الموبايل وكان بسبب انه اكتشف انها تكلم شاب .
اختي صاحبه المقال :
احمدي الله كثيراً علي نعمة الوالدين وانكِ لم تولدي
يتيمة دون اب ولا ام ، فكثيرا يتمنون تلك النعمه
وحتي ان كانوا ضربوكِ او ضروكِ في اي شئ، فالنبي يوسف عليه السلام بقي شاكراً لزليخه وزوجها الانهم ربياه رغم انهم رمياه في السجن وعُذب اشد التعذيب .
وشكراً
2019-01-20 13:12:12
281062
2 -
شخصية مميزة الى صاحبة المقال
بخصوص والديكي لا احد سيلومكي على ما تعانينه بسببهما ولكن لا يجب ان تكوني عاقة لهما حتا لو اساءا المعاملة لكي ولأخواتكي وطالما هداكي الله فعليكي ان تتعلمي كيف تحبيهما وتدعي لهما بالهداية والصلاح فهذا اقل شيء يمكن ان تفعليه حتى لا تظلميهما حتى لو ظلماكي يبقيان والديكي في الأخر اما بخصوص الزواج ليس شرطا ان يحصل مع اولادكي مثلا ما حصل معكي بالعكس يمكنكي ان تعطي الحب الذي م تحصلي عليه انتي فتعوضين اولادكي ما فقدته انتي في صغركي وهذا امر بسيط كوني مختلفة عن والديكي واعملي بأحسن ما لديكي وحاولي ان تتجاوزي هذه العقدة وان شاء الله يعوضكي الله خيرا
2019-01-20 13:12:12
281053
1 -
ورود
عيشي لنفسك فقط ولاتطلبي من احد الحب اهلك لم يحبوك وانت صغيرة ولن يحبوك وانت كبيرة كل مااستطيع ان اقوله لك ان تؤمني نفسك ماديا حتى لاتحتاجي احد في حياتك القادمه
move
1
close