الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

جن في الحمام

بقلم : المؤمنة بالله - ليبيا

جن في الحمام
هناك رأيت مياه غزيرة على أرضية الحمام

 السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ،  أول مرة أشارك بقصة ليست مخيفة و لكن حدثت معي و أنا في العمل

كنت وحدي و زميلتي غائبة و كنت أنظف فصول الطلبة بعد خروجهم ، و بعدها ذهبت إلى الإدارة لتنظيفها و أنهيت عملي ، وكان الموظفين البعض منهم غادر والبعض لا زال موجود ، وأنا طبعاً عندي حجرة خاصة بنا أنا و زميلتي وكان في ممر طويل مقابل الحجرة و يوجد به حمامات كبيرة و واسعة ، يعنى عندما أنظفها أتعب ، طبعاً نظفتها جيداً و تركت الباب مفتوح لأني كنت أقفل الباب قبل أن أغادر ، و دخلت الحجرة و أجلست استريح قليلاً ، بعدها عدت للحمام من أجل غسل وشاحي في الحوض ، و هناك رأيت مياه غزيرة على أرضية الحمام ،  قلت في نفسي : من الممكن أن تكون هناك حنفية معطوبة هي السبب بالتسرب

نظفت الحمامات مرة أخرى و جففته وغسلت يدي وخرجت ماشية إلى حجرتي ، طبعاً غيرت ملابس الشغل ولبست ملابسي من أجل المغادرة مع سيارة العمل ، وكان في الممر مرآة على حائط ممر ، وفقت أرتب وشاحي و التفتت فرأيت الماء تلمع ، فاستدعيت رجل الصيانة من  أجل حل المشكلة ، دخل الرجل و قال لي  لا توجد أي مشكلة و الحنفيات مغلقة ، ثم خرج ، عندها اقتربت إلى عتبة الحمام و شعرت بجسمي يقشعر ، تكلمت بصوت عالي وقلت : أنتم أحبابي و أصحابي وأنا تعبانة في الشغل لا تؤذوني ولا أؤديكم ، وقبلها سميت بسم الله ، طبعاً نظفت الحمام من الماء و كانت نظيفة جداً  ، أنهيت عملي و مشيت قليلاً و غادرت المكان ، و لم أشعر بأي خوف ، لكن عندما حكيت قصتي للموظفين و زميلتي قالوا لي : أنتِ تخوفينا ، ما هو رأيكم ؟.

تاريخ النشر : 2019-02-04

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : حسين سالم عبشل
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر