الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس
ملاحظة مهمة : سيتوقف موقع كابوس عن استقبال المزيد من المواضيع مع انتهاء شهر رمضان المبارك .. وذلك لاغراض الصيانة

أمي

بقلم : مجهول
للتواصل : [email protected]

أمي تعاملني بطريقة سيئة و تحاول الاستحواذ على كل شيء

 أهلاً ، أنا لا أجيد كتابة المقالات جيداً لذا سأدخل بصلب الموضوع مباشرةً ، أنا شخص من عائلة منفصلة و مضطر للعيش مع أمه التي تمارس أسوأ أنواع المضايقة معه ، فذات مرة قبل أن ينفصل والدي كانت تخرب أشيائي ، تسرق مصروفي ، تصرخ و تقوم بعمل المشاكل حتى توقظنا من النوم بدون أي سبب ، حتى كسرت سريري عندما كنت مسافر - هذا حدث حقاً لا أمزح -

و أيضاً تقوم بافتعال المشاكل لي مع خالاي لكي تظهر بدور الضحية ثم طردتني من المنزل حرفياً و اضطررت للعيش مع أبي لفترة حتى خدعتني و قالت أنها تغيرت ، لكنها أصبحت تقوم بنفس الشيء مجدداً و ربما أسوأ ، وأصبحت حتى تختفي في أماكن غير معروفة و تهملني و تخبئ الطعام حرفياً حتى أجوع ولا أجد شيئاً لأكله ، و أيضاً جعلت خالاي يضربانني بشدة حتى أن أنفي كان سيُكسر و نزف ليوم كامل و تورم لأسبوع ، و تسرق أشياء من غرفتي ، و كانت الأشياء تختفي من غرفتي و أسألها عنها وتقول أنها لا تعرف

 حسناً بما أننا انتهينا من هذا الجزء هناك شيء مهم أريد التحدث عنه الآن ، و هو أن أمي من عدة أشهر كانت تحاول جذبي لموضوع النفقة بأنني سأحصل على المال و سأستطيع شراء أشياء أريدها .... إلخ ، ولكن جاء يوم و عرفت أن كل ذلك كان كذبة ، و هو اليوم التي جعلت الشرطة تعتقلني بدون أي سبب ، ولكي تثبت عدم قدرتي على استلام أموال النفقة لكي تسرقها مني أيضاً وأظنها فعلت ذلك برشوة محاميين و ضباط

 أخذتني قهراً إلى طبيب أعصاب و عندما خرجت مع شخص أخذنا بسيارة - أشك أنه عشيقها من طريقة تعامله لأنه يخرج معها كثيراً - و تكلمت له بدلاً عني حتى و لم يكشف علي حتى وهذا قد يثبت أنه مرشو ، و وصف لي دواء للصرع و أخر للاكتئاب ، بعد أيام أتى نفس الرجل لكي يأخذني إلى شيخ لأنهم يؤمنون بمثل هذه الأعمال ، و لأن أمي تريد إثبات أنني "مسيطر علي" بطريقة ما ، والان هي تأخذ مفاتيحي مني و تحاول مراقبة مع أفعله بالنت لكي لا أعود إلى أبي ، و تعطي رقم هاتفي لأرقام غريبة لسبب ما ، و الآن أشعر بالرعب و لا أستطيع الشعور بالأمان أبداً ، أرجوكم ساعدوني أنا خائف جداً الآن.

تاريخ النشر : 2019-03-21

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : حسين سالم عبشل
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر