الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : تجارب ومواقف غريبة

نفق السعادة

بقلم : شريفة - السعودية

رأيت أنني ادخل إلى نفق طويل ..

في السنة الماضية وقعت لي الكثير من المشاكل في العمل و كبرت همومي لدرجة لم أكن أتحملها ، حينها مررت بتجربة غريبة لم أجد لها تفسيرا إلى هذا اليوم .

كانت حينها عطلة العيد سافرت فيها مع عائلتي إلى مدن أخرى و بقيت هناك خمسة أيام إضافية غبت فيها عن العمل بدون مبرر مما جعل مديري يتصل بي و يوبخني لهذا الأمر .. باليوم التالي رجعت إلى مدينتي (الرياض) و ذهبت مع أمي و أختي للغذاء بأحد المطاعم ، و بينما نحن ننتظر الطلب أخذت أتحدث عن مشاكلي بالعمل و احتمال كبير انه سيتم فصلي .. أتى النادل و أكلت كمية قليلة من الطعام ثم قلت لامي أنني سأذهب الآن مع السائق إلى مكان عملي و سيرجع ليأخذكما من هنا .

عندما وقفت شعرت بدوار شديد و ضيق و انزعاج و عدم توازن .. فجأة ، رأيت أنني ادخل إلى نفق طويل وجدت به أطفالا صغارا في جو احتفالي مبهج ، و كانت السعادة بادية على وجوههم ، أما أنا فقد وقفت بالمنتصف و شعرت بأنني تحررت من كل همومي و مشاكلي و كأن حملا ثقيلا قد أزيل عن كاهلي ، بدوت سعيدة و مسالمة و شعرت بصفاء ذهني كبير .. بعدها رأيت أنني استند على كرسي قريب مني و اشعر بصعوبة في الوقوف ، و أمي و أختي مذهولتين و خائفتين ، شعرت بفقدان للذاكرة ، لم اعرف أين أنا و من هم الناس من حولي ، فبدأت استرجع حالتي الطبيعية بالتدريج .

بعد هذا الموقف تغيرت أشياء كثيرة بحياتي نحو الأفضل ، أصبحت لا احمل في قلبي ضغينة لأي احد ، و لا أحب التكلم عن الآخرين بسوء ، حتى شهيتي للطعام نقصت و أصبحت آكل بانتظام و كأنني إنسانة أخرى قد ولدت من جديد .

تاريخ النشر : 2014-12-20

انشر قصصك معنا
مقهى
اتصل بنا
قصص

من تجارب القراء الواقعية

براءة مفقودة!
حياة - مصر
فوضى في سن الـ 14
العشق المحرّم
إيهاب الحمادي - عمان
الرهاب الاجتماعي دمر حياتي
شيء غير مرئي
moo - مصر
واقعة بين نارين
امرأة من هذا الزمان - سوريا
وسواس
سارة - مصر
تحقيق النجاح قد يهديك اكتئاب
فيسبوك
يوتيوب
قصتي
عرض
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
emoje
emoje2
youtube
help
ضع رابط فيديو يوتيوب
  • التعليق مفتوح للجميع لا حاجة الى عضوية او ايميل
  • التعليقات تدقق ثم تنشر لذا قد يتأخر نشرها لبعض الوقت
  • التعليقات المستفزة والجارحة لن تنشر لذا لا تتعب نقسك بكتابتها
load
X اغلاق
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
emoje
emoje2
تعليقات و ردود (26)
2015-01-21 08:43:14
21386
user
26 -
maha
سبحان الله
2014-12-22 09:02:19
19035
user
25 -
احمد رامي قوادرية
القصة مشوقة . واصلي مشكورة اختي
2014-12-21 14:52:08
18988
user
24 -
سميني انت
لم اجد قصه الرساله الغريبه???!!?
2014-12-21 02:23:25
18929
user
23 -
اياد العطار
اخي العزيز عاصم .. مقال الجريمة الامريكية موجود على الصفحة الرئيسية .. وموجود ايضا ضمن قسم قصص الافلام .. تحياتي لك ..
2014-12-21 02:21:32
18926
user
22 -
عاصم
ممكن سؤال للموقع أين ذهب مقال الجريمه الأمريكيه هل تم حذفه ولماذا
2014-12-21 02:10:39
18921
user
21 -
سوسو
ﻻ ﻻ مو معقول يا عاصم اذكياء و

معمرين يالكم من عائله عضيمه
2014-12-21 02:02:09
18914
user
20 -
ملكة الأمازيغ
عقبال 1000 سنة لك عاصم
2014-12-21 02:02:09
18908
user
19 -
صلاح العولقي
يا إلهي !
كم حظي تعيس..
حتى عندما افقد وعيي واعيش بعالم الاحلام لا أجد السعادة...يبدو اننا في خصام مزمن!
ما اضيق العيش لولا فسحة الأمل كما قال بابا سنفور
2014-12-20 18:02:12
18903
user
18 -
عاصم
من عونيا ياسوسو ولعلمك إحنا معمرين كمان جدي رحمه الله مات عن 112 سنه وجدتي 94 سنه
2014-12-20 17:59:03
18901
user
17 -
تهاني هزآع
القصه لا بأس بها لكن حابه اعلق على شئ مهم (لقد خلقنا الأنسان في كبد)الآيه الكريمه لا يقصد الله عز وجل بها أن الانسان خلق في شقآء
وفي آيه اخري يقول المولى (مانزلنا عليك القرآن لتشقى)!!والكبد ماهو إلا الأستواء والأستقامه.استاذ أيآد لاتعتبر هذا اثاره جدل ديني وماهو الا تصحيح تعليق خاطئ من الأخت (سهومه)
2014-12-20 15:30:49
18877
user
16 -
أنثى حزينة
الكاتبة شريفة حقاً يا ختي هناك لحظات مريبة تبدو كالاحلام او احداث صغيرة وقصيرة تغير من مجرى بعض الأشياء الهامة في حياتنا سواء للاحسن او العكس .....
2014-12-20 13:13:16
18867
user
15 -
سوسو
طيب يا عاصم سلملي على
عائلتك اﻷنشتانيه واحد واحد
وسلم على ام بدوي كمان
2014-12-20 12:26:32
18862
user
14 -
عاصم
يا الهنوف ماهو تقليل بقدر ماهو مكايده وفعلا ياسوسو إحنا أغبى واحد في عيلتنا زي آينشتاين كده للأسف
2014-12-20 11:32:00
18857
user
13 -
سوسو
عاصم من اين اتيت بهذا
الذكااء الخارق
هل هو وراثي
لله درك ايه البطل
2014-12-20 11:30:35
18855
user
12 -
مريم
انا اسفة في الكلمة الناس اللي صدقتك انا اسفة ناس هبل وانتي يا بتهلوسي يا بتكزبي اسغة جدااااااا علي علي الكلام ده
2014-12-20 10:57:52
18851
user
11 -
ملكة الأمازيغ
لحظة فقدانك للذاكرة لم تكن إلا بسبب الدوخة التي حلت بك لفترة قصيرة على الأرجح دلالة على نقص مؤقت للدم او للأكسجين في الدماغ لما تكبده من عناء بالتفكير في حل المشاكل التي تحوم بك من العمل إلى مشاكل خاصة مما سبب لك خوض تجربة الاقتراب من الموت وكانت هذه التجربة مقرونة بحياتك الصعبة التي مررت بها فكما أخبرني طبيبي المعالج لسبب مرضي فأنا لفترة كنت أحس بالدوخة في الأيام الأولى لكن بعدما اتضح لي أن الدوخة لا تتركني 24/24 ساعة مدة 13يوما لم أتحمل الاستمرار معها لما سببته لي من التقيأ درجة أنني لم أعد أذكر حتى من أكون لكن بعد معيانة لي من طبيب مختص رفقة زوجي اتضح أن سبب الدوخة ليست إلا إجهادي على حركة الدماغ من كثرة العمل والدراسةالتفكير مما سبب لي نوع مرضي استغربت منه لكن الطبيب أخبرني بأن الحالة نادر ما يصاب بها الانسان الذي يجهد نفسه عناء التفكير وإن لم يسيطر على راحة دماغه إن لم يدرك الحالة في اسرع وقت يمكن أن تتسبب في نزيف دماغي مما سيؤدي بجلطة دماغية ومنذ ذلك الحين إلى الآن وأنا أعالج منها وصرت الأن بصحة جيدة والحمد لله لكن ما مررت أنت به لم يكن إلا لحظة خلل حركة دماغية آلت بك إلى إغماء مؤقت لشلل الدماغ مما أفقد قدرة الخلايا على تقديم وظيفتها..وشعورك بالراحة بعدها كان بسبب ضخ كمية من الدم التي شلت حركتُها نتيجة للتلف الذي حدث لمراكز التحكم في حركتك داخل الدماغ فبذلك استعاد الدماغ حيويته فحدث نوع من غسل الدماغ إذ بذلك عاد نشاط ذاكرتك بإدراكها للفرق بين الضغيينة والحب واحمدي الله أن حالتك نادرة وكانت سببا في انتقالك من حال إلى حال أفضل فالله جعلك تمرين بهذه المرحلة لتعلمي أنه أعطاك فرصة أخرى للحياة فلا تستهيني بها وتحقدي على غيرك فالحياة أمانة في ايدينا سواء كانت حياتنا أو حياة غيرنا.
2014-12-20 09:58:42
18849
user
10 -
الهنوف
يااخ عاصم عندكم بمصر مثل هو الملافظ سعد..يعني ماله داعي كل شوي تقول صويحبات يوسف وكأنك تقلل من شأن المرأه.....
2014-12-20 09:11:37
18844
user
9 -
عاصم
أنا دخلت النفق ده في الستينيات بس لقيته إتجاه واحد إضطريت أرجع بضهري وخدت المحور وخدت شاور ونمت لسه صاحي من شويه على صوتكو إتفضلوا الرجاله على جنب وصويحبات يوسف على جنب برضه مش مشكله والجن جنبهم يلا خلينا نخلص منهم ‎:D‎
2014-12-20 09:03:49
18843
user
8 -
سميني انت
هادا جميل اتمني ان يحدت لي نفس الشي لاحل مشاكلي المتراكمه ،،،كم انك محظوظه
2014-12-20 09:00:40
18841
user
7 -
عاصم
يااااااه ياكتكوته بقالي 30 سنه بطرح السؤال وأخيرا لقيت إجابه كسبتي معانا توك توك 7 راكب ممكن حضرتك تستلميه من موقف العتبه وألف مبروك لولولولولولولوي
2014-12-20 08:24:11
18836
user
6 -
الهنوف
تجربتك محيره ..يمكن الشي ذا صار معك من كثر تفكيرك بالمشاكل ...لكن حلوه التجربه عادت عليك بالفائده...انا بعد ابي ادخل نفق السعاده
2014-12-20 07:43:09
18830
user
5 -
كتكوتة
سلام احبتي بالنسبة لهذه التجربة فعلا محيرة ولكن الجميل فيها هو خروجك منها بفائدة عضيمة اما ردا عن سؤال عاصم فهو بكل بساطة اكل الزلابية مع كباية شاي و سلام للجميع خصوصا انتم تعلمون من هو
2014-12-20 06:36:04
18825
user
4 -
سهومة
الانسان خلق فى كبد يا شريفه وكلنا محملين بمشاكل كتير فى حياتنا ....اعتقد ان الى حصلك الى بيسموه الخروج من الجسد يعنى روحك راحت مكان تانى (موتى للحظات ورجعتى تانى ) وقتها اما حسيتى بان الهموم راحت واتحررتى من متاعب الدنيا خلاكى اما رجعتى تشوفى الدنيا على حقيقتها صغيرة وتافهة و مفيهاش وقت للمشاكل و الكره و متعها منتهية مهما كانت كتير .....شريفه احمدى ربنا انك مريتى بالتجربة دى فى ناس كتير بتدور على لحظة كدا عشان ترجع تعيد تفكيرها وترتيب حياتها ...والله اعلم
2014-12-20 06:36:04
18824
user
3 -
زوزو
قصة جميلة أعجبتني لكنني لم أجد تفسيرا منطقيا لها لكنها رائعة أسلوبك جميل في الكتابة إستمرار فيه وإلى الامام وشكرا على مجهودك
2014-12-20 06:36:04
18823
user
2 -
عاصم
حسنا سؤال للجهابذه : ماهو سبب حدوث الإستشراف المرحلي في تقوقع الفلسفه الكونيه ودحض ديمومة الإنتشار الأسقربوطي المتلازم والمتكرر علما بأن إستنفار الكتاوت التيتانيه مستقره داخل زلابية أم بدوي ???
2014-12-20 06:36:04
18822
user
1 -
nada
تحياتي
تجربتك رائعه. ..ممكن هو القدر او اتاح لكي الفرصه الافضل. ..#ابتلاء
move
1