الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

أعيش في خيالاتي وأتفاعل معها إلى حد الجنون

بقلم : ميم - السعودية

الخيالات و الاوهام تجعلني أعيش حياة مزدوجة منعزلة عن من حولي

 أنا عندي مشكلة منذ كان عمر ٩ سنين أو أكثر ، وأنا حالياً عمري ٢٤ سنة ، المهم مشكلتي أني أتخيل حاجات حلوة وأنهم يكرموني وأني ناجحة بشغلي ومعروفة ومشغولة كثيراً وأن لي وزن بالعالم الحقيقي وأني جميلة وملفتة للنظر و واثقة بنفسي جداً وأني أستحق ثقتي هذه ، عادي يمكن الكل تحصل له حالات مثل هذه و يحب أن يكون جميل وملفت للنظر وفخور بنفسه ، لكن أنا أختلف عن الكل ، فعندما تسيطر علي هذه الأفكار والخيالات أعيش الدور بتفاصيله وأتكلم مع الجدار أو الدولاب أو حتى مسمار بالجدار أو أي حاجة أمامي ، على أساس أنهم ناس أو جماعة أو فرد واحد يكلمني و أرد عليه وأقدّر طوله وأرفع رأسي عندما

 هذا كله وهم و تسبب لي بالإحراج عندما رأني أهلي أتكلم مع نفسي عدة مرات ، أريد أن أتخلص من هذه الأفكار و الأوهام ، حاولت عدة مرات و لكني أعود للتخيلات من جديد ، فهل هناك حل غير الذهاب لطبيب نفسي لأن أهلي سوف يرفضون ذلك ؟.

تاريخ النشر : 2019-04-05

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : حسين سالم عبشل
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر