الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس
ملاحظة مهمة : سيتوقف موقع كابوس عن استقبال المزيد من المواضيع مع انتهاء شهر رمضان المبارك .. وذلك لاغراض الصيانة

لماذا أنا موجود ؟

بقلم : محمد - Algerie

أنا إنسان فاشل حتى في الفشل
أنا إنسان فاشل حتى في الفشل

 
مرحبا ، أنا محمد شاب عمري 18 سنة ، لا أدري كيف أصف لكم مشكلتي لأنها مشاكل متعددة ولا أريد منكم النصيحة أو الإرشاد ، كل ما أريده هو اطلاعكم على قصتي البائسة .

أنا إنسان فاشل حتى في الفشل ، وفشلي في كافة المستويات . أرى أن وجودي جريمة لم أرتكبها , فعلى المستوى الأسري والدي قاسي جداً وصعب المراس ويصرخ ويتهجم علي لأتفه الأسباب ودائماً يعاملني كالحيوان ، ومنذ صغري حتى صرت لا أطيقه . وأمي امرأة ضعيفة ومريضة بمرض مزمن .

على المستوى الشكلي والبدني فأنا شاب نحيف جدا وطويل ولا أتمتع بجسم رياضي وأنيق ، ووجهي قبيح لدرجة أنني أخجل أمام الناس دائماً به . وعلى المستوى العاطفي محطم تماما ومنبوذ من الجنس الآخر حتى صرت أتجنب الحديث مع أية فتاة كانت لأني أتلقى الرفض من كل جهة والسخرية أيضا . وتولدت لي عقد نفسية من المجتمع ككل وفاشل دراسيا ومفصول من الدراسة ، واجتماعيا منبوذ وعدد أصدقائي محدود جدا ومنعزل عن الناس حتى أني أدمنت المخدرات لأخفف عن نفسي هذا الضغط . أعلم أنه ابتلاء لكني فقدت أملي بالله صراحةً لأني محاصر من كل جهة ، ليس هناك شيء إيجابي فكل شيء سلبي . فقدت لذة الحياة وطعمها.

حتى على المستوى المادي لست مرتاحا فأنا فقير لكن ليس للمستوى الأدنى ، فأنا أجد قوت يومي ولكن لا أجد ما يكفيني لحاجيات أخرى ، ولا أجد نفسي أتمتع بأي شيء لذا فكرت بالانتحار ، فلا مستقبل لي . لا عمل ولا مال ولا زوجة ولا مؤهل دراسي ، فأنا حقا لا أنتمي لهذا العالم البائس ، ولا يوجد شيء أعيش من أجله ، ولست نادماً على ما قررته في الأوان ، يجب أن أنهي هذه المسرحية المؤلمة . في الوقت الذي تقرؤون فيه القصة يكون صاحبها ميتا فادعوا لي بالرحمة والمغفرة .. والسلام عليكم.


تاريخ النشر : 2019-05-29

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : نوار
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر