الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

ادمان مسلسلات الرسوم الكرتونية

بقلم : أشرقت - مصر

لقد أدمنت على المسلسلات الكرتونية حتى صرت أهرب بها من واقعي

 السلام عليكم و رحمة الله و بركاته .

أنا أشرقت وعمري 18 سنة ، أحب جداً مشاهدة الأنمي وهي أشبه بالمسلسلات ولكن برسوم متحركة ، ومنها على شكل مجلات يُسمى مانجا - اسمها بالياباني - وقد أدمنت عليها حتى صرت أهرب بها من واقعي ، وعندما يحصل شيء أكرهه أذهب وأشاهدها حتى أتعب و أنام ، و أنا أعلم أنه خطأ ولكن لا استطيع التوقف عنه فهو أصبح كالأسبرين بالنسبة لي ، وبسبب ذلك لم أعد اجتماعيه وأفضل الجلوس في المنزل ومشاهدته على الخروج للتجمعات العائلية أو مع أصدقائي

 ولكن لم يكن هذا الأسوأ فقد تعلمت الإنجليزية وبدأت بقراءة المانجا من مواقع أجنبيه وقرأت بالصدفة مانجا من النوع الياوي وهو معناها BL وهي حب بين الشباب ومنذ تلك اللحظة لم أستطع التوقف عن قراءتها ، فقرأت المئات منها مع أنني أعلم أنها محرمه شرعاً و لم أستطع التوقف ومهما حاولت فارجع بعد مدة مجدداً ، وأخاف أن يعلم أحد عن هذا فقد يعتقدون أنني مقززة و بالطبع أخاف من يوم الحساب

 لا أعلم حتى هل حولتني هذه المانجا إلى مثلية أم لا ؟ لأنني كلما يتقدم شبان لخطبتي أرفض لأنني أعتقد فقط أنه مقزز ولا استطيع أن أخبر أحد بذلك لذلك اختلق الحجج ، لم أعد أتأثر بالشباب الذين يحاولون التقرب مني ولا أشعر بشيء تجاههم ، وأقول في نفسي أن شباب الثنائية الأبعاد أفضل ، صرت أقارنهم بوهم ، هل صرت مهووسة أم ماذا ، ماذا أفعل ؟ لأنني أسقط في هذا ولا استطيع التوقف ، ولا تخبروني أن أتوقف فقد حاولت كثيراً و أنا في هذا منذ ثلاث سنوات.

تاريخ النشر : 2019-05-30

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : حسين سالم عبشل
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر