الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : أدب الرعب والعام

ذو الوجه القبيح

بقلم : لؤي - الجزائر
للتواصل : [email protected]

أصبحت قبيحا بمعني الكلمة نعم قبيح، إذا رأيتني ستتقيأ !
أصبحت قبيحا بمعني الكلمة نعم قبيح، إذا رأيتني ستتقيأ !

لماذا ولدت قبيحا ؟ لماذا لست محظوظا ؟ لماذا الكل جميل و أنا قبيح ؟؟ .. ااااه سأقتل نفسي ! لا يوجد شيء أعيش من أجله !!

***

أستيقظ في الصباح الباكر إستعدادا للذهاب إلى المدرسة ، بفف نفس الروتين اليومي ، أذهب للمطبخ فأجد أخواي يشربان الحليب ... و يبدأن تفاهتهما ..

- أخي الكبير : أمي أين الحلوى ؟ تعلمين أني لن أشرب الحليب بدونها ؟؟

- أمي (من بعيد) : توجد حلوى في الثلاجة

- أخي الكبير : لماذا تضعينها في الثلاجة ؟ اه لقد فسدت ، تبا !

- أخي الصغير (بكل براءة) : يبدو أن الحلوى رأت وجه هيثم ، لهذا فسدت هههه ..

- أنا : كف عن هذا الكلام ايها الأحمق ..

خرجت من المنزل و أنا غاضب من أخي ، نعم تبدأ المشاكل عندما افتح عيني من النوم ، ليتني لا أستيقظ ...

وصلت للمدرسة متأخرا !! كيف ؟ أنا خرجت مبكرا لكن لماذا ؟ بفف يبدو أنني سرحت في افكاري لكن لا بأس ،،

أدخل القسم و أجلس مع صديقي (يوسف) ..
لن أكذب على أحد لكن يوسف أعز صديق لي أو بالأحرى صديقي الوحيد

- يوسف : كيف حالك هيثم ؟
- أنا : بخير الحمدلله ، و الآن لنصغي للأستاذ

تررررن . خرجنا من الأقسام إلى الساحة
و أنا كالعادة أتجنب الإختلاط بالطلاب لأنني لا اريد سماع المزيد من النكات حول وجهي 
فأبقى مع صديقي يوسف ندردش 

- أنا : سئمت من هذه الحياة ، ربما سأنتحر !
- يوسف : ههه مزحة جيدة ، و لكن أنظر تلك الفتاة تنظر نحونا !
- أنا : ههه معك حق ، كم هي جميلة !!
- يوسف : إنها تضحك ، هاي إسمع ، عندما تنظر إليك فتاة ثم تضحك إعرف أنها تحبك و تتمناك

- أنا : هههه تتمنى شخص مثلي ؟؟ إلا إن كانت مجنونة!
- يوسف : بل أنت المجنون يا صاح !
تررررن
خرجنا من المدرسة و ذهبت للمنزل !!
ذهب كل وقتي و أنا أفكر فيها ! يا الله كم هي جميلة ، عندما أتذكر إبتسامتها أحس بنوع جديد من المشاعر لم أحس به أبدا !
لربما اسألها إن كانت تريد الخروج معي ؟
و لكن عندما أنظر في المرآة ، تتحطم أحلامي
كيف لفتاة مثلها أن تحب شخص مثلي ؟؟ شخص قبيح ، شخص أنفه أكبر من وجهه ، شخص وجهه أصفر ، شخص أسنانه صفراء من كثرة التدخين ؟ شخص نحيف جدا يكاد يختفي من الدنيا ؟؟
أكيد لا لن تقبل ، فذهبت للسرير و نمت

أستيقظ صباحا إستعدادا للمدرسة ، إنه الروتين اللعين ..
أخرج من المنزل و أذهب للمدرسة و أجلس مع يوسف كالعادة

- يوسف : هاي ، لقد سألتني تلك الفتاة عنك !
- أنا : ههه أكيد أنت تكذب
- يوسف : لا ، لقد سألتني عنك حقا !
- أنا : نعم ، ربما قالت لك أن أنفي يظهر من بعيد أو أن إصفرار أسناني أكثر سطوعا من الشمس !
- يوسف : لا ، لقد قالت انها تريد التحدث إليك
- أنا : مممممممم . لا أستطيع الكلام !
- يوسف : إذهب إليها لاحقا و نل منها ...
- أنا : ههههه حسنا

تررن ، تررن ، تررررررن . ترررررن ، ترررن . تبا ، توقفي أيتها الصفارة اللعينة

نتجه إلى الساحة.. أرى الأساتذة يوزعون أوراق لا أعرف ما هي ، ولا أهتم لها ، أجلس مع يوسف كالعادة .. و لكن ما هذا ! إن فتاة احلامي قادمة إلينا
- يوسف : إستعد
- أنا : كككك كيف استعد ، لم اجهز نفسي بعد . سووف.........
- الفتاة : مرحبا يوسف ، مرحبا هيثم كيف حالكم ؟
واو ، لقد عرفت إسمي !
- يوسف : بخير الحمدلله . أنا سوف أذهب ، أترككم وحدكم
- أنا (في ذهني) : سأقتلك أيها اللعين لتركي وحيدا معها !
و ذهب يوسف
-الفتاة : اه نسيت أن أقدم نفسي، أنا ملاك
- أنا : و أنا هيثم
- ملاك: أعرف هذا
-من أخبركي ؟
-إنه يوسف ، أنا سألته
-اه اوكي
-إذن هل لديك صديقة ؟
- في الحقيقة ، الأن ، لا
- و أنا أيضا الأن ،لا
-اااا ما رأيك أن تصبحي صديقتي ؟
لم أستطع التنفس في تلك اللحظة ! أخاف من الرفض مع اني اعرف هذا!
تررررررن اه الجرس اللعين .
- ملاك : سأذهب للقسم الآن ، أراك لاحقا !

عدت من المدرسة للمنزل .. لكني كنت سعيدا ! مع أنني لم أعرف إن كانت قد قبلت بي أو لا ، لكن اه شعور التجربة ، إنه رائع

تلك الفتاة حركت شعورا داخلي لا أعرف ما هو ، أول مرة أحس به
آه ، متى يأتي الغد لأراها !
لكن ، إنها العطلة ! يا إلهي ، لماذا لم اتذكر هذا ؟ و أيضا إنها عطلة الصيف أي أنني لن أراها ، إلا بعد ثلاث أشهر ..
لم أستطع النوم لغبائي .. لم أكن أعرف أنها العطلة ، أقصد نسيت هذا .. لهذا السبب عرفت لماذا يوزعون تلك الأوراق ، إنها أوراق نتائج الإمتحانات ، يال غبائي

لكن في تلك الليلة إتخذت هدفا و هو أنه في الدخول المدرسي الجديد سأكون شخصا جديدا ، تذكري يا ملاك تذكري هذا ، إنها هدية لكي

في تلك العطلة بدأت بالأكل الصحي ، أصبحت آكل طعاما صحيا كالخضروات ، و أقلعت عن التدخين بصعوبة ، لأجلكي يا ملاك ..
ثم بدأت بممارسة الرياضة
و أصبحت أغسل أسناني ..

بالفعل ، بعد ثلاثة أشهر أصبحت شخصا جديدا ، تخلصت من الإصفرار الخاص بالوجه و الأسنان ، تخلصت من النحافة و بل بنيت عضلات ! أصبحت شخصا جديدا ! أصبحت أهتم بمظهري ! اه إشتقت إليك ملاك ... اه

اليوم الأول في المدرسة ! أنا لا أطيق الإنتظار يجب أن أراكي ،
ألتقي (يوسف) و يسألني عن أحوالي و عن عطلتي كيف كانت ! لأننا لا نسكن في نفس المنطقة
- يوسف : أهذا حقا أنت ؟ أنظر لنفسك ؟ أصبحت حلم الفتيات
- أنا : أصبحت حلمهن بعدما كنت كابوسهن !
لكن أين ملاك ألم تراها ؟
- يوسف : ملاك لقد ، لقد .. 
- أنا : ماذا ؟ بفف هل غيرت المدرسة ؟ لأن هذا ما يحدث بالأفلام التي نهايتها حزينة
- يوسف : أنا آسف بل أسوأ ، لقد إنتحرت !
- أنا : ككككك ككككك كككك كككك ككك كيييييي كيييييففف ؟
- يوسف : لا اعلم لكن حسب معلوماتي ، كان لديها مرض  و إنتحرت أمس !
- أنا : اه يا ربي ، ألم أقل لك أنها إن أحبتني فهي مجنونة ، اه لماذا لماااااااذا !
ترررررررررن تررررررن
تبا لهذا الجرس ، تبا للمدرسة ، تبا للحياة كلها

لم أنم تلك الليلة ، فكرت ربما سأعود للتدخين و أترك الرياضة و كل شيء 
بعد محاولات طويلة غطيت في النوم

أستيقظ و أذهب للمطبخ ، لحسن الحظ أن اخي الكبير في الجامعة ، تخلصت منه ،
أشرب الحليب و أذهب للمدرسة محبطا !

- يوسف : كيف حالك ؟
- أنا : أرجوك يوسف ، لا اريد التكلم لأحد ، أنا محبط
- يوسف : إسمع ، ستجد مثلها ، أنت أصبحت بعضلات كبيرة و ...
- أنا : أرجوك يوسف ، اخرس
- يوسف : اوكي

في الساحة
أخذت هاتفي و بدأت بالبحث في الانترنت عن طريقة لإحياء الشخص الميت ...
ترررن ترررررن ترررررن
تبا تبا تبا لكم جميعا ، خاصة الجرس .
خرجت من المدرسة مبكرا و ذهبت للمنزل
بعد البحث الطويل وجدت طريقة لإسترجاع حبيبتي ملاك ، لكن من شروطها أنه بعد الإسترجاع ، سيتم أخذ شيء مني ،
لكن من أجلك ملاك تبا للجميع ،
بدأت بالتجربة ... لكن .....
اه يجب أن أعرف إسم أم الشخص الذي أريد إسترجاعه ، بفف يالسخافة السحر تبا لكم ..

ذهبت لمنزل ملاك بحجة أني أريد إعادة بعض الكراريس الخاصة بإبنتهما ...
طق طق طق
و يتم فتح الباب
- الأم : مرحبا من أنت ؟
- أنا : هذه كراريس إبنتك ، أعدتها لكم
- الأم : أدخل يا بني
فدخلت و بدأنا بالحديث لمدة نصف ساعة  لكن إسمها لم أعرفه حتى الآن
فيدخل زوجها .

- زوجها : مرحبا عزيزتي فاطمة ، و مرحبا أنت يا ...
هيثم ، إسمي هيثم
الآن عرفت إسم أمها ، فاطمة
خرجت من المنزل مسرعا إلى منزلي
باشرت بالتجربة التي تتطلب ذبح دجاجة و ترديد بعض الكلمات التي لا توجد حتى في ترجمة جوجل ! 
بدأت برمي الملح على الدجاجة و ترديد الكلمات إلى أن أغمي علي
إستيقضت ووجدت نفسي في منزلي ، لم يتغير شيى ، لكن الدجاجة إختفت .. يبدو أن التعويذة نجحت ..
خرجت من المنزل و ذهبت إلى منزل ملاك..
طق طق طق ..
يتم فتح الباب و تخرج حبيبتي ملاك ..
مممممم و أخيرا ملاك عادت ، شكرا شكرا شكرا
- ملاك : مرحبا هيثم كيف حالك ؟
- بخير و انتِ ؟
- الحمدلله
- اه هل تتذكرين أمس ماذا حدث أو قبل أمس (أقصد لها تلك الفترة التي ماتت فيها)
- لا لا شيء ، كأني فقدت أسبوع من حياتي
- اوك ،
-لماذا أتيت بالمناسبة ؟
- اه أريد كراريسي ، تركتهم هنا
- اه نعم ، خذهم شكرا لك
-العفو

خرجت من منزلهما و ذهبت ليوسف
- أنا : يوسف لقد عادت للحياة ملاك ، لقد عادت
- يوسف : ملاك ؟ ماذا حدث لها ؟
- لقد ماتت و أسترجعتها
- هههه نكتة رائعة لكنها لم تمت أصلا !
- كيف هذا ؟
- كيف ؟ ماهذا السؤال ؟ ملاك لم تمت ابدا ؟

خرجت من منزله و أنا لا أفهم ، فذهبت إلى منزلي و أعدت قراءة اعراض تلك التعويذة ،

فوجدت أن كل شخص يعرف الميت ، فإنه سوف يفقد الذاكرة حول الميت الذي تريد إسترجاعه.. (تلك المدة التي مات فيها الميت)
ما عدا الشخص الذي نفذ التعويذة ، فهو سيتذكر كل شيء !
لهذا السبب عرفت لماذا يوسف لا يتذكر وفات ملاك ! و أنا اتذكر

اه فرأيت مجددا ذلك الشرط (لا شيء بالمجان .. كل شيء بمقابل ، و أنت مقابلك هو سيتم فقدان شيء مهم فيك)

ممم بدأ الشرط يخيفني الأن ، لكن لا أهتم ، تبا للشرط و تبا للشرطة ... هههه يا لنكاتي السخيفة ..

ثم ذهبت للنوم
في الصباح عندما إستيقظت .. أحسست بألام كبيرة في مفاصلي ، ذهبت للمرآة و حينها رأيت الكارثة
لقد عدت مثلما كنت في الماضي !!!! و بل أسوأ ؟
ذهبت عضلاتي و سقطت أسناني ، و سقط شعري
اوه ما هذا ؟؟ أصبحت قبيحا بمعني الكلمة نعم قبيح، إذا رأيتني ستتقيأ ،
لماذا لماذا ،أهذا هو الشرط ، تبا له
الآن كيف سأري ملاك !! هل ستقبل بي هكذا !!
لا محال لالا....

جهزت نفسي للمدرسة
لكن هل سأذهب هكذا ؟
دخلت المطبخ ، عندما رآني أخي الصغير تقيأ (لقد قلت لكم هذا )
- أخي : ممم ماذا حدث لك ؟
- أنا : أخرس
- أخي : أمي أمي تعالي !
- أمي : ااااه ما هذا يا هيثم .. أين شعرك و اسنانك ؟ هل ضربك أحدهم ؟
- أخي : لو كان ضربا إذن لماذا سقط شعره ، أين عضلاته ؟
- أنا : إخرسوا

خرجت من المنزل ، اتجهت للمدرسة و ذهبت ليوسف و جلست معه في القسم
- يوسف : كككييف حا..
-أنا : بخير بخير
- يوسف : ماهذا ، هل أخذوك للخدمة العسكرية أم ماذا !
- أنا : إنها قصة طويلة سأحكيها لك ،
- الأستاذ : يوسف و العجوز ، أخرجوا  الآن من القسم
- يوسف : لكن يا أستاذ ؟ نح...
- الأستاذ : الآن

و خرجنا
- أنا : لقد نادني بالعجوز للتو ! سأنتحر
-احكيلي القصة يا هيثم ، لماذا أصبحت هكذا ؟ الأسنان و الشعر ربما يسقط في يوم واحد لكن العضلات تختفي في يوم واحد ؟؟ هذا ليس منطقيا ؟!
فحكيت له القصة

- يوسف : أيها الأحمق ماذا فعلت ؟
- أنا : أرجوك لا اريد أن تلومني
- يوسف : إن رأتك ملاك فسوف...
- أنا : تنتحر مجددا ؟
- يوسف : ماذا تقصد مجددا ؟ أه نعم لقد نسيت

ترررررررن تررررن ترررررررررن
- يوسف : الجرس اللعين تبا !
- أنا : هذا كلامي هههه
- يوسف : أنظر ماذا أصبحت و أنت ، و أنت تضحك ؟
ذهبنا للساحة و إتجهت نحونا ملاك 
- ملاك : هيثم ماذا حدث لك ؟ هل أنت مريض بالسرطان (عفانا الله)
- أنا : لا ، انها قصة طويلة
- يوسف : ملاك يجب أن تسمعي لما سيقول ، مليون دولار و لن تستطيعي رد الخير الذي فعله لك ،،،
- ملاك : ماذا تقصد
- يوسف : إذهبي أنتِ و هيثم لمنزل أحدكما ليحكي لكِ القصة ، من المستحسن منزله لأن أهلك سيظنونه فضائي !
- أنا : مممممم أيها الأحمق !

فذهبنا لمنزلنا
- ملاك : إحكي لي
- أنا : اوك
فحكيت لها القصة
- ملاك : و كيف أصدق هذا !
فأريتها التعويذة و الدجاجة التي فسدت (من المفترض أن الدجاجة إختفت لكن اتضح فيما بعد أن أمي من رماها فى سلة المهملات )
- ملاك : كككك كيف؟
- أنا : أنتِ بنفسك لا تتذكرين ماذا حدث لكِ في تلك الأيام ، تلك المدة هي مدة وفاتك..
- ملاك (بصوت بكاء) : هل فعلت كل هذا من أجلي ؟
- نعم
- لا أستطيع رد الخير لك
- لا عليكِ فهذا ما يفعله الأصدقاء
ثم عانقتني و قبلتني و قالت :
الدين يا حبيبي هو أن أتزوجك !
- لكن كيف ؟ أهلك سيقتلونني ؟
-تبا لأهلي و تبا لأي أحد يقف في طريقنا ،
-و تبا للجرس اللعين
- ههههههه
- هههههههههه
و ضحكنا حينها،

و بعد عدة محاولات و إقناع الأهل تزوجنا أخيرا ، وأنجبنا طفلة ،
- أنا : لحسن الحظ أن الطفلة تشبهك أنتِ و ليس أنا
- ملاك: هههههه لأنها فتاة ،لو كان طفل لأصبح يشبهك !
- أنا : لحسن الحظ ليس طفلا ! هههه
و بدأنا بالضحك ....
- أنا : ملاك أريد سؤالك .
- ملاك : تفضل
- أنا :لماذا في الثانوية في ذلك اليوم عندما كنت انا و يوسف ندردش فبدأت بالنظر الينا و تضحكين ؟؟ هل تضحكين على قبحي ؟
- ملاك : ههه لا ، بل ببساطة أعجبت بك
- أنا : و كيف تعجبين بي و أنا قبيح !
- ملاك : نعم هذا هو المغزى ، اأريد تغيير الروتين لأني سئمت من العلاقات مع الأشخاص الجميلون ، فأردت أن ارتبط بقبيح لتغيير الروتين ،، و صدقني أنت لم تكن بذلك القبح لأني كنت أبحث عن شخص قبيح جدا لكي يصبح صديقي ،
- أنا : مممم إذا إن لم أكن قبيحا جدا ، لماذا إخترتني أنا ؟
- ملاك : ببساطة ، لم أجد شخصا في الثانوية أقبح منك ! ههه
- أنا : هههه أيتها الحمقاء
- ملاك : هههه أيها الاحمق

-----------------
تمت

تاريخ النشر : 2019-08-30

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : سوسو علي
send
نجلاء عزت الأم لولو - مصر
حمزة لحسيني - Hamza Lahssini - المملكة المغربية
Marwa Elhousein - egypt
Nana Hlal - سوريا
الملك - لبنان
إنسان عادي - سورية
نجلاء عزت الأم لولو
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
ضع رابط فيديو يوتيوب
  • التعليق مفتوح للجميع لا حاجة الى عضوية او ايميل
  • التعليقات تدقق ثم تنشر لذا قد يتأخر نشرها لبعض الوقت
  • التعليقات المستفزة والجارحة لن تنشر لذا لا تتعب نقسك بكتابتها
X اغلاق
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
تعليقات و ردود (37)
2020-04-22 08:10:39
347627
37 -
القلب الحزين
قصة رائعة وغريبة ومضحكة أحسنت.
2019-09-14 11:03:28
315310
36 -
بلقيس
اريد ان أشارك هذه الرواية مع أصدقائي على الفيسبوك ...كيف ذلك؟؟
2019-09-14 10:17:33
315304
35 -
بلقيس
راااااائعة شكرا
2019-09-06 17:05:05
313746
34 -
يوسف
مبارك لك يا صديقي والعجيب ايضا انا اسمي هو يوسف ايضا هههه
2019-09-01 18:53:09
312800
33 -
زيدان
عبد الله
ياخي الغالي أخجلتني كالعادة بكلامك الجميل جدا و الغالي على قلبي انا أيضا افتقدتك و افتقدت جميع الاخوة الموجودين هنا لقد تعرضت لحادثة خطيرة و لكنها لم تضعف ابدا الامل و التفاؤل الموجودون داخل قلبي و لله الحمد عندما نلتقي في المقهى سأخبرك عنها بالتفصيل بالمناسبة انا منذ يومين كنت مرابط في المقهى انتظرك و انتظر بقية الاخوة الاخرين لأطمأن قلبي عليهم
اعتذر للاخ لؤي فلد تعديت على صفحته و لكن سأحاول ان يكون اخر تعليق خارج عن النص
2019-09-01 17:01:39
312780
32 -
لؤي
عبدلله المعيصب
هههه انا أعرف ذلك ،، و أنا لم أستغرب من الالوان المخصصة للموقع ،، ههه بل في الواقع أنا أتقن لغة البرمجة و استطيع إنشاء موقع و ليس قصة فقط ،،، أقول ذلك فقط لفتح باب الحوار لاني شخص جديد و أحس أني وحيد هنا هههه طبعا الان اصبحت معروف عندكم و اعرفكم و أنت أول شخص علق علي قصتي القديمة و عرفتك هههه و عرفت الكثير من الاشخاص هنا ،، هههه الخ الخ
2019-09-01 12:47:17
312733
31 -
‏عبدالله المغيصيب
‏السلام عليكم مساء الخير على الجميع

‏الاخ الكريم العزيز الكاتب لؤي

‏حياك الله أخي الكريم وتحية لك من جديد يا سلام هذه أخبار رائعة إنك تتابع القسم ‏من فترة طويله
‏اعذرني والله لكن ‏بعض المفردات التي حضرتك استعملتها هي التي جعلتني أفكر هكذا
‏يعني حضرتك تخاطبت ‏مع الأخت حطام على أنها كاتب وهو معلق رجل والأخت حطام معروف هنا في الموقع تماما في هذا القسم من الأقلام الكبيرة ‏واكيد معروف انها كاتبه انسه مو كاتب رجل
‏كذلك استغراب حضرتك من الألوان المخصصة لي المشرفين مثل الأخت الكريمة لميس وهذه ‏امور تعتبر شبه بديهية عند رواد وزوار الموقع
‏على العموم أخي الكريم الان بعد ما تم نشر لك بعض القصص والأعمال لا بأس من استعادة بعض المتعة مع ما سبق ‏من أعمال هنا وفي نظرة الزميل الكاتب لكم يا أخوان وليس فقط مجرد القارئ المحب أو المتذوق
‏لك كل التوفيق أخي لؤي وفي إنتظار الروائع القادمة إن شاء الله


‏الاخ الكريم الغالي على القلب زيدان
زيزو ههههههه ‏كيفك يا حبيب اشتقنالك يا عمي طمنا عليك خارج موضوع المشاركة والتعليق فقط ‏اجعلنا ‏نطمئن على اخبارك
‏يا عمي الجرايد وصاحبها فداك هذا القلب الطيب والنقي
‏هو مو بس أنا أخي زيدان الجميع هنا في الموقع يسألون عنك فأرجوك لاتحرمنا ‏روح الأخوة والمودة ترى هي قبل أي قيم واعتبارات ‏تجمعنا هنا في الموقع
‏وأرجوك حاول دائما بقدر ما يسمح لك الوقت تعلق ولا في جملة قصيرة نستفيد منها جميعا تسلم حبيبي زيدان وكل عام وانت بخير عليك والعائلة الكريمة ‏واهل ‏موريتانيا الإشاوس


‏الأخت الكريمة زهرة الأمل

‏اجل بدأت الجرايد تمشي معاك هههههه ‏ترى أختي الكريمة إذا تحبين اعمل لك ملخص خاص ترى ما عندي مانع ههههه
‏جدا جدا سعيد أختي زهراء في ما قلتي عن هذه الجرائد تعرفين ليش أختي زهره
‏لأنك من اكثر الناس اللي مروا علي ‏في حياتي وعندما يكتبون ياخذون القلم او ‏الجهاز ويبداون في الكتابة يكتبون على السجيه ‏التامة
‏من دون ما ياخذون وقت طويل في إعداد الفكرة و ترتيب الكلمات وهذي تصلح وهذي ما تصلح ‏لا يكتب في كل أريحية وانسجام ‏مع العقل والروح
‏ولذلك أختي الكريمة زهره ‏رأيك بقدر ما هو مشكور في نفس الوقت أسعدني أكثر لأني أعرف انه نابع من الأعماق وخارج أي شكل من أشكال اللياقه ‏أو المجاملة في بعض الأحيان
‏وبالتأكيد نفس هذا الأسلوب تبع حضرتك يحافظ على كل انواع الاحترام المتبادل بين الطرفين يعني مستحيل يكون هناك كلام جارح او موذي
فلكي ‏اشكرك ‏أختي الكريمة وكل التهاني لحضرتك على هذا النشاط المميز في الموقع وباقي الأقسام ‏وأن شاء الله يكون لي شرف المشاركة في تلك المواضيع المطروحة من حضرتك وهي بالمناسبة ذكيه ومسلية شكرا
2019-09-01 12:25:08
312716
30 -
لؤي
زهرة الامل
ههه بالفعل انا بتابعو بصمت منذ 3 سنوات ههه لكن انا قلت هذا لعبدلله المعيصب و ليس لك . لماذا تتجسسين ههه أمزح فقط

Roro
ههه حتي أنا كاتب هذه القصة و قصة الدجاجة ما فاتت لعقلي عههه
2019-09-01 11:11:47
312711
29 -
زهرة الامل الي RORO
ههههه لدجاجة خافت و هربت لما شافت تعليقك هههههههههه
2019-09-01 11:11:47
312710
28 -
زهرة الامل الي لؤي
العفو اخي
لقد ظننت انك جديد في الموقع لكن اتضح انك تتابع منذ 3 سنوات بصمت ههههههه انا ايضا قرات الكثير من القصص و المقالات في الموقع
نه موقع جميل فعلا
2019-09-01 10:55:14
312705
27 -
RORO
كل شي تمام فهمتو بس قصة الجاجة ههههههه ما فاتت لعقلي وبالله هي القصة جد
2019-09-01 07:23:14
312671
26 -
لؤي
عبدلله المعيصب
هههه نعم أنا جديد علي قسم الادب في الكتابة فقط ، أما في القراءة لربما قرأت كل قصص ادب الرعب و العام هههه الموقع اعرفه منذ 3 سنوات و قرأت اغلب الاقسام ..

زهرة الامل
هههه شكرا لك علي رأيك انت بالفعل زهرة أمل بتخلي الأمل بالشخص

زيدان
نعم اكيد أنا أخذ بالنصائح مو ضدها مثلما أخذت الان بنصيحتك ههه

رند
شكرا لك هذا لطف كبير منك
2019-08-31 23:23:00
312624
25 -
رند
قصة جميلة اخي
شكرا لمجهودك ☻
2019-08-31 23:23:00
312622
24 -
زيدان
يالشوقي انا لقسم ادب الرعب و ياشوقي الكبير للجرائد و صاحب الجرائب لاعدمناك ياأخي و صديقي الغالي عبد الله
انا في الحقيقة في البداية جاء في بالي نفس الكلام الذي كتبت الاخت حطام و لكن عندما قرأت تعليق الاخت لميس وجدت بعض العذر ففي النهاية انت كاتب مبتدأ ونرجوا لك مزيدا من التقدم و أنصحك ان تأخذ بجميع نصائح الاخوة وملاحظاتهم و لا تعتبرها ضدك بل العكس انظر لها نظرة ايجابية موفق اخي
اتعرف أنا كنت اقرأ كل سطر و اقول ياويلو من الاستاذ عبد الله ههههه أمزح طبعا
2019-08-31 23:23:00
312619
23 -
زهرة الامل الي عبد الله
صحيح اتفق معك القراءة في المقالات القديمة لهذا اقسم ستساعده كثيرا و تعطيه افكارا و اسلوبا جديدا
تحية ليك و لتعليقاتك الرائعة
2019-08-31 23:23:00
312618
22 -
زهرة الامل
هههههههههه قصة جميلة و مضحكة في نفس الوقت
رغم انها تبدو غير منطقية من ناحية عودة ملاك للحياة بتلك الطريقة فلا احد يمكنه احياء الموتى
علي كل حال قصة جميلة لقد استمتعت بها في انتظار جديدك باسلوب اجمل و قصة اطول
شكرا لك
2019-08-31 22:54:21
312599
21 -
لميس - مشرفة -
دحمان
هههههههه شكرا للاطراء في كل قصة تجد لي لقبا ههههه ، لالا لا احد يستلم الجرائد و يكتبها الا صاحبها الاصليهههه تحياتي لك ايضا
2019-08-31 18:35:15
312576
20 -
‏عبدالله المغيصيب
‏سلام عليكم مساء الخير على الجميع

‏الاخ الكريم العزيز الكاتب لؤي

‏وانت أخي الكريم مبدع ايماابداع ‏ومع هذه النفس الصافية اللطيفه والمرحه
‏انت أخي لؤي ‏من الناس اللي الواحد بالفعل يزداد شرف إذا تحاور معهم واشعل ‏شمعة في دربهم
‏تأكد أخي الكريم إنك في الطريق الصحيح بإذن الله الى النجاح ‏وانت تملك هذه الروح المتسامحه والمتقبله ‏لكل رأي وكل نصيحة وكل جديد

‏بالمناسبة أخي لؤي لاحظت إنك تقريبا جديد تمامن على قسم الأدب ولا تكاد تعرف احد من رواده ‏تقريبا وليس حرفيا
‏ما رأيك لو اخذت جولة في الأعمال السابقة لحضرتك و تعرفت فيها ‏على أقلام نعم هي مثل حضرتك في باب الهواية وإنما وانما حفرت لفنها ‏مكان مع وبين و بأسلوب الكبار
‏ومنها أخي الكريم متعة لحضرتك و أيضا فايدة قد تلهمك في مكان ما ‏ما كنت تبحث عن الاستزاده منه
‏لا سيما وإنك تقرأ لي شباب في مثل عمر والتجربة حضرتك فلا تشعر بي اي نخبويه او استذه منفره ‏لا سوف تشعر وكأنك بين عائلتك الكبيرة
‏وسوف ترى كيف هم علموا وتعلموا من قرائهم

‏وبالتأكيد لا يجب أن ننسى التحضير والإعداد والدراسة على اسلوب اكثر فني والتقني حتى يتحول الخيال الا فن ممنهج ومسقول ‏لا لوحة جميلة ولكن مرتجله ‏عابرة ما ‏اضافة الكثير وصاحبها ظلمها وظلم موهبته ‏معها بي عدم حسن ‏التنمية والصقل والتطوير
‏وشكرا
2019-08-31 16:32:13
312541
19 -
ميسم
قصة جميلة وطريفة ،
أتفق مع الأخ عابر
كما أن حبذا لو أنك تستبدل
كلمة (ترررن ) ب مثلا :
فسمعت صوت الجرس اللعين ..
أو كلمة (طق طق طق )
فتقول :
سمعت صوت طرق على الباب ..
صراحة هذا من وجهة نظري
؛ لأنني أشعر بأن هذه الكلمة تنفرزني
أرجو أن تتقبل وجهة نظري برحابة صدر
إننا بإنتظار جديدك بأسلوب أكثر
تميزا
بالتوفيق ..
2019-08-31 10:17:42
312473
18 -
وسيلة dz
القصة رائعة وطريفة ومضحكة احببت تضحيته من أجل ملاك شكرا على القصة الجميلة
2019-08-31 09:35:17
312463
17 -
لؤي
لميس
هههه الأن عرفت لما تسمونها جرائد يعني لان تعليقه طويل هههه و هذا افضل ، و أعرف مسيلة أكيد و أنا من البويرة اذا كنت تعرفينها

عبد الله المعيصب
هههه صراحة اخي أبدعت في تعليقك حيث توجد قصة أخري في تعليقك و شكرا لك كما قلت لك حتي لو قلت لشخص ان قصته مملة لن يغضب منك أبدا ، ليت أستاذنا في العربية مثلك لانه عندما لا تعجبه ةضعية ادماجية يبدأ بقصفنا و عدم رحمتنا

عابر
سأخذ نصيحتك و سأعمل بها

روان
شكرا لك اختي عا التشجيع هذا لطف منك
2019-08-31 07:29:49
312449
16 -
عابر
حبذا لو يتم رفع مستوى النشر في هذا القسم من فضلكم وشكرا

أخي الكاتب.. إن القصص القصيرة لا تحتوي على (بفففف) أو (ههههههه) هذه سرد نكتة وليس الأدب وأرجو أن تتطلع على كيفية كتابة القصص القصيرة هناك مواقع كثيرة تعطي الدروس للمبتدئين وأنصحك بموقع (موضوع) فيوجد فيه خبراء في الكتابة ستستفيد منهم حتملا والله يوفقك
2019-08-31 07:00:18
312445
15 -
روان الجزائرية
ققصة رائعة يا ابن بلدي اتمني لك المزيد من التطور والتقدم في حياتك انا ايضا اعاني من هذه المشاكل
2019-08-31 05:44:23
312437
14 -
لميس - مشرفة -
عزيزتي حطام
اهلا بعودتك نورتي و في انتظار جديدك❤
انا اختلف معكي هنا، هذا ليس نقد بناء من وجهة نظري هذا تحطيم ، لو انكي اعطيتي للاخ دفعة للتحسن احسن من ان تقولي له هكذا كل الكتاب كانو مبتدئين ثم تحسن اسلوبهم مع الوقت لا يوجد اديب ولد اديب كلهم كانت لهم بدايات صغيرة و شيئا فشيئا
ثانيا قسم ادب الرعب و موقع كابوس عامة يعطي الفىصة للكتاب حتى يتعلمو ولو كانت قصصهم ضعيفة يعطيها فرصة للتقدم هو لا ينشر فقط للكتاب الكبار
ريتك اعطيته ملاحضات للتحسن حتى تساعديه للتقدم او سلطتي الضوء على ما اخطأ فيه في القصة و ملاحضتك ليحسنه





الخي الكاتب لؤي
ههههه لا انا لست من العاصمة هههه انا من المسيلة اذا تعرفها هههههه الجرائدهي تعليقات الاخ عبد الله المغيصيب هكذا نسميها في الموقع ههههه
2019-08-31 05:56:07
312424
13 -
‏عبدالله المغيصيب
‏الجزء الثالث من التعليق


طيب ‏أخي الكريم توقفنا على أنه كل ما هو مستعمل في العمل قد تقلص ‏الا انه بات يشبه طابع والروحية حضرتك
‏نعم أخي الكريم يبدو انه حضرتك تتمتع في شخصية ظريفة ومرحه وفكاهيه ‏وتاخذ الامور كلها في هذه الحياة في بساطة شديدة ومن دون أي تعقيد
‏ولك أخي الكريم التهنئة على هذه الشخصية الجميلة ولكن في نفس الوقت لا يجب انعكاس مثل هذه الشخصية ‏على نمط وأسلوب وتشخيص ‏الأعمال الأدبية عند حضرتك

‏كما لاحظنا هنا كان الأسلوب ‏في الطرح كثير مفكك مائع وقد اماع ‏اغلب الجوانب في العمل وحول ‏الكثير من الاحداث إلى شيء من التهريج الخارج عن السياق الفني
‏باختصار أخي الكريم افقد العمل الكثير من الجديه والرصانه ‏المطلوبة وبات كل شيء قريب من الهزلية

‏أيضا أخرج لنا رسم شخصيات كلها نسخة عن بعض في البناء
‏هيثم استظرافي ‏في كل شيء وكذلك تلك الفتاة ملاك وأيضا شخصية يوسف ولاتكاد تميز ‏شخصية أحدهم على الآخر في أي شيء تقريبا
‏كلهم شبه هزليون ويبسطون ‏الامور إلى آخر درجة وبالتالي هذا انعكاس على كل الاحداث والمواقف في العمل وأيضا بالتالي الأسلوب والحبكه كانو هم الضحيا ‏الأكثر فداحه ‏في العمل

‏نعم أخي الكريم قد تملك حضرتك شخصية لطيفة ظريفة ‏لكن أبدا لا يجب عكس ‏هذا في ما ترسم من أشخاص أو أحداث او أعمال
‏العمل الأدبي يحتاج من جهة إلى جديه ‏لأنه يحتوي الكثير من المتناقضات ‏وهذه هي أساس الحالة الدرامية حتى لو كان العمل كوميدي فهو لازم يكون في التوازن ما بين الجد والسخرية



‏أيضا وثانيا
خلط ‏الافكار ‏خارج سياق التمازج

‏أخي الكريم هل عندما نريد تقديم رؤية عن حالة اجتماعية معينة مثل ما قد يعتبر قبح اوبدانه اوغيرها هل ‏هل نحتاج إلى أن ناخذ المتابع إلى أفكار بعيدة بعيدة خارج السياق مثل إحياء الاموات واتعاويذ ‏واوكتب الشعوذه ‏ومن مين من مجموعة من الطلاب ليس الا
‏قد تقول أخي الكريم مثل هذه الفكرة وردت في قصة الحورية في البحر التي أحببت أمير ‏وعندما أرادت الخروج من البحر والزواج فيه كان عليها أن تخسر حاسه النطق
‏نعم هذا السياق كان من جنس الحالة ‏نحن نتكلم عن فنتازيا وعن الشعوب على البر والشعوب على البحر وطبيعي حالة الانتقال تحتاج إلى تغيير في الظروف وتركيبة ‏من بيئة إلى بيئة ‏وجاء التوظيف يخدم الحالة الرومانسية في العمل
‏اما هنا أخي الكريم لا شيء يخدم شي ولا حالة تنتمي إلى جنس حالة أخرى

‏كذلك انت أخي الكريم صعبت على نفسك الفكرة اكثر من اللزوم وبالتالي حتى صعبتها ‏على القارئ وبالتالي ما عادت مستساغه ‏والأهم مقنعة
‏كان الافضل أخي الكريم البحث عن فكرة من جنس الحالة وتكون متلائمه ‏مع منطق وسياق ‏أبطال العمل وظروفهم

‏إضافة أخي الكريم إلى اسلوب السرد السريع ‏واللغة الركيكه ‏واستخدام جمل وكلمات تخص مجلات الاطفال مثل
طقطق ترن ترررن
‏هذه أخي الكريم قد تنفع في مجلات الاطفال المصوره ‏ولكن ليس في القصص القصيرة نعم لا باس من استخدام على استحياء ولكن ليس في كل ‏مقاطع العمل تقريبا


‏كل هذا والكثير أخي الكريم من النقاط التي لا وقت اللي ذكرها كلها قداضعفت ‏قالب وبناء العمل كثير ولكن بإذن الله النجاح في الأعمال القادمة يكون أقوى فقط المزيد من الأعداد الدرس والتحضير وشكرا
2019-08-31 05:56:07
312423
12 -
‏عبدالله المغيصيب
‏الجزء الثاني من التعليق


حسنا ‏بالعودة إلى عمل الكاتب الكريم ‏وبعد الانتهاء من القراءة فإني خرجت بعدة نقاط أحب الإشارة لها بعد الأذن


‏في البداية أخي الكريم ما زلت محافظ علىمسار وخط ذو ‏رسالة هادفه ‏في أعمال حضرتك المطروحة حتى الان هنا
‏وهذا أمر سامي وطيب ويستحق التحية والتشجيع ويدل عن نقاء ‏داخل تفكير حضرتك
وربما ‏الرسالة في هذا العمل واضحة ومنها التضحية والإخلاص وعدم الياس والركون الى ‏أي عقده ‏جسدية ‏أو مادية و إلى غيرها من هذه الأحوال التي قد يزرعها ‏بعض الفئات ‏من المجتمع على أنها نقاط ضعف أو نقصيه ما في احدهم
‏كذلك أيضا النجاح في هذه الحياة يحتاج إلى تقديم تنازلات ودفع اثمان ‏في بعض الأحيان وهكذا هي صيرورة ‏الحياة الدنيا القائمة ‏في بعض جوانبها على الإبتلاء

‏حسنا أخي الكريم كل هذه العناوين جيدة وجميلة وتقدر من الناحية الإنسانية
‏لكن كيف تمت المعالجة الأدبية والفنية لها هل أخذت هذه العناوين جودة الإبداع ‏من قلم الكاتب أو أنه سمو الفكرة قد طغى على اتقان القالب
لنرى ‏في هذه النقاط ‏و حسب وجهة نظري الخاصة



‏أولا
طغيان السلوك الارتجالي والشخصاني ‏على المنهج البنائي ‏الفني وفي جميع العناصر

‏هنا أخي الكريم المقصد انه الأسلوب الذي حضرتك استعملته في الكتابة لا ينتمي تقريبا إلى أي أسلوب أدبي ممنهج
‏أي يعتمد على رسم الشخصيات واظهار ‏الخطوط الدرامية ال متباينة بينها
متن وحبكه متينه ‏قادرة على أن تحتوي العناصر والمحاور ذات الثقل ‏في قيمة القصة والفكرة المطروقه
اضافه الى الاقناع ‏واللغة والأسلوب القادر على أن يسير بالقارئ بالاثاره والتشويق والاستمتاع والانسجام الخ ‏من العناصر المطلوبة في بناء أي عمل

‏أخي الكريم عندما نكتب عمل ما ‏علينا أن لا نكتفي بأننا وصلنا إلى فكرة معينه ونريد ‏قولها باي طريقه لا علينا أن نبدأ من حيث لا أقول انتهى الآخرين ولكن على الأقل في خير مجاراة لهم ‏وخاصة اصحاب اللمسات ‏الناجحة والمبدعه منهم
‏لا أقول نقلد ولا نتقمص وانما ‏نستفيد ونعد العده ‏مثل أي طبخة تحتاج الى إعداد مكوناتها

‏هنا أخي الكريم بصراحة كان كل شيء إرتجالي ‏ليس فقط إرتجالي بل وشخصاني
اي وكانك ‏أخي الكريم تكتب عمل كل شخوصه وصوره واسلوب طرحه كلها تشبه ‏طبائع والروحية شخص واحد هو انت أخي الكريم




‏الباقي في الجزء الآخر من التعليق
2019-08-31 05:50:36
312422
11 -
‏عبدالله المغيصيب
‏السلام عليكم مساء الخير على الجميع
‏ومبروك أخي الكريم الكاتب لؤي العمل الجديد والنشر في الموقع الرائع

‏في البداية اجدد ‏الدعوة إلى كل الإخوان والأخوات المتابعين في المزيد من التفاعل والمشاركة ‏ولو في اقل العبارات ولو بكلمة تنوه ‏فيها أخي الكريم وأختي الكريمة من المتابعين عن انطباعكم فيماقراتم وكذا ‏الأخوة من الكتاب استخرجوا ‏ما في جعبت قراءكم ‏في المزيد من الحوار والنقاش معهم والاستفادة من نقاط الضعف والقوه حسب انطباعتهم ‏ولو بحوار خفيف جدا ومبسط ‏وليس الإكتفاء في ‏مجرد الرد والشكر لمن علق


‏أيضا تحية خاصة إلى الأعزاء الذين شرفوني بالسؤال والتحية وبالاذن ‏من الكاتب الكريم ولو في عجاله احب ‏توجيه الشكر لهم كل باسمه

‏الأخت الكريمة حطام
‏الله اكبر منورة أختي الكريمة ‏أخيرا عاد الموقع وعاد الإبداع
ويالها من شيفره ‏أراك قريبا يعني هنااك عمل ‏قريب وقريبا جدا بإذن الله لي ‏الأخت حطام وبشر الصابرين ههههه
‏لكم كل التحية أختي الكريمة وكل عام وأنتم والأهل بخير والإبداع



‏الأخت الكريمة الباسمه دوما لميس
‏هلا والله أختي الكريمة لميس الله يدوم الابتسامة يا رب وما شاء الله تبارك الله
‏اجل جرايد أختي الكريمة لميس يا خوفي الجرايد تبعي اصبحت مثل الجرائد الورقية لا احد يقرأها غير من كتبها هههههههه
‏جنابك شايفه المشاركات والتعليقات كيف اصبحت هنا
‏خلاص إذا تخرجت من قسم الصحافة ولا لقيت وظيفة تعالي أنا أتنازل عن وظيفتي ‏هنا واستلمي ‏الجرائد يا عم ‏أحسن ما عينك فيها ههههه ‏أمزح أكيد لي الشرف أختي لميس إنك من المهتمين فيها وهذا بالتأكيد وسام لي
‏تحياتي


شهابو ابو كل الصحابو
‏في انتظار الدكتور جنابو ‏والتحليل الطبي هههههههههه

‏يا حبيبي ليش بعد باقي استشاري في المخ والأعصاب والعظام ‏والأسنان والدم والمسالك ههههه ‏بعد حضرتك دكتور شهاب
‏شوف عناوين المقالات تبعك بس وبعدين خلينا نسأل مين الدكتور فينا
‏أسباب اختلاف فصيلة الدم / ‏أعاجيب تكوين أعضاء الإنسان / ‏سر نبضات القلب
انوف تشفط ‏أوكسجين وانوف تشفط ‏الحلوين هههههههه ‏لا هذي الصراحة من عندي
‏المهم يا طويل العمر بعدك ما عاد في دكتور يا حضرة الاستشاري شهاب
‏ومع هذا يشرفني تواضع سعادتكم في الاظطلاع والاخذ من وقتكم الثمين ‏وخاصة من وقت العيادة ههههه ‏أقصد من وقت الدراسة ورؤية الجرايد
‏تحياتي يا أمير أشوفك لاحقا في أي مكان وممكن على ال WhatsApp قريبا إن شاء الله


‏الفتاة البريئة الأخت الكريمة

واو خجلتيني ‏أختي الكريمة من جد وأرجوك أنا دائما في انتظار مشاركات حضرتك والتعليقات
‏وهي قد تبدو أحيانا أهم بكثير من الجرايد تبعي ههههه
‏على الاقل كسر الروتين التعليقات حتى تزدهر وتزداد اكثر بوجود حضرتك أختي وباقي الأخوة ‏من المتابعين
ساتابع ‏وحضرتك دوما وبالتوفيق لكم كل التحية والشكر



‏وتحية الى الجميع من الأخوة والأخوات هنا والمعذرة على هذه السطور لو اخذت قليلا من المساحة المخصصة للأخي الكريم الكاتب وعمله
‏واكيد الاعتذار الأول والأخير لي الأخت الكريمة و المديرة سوسو سامحونا ‏لو خرجنا عن الموضوع قليلا وكل الشكر دائما لحسن تعاونكم




‏الباقي في الجزء الآخر من التعليق
2019-08-30 21:32:01
312379
10 -
سيدرا سليمان
قصة ظريفة .. و اكثر جزء احببته بها تعويذة إحياء الميت و ذوقك ملاك العجيب في تفضيل الأولاد القبيحين ..
2019-08-30 18:30:38
312372
9 -
لؤي
الفتاة البريئة
شكرا لك اختي علي رأيك الجميل و لطفك

لميس (تعليق ذو اللون الازرق)
شكرا لك اختي التي علي ما أعتقد انها من الجزائر العاصمة.. هههه و منعرفش وش معنتها الجرائد ربما تقصدين الجرائد الورقية هههه

حطام
بالعكس يا صاحبي هذه ليست قسوة منك بل ولله تشجيع منك لأحسن و في المرة القادمة ان لم تعجبك قصتي أريدك أن تقسو علي بشدة في رأيك لان كلما قسوت علي أكثر كلما تحسنت أكثر هههه و شكرا
2019-08-30 17:06:03
312347
8 -
حطام
السلام عليكم..

كنت أتمنى أن أمر من هنا لأقرأ شيئا قويا يليق بمكانة قسم أدب الرعب والعام بالموقع ولكن....

أعلم أن قلة المشاركات تخفض معايير النشر، وهنا اللوم يقع على الكتاب وأنا منهم.. لكن الظروف من شغلتني لذا فأعتذر شخصيا عن ذلك.

الأخ لؤي.. ما قرأته ليس بقصة أو بالأحرى لا يمتلك أدنى مقومات القصة، لا حدثا ولا حبكة ولا أسلوبا.. أنصحك بالقراءة والمطالعة وتحسين لغتك و أسلوب كتابتك قبل كل شيء.. أكتفي بهذا القدر وأعتذر عن قسوتي ولكن محبتي لهذا القسم من الموقع هي من جعلتني أخرج عن صمتي.

عبد الله المغيصيب

لا أدري ما الذي ستحلله من الأصل!، تحياتي لك وأراك قريبا:)
2019-08-30 15:27:09
312333
7 -
لميس - مشرفة -
اعجبتني القصة كثيرا فكرتها لطيفة جدا و تشبه افلام المدارس والمراهقين الهوليودية وانا من عشاق هذا الافلام احسنت اخي قلتلك انك كاتب موهوب
لكن التحليل اعترف بالعجز لننتظر الجرائد اذا ههههههههه
2019-08-30 15:27:09
312332
6 -
لميس - مشرفة -
وصلت قبل الجرائد ههههههه اخييييررررااااا تحقق حلمييي هههههه
ساقرا ثم اعلق لم اقرا بعد رغبت ان اثبت وجودي قبل الجرائد هههههه
2019-08-30 14:27:48
312322
5 -
الفتاة البريئة
احسنت اخي قصة جمييييلة ومع انتضار تحليل الاخ عبد الله المغيصيب
2019-08-30 12:47:46
312289
4 -
لؤي
الي dark
ههه صراحة ولله لا أعرف تلك الرواية أبدا لكن هذا شرف لي إن كانت قصتي تشبه قصص أحد المشهورين و أنا لا أعرف

ترهونة الفخر
ههه لا أعتقد أن كلمة (تبا) يعد شتم علي ما أعتقد لكن شكرا لك
علي ما أتذكر انت ولد و إسمك من منطقة في ليبيا هههه هذا ما أتذكره
2019-08-30 12:47:46
312283
3 -
شـهاب المـصري
رآآئع رآآآآآئع جدآ أخي لؤي أسـلوب ووصـف سـآحر مـشـآء آلله، ولگنگ بآلغت قليلآ في وصـف آلرآجل (شـخص نحيف گآد أن يختفي مـن آلدنيآ وأنفھ أگبر مـن وجهھ ووجهھ أصـفر..إلخ ) مـآهذآ يآخي آلعزيز گأنگ تصـف إبليس !!هہهہهہ ؛
لقد ضـحگت عدة مـرآت وأنآ أقرأ وأگثر مـآ آضـحگني جمـلة (أبحث عن طـريقة لآحيآء آلمـيت )،وبنآء عن آلقصـة يبدو أن وقت آلفسـحة گآن 5 ثوآني فقطـ هہهہهہ
أعجبتني قصـتگ مـن أفضـل مـآ قرأت بصـرآحة ،وفي إنتظـآر جديدگ ،

ولگن هنآگ رآي آخر يجب أن ننتظـرهہ وهو رآي آلآسـتآذ آلدگتور -عبد آلله آلمـغيصـيب - دگتور آلتحآليل آلطـبية مـن آلدرجة آلعليآ ،ليحلل لنآ هذهہ آلقصـة آلجمـيلة. يآلآ يآ جنآبووو حلل يآ گبيرنآ هہهہهہهہهہ
2019-08-30 10:54:32
312269
2 -
ترهونة الفخر
ممتعة ولكن بها الكثير من الشتم
2019-08-30 09:44:51
312243
1 -
Dark
أعتقد القصة مستوحاة من رواية wonder
move
1
close