الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : سينما ومرئيات

قبر اليراعات - سيتا الحنون -

بقلم : سارة الغامدي - جدة-السعودية

قبر اليراعات - سيتا الحنون -
 

سأحكي عن فيلم انمي يدخلك في اكتئاب نفسي، و يخليك تشعر بنعمة الأمن و الأمان.
هذا الفيلم فيه مشاهد قاسية و غير مناسبة للصغار، و أنا لا أدري كيف كنا نتابعه و نحن أطفال، فيلم رائع بكل ما تعنيه الكلمة، من إخراج، رسم، تحريك .. و الموسيقى في الخلفية، فيلم يوضح لك جريمة الحرب و بشاعتها، و أن من يدفع ثمنها هم الأطفال، الذين فجأة يجدون أنفسهم بين ليلة وضحاها بين القصف واللجوء والجوع والمرض و اليُتم ...

معلومات الفيلم

استندت قصة الفيلم على أحداث حقيقية عاشها الكاتب زمن الحرب العالمية الثانية ونشرها عام 1967 كأعتذار لأخته حيث اعتبر أن إهماله لها كان السبب الرئيسي في وفاتها.

تصنيف الفيلم : دراما، تاريخي، واقعي.
تاريخ الصدور: 16 ابريل 1988
المخرج: إيزاو تاكاهاتا
كاتب القصة: أكايوكي نوساكا و سيناريو : إيزاو تاكاهاتا.

 أول دبلجة عربية للفيلم كانت أردنية في مطلع التسعينات وبعنوان : "سيتا الحنون".
لكن امتد لها مقص الرقابة بكثافة وكانت متدنية الجودة تقنيا، وأثارت الكثير من الجدل، وتعد واحدة من الأعمال القليلة لتاكاهاتا المدبلجة للعربية.

وكما قامت شكرة الآء للإنتاج الفني أيضا بدبلجة عربية للفيلم تحت عنوان "نارا الصغيرة والطائرات المغيرة"

قصة الفيلم

قبر اليراعات - سيتا الحنون -
الطفلة ستيسكو
سيتا فتى عمره 11 سنة، مع ذهاب والده الضابط في البحرية إلى الحرب أصبح هو المسؤول على عائلته، فهو الذي يهتم بأخته الصغيرة سيتسكو في أثناء الغارات الجوية وقام بحمايتها وحافظ على سلامتها.

سيتسكو عمرها 4 سنوات فقط، في البداية كانت فتاة بريئة وسعيدة جدا وكانت تبدو فكرتها للحرب بريئة أيضا، وعندما ماتت أمها بكت كثيرا.

طفلان صغيران لا يعرفان معنى للحرب يشاهدان طائرات تقصف مدينتهما و بيتهما، و تشرد أهلها الآمنيين دون أن يعرفا سبب ذلك ابدا.
ويوضح لنا الكاتب أن سيتيكو اصبحت مسؤولية سيتا بعد أن حملها على ظهره.

الفيلم يوضح لنا معنى فظاعة الحرب، و كيف دمرت المدينة إلتي احتوت سيتا وأخته و كبرا فيها مع والديهما.
يقف سيتا حاملا سيتسكو على ظهره و ينظران لمدينتهما التي أصبحت بيوتها مسواة بالأرض و لم يعد فيها أي حياة سوى اشخاص بائسين ينقلون المصابين و أخرين يدفنون الموتى و آخرين مشردين بلا بيوت.

تخيل عزيزي القارئ إنك طفل عمرك إحدى عشر سنة، وتسمع إن أمك أصيبت بسبب القصف، تذهب لرؤيتها فيأتي إليك شخص و يعطيك خاتم و يقول: هذا الشي الوحيد المتبقي لك من أمك.

ماذا سوف يكون شعورك عندها ؟ ترى أمك مضمدة بضماد مليء ببقع الدم و جسدها محترق و أنت لا تعرف ماذا عليك ان تفعل.
هذا منظر المفروض لا يراه طفل ابدا ..

بعد موت الام يجد سيتا نفسه الراعي والمسئول الوحيد عن اخته الصغيرة التي تحتاج الحب و الحنان والاهتمام.
يحاول سيتا أن يُلهي أخته التي تبكي بعد ما قال لها إن ماما مريضة وسنزورها غدا.
فبكت سيتسكو حزنا لفراق أمها الحنون دون أن تعلم أن نبع الحنان قد ماتت و أحرقت جثتها.

قبر اليراعات - سيتا الحنون -
سيتا وشقيقته

يعيش الطفلان عند عمتهما القاسية التي كانت بخيلة معهما بالطعام و تعطيهم نصيب أصغر من نصيب زوجها و ابنتها، و كانت دائما تقول لسيتا: لماذا لا تعمل أو تذهب للمدرسة أو تشارك بالجيش.
و تقول لهما أيضا: أن من يعمل لخدمة البلاد يحصل على غذاء أكثر من الذي يجلس في البيت.

يأخذ سيتا اخته للبحر لكي ينسيان أجواء الحرب، هناك تلهو وتلعب الصغيرة ، وتعود الذكرى بسيتا لأيام قبل الحرب حين كانت أمه على قيد الحياة وكانوا يعيشون بسعادة دون خوف أو قلق.

العمة تبيع فستان الأم (ثوب الكيمينو الحريري) لكي تشتري الأرز، تنهض الطفلة و تبدأ بالصراخ و التشبث بها و تقول: أريد فستان أمي، لا تبيعه، لا تبيعه.
يقوم سيتا و يبعدها عن عمته لكي تقايض الفستان بالأرز.

تنظر الطفلة بعيون حزينة إلى العمة التي تصنع كرات الأرز لإبنتها و زوجها، و حين تقول لأخيها أنها تريد مثلهم. يجيبها بأنها سوف تصنع لهم مثلها على الغداء.
فترد العمة: لا لن أصنعها لكما، هذه من أجل الذي يقوم بحماية بلادنا.

قبر اليراعات - سيتا الحنون -
لماذا اليراعات تموت بسرعة

فرحة الطفل هي الحلوى والتي ترسم الفرحة على وجهه و تعتبر أحد أسباب سعادته في الحياة، سيتا يطلب من أخته ان تغمض عينيها و تفتح فمها، فامتثلت لأوامره، فوضع قطعة سكاكر في فمها. و حين ذاقت طعم السكر قامت و بكل براءة تدور حول نفسها و تردد : "حلوى، حلوى" ثم نظرت إلى أخيها و ابتسمت ابتسامة بريئة.

ذاق سيتا ذرعاً من عمته فقرر أن يعيش في ملجأ قديم مهجور مع أخته لأن الحياة صارت عند العمة لا تطاق ، على الرغم من أنهما قررا الطبخ لنفسهما و الأكل لوحدهما، لكن هذا لم يكن ليرحمهما من تسلط العمة الدائم.

يقوم سيتا بجمع اليراعات في وعاء من أجل أن إنارة الملجأ وتبديد ظلمة الليل، وكانت الطفلة فرحة بها جدا.
يستلقي الإثنان على فراشهما و يتخيل سيتا أن اليابان إنتصرت و الحرب انتهت، و يضل يردد أناشيد وطنية.

عند الصباح يستيقظ سيتا و يجد أن أخته تحفر في التراب.
يسألها:ماذا تفعلين؟
قالت بكل براءة:أحفر قبرا، عمتي قالت لي أن أمي موجودة في القبر.
عندها بكى سيتا و تذكر أمه المصابة و التي بعد موتها قاموا بحرقها.

نظرت سيتسكو لأخوها و قالت: لماذا على اليراعات أن تموت بسرعة.

وهنا الكاتب كأنما أراد أن يوضح لنا أن الأطفال الذين هم شعلة المستقبل أرواحهم تزهقها الحروب بسرعة.

ينتهي الطعام الذي كانا يملكانه، وتمرض سيتسكو فيضطر سيتا لأن يسرق لكي يطعمها، ويتلقى الضرب و التهديد بالسجن أمام عيون أخته المريضة التي تنادي عليه. ورغم التوسلات يقوم المزارع بسحب سيتا وشده الى مركز الشرطة دون الإكتراث لنداء اخته الصغيرة.

يأخذ سيتا اخته لطبيب بعد ما ظهرت عليها أعراض سوء التغذية و صار جسدها مليء بالتقرحات، بعد فحصها قال الطبيب : إنها تحتاج إلى الغذاء.
حمل سيتا أخته بين ذراعيه و صرخ بالطبيب: من اين لي بالغذاء؟

يذهب سيتا الى البنك ويسحب كل المال من حساب أمه ، ويهرول الى السوق يشتري بعض الطعام لشقيقته ، ويعود مسرعا للملجأ لكي يطعمها ، فيجدها تهذي جراء المرض ، وتضع في فمها صخور وتراب ظنا منها انها طعام .. يسرع سيتا باعداد الطعام لاخته ، لكنها تموت قبل ان تتناول اي لقمة .. في الحقيقة المشهد مأساوي جدا تعجز كلماتي عن وصفه ، لذا اضع لكم مقطع الفيديو لكي يشرح لكم النهاية الحزينة :


في النهاية سيتا نفسه يموت ، لتلتقي روحه بروح اخته الصغيرة ويرحلان معا إلى أرض مكان لا يوجد فيه سوى السلام والسعادة والاطمئنان ..

***

عزيزي القارئ عليك أن تحمد الله كثيرا و تشكره على النعم إلي أعطاها الله لك.

نعمة العائلة التي الكثيرون محرومون منها و كثيرون يتمنون وجود أم و أب و أخ معهم.
لذلك هذه النعمة تعد من أكبر نعم الله عليك بعد الصحة و العافية.

نعمة العذاء و الدواء، كثير من الدول الفقيرة أو التي تعاني من الحروب، لا تجد ما تسكت به جوعها أو ما تدواي بها مرضاها.

نعمة البيت و السكن، حيث هناك ملايين يعيشون في خيام تحت الثلوج و المطر، يتجمدون حتى الموت من شدة البرد.

نعمة الأمن و الآمان، حيث تذهب إلى مدرستك، تذهب إلى المسجد أو حتى الذهاب إلى البقالة القريبة و أنت مطمئن لست خائفا من رصاصة غادرة أو قصف ينزل عليك من السماء.

نعمة العافية و الصحة التي يوجد ملايين البشر محرومين منها و مصابين بأمراض لا علاج لها، يظلون في المستشفيات و لا يخرجون منها ليعيشوا حياتهم مثل البقية.

في بداية الفلم هناك لقطة على علبة الحلوى، وكنا نراها في القصة و لا نفهم معنى وجودها.
لكن أعتقد أنه يقصد بها أن الطفل حلمه و أمنيته علبة حلوى، و أراد أن يوضح لنا أن من يدفع ثمن الحرب دائما هم الأطفال.

المصادر :

- Grave of the Fireflies
- كارتون سيتا اخي الحنون - يوتيوب

تاريخ النشر : 2019-09-02

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : اياد العطار
انشر قصصك معنا
نور الهدى الاخضرية - الجزائر
NANA HLAL - سوريا
نور الهدى الاخضرية - الجزائر
مقهى كابوس
اتصل بنا
سارة
اسعد بن عبدالله - المملكة العربية السعودية
الحزينة
ملك - الجزائر
فيسبوك
يوتيوب
اين قصتي
عرض متسلسل
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
ضع رابط فيديو يوتيوب
  • التعليق مفتوح للجميع لا حاجة الى عضوية او ايميل
  • التعليقات تدقق ثم تنشر لذا قد يتأخر نشرها لبعض الوقت
  • التعليقات المستفزة والجارحة لن تنشر لذا لا تتعب نقسك بكتابتها
X اغلاق
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
تعليقات و ردود (24)
2020-06-19 16:10:42
358414
24 -
القلب الحزين
لقد شعرت بالإكتئاب لمجرد قراءة الشرح.
2019-12-05 05:17:32
326519
23 -
ابو تركي / من جدة
نعم صحيح و رسوم المتحركة عدنان و لينا هناك حرب و قصف على ارض الأمل
2019-11-24 05:29:08
325263
22 -
حكيم الاقزام
مرحبا

هناك مشهد لم يذكر

- بعد وفاة امه ورحيله من بيت عمته كان سيا يامل بان يكون والده بخير لذلك كان ينظر خبر او رسالة لكن عندما ذهب ليستقصي خبر عن والده كانت المفاجئة بموت والده وهنا لم يبقى سوى اخته فقط بعدما قتل الام ومن ثم الاب


- الامر الاخر العمة رغم قسواتها الا انها رفض رحيلهما وارادت من سيتا ان يفعل شيئا فالوضع سيئا في ذلك الوقت الا ان سيتا اصر على الرحيل وهذا الخطأ الفادح التي تسبب به سيتا لان لم يستطيع ان يحمي اخته من الجوع والمرض والفقر

- سيتا كان بالامكان ان يعمل لان اغلب الاحداث حدثت بعد انتهاء الحرب وليس قبل ذلك او اثناء ذلك اي ان رحيلها الى الكهف او المغارة و الاحداث التي حصلت بعد الحرب

- قتلت ام سيتا بعد الغارة التي حصلت اثناء حمل سيتا اخته الى الملجأ وكان يتم اطلاق اخشاب او من هذا القبيل محروقة


- سيتا توفي نفسب سبب وفاة اخته وهو سوء التغذية ووفاة سيتا كان في اول مشهد في بداية الفلم ثم تتوالى القصة وكان الفلم يتحدث عن الفتى التي توفي بسبب الجوع والسبب الذي ادى الى ذلك


- الدبلج العربية قطعت عدة مشاهد وغيرت في القصة لانها توجه العمل للصغار وليس للعائلة بكل اطيافه لذلك مشاهد قطعت مثل حرق الجثث و جثت ام سيتا و الرجل الميت في الشاطئ و موت سيتا وغيره من المشاهد


- في الفلم هناك اغنية انشهرت وكانت جميلة جدا وتدعى Home sweet Home لها كثير من العبر واسلوب لحنها المميز


- هناك فلم تمثيل تم اتناجه في بداية الالفينات عن نفس الفلم ونفس الاسم كتجديد له للجيل الجديد

- هناك اكثر من فيلم تكلم عن الحرب دبلجت مثل مطر من النار و الفتى الحافي وهذه الافلام تتكلم عن اثار حرب العالمية الثانية نحو المجتمع الياباني


واخير

قبر اليرعات يتعبر من اكثر الافلام سواء انميش او غير انميش لها تاثير نفسي وبعد انساني للمشاهد والذي لم يشاهد لابد ان يشاهد لانها فرصة لاتعوض
2019-09-07 11:05:51
313893
21 -
سارة الغامدي
مرة و أنا صغيرة كنت أشوف سيتا يحمل رماد أمه في علبة،و من قوة الخيال في رأسي كنت أحسب أن رأس أم سيتا في الصندوق.

و لا كان يخطر في بالي أن شعب اليابان يحرقون جثههم.
و كمان كانت تراودني كوابيس بسب هذا الفلم.
2019-09-06 07:35:15
313615
20 -
بنت سلطنة عمان
يا الله مأساة الحروب.. اللهم ارحم المستضعفين في الأرض.
2019-09-05 11:32:33
313475
19 -
مجهولة
شاهدته منذ عام تقريبا و تاثرت و بكيت كثيييرا و فعلا الحمد لله على النعمة الي احنا فيها و على كل احوالنا
2019-09-05 07:08:22
313415
18 -
إياس شعيب
فلم بجد حزين،فلم يصور أبعاد الحرب و أضرارها على البشرية.

الحمد الله على النعم التي أنعم الله بها علينا.
2019-09-03 22:29:28
313177
17 -
Lost soul
لم اشاهده من قبل ولكن يبدو انه مؤثر و محزن جدا
..
2019-09-03 15:22:08
313127
16 -
نفيشه
ضيم ضيم يجيب الغثيان الله يقطع ابليسهم كل عيد يطلعونه بالتلفزيون
جابوا لي الهم والاكتئاب بطفولتي ولوعة الجبد حتى العيد مستكثرين علينا فرحته
بالله احنا اشعلينا بحرب الامريكان واليابان هم يدرون عنا حسبالهم احنا صحرا وبعارين ونفط
فعلا ايقظتي فيني مشاعره السلبيه ما أنصح بمشاهدته خصوصا للأطفال
2019-09-03 10:46:44
313099
15 -
"مروه"
لم اشاهده محزن علي ما يبدو
وبالفعل يجب أن نحمد الله علي الأمن والامان
كفايه أننا نستطيع النزول من بيوتنا 2 صباحا او اكثر بدون ان يتعرض لنا احد
حمدالله علي نعمه وفضله الجميل ☺♥
2019-09-03 09:41:38
313097
14 -
رحمه
حزينة كتير القصه
2019-09-03 05:40:47
313063
13 -
ميسم
عندما كنت في عمر الثامنة
شاهدت هذا الفيلم
عندها بكيت كثيرا لموت الأم
وتشرد الأطفال
بالرغم من أنني شاهدته وصوت
المدافع والقنابل يدوي في أذني
حقيقة
أتمنى لكل طفل بأن ينعم بالأمان وحنان وعطف الوالدين
،
ولكن من أين يعرف هذا الشعور هؤلاء المتجرديين من المعاني الإنسانية للحياة
همهم الغنائم والمال ..
سلمت يداك أختي لقد أعدت لي أيام الطفولة .
2019-09-03 05:40:47
313053
12 -
أبو عمر من الشام
فعلا فلم محزن جدا يبرز معاناة الأطفال جراء الحرب
2019-09-03 05:40:47
313051
11 -
المحاربة ساكورا
المقال جميل سلمت يداك.
اعجبتني قصة الفيلم كثيرا مؤثرة.
فالحرب اقامها الحكام و يدفع ثمنها الابرياء
2019-09-03 05:36:48
313044
10 -
زهرة الربيع
من قائمتي لأجمل أنمي شفته في حياتي ،جعلني أبكي وأزرف الدموع هو والكثير من أنميات الحرب ، لأنه هذا ما يحدث الأن
2019-09-03 05:36:48
313041
9 -
غيمة
شكرا الموضوع قرات عنوانها وارتائيت ان اسبق بمشاهده الفيلم قبل قراءه الموضوع وكنت محقه تمنيت لو المقال حمل معلومات اكثر من ويكبيديا وقصه الفيلم خصوصا عن الكاتب لكن لابأس جهدك مشكوره اختاه
ما صدمني حقا وبحق ان الفيلم انتاج ١٩٨٨ انه أفضل بكثيييير من فيلم انتج ٢٠١٦اقصد الرسوم والتحريك الألوان و ترتيب المشاهد لا اكاد اصدق ان الفيلم من ثلاثين سنه وبهاذي الجوده اما من ناحيه القصه ورغم أنها خزينه لكن اظنها تبدو كالجنة اذا ما تخيلنا فقط ما يمر به أطفال سوريا واليمن وفلسطين والعراق من قبلهما اخ لو ان لدى العرب الإمكانيات لتجسيد الم واقعنا
الفيلم ادخلني حاله من الكآبة
2019-09-02 23:45:01
313030
8 -
Thunder black
شكرا على مقال اختي سارة

افلام انمي في عقدي الثمانينات والتسعينات اعتبرها تحف فنية واخراجية
روعة روعه فلم هاذا تابعته من زمان واعتبره ايقونة من ايقونات انمي

princess mononoke 1997
akira 1988
من افلام انمي الجميلة عكس افلام الحديثة الرسوم صارت سي جي والتصوير مره منتهي
2019-09-02 23:45:01
313029
7 -
Khatoon
فعلا مقال جميل
2019-09-02 23:45:01
313018
6 -
المترفه
الحمدالله
2019-09-02 18:13:37
313011
5 -
أشك؛بظني
الحمدلله دوما وابدا على كل حال وكل شيء..بوركت الجهود..
شاهدت هالرسوم يمكن مرتين فأكثر في حياتي وكل مره يزداد بكائي وحزني واكتئابي عن سابقه!!
الحرب هلاك بكل ماتحمله الكلمه من معاني لاتبقي ولا تذر ودائما تجعل المرء يعيش الوعيد بالنهاية القاسية او المتابعة المتخوفة المشوبة بالبؤس..اللهم ارفع عن الضطهدين والمظلومين شر الطواغي والفجره آمين..
رغم انني بلغت من العمر عتيا ّ_ّ الا انني من الصغر الى الخاتمه افضل الانمي الاسيوي على ماسواه اشعر بأنه واقعي واجتماعي يفوق على ماسواه..ماأزال وأظن سأموت على هذه الحال بعلم المولى في عمقي الدفين طفل صغير يتوق لبساطة الحياة وينتقي الكرتون ملجأ موئمّن لجانبه النقي الطاهر وبكل فخر واعتزاز اتمنى على الله ألّا تميته الحياة الدنيا..
2019-09-02 17:34:43
313002
4 -
هناء
قرأت عن الفلم و لهذا لم تكن لدى الجرأة لمشاهدته اعتقد انه لدي ما يكفي من الاحزان و الهموم اعاننا الله جميعا شكرا للكاتب المقالة رائع و مؤثر
2019-09-02 17:12:41
312995
3 -
فلوريندا
مقال رائع لأفضل فلم انمي شاهدته..رغم أنه محزن جدا و كئيب و الجودة سيئة بسب قدمه
لكن رغم ذلك استمتعت به جدا في كل لحظة
مغزى الفلم عميقة و مؤثرة و لم يسعني إلا التفكير في اطفال الحروب حول العالم.
شكرا على المقال.
2019-09-02 15:34:21
312977
2 -
محمد عبد الرزاق ابراهيم
يبدو هذا الفيلم رائع ويستحق المشاهدة..
شكرا لك صاحبة المقال.
2019-09-02 15:34:21
312975
1 -
اسمي هو حرف
المقال جميل و فلم من اجمل افلام انمي .. اصعب مشهد لما كان مع الطبيب في اخر الفلم .
الفلم جميل من كل جوانب قصه و رسم وموسيقى
الحمدُللّهِ على أصغر النّعم وأكبرها الحمدُللهِ على أبسط النّعم وأعمقها الحمدُللّهِ على كل حال وفي كلّ حين 
move
1
close