الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : سؤال الأسبوع

الحلقة الدائرية التي تسرق وقتك

بقلم : مجهول خلف الكواليس

هل الإنترنيت ووسائل العصر الحديث نعمة أم نقمة ؟
هل الإنترنيت ووسائل العصر الحديث نعمة أم نقمة ؟

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته اصدقاء موقع كابوس ، كيف حالكم؟ أتمنى أن تكونوا في احسن حال

في الحقيقة ان الزمن يتغير دوما و ماكان يعيشه آبائنا يختلف عما نعشيه نحن ، وهكذا لكن
نحن نعيش في زمن مختلف جدا جدا عن كل الأزمنة التي مضت ، و كثيرا من الذي حصل في عالمنا اليوم حصل لأول مرة منذ فجر التاريخ ، و لا أريد ان أطيل الموضوع اكثر ، سؤالي الذي اريد مناقشتكم فيه يخص الأدوات التي بيننا اليوم مثل : التلفاز و الهاتف و الحاسوب و اجهزة اللعب المنزلية مثل السوني وغيرها ، و هناك فخ أسميه  "الحلقة الدائرية "

وهي عندما يبدأ يومك بالإستيقاظ وتفحص الهاتف و بعدها إلى مشاهدة اليوتيوب مثلا ثم تغير التطبيق ثم التوجه للحاسوب (طبعا بعد القيام بالواجبات الأساسية مثل الصلاة وغيرها) وبعد
الحاسوب إلى مشاهدة مباراة كرة قدم ثم متابعة مسلسلك المفضل ،  وإلى آخره من هذه الحلقات الدائرية ، بحيث تسرق وقتك ولا يوجد لك وقت مع نفسك للتفكير او القيام بشيء مهم مثل القراءة او العمل على تحقيق هدف محدد لك ، حتى عند تناول الطعام البعض لا يتناول إلا وهو يشاهد او يلعب بهاتفه ، ربما بسبب الإدمان الذي يجعل الشخص يكره ان يتوقف للحظة واحدة عن النمط الدائري هذا

ملاحظة ( إن كنت جربت ان تترك التلفاز و إدمان الهاتف و العاب الفيديو سوف تفهمني بخصوص النمط الدائري بحيث ان الفراغ يجعل العقل يعمل ويتفكر خاصة عن اشياء لم نكن نعيرها إهتمام )

هناك صديق لنا في هذا الموقع اسمه أبو ميثم العنسي من اليمن ، قام بعمل موضوع في قسم : عالم الجن , بعنوان " هل الجن مخلوقات مرعبة " وتكلم عن التغيرات وقال ان هناك تحكم في مدخلات العقل وسوف ينشئ موضوع عن هذا (ان لم تقرا موضوعه انصحك بقراءتها فلها علاقة بموضوعي هذا)

والمؤمنؤن بنظرية المؤامرة يقولون ان هذا الأشياء تم صناعتها لكي يغفل الناس عن مخططاتهم .

طبعا لا شك ان الانترنت جدا جدا مهم ومفيد للتعلم و البحث والفوائد كثيرة جدا بلا شك ،
لكن هل تعتقد يا عزيزي القارئ ان هذه الاشياء قد تتحول من نعمة إلى نقمة خطيرة خاصة على الشباب ؟

و مارأيك في كلام المؤمنون بنظرية المؤامرة ؟
و كيف ينبغي لنا إستغلال هذه الأدوات ؟

مهتم جدا جدا بمعرفت آرائكم حول هذا الأمر و شكرا لكم .

تاريخ النشر : 2019-09-04

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : سوسو علي
send
عنقود الحياة
شَفَق
عنقود الحياة
امرأة من هذا الزمان - سوريا
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
ضع رابط فيديو يوتيوب
  • التعليق مفتوح للجميع لا حاجة الى عضوية او ايميل
  • التعليقات تدقق ثم تنشر لذا قد يتأخر نشرها لبعض الوقت
  • التعليقات المستفزة والجارحة لن تنشر لذا لا تتعب نقسك بكتابتها
X اغلاق
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
تعليقات و ردود (8)
2019-09-06 17:05:05
313741
8 -
علي عبيد
هذه الاشياء صنعت للتسلية وللتعليم

لكن هناك من يستخدموها ضد انفسهم


ليس خطأ الماسونية
2019-09-06 13:47:44
313698
7 -
نغم
انا بصراحة معجبة جدا بالتطور الذي وصلنا له حاليا و لا اتصور الحياة بدون انترنت و مواصلات سريعة و الات منزلية ... الى اخره ، بل انني ارى اننا لم نصل بعد الى التطور الذي نستحقه ككائنات عاقلة ، مثلا هناك اعمال روتينية و مملة ما زال يقوم بها البشر اشعر بالاهانة ان قمت بها انا كانسانة بل تبدو لي كشيء يجب ان تقوم به الالة ، البشر يجب ان يعيشوا حياة مريحة فيها استمتاع و رفاهية و الا يختص عملهم الا بالتفكير و البحث و الاعمال العقلية .. لكن من جهة اخرى انا لا انكر اننا قد نحصل على بعض الاضرار لان الجسم البشري ليس مصصما ان يعيش في مثل هذه الوضعيات ، نحن ككائنات تنتمي الى الطبيعة يجب ان نعيش بين الاراضي و الحقول و نستمتع باشعة الشمس و نعيش كما يناسب طبيعتنا ، لكن ربما اجسامنا سوف تعتاد على هذه الانمطة الجديدة و نتأقلم مع هذه الاوضاع ، الشيء الوحيد الذي يخيفني و يحزنني من التطور التكنولوجي هو العلاقات الانسانية التي لم تعد مترابطة و قوية كما كانت سابقا و لا ادري بالضبط هل هذا هو سببها او لها اسباب اخرى ..
2019-09-05 12:49:05
313478
6 -
سيدرا سليمان
الأنترنت مفيد لمن يجيد استخدامه .. سأجيب على سؤالك بأريحية .. انا لا يمكنني العيش دقيقة واحدة دون الانترنت .. يشغل كل وقت فراغي .. لكن لا أستخدمه إلا عندما أكون متفرغة و منتهية من كل واجباتي .. يعني كما قلت هو سلاح ذو حدين ..
2019-09-05 07:08:22
313410
5 -
بيري الجميلة ❤
لا أؤمن بنظرية المؤامرة ولا أنكرها تماما ، لأن هذه الأجهزةاختراعات يستخدمها كل العالم بمن فيهم مخترعيها وبلدانهم ، ثم ان الاختراع في تطور مستمر ، وطبيعي أن تتجدد الاختراعات وتزداد وتتنوع بمرور الزمن ، وهي فرصة لكسب المصنعين لها ، من كان يتوقع أنه سيأت يوم نستطيع أن نستنجد فيه حتى ونحن تائهون في الصحراء مثلا ! وذلك عن طريق الهاتف المحمول ، هناك خبر يقول مهما كنت في اي بقعة من الأرض تستطيع أن تستنجد عن طريق الهاتف بالاتصال على ارقام مخصصة يمكنها الوصول إليك حتى في حين انغلاق الهاتف

ولكن أنا أرى أن سلبيات هذا التطور يفوق ايجابياته ، فهو يحدد التفكير ويشغل مستخدمه عن التفكير والاختراع وعن الحركة التي تحافظ على صحة الجسم ، ويضعف البصر ، ويضيع الوقت ، ويجعل الانسان منعزل وكئيب ، هو ضد الصحة

وكما ذكرت حضرتك أننا فعلا نعيش في دائرة مغلقة كلها أجهزة إلكترونية ، هذا شيئ كئيب ، لكن يجب أن علينا جميعا أن نحدد أوقات استخدام هذه الأجهزة ونقلل من أكثرها مضرة وإشغال كالهاتف نحد من كثرة استخدامه ونستبدل التلفاز افضل ، ولنكثر من الخروج حتى نلتهي عنها ، التنزه والزيارات أفضل وأكثر متعة وصحة وترويح عن النفس ، سأحاول القيام بكل ذلك لأنني لست راضية ابدا عن كثرة استخداماتنا لهذه الأجهزة

لكنني هذه الفترة مضطرة لاستخدام النت على هاتفي كثيرا رغم انه بشكل متقطع ، والسبب أنني معظم وقتي مع رضيعي في السرير ، اشغل نفسي بهاتفي حتى ينام او يكمل رضعته ، شعرت بتأثيره على نظري وعلى نفسيتي ، لأن كثرة استخدام الأجهزة تصيب بالضيق

يجب علينا أن نتحكم بأنفسنا ونستخدمها عند الضرورة في المفيد ، لأنه لا غنى عن الانترنيت في عصرنا
2019-09-04 18:17:12
313365
4 -
أشك؛بظني
سؤال مهم جدا..يذكر لك وتشكر عليه..
برأيي الخاص والشخصي علمت تماما منذ الصغر ان جميع الملهيات كمين شيطاني بصنع بشري بغض النظر عن النوع والتفاصيل الأخرى غرضها التغافل والتراخي عن الواجبات بأشكالها خاصه عامه روحيه بدنيه ..الى غيرها ..
سار الزمن وسايرنا التغيرات وضعفت الهمم وحدث التعلق بالمشغلات التى لامرد لها..ووقعنا بالكمين..ليس جرما شنيعا لكنني اراه أسوأ من ذلك يقصي الى ماوراء العالم والحياة في أشياء لا طائل منها سوى الانتظار والشد العصبي والترقب النفسي وسوء المزاج وغيره كثير قسما بمن خلقني لم يكن في أدنى اهتماماتي كوني اتفانى بما علي ولا أنظر لما سواه الاّ حين أتم ما علي تماما واكتمالا لكن دفّة الحياة غيرت المسار وعددته وشقّته الى جزيئات لانفع بها ولا منها حلقه مفرغه من التفاهات أزكي منها الواجبات الدينية وقراءة كتاب والباقي كشهيق وزفير يعلو به القفص الصدري وينخفض في تحيّن للتوقف التام ملل ضجر كآبه عشنا سابقا من غير هذه المنغصات عددتها وصنتها في روحي أثمن وأعظم لحظات وجودي..لكن الآن لامفر من الحداثه التطور التقنية كل شيء يصفق لها حتى أصبحت حبلا سميكا غليظا ثقيلا يضيق مرة تلو مره حتى الاختناق..حقيقتي الداكنه أكره التقنية والتحضّر المتشدد وكأننا طبيب او عامل في مختبر نووي متفاعل!!--والله ماأدري من وين جبتها=)))المهم وفي النهاية مازلنا ولن نغادر هذه الحلقه بجناية ذاتية قائمة على الرضا المتبادل شكليا الله المستعان..بس اكتشفت ان زمان اول فقر واحتياج وتواضع مادي مقيت لكن مفعم بالبساطه والتواصل والتواد والتعاون يفوق زمن الحضاره التقنية بأشواط والحق يقال لن يقارن به بعداله وانصاف الله يعين ويختمها بخير آمين..
2019-09-04 16:59:02
313358
3 -
أبو جاسم
نحن في هذا العصر تكنولوجيا أشوف فيه تضييع الوقت لأنه يضيع عن توقيت النوم و العمل إلى الصباح نحس نعسانين و متعبين و مكنسلين وبعضهم يقومون من النوم يشاهد الساعه و الوقت بدأ للعمل و المدير يحاسب على التأخير أتمنى نرجع قبل 85 سنه لأنه كل شيء كان الوقت له محدد و في الأخير الله قال ( وَجَعَلْنَا نَوْمَكُمْ سُبَاتًا وَجَعَلْنَا اللَّيْلَ لِبَاسًا وَجَعَلْنَا النَّهَارَ مَعَاشًا )
2019-09-04 14:48:18
313327
2 -
Maher
نعم كما قلت الإنترنت له فوائد كثيرة وأنا لا انكر إن هنالك بعض الاشياء السيئة الذي قد تنتج منه مثل الأدمان والى ما ذلك ولكن اعتقد أن هاذا يعود إلى الشخص الذي يستخدم الإنترنت فأذا كان واعيا فسوف يستخدمه فيما يفيده وأذا كان الإنسان غير واعيا فسوف يستخدمه فيما يضره وشكرا على السؤال الجميل
2019-09-04 11:50:06
313294
1 -
سما
احب الإنترنت كثيرا ولا اقدر أن استغني عنه وانا لا أشاهد التلفاز فقد تركت مشاهدته لأولادي، ولكن النت لا يجعلني أهمل واجباتي كام فأنا من العمل إلى الراحه إلى الهاتف وهذه هيه يومياتي، وصدقا فقد عرفت أشياء كثيره منذ تصفحي للنت ومن قبل لم أكن اعرفها، والنت ليس مؤامره لانه نعمه ولكن مع هذا علينا الحرص منه وان نحرص على أولادنا منه لانه عالم منفتح لدرجه ولا يوجد به تحفظ
move
1
close