الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

لا تعامليني هكذا

بقلم : لحن الليل الحزين

حين نتراسل أشعر أنها تكلمني غصبا عنها
حين نتراسل أشعر أنها تكلمني غصبا عنها

مرحا أنا مراهق عمري أقل من ٢٠ عام ، سأتكلم بموضوع غريب لكن أريد حل.

لدي خالة أكبر مني بقليل أي أننا في عمر الشباب لكني أصغر سنا منها.
لم أكن أعرفها إلا من فترة بسيطة بدأت أراسلها بحكم انها تعيش في بلدة أخرى ، ولكن بعد فترة زرتها في بلدتها،  المهم  عندما نتراسل أشعر انها تكلمني غصبا عنها وأنها لاتود مراسلتي وأنها مجبورة بحكم أني إبن أختها ،  ولكن كيف يمكنني التأكد من هذا الأمر لأني أريد معرفة الحقيقة 

أنا خائف من مواجهتها وإبعدها عني بهذه الطريقة وأخاف لأني خجول،  أريد إقتراحات أريدها ان تعاملني كاصديق وليس كإبن أختها الصغير ، أشعر انها تعاملني كصغير مع اننا قريبين من عمر بعض انا في الـ ١٩ وهي في ٢٢. ماذا أفعل ؟

تاريخ النشر : 2019-09-11

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : سوسو علي
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر