الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

لم اعد اتحمل نفسي

بقلم : عهد - مصر
للتواصل : [email protected]

أحب الجلوس في غرفتي وحيدة
أحب الجلوس في غرفتي وحيدة

دائما أجلس وحيدة بعيدة عن الناس ، أراقبهم من بعيد ولا أحب أن أختلط بهم ، إذا اختلطت بهم أشعر بالضيق الشديد وبالتوتر ، لا أعلم لماذا أنا لا احب ان اتكلم مع أحد حتى امي وأبي ، إذا تحدثت مع أحد أشعر كأني غريبة الأطوار لأن لا أحد يفهمني 

أنا أحب الجلوس وحدي في الغرفة وتكون الأضواء خافته او من دون اضواء افضل ، أصبحت اشعر بالملل والضيق وعندما يتحدث معي شخص
اتحدث بطريقه سئية ، لا أعلم لماذا لكني اندم بعد ذلك ، أصبحت اتحدث مع نفسي كثيرا ، أنا أحب نفسي واحب التحدث معها لكن أحيانا اضايقها والومها

لم أعد اتحمل نفسي ، فعلت اخطاء كثيرة  وعندما اتركها أعود لها ثانية ، أنا غريبة فعلا او فتاة سيئة ، أنا أتمنى أن احافظ على صلاتي لكن اشعر ان الله لا يحبني وانه لن يسامحني أبدا ، لذلك لا أصلي ، ماذا افعل ؟ لقد حلفت اكثر من 100 مرة على القرأن الكريم اني لم افعل ذلك ثانية لكني أعود لذلك ، أنا حقا لا أتحمل نفسي .
 

تاريخ النشر : 2019-09-13

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : سوسو علي
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر