الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

التعليقة العجيبة

بقلم : يحي - بلادي

بدأت مشاكلي منذ أقنيت علاقة المفاتيح المنحوسة

 

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ، قصتي بدأت قبل 10 أشهر تقريباً عندما كنت عاطلاً عن العمل و تواصل معي صديق وأعطاني رقم مسؤول في الشركة التي يعمل بها ، و أصر أن أذهب و أقابله ، وبالفعل ذهبت وقبلت على الفور ، اتصلوا بي بعد بضعه أيام وكان فرع جديد ، أخذت أعمل و أبذل قصار جهدي وكان تقيمي جيداً والراتب كان مرضياً جداً ،

أحببت هذا العمل كثيراً وكنت أتفانى كثيراً به وأتقبل الانتقاد والتوجيه والملاحظات من الجميع كي احتفظ بعملي الذي شعرت فيه أنني في قمه السعادة والرضا ، بعد شهرين من العمل اشتريت تعليقة مفاتيح على شكل أربعة أقراص اثنتان صغيرة و اثنتان أكبر قليلاً وبها نقش جلد النمر ، كنت أحملها دائماً لأني أضع بها جميع مفاتيحي ، المهم بعد فتره بسيطة لاحظت تغير شديد جداً علي من المدراء وكأنهم يبحثوا لي عن أي زلة ، صُمدت و قاومت و فجأة وبدون مقدمات تم استدعائي إلى غرفه المدير وأعطاني خطاب الاستقالة وقال لي: وقع عليه كمستقيل و إلا اذا تم فصلك سيكون صعب عليك إيجاد عمل ، هذا هو النظام ! فقبض قلبي بشدة و وقعت و أنا أنهار من الحزن والألم ، مع العلم أنه لم يكن هناك سبب واضح أو مقنع !

حزن جميع زملائي إذ كانت تربطني بهم علاقه قوية رغم قصر المدة التي عرفتهم بها ، بعد 6 أيام تقدمت لعمل أخر براتب أقل بكثير و بعد 3 أسابيع كان هناك موظف لم يهنأ له بال حتى جعل صاحب العمل يقوم بفصلي ! جلست فتره بلا عمل و قدمت على وظيفة أخرى و رُفضت لأسباب واهية ، أخذت أفكر : ما هي الأسباب يا تُرى ؟ فجأة وبعد ربط الأحداث تذكرت أنني منذ شرائي تعليقة النمر و أنا لم أرى الخير ! حاولت أن أتجاهل الفكرة لأنها تبعث على السخرية ، لكن بربط الأحداث وجدت أنني كنت بخير حتى اشتريتها وأصبحت أحملها أصبح كل شيء ضدي ، فُصلت من عملي و قل رزقي و حظي كثيراً !

هل من صنعها كان ملئ بالطاقة السلبية أم أنها صُنعت بمواد محرمه ؟ لا أعلم ، ومع أني لا أحبذ مثل هذه المعتقدات إلا أني بعد تفكير عميق في اليوم التالي رميتها واستبدلتها بتعليقه من القماش و أنتظر أن تتحسن أحوالي و يزول عني نحسها تماماً بإذن الله.

تاريخ النشر : 2019-09-16

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : حسين سالم عبشل
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر