الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : تجارب من واقع الحياة

تحرشات في الصغر و معاناة في الكبر

بقلم : محمد عبد الغني 

تحرشات في الصغر و معاناة في الكبر
لولا التحرش الذي قام بها أول شخص لما حدث هذا

 

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ، أنا شاب عمري 19 سنة ، تعرضت للتحرش الجنسي و أنا عمري خمس سنوات ، لم تكن تلك نقلة نوعية في حياتي لأنني لم أكن أدرك ما يحصل معي ، توالت الأيام وكنت مصدوماً مما حدث معي لذلك لجأت لأخبار أمي ، كان عمري آنذاك خمس سنوات ونصف ، لكن أمي قالت لي بكل سخريه " لا ، لم يحدث شيء " لا ألومها قد لم أكن قد أوصلت الرسالة لها على أكمل وجه ، توالت الأيام وكان أبي و أمي في حالة صراع نفسي وعاطفي إلى أن انفصلا وترك ذلك أثراً كبيراً في نفسي ، في عمر السابعة بدأت الكوابيس والأحلام والتحرشات تبدأ معي ، لا ادري هل هذا هو كابوس أم ماذا ؟ ظننت أنني تعودت على الأمر لكن الأمر تجاوز مرحلة الكوابيس واصبح ينتقل إلى مرحلة اللاوعي ، أي أصبحت أمشي و أنا نائم واصرخ وأنا نائم ، لا أمزح هذا ما حصل معي ،

وفي عمر التاسعة أدمنت الأفلام الإباحية وأدمنت العادة السرية التي  دمرت حياتي  ،  لجأت إلى الله لكي يحل مشكلتي لكن لم يحدث أي شيء و بقي الأمر وأدماني على العادة والأفلام الإباحية إلى الأن ، ليس هذا المهم فأنا في صراع لمحاربة هذه الأفة التي دمرت حياتي ، وفي عمر العاشرة بدأت مرحله جديدة من الوسواس القهري الذي دمر حياتي ، اصبح وزني ينقص بشكل أدى إلى ذهابي للطبيب وصرف وصفة علاجيه لمعالجة الأمر ، لم يحدث أي شيء حيث لجأت إلى كل شيء حتى القران الذي هو العلاج الكامن فلم يحصل أي شيء ،

تيقنت وشككت أنا ما معي هو أمراض روحية على حد قول أمي ، حتى أمي نسيت موضوع التحرش الذي تعرضت له في الصغر ، كانت حياتي وما زالت مؤلمه ، و في عمر الثالثة عشر بدأ الوسواس يزداد سوءً أي أنقلب إلى مرحلة الشذوذ الجنسي و لأنني مسلم فلا استطيع أن أفعل أي شيء ، فكان الأطفال و زملائي في عمري يفكرون في اللعب والتقدم العلمي والدراسي إلا أنا ، فكان الوسواس يستغل المساحة الكبرى من تفكيري وتراجع تحصيلي العلمي وبدأ معدلي العلمي ينحسر إلى أدنى الحدود ، لكنني لم أفشل ولله الحمد ، تخيلوا حتى أنني لم أنضج لقد كنت حتى في مرحلة اضطراب بيولوجي ، وعندما وصل عمري 15 سنة بدأت أرفض فكرة الزواج وأقول لنفسي : لن أتزوج بالمستقبل وسأعيش لوحدي ،

وبالفعل انعزلت ، قد تستغربون كان عمري 15 سنة وكنت أفكر بالزواج ، نعم هذا هو الوسواس القهر إنه القاتل المدمر ، وفي عمر 16 سنة بدأ الرهاب الاجتماعي يتغلغل في صفوف حياتي إلى أن أصبح طبعاً في حياتي لا أستطيع أن أتخلى عنه لأنه أصبح جزءً لا يتجزأ ، و في عمر 17 عام تطور الأمر إلى الأدوية النفسية ، لم يكن أهلي يعلموا بهذا الأمر ، وبالفعل إلى الأن أنا أتعاطى الأدوية النفسية ، تلك الأدوية التي تصرف بدون وصفة طبية ، والى الأن ليست مجرد حياتي الحاضرة مدمرة بل مستقبلي الذي أنا بالوقت الذي غيري ينهض أنا أموت واندثر

وتخرجت من الثانوية العامة بمعدل كسر توقعاتي التي أطمح لها لأن الوسواس لم يتركني بل دمرني ، والرهاب الاجتماعي لا أدوية نفسيه تنفع ولا شيء ، أتعلمون كم أعاني في حياتي ؟ فأنا أعاني الكثير ، فكرت في الانتحار عشرات المرات وكل مرة ديني يمنعني من هذا الفعل الشنيع ، ما ذنبي أن أعيش هكذا ؟ فانا ليس لي حاضر ولا ماضي ولن يكون لي مستقبل فغيري سوف يتزوج وينجب الأطفال و أنا سأبقى حبيس الجدران ، قد تستغربون أن عمري 19 سنة وأقول هذا ، نعم هذا هو التحرش الجنسي بالأطفال الذي يقود إلى المخدرات والشذوذ الجنسي وقتل البراءة ،

كم أحب الحياة لكن هذا ليس في نفسي ، هذا كان في طفولتي البريئة التي دمرت ، وأتمنى كل من يقرأ هذا المقال أن يدعو لي بالتوفيق و أطلب من الجميع أن لا يلوموا الشواذ لأنهم جيدون ، لا سمح الله فقط أرجع لتاريخهم الأليم فلولا جريمة القتل الذي قام بها أبن أدم لما حدث القتل في البشرية فهو سيتحمل أثم كل جريمة قتل وكذلك الشذوذ ، لولا التحرش الذي قام بها أول شخص لما حدث هذا ، وقد بين الله هذا في القرأن فلم يكن ما يعرف بالشذوذ قبل قوم لوط ، وشكراً.

تاريخ النشر : 2019-09-24

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : حسين سالم عبشل
انشر قصصك معنا
مقهى كابوس
اتصل بنا
فيسبوك
يوتيوب
اين قصتي
عرض متسلسل
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
ضع رابط فيديو يوتيوب
  • التعليق مفتوح للجميع لا حاجة الى عضوية او ايميل
  • التعليقات تدقق ثم تنشر لذا قد يتأخر نشرها لبعض الوقت
  • التعليقات المستفزة والجارحة لن تنشر لذا لا تتعب نقسك بكتابتها
X اغلاق
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
تعليقات و ردود (24)
2020-05-18 06:44:47
352620
24 -
فادي
يا شباب نصيحة بعدو عن رفقاء السوء انا عندي كثير من الاصحاب لكن حرام وعيب اني اسمح لشخص يشيل سروالي ويفعل بي اعوذ بلله اخجل كثير لو سويت كذا ممكن لو صديقي يضربني لكن لن اسمح له يفعل بي
2019-12-24 00:04:39
329051
23 -
كاتب المقال
لا أحد يشفق جميعكم هاجمتموني انا لا ادافع عن المثليه بل اكرهها لذلك انت أتوجه لكم اربد العلاج فقد لا أكثر ولا أقل كفى جلدا بالناس استيقظ ا يا عالم انا مسلم وهذه الأفعال اكرهها والحمدلله لم اقم بذلك الهدف من المقال ان تساعدوني انا اريد العيش لا اريد ان ابقى في جهنم
2019-10-02 08:18:38
318455
22 -
لا يوجد شذوذ فطرى ..الشذوذ اختيار شخصى 100%
حتى لا تدع احد يخدعك...الشذوذ الشذوذ اختيار شخصى 100% وليس الا مصيبة يبتلى بيها الشخص نفسة بنفسة..لا احد يصدق عامة اى شاذ يدعى انة لم يختار ذلك لانة مجرد محاولة للاختلاق اعذار واهية بسبب الخجل الداخلى والشعور بالعار وانى ادنى من الاخرين الاسوياء..ولذلك انصحك ان تكون واقعى وان تتحكم فى نفسك وتتوب وتتقى الله..ان تكون انسان سوى سهل جدا وليس شىء صعب..كيف اصلا قبلت ذلك على نفسك كل ذلك !! انها مصيبة..
2019-09-27 06:41:07
317586
21 -
رميساء
كما حدث معي سبحان الله
2019-09-27 04:24:23
317534
20 -
علي مثلي
إبتعد أولا عن الأدوية لأنك ستدمر نفسك أكثر مما أنت فيه
و حاول تصارح نفسك و تعرف من أنت وماذا تحب وماذا تريد
إن كنت مثلي سواء مثلية مكتسبة بسبب الحادثة
أو مثلي فطري فعش حياتك
بعيدا عن كلام الناس قال هاذا وقال هاذا
أو سيقولون علي كذا
الإختلاف نعمة و تقبل ذاتك كما أنت
فلا أحد له الحق أن يحاسبك على ما تريد
الى
ربك وحده
2019-09-26 08:35:08
317424
19 -
تصحيح رقم 18
رغم انك قلتى بعض النقاط الصحيحة لاكن للاسف وقعتى فى خطاء تفسير كلمة (مجرم) وهيا ما يطلق فى الغة على من فعل (جريمة) ولو حتى واحدة..ولاكن مثلما اخبرنا الله برحمتة انة يغفر ويتوب ويكفر لمن يسال الله المغفرة ويتوب ويندم على ما اذنب بخصوصة...ولاكن كلمة مجرم فى اللغة تعنى من وقع قى ذنب اى (جرم) ولا يوجد احد لا يذنب مطلقا بالطبع..لاكن عنمدا نتوب ويكفر عنا الله يصبح هذا من الماضى وكان لم يحدث..ولاكن لا تستطيعى ان تقولى انة من اذنب واجرم ولو مرة واحدة لا يقال علية مجرم..فقط للتصحيح..فكلمة مذنب مثل مجرم..الجرم مجرد تعبير لغوى اخر للذنب..ولاكن باب التوبة مفتوح لمن يريد الاصلاح والتوبة ..
2019-09-25 12:08:18
317305
18 -
امة الرحمن
ليس كل من يعمل الخطيئة انسان مجرم بل الذي يستمر عليها ويواصل عملها هو الانسان المجرم ،فأنت انسان تعرضت للإساءة البدنية ولم تجد من يدعمك و يعالجك العلاج المناسب لهذه الحاله نتيجة الا مبالاة من بعض الأهل ،الان انت انسان راشد وعاقل والإنسان اذا كانت لديه قوة إرادة وعزيمة قوية ،وقوة ايمان بالله يستطيع ان يتغلب على كل المصاعب والمحن ،لذلك عليك ام تحارب نفسك اولا وتحارب كل الأفكار التي تغضب الله سبحانه وتعالى وان تلجأ الى الله ليساعدك واعلم اذا اتجهت الى الله بقلب صادق فإن الله سيساعدك ويحميك من نفسك ومن الأشرار الذي حولك .فالدنيا دار اختبار وامتحان يمتحن الله فيه عباده ،ولقد وضع الله قوانين وحدود لكل شيء ،ليس كل شيء مباح والله لا يمنعنا الا من لأشياء التي فيها ضرر كبير علينا وعلى البشرية ،فهو اعلم بنا وبما ينفعنا وبما يضرنا لانه هو الذي خلقنا .فانت انسان مظلوم عند الله والله يكون مع المظلومين ووعد انه سوف ينصرهم ،فلا تحول نفسك من مظلوم الى ظالم فتكون عدو لله فيحل غضبه عليك دنيا وآخره .
2019-09-25 11:10:26
317295
17 -
بيري الجميلة ❤
تعليق ١٤ صحيح

مضحك ومثير للسخرية من يدافع عن المثلية ويحاول اقناعنا بأنها ليست شذوذ ، ولو طلبنا منه شرح الحالتين لن يستطيع هو بنفسه التفريق بينهما
2019-09-25 11:10:26
317284
16 -
شهرزاد الجزائر
اخي الكريم انصحك بالذهاب الى دكتور نفسي فورا لانك بخاجة الى ذلك
2019-09-25 08:05:28
317254
15 -
نفيشه
لا يا ولدي ليس التحرش هو السبب غيرك تم اغتصابهم وهم صغار وعاشوا رجال وآباء وحياتهم الاجتماعيه ممتازه ورجولتهم لم تنقص
انت أصبت بالمس نتيجه ادمانك المقاطع الاباحيه والعاده السريه
وانت مستسلم لشيطانك يقودك يمين ويسار
اول شي استفاد من حادثة التحرش وصار يكررها عليك
ثانيا تمكن منك وصار يمشيك وانت نائم
ثالثا دلك على المقاطع الاباحيه ليجعلها باب للعاده السريه
رابعا سلط عليك الوسواس
أخيرا نهايتك اما الجنون او الانتحار
اما الرهاب الاجتماعي مرض مرافق تقريبا لكل الاصابات الروحيه
اما الان عليك الانتفاض على الشيطان
اولا الصلاة على وقتها والمحافظه على اذكار الصباح والمساء
ملازمه والمداومه على الحوقله
الصلاة على النبي بالصيغة الابراهيمه ١٠٠ على الاقل
ويوميا تقرأ يس مره على الاقل يوميا ولو تقراها سبع مرات ممتاز
احضر قنينة ماء وقربها لفمك واقرا فيها الفاتحه ١٠٠ على الاقل واشرب منها
المحافظة على اذكار النوم ،
وقبل كل هذا الاقلاااااااااااااااااااااأاااااااااع تماما عن العادة السريه وكل ما راودك الأمر اقطع التفكير فورا وافزع للصلاة واستغفر ٧سبع مرات (استغفر الله الذي لا اله الا هو الحي القيوم واتوب عليه)
علاج الوسواس التجاهل
2019-09-25 06:08:15
317240
14 -
الشذوذ هوا ما يطلق علية حديثا من الشواذ بالمثلية
لقد اخترع الشواذ مصطلع (مثلية) بدل من الشذوذ لانهم يشعرون بالاهانة الكبيرة عندما يقال الحق عنهم وعن شذوذهم الجنسى والعياذ بالله..ولذلك فلا يوجد اى فرق بين كلمة مثلية او شاذ لانها متطابقة وعامة هيا من الكبائر وعقابها يكون عظيم فى الدنيا والاخرة مثلما نجد فى جميع الكتب السماوية وليس فقط القرأن..لقد حرم الله الشذوذ منذ حدث لاول مرة وانتقم من شعب النبى لوط (ص) بهذا العقاب الشديد جدا لانة يساوى شدة الذنب..واثبت العلم الحديث ان الشاذ هوا من يختار ان يكون شاذ وليس بسبب تحرش فى الصغر او اى سبب اخر..ولذلك يلعن الله من يفعل ذلك مثل قوم لوط والعياذ بالله فى الدنيا وفى الاخرة ..واثبتت دراسات كثيرة فى الغرب ان الشذوذ يودى فى اغلب الاحيان الى الالحاد لانة الشاذ بيحاول يتوهم انة لا يوجد عقاب الهى ولا يوجد رب يعاقبة على كونة شاذ..مجرد اوهام يخلقها الشاذ حتى يهرب من الذنب والندم الذى يشعر بة طوال حياتة والاهانة بسبب كونة شاذ..لاكن لا يمكن ان يلومو الا انفسهم !! كلنا من نختار ماذا نكون واعطانا الله حرية الارادة ! وحتى علميا الشذوذ لة اضرار كبيرة على الصحة وليس فقط الشهور بالاهانة النفسية طوال الوقت..
2019-09-25 05:43:18
317224
13 -
عمر عبد المبدئ محمد
اخى الكريم
قلت فى عرض مشكلتك انك فى رحلة عمرك انك تتعرض
للكوابيس والتحرش الجنسى
مشكلتك ان هناك شياطين كثيرة فى جسمك
ومن تحرش بك فى الصغر هو واحد من هذه الشياطين
وانهم يظهرون للناس الغير ذاكرين للتحصينات وطبعا انت
فين من التحصينات فى عمر الخمس سنوات
ظهورهم لك فى هذا الوقت حقيقة كانك ترى بنى آدم
امامك وهو يعتدى عليك
كمثل بعض الاخوات التى ترى ان هناك من يغتصبها
ومن هذه الشياطين من يفعل فعل قوم لوط
فاعل ومفعول به وفى وجود الشيطان الذى يحب ان
يكون فاعل بالغير سوف تجد نفسك كانك تمارس هذا
الفعل مع غيرك صغير كان ام كبير حسب رغبة الشيطان
التى سوف تكون رغبتك قهرا
واذا كان الشيطان ممن يحبون ان يكون مفعول به سوف
هذه رغبتك قهرا
ام الوسواس العادى والموجود مع كل الناس فهو عباره
عن الشك سواء فى الاقوال او الافعال
وارى الذى يحدث معك انك تسمع من يتكلم فى راسك
ربما يتكلمون معك او يتكلمون مع بعضهم
ويمكن ان تسمع هذا الكلام ليل نهار اربعه وعشرون
ساعه
اما مسالة الزواج هل تحب ان الزوجه تتحول الى فاعل
ومفعول للشياطين وربما انتقل اليها احد هذه الشياطين
فيفعل بها مايفعل بك او تجعلها تطلب ان يفعل بها
منك ومن غيرك
اخى الفاضل محاربة هذه الشياطين سوف تاخذ وقت منك
فلا تكن عجولا
احتسب اجرك على الله ان تصد هذا الاذى عن المسلمين
كى لا يتعرضو الى هذا البلاء وهذه الشياطين
واياك ان تستسلم لهم وحاربهم ولاتترك وقت راحه
واجعل نهايتهم على يديك
هذه المشكله لمن يستهتر ويسخر من هذا العالم وشره
2019-09-25 05:43:18
317221
12 -
molly
mark
المثليه عمرها لم تكن ذنبا ام شي خاطئ لم اقل مارس المثليه لانك تظن انك مثلي قلت اكتشف ميولك ...انا اعلم انه ربما تكونت لديه عقده نتيجه الاغتصاب الذي تعرض له لكن ربما يكون مثليا ليس مضطرا ان يكون ستريت لمجرد ان الدين او العائله لاتتقبل المثليه لهذا قلت سافر ...
2019-09-25 05:43:18
317216
11 -
عربية وافتخر
فعلا آسفة .يااخي حتكون انت والناس والزمن على نفسك ؟؟مادامك شاب صفيروبصحة جيدة لازال الوقت ولم يفتالاوان .اول شيءعليك اللجوء الىشيخ مسجد كفء وطيب وفي نفس الوقت تشوف طبيب نفسي.تحكيلهم معاناتك .لازم عليك تتعالج على الجانبين .يجب بذلمجهود لذلك وتسلح بالارادة .التحرش فيروس نهشجسدك لا تستسلم له بل قاومه وباذن الله ستشفى .يوجد ناس كثر كانو مثلك واكثر منك وشفاهم الله .اخلص النية لله والتزم بالاذكار والدعاء في الاسحار .صدقنيهذا ابتلاء ستؤجر عليه وثق واحسن الظن بالله ولاتنسابدا ان بعدالعسريسرا .المهم انك لم تمارس الشذوذ .وحتى لووقعت فيه فان الله يقبل توبة العبد اياك واليأس فهو الذي سيقضيعليك حتما.المهم اتعالج عند دكتوراعصاب ودكتور نفسي.فالوسواس القهري هو مرض العصر .اتمنى لك الراحةوالشفاء والفرج
2019-09-25 05:43:18
317213
10 -
Sherif
لا تستعجب لانى لن (اخدعك واجمالك) واتعاطف مع كلماتك (خاصة) اخر جزء وكيف تطلب من الناس ان يحبو (الشواذ) والعياذ بالله لانة هذا لن يساعدهم ابدا بل هوا اكبر اذية ممكن حد يعملها والانسان المسلم السوى الصادق سوف يقول لك الحق حتى لو كان مؤلم ولاكن من اجل اصلاح الحال ومحاولة استرداد حياتك لتكون سوى مرة اخرى..اولا انا اعتقد انك تهول فى بعض الامور وتتجاهل اخطائك فى البعض الاخر بجانب انى طبعا اعترف انك (اذا) كنت فعلا تعرض للاغتصاب فهذا ليس خطائك خاصة انك كنت طفل .. لاكننننننننننننن الاهم هوا انك للاسف تخدع نفسك وتحاول ان تخلق عذر لمن يختار ان يكون شاذ !! وذلك خطاء 100% وحتى علميا خطاء 100% ولقد درست بخصوص هذة النقطة (لسنين) وتحدثت مع (مئات) من الشواذ وكل واحد منهم كان صادق مع نفسة ومعى فى حديثة اكد انة اختيار شخصى بنسبة 100% وليس بيبب التعرض لتحرش او اغتصاب فى الصغر ابدا..لذلك معظم الشواذ للاسف دائما يدعون انهم اغتصبو او تعرضو للاتحرش فى صغرهم محاولين اختلاق عذر لذلك الاختيار الشخصى الغير سوى على الاطلاق !! وكل الشواذ الذين ارادو ان يكونو اسوياء استطاعو ان يفعلو ذلك بدون مصاعب ابدا !! لانة الموضوع مجرد اختيار شخصى للاسف ..وشيطانى..ولذلك انصحك ان تكون صادق مع نفسك وان تحاول ان تعيش حياة سوية وان لا تحاول ان تقنع نفسك انك ضحية مثلما تفعل بشدة من خلال كلامك ! سامحنى انا فقط صادق معك..ولا استطيع خداعك..ارجو ان تتقى الله فى نفسك وفى جدسك وان تعيش كرجل سوى..وبمجرد ان تحاول فقط ستجد ان الموضوع سهل جدا بأذن الله مثلما اكد كل من تعرض للمثل الاحداث وحاولو اصلاح الموقف..قثط عليك ان تكون صادق مع نفسك لانك طالما تخدع نفسك وتقنع نفسك بهذة الاكاذيب والاعذار المختلقة والغير مبررة فالاسف لن ينصلح الحال..اعذرنى اذا كنت ضايقتك بالحقيقة لاكنى افضل ان اصححك لوجة الله ولا اخدعك خاصة ان درست هذا السلوك وملم جيدا الحمد لله بالمعلومات وتحارب الكثيرين وحتى من كانو فى مواقف اسوء من حالتك باضعاف !! والحمد لله دائما يتم الشفاء عند فقط السيطرة على النفس واستخدام (الارادة الحرة* التى اعطانا الله اياها فى الطريق الصحيح..الموضوع سهل جدا جدااا ..فقط يحتاك من يريد فعلا ان يكون سوى,,واخيرا ..لا تنسى ان هذا الفعل عقابة شديد جدا فى الدنيا وفى الاخرة..!! فكيف ترضى ذلك لنفسك..ارجو ان تتوب وتكون صادق مع نفسك فى نيتك وسوف ينتهى ذلك فى اسرع مما تتخيل..وشكرا
2019-09-25 05:43:18
317210
9 -
بلا اسم
انا ايضا تعرضت للتحرش في صغري كان عمري 5 سنوات وانهاريت ووصلت الى مرحلة الجنون عندما اتذكر الامر
لكني لم استسلم للامر في عمر ال13 قررت التغلب على الامر فعلت الكثير من الاشياء وتخلص من الامر والحمد لله

انا فتاة وكان الامر صعب جدا عليه ولم استطع اخبار احد لانني كنت خائفة لكنني وفي ذالك السن هددت المتحرش باني ساخبر والداي حاول كثيرا ان يكرر الامر معي لكنني لم اسمح له
رغم صغر سني لكنني اتذكر كل تفصيل وكل كلمة وكان الامر حث بالامس
انا الان في عمر ال18 لكني عندما اتذكر الامر لااهتم واقول هذا يحدث مع الكثير
صح اشعر وكان روحي تنقبض عندما اذكر الامر لكني تجاوزت الامر
اذا كنت تريد معرفة ماهو العلاج وماذا فعلت فقط اخبرني
لكني لا اعتقد ان الموقع يسمح بالامر
2019-09-24 23:20:38
317186
8 -
بيري الجميلة ❤
أحزنني حالك ، لكن على مايبدو لي أنك كنت مُهمَلا من قبل أهلك والدتك ووالدك أهملاك ، وهذا السبب الرئيسي في تطور حالتك النفسية السيئة ، إذا احتواك والداك لكنت نسيت او تداركت المشكلة وتخلصت من الأسى الذي سببته لك ولو جزئيا ، لكن إهمال والديك هو سبب دمار نفسيتك ، من كلامك أحسست أنك وحيد بلا أشقاء

المهم يا عزيزي لا شيئ يدعو لليأس ، فأنت لا زلت بسلامة صحتك وعقلك الحمدلله لم تخسر شيئ ، وهذه نعمة يجب أن لا تنساها ، بل تحاول تغيير تفكيرك وتفتح نافذة أمل جديدة ، خاصة أنك بدأت تدخل مرحلة جديدة من عمرك ، مرحلة قوية بإذن الله تكتمل فيها رجولتك ، فقد كنت من قبل طفل ومراهق وتفكيرك صغير ، لكن الآن تملك الكثير خبرة وتجربة وعقل وحسن تدبير ان شاء الله ، لا تبقى حبيس الوساوس والذكريات السيئة ، اصنع حياة جديدة اشغل نفسك بها ، دراسة عمل صداقات تثقيف في مجالات تبعدك تماما عن الاباحية ، قم بتغيير وتجديد نفسك وحياتك وكل افكارك ، اصنع نفسك من جديد ، فعندما تكون صغيرا لا تستطيع ان تختار نفسك وحياتك ، لكن الآن متاح لك ذلك ، لا تضيع فرص الحياة لحظات سيئة مررت بها ، انساها امحيها ، جرب لمرة واحدة ان تفكر بهذه الطريقة ، وتقرب من الله ستجد انسك وراحتك التي لن تجد مثلها في غير ذلك أبدا ، بيده التغيير والتوفيق

أسأل الله لك الخروج من الظلمات إلى النور ، والتوفيق
2019-09-24 23:20:38
317182
7 -
رجاء الى اخي الصغير
السلام عليكم اصدقاء موقع كابوس كل العاملين علية وتحية طيبة .
أخي الصغير اود ان اتحدث معك لو انك مت كما قلت انك تفكر ف الانتحار ماذا بعد الموت نعتبر انك انتحرت ومت اها اتترك نعمة الحياة ومرورها المرحلة وتدخل المرحلة التالية وانت لم ولن تغير شيئ بها انت لست الاول من سرقت منه براءته ولست الاخير انظر الى اطفال الحروب الم تسرق برائتهم او من يسلط عليهم اب قاسي او ام قاسية لا يعرفون رحمه ولابراءه ينهالون عليهم بالسب والضرب والاهانة طوال الوقت العالم ليس بجميل كما نظنه فيه القسوة وفية الظلم وبه اشياء لانعلم عنها من الانتهاكات ان غيرت نظرتك له بانه عالم كامل متكامل والناس تعيش بسعادة وانت الوحيد الذي لم ترا السعادة والطفولة البريئة فقط فاقول لك بأن تعيد نظرتك الى الحياة لأنك مخطيئ جدآ وأنظر الى العالم منزاويتة الصحيحه ان الخطأ بك انت وليس بالعالم واخيرآ أن العوائق والصدمات تقوي الانسان وليس بالعكس تحطمه كلنا مررنا بمحن ومصائب يشيب لها الرضيع وتخطينا تلك المرحلة مافات قد فات ولن تصححه بحزنك علية طول عمرك واكتئابك وتدمير نفسك انت انسان وانعم الله عليك النعم الكثيره اولها نعمة الاسلام والصحة وكمال الخلقة التامة والأم والسكن والفراش الذي تبيت به كل ليل وغيرك ينام ف شارع ويكتسي بالورق لديك سمعك وبصرك ويديك ورجليك وهذه نعم الله ودوامها نعمة ايضآ لاتنظر الى الخلف لان تستطيع ارجاع مافات فهو وراؤك فاتركه واغلق الماضي بخيرة وشره فالحسرة ع مافات يجلب الاكتئاب والحزن والضيق واللهم ولاينفع بل يضر والمستقبل بيد الله عش يومك وعشه بسعادة واحمد الله ع كل نعمة واستمتع بكل لحظة تعشها وصلح من نفسك واترك فعل الحرام لاتقول لا استطيع بل تستطيع لو كانت لديك نية تركه فلا تتحجج واصلح حياتك وتقرب من الله وارضى بكل شيئ يكتبه الله عليك تعيش حياة سعيدة وصحيحه اقرا كلامي اكثر من مره ويارب اقرأ عنك اخبار الخير يارب اختك الكبرى
2019-09-24 16:54:42
317149
6 -
الطائر الهولاندي
صعب جدا أن يتعرض طفل في الخامسة للاغتصاب ، هذه كارثة حقا ، لها ما بعدها إن لم يتداركه الله بلطفه ، لكن تبقى هذه مسؤولية الوالدين الذين يهملان أطفالهما و يغفلان عنهم فلا يسألان طفلهما عن تأخره عن البيت و لا من أين جاء بالمال ، و لا يتابعانه في المدرسة بل إن بعض الامهات لا تبالي إطلاقا و تمضي وقتها في مشاهدة المسلسلات التركية . حتى أنها لا تراقب ماذا يفعل ابنها في خلوته إن كان يشاهد برامج غير أخلاقية على التلفزيون أو الهاتف ، و هو ما وقع لصاحب المشكلة و هو في التاسعة من عمره ، يشاهد شيئا عجابا صادما لحساسية طفل بريء ، فتخدش هذه البراءة و لا يعيش طفولته العفوية ، و يجد نفسه مذهولا بعالم الكبار . فماذا تنتظر من طفل كهذا ، سيتزاحم ذهنه بالصور الخليعة و هو في المدرسة او في البيت و قد لا ينظر الى البنت بوصفها اختا ، بل بوصفها موضوعا للجنس و الخلاعة و لن يصفو ذهنه ابدا مهما كبر و ستظل العقد تلاحقه مدى الحياة .
" إن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم " . و لذلك القرار بيدك ، أنت تملك ان تكون ملاكا او شيطانا ، فكبف تقرا القرآن و تشاهد أفلام الخلاعة و تريد ان يستجبب الله لك . عليك بتصفية نفسك من الرذائل و تحليتها بالفضائل ، فالصلاة التي لا تنهى عن الفحشاء و المنكر ليست صلاة . و كيف للصلاة ان تنهاك و قلبك معلق بالخلاعة و المعاصي . ليس صعبا ان تتوب ، يكفي ان تبذل جهدا فيه معاناة لتنجو من معاصيك و تستعذب حلاوة الإيمان . لكن ما يدهشني أنك تعذر الشواذ و تصفهم بالجيدين و هل خفي ذلك عن الله حينما خسف بقوم لوط ؟
هذه العقلية التي تبرر الفاحشة لن تقيلك من عثرتك بل ستهوي بك في قاع بعيد لا قرار له .
العلاج بيدك ، و لن يختار غيرك بدلك ، فالاختيار ماذا تكون و ماذا تصبح هو مسؤليتك انت وحدك ، و هو أغلى ما عند الانسان حرية اختياره بعد مشيئة الله ، و لو كانت نيتك خالصة و اجتهدت في التخلص من آثامك لأعانك الله على ذلك و فزت فوزا عظيما .
2019-09-24 16:54:42
317135
5 -
Mark
Molly
ما معنى سافر واكتشف ميولك الحقيقية
ها فهميني ؟
كانك تدعينه الى ان يجرب
يالها من نصيحة !


هو اصلا يحاول ان يشرح لماذا هو (قد) يكون مثلي الجنس وربما هو ليس كذلك بل موسوس فقط


وثانيا انه ان كان كذلك فلا تعاملوه بسوء بدلالة جملة لا تكرهوا الشواذ انهم جيدون


فالاولى نصحه بترك الادوية المخدرة ،الافلام الخليعة وفعل عكس ما توليه عليه شكوكك


فانت لست مثليا ونقطة .
2019-09-24 13:40:47
317097
4 -
ياسمين
أسأل الله أن يخفف عنك والله تألمت كثيرا لأجلك . ولكني أنصحك بألا تجعل التحرش كالشماعة تعلق عليها كل ماهب ودب من مآسي وأمور.
أنصحك أيضا بعرض نفسك على مختص نفسي .. وتوقف حالا عن آخذ تلك العلاجات غير المرخصة أنت تزيد حالك سوءً.
بالنسبة للاباحيات والشذوذ نعم لربما التحرش سبب لها ولكن أنت المسؤول عن التوقف عنها فلا تجعل تعرضك للتحرش مبرر لأفعالك .
ولا تقل حاولت ولم أنجح إياك ...أعلم أن الله قادر على تغيير الحال وقادر على أن يجعل قلبك ينفر ويكره المعاصي هنالك الكثير من القصص لأناس تاب عنهم الله بسبب الدعاء وجعلهم يكرهون الذنوب دون أي جهد فلا تياس من رحمة الله .
سواء الاباحيات أو الشذوذ فقط إجعل بقلبك بعض اليقين وأطلب من الله بقلب صادق وبإلحاح أن يهديك وصدقني الله قادر أكلمك عن تجربة شخصية ❤ .
لا تيأس يا صديقي والله إن الله ابتلاك وهو لم بيتليك إلا بما تستطيع عليه صبرا فأصبر وأعلم أن الله يراك ويسمعك وسيحدث بعد ذلك أمرا إعلم أنه كل ما أشتد الألم كان العوض أكبر وأجمل .
دائما ردد كل ما ضاقت بك الأفق وفكرت بالانتحار بقوله تعالى .. لا يكلف نفسا إلا وسعها.
وكل ما فكرت بسوداوية بالمستقبل وأنك غير طبيعي ولديك رهاب ووسواس ولست كبقية البشر أسجد لله وتذكر قوله أنه على كل شيئا قدير وإنه يقول للشيء كن فيكون .
حتى تتذكر بأنه قادر على تغيير حالك .. أليس هو من شق البحر وأحيا الموتى أفهل يعجزه وضعك وتغغيير حالك .. هو الذي يعلم بحال النمل تحت الأرض فهل برأيك يخفى عليه ألمك الظاهر ؟ لا والله وألف لا حشاه يا أخي أن يردك صفرا .
تذكر بأن ما أنت تمر به هو مرض أي أنه من عند الله فدائما ردد قدر الله وماشاء فعل وردد أيضا اللهم إإني مسني الضر وأنت أرحم الراحمين
دائما تذكر بأنه ابتلاء والأمر يتطلب بعض الصبر وبعض الجهد والسعي الكثير .
الدكتورة نرمين قالت أن الشخص المسيء يتوقف دوره عند هذا الحد وأن عملية الشفاء هي مسؤوليتك أنت
هذا اسم الدكتورة على فيس بوك جرب التواصل معها علها تفيدك بشيء Nermeen moharam
أسأل الله أن يعينك وأن يخفف ألمك وأن يرزقك بسعادة وفرحة غامرة أن يرزع في دروبك بعض الورد وأن يسقيك من برء الطمأنينة وأن يجعل الجنة فراشا لجسدك جزاء لك على كل هذا الألم الذي ممرت به
2019-09-24 13:02:37
317083
3 -
فؤاد السقا-مصر
أخي العزيز .لاحياة مع اليأس و لا يأس مع الحياة .تأكد أن ربك لن ينساك فهوعالم بحال البشر عليك أن تتجاهل هذه الأمور وسوف تنساها بمرور الأيام ولا تنسبها لوسواس قهري وأمراض روحية وتهرب من الواقع بتعاطي المهدئات .إعتمد على عزيمتك وإصرارك على مواجهة الحياة بحلوها ومرها .ومن المعروف أن أغلب المراهقين في عمرك تعرضو لهذه الأمور وهم الأن في حالة جيدة لابأس بهم . إن المعاناه تصنع العظماء والألام تزيد الإنسان قوة وإصرار ليس كلهم بالطبع فلا تضعف أمام أي شئ كان وأتمنى لك مستقبل أفضل :
2019-09-24 10:49:08
317052
2 -
شخصية مميزة الى صاحب المقال
لنت لم تقل انك شاذ او مارست الشذوذ مثلا او ما شابه ولكن لا تدع اليأس يسيطر عليك توكل على الله واصبر حتى تكمل دراستك وتجد ملا مستقرا وغثر فكرتك عن الحياة وانس الماضي وعش حياتك بشكل عادي وحتى تزوج اين المشكلة انت فقط تعلقت بما حدث وجعلته صخرة في طريق نجاحك فالتف حولها واكمل طريقك حتى يفرج الله عنك
2019-09-24 10:20:45
317044
1 -
molly
اول شي انت مثلي لست شاذا وثاني شي انت بالغ وكبير لايجب ان تبقى خائفا من نظره المجتمع والدين لك لدرجه ان تدمر حياتك فكر بها لديك حياة واحده فقط هل ستقضيها خوفا من هذاوذاك ...19 عشر عاما لست كهلا الى تلك الدرجه لتفكر هكذا انت شاب ياخي سافر ادرس اكتشف ميولك الجنسيه هل هي حقيقيه ام مجرد عقده نفسيه وقم باخذ مواعيد عن الطبيب النفسي امامك حياة طويله جديره بالذكر ...انت انسان تستحق العيش وان كنت مثليا
move
1
close