الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

لا أستطيع الدراسة

بقلم : SA00 - السعوديه

أنا أكره الدراسة كرها جما
أنا أكره الدراسة كرها جما

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..

سأبدأ بسرد بمشكلتي ، أنا أكره الدراسة كرها جما ولا أستطيع الإستمرار ولكن قلبي يحترق أشعر وكأن هناك أحد وضع جمرة في قلبي ، أريد ولكن لا أستطيع ، حقا أريد ولكن ماهذا الشيء الغريب الذي يمنعني من الإستمرار ؟!

قبل عامين كنت أدرس في الصف الثالث ثانوي
الأعراض التي ظهرت كانت فجأة ، ابتعدت عن جميع أصدقائي واصبحت إنطوائية بعدما كنت إجتماعية لدرجة أنني لا أستطيع الخروج من المنزل ، كانت تأتيني أحلام مخيفة وعانيت من الجاثوم بشكل لايصدق ، كان  يأتيني يوميا ،
و عندما يأتيني الجاثوم أشاهد أشخاص اعرفهم عراة لا يلبسون شيء 

كنت عندما تأتي الساعة الثالثة فجرا يتغير رأيي ولا أستطيع الذهاب للمدرسة ، لدرجة انني كنت كل يوم أبكي وأقول اليوم التالي سأذهب اليوم وسأضغط على نفسي ، لم يتبقى على تخرجي سوى ثلاثة أشهر وعندما تأتي الساعة الثالثه فجرا ويقترب موعد الدوام شيئا  فشيئا يتغير رأيي وأصبح شخص آخر وأقول لا لن أذهب،  وعندما أذهب أكون مجبرة 

إختباراتي تراكمت وكل يوم أجد إتصال من المعلمة بحكم انني أدرس في مدرسة أهلية ، فماكان المعلمات ليهتمون كثيرا فلذلك كنت لا أذهب سوى يوم واحد أو يومين في الأسبوع وأشعر وكأنني فعلت شيئا كبيرا

استمريت على هذا النحو حتى تبقى أسبوعين على الإختبارات النهائية وأخبرت عائلتي أنني لا أستطيع الذهاب سأنسحب لا أريد الدراسة فصدموا من هذا الكلام وأخبروني هل انتي غبية ؟ لم يتبقى على تخرجك سوى أسبوعين ،  وبعد كلام وضغط منهم ضغطت على نفسي ، لم أكن اتخيل بأنني سأذهب للمدرسة لمدة أسبوعين متواصلة فكنت لا أستطيع سوى يومين أو أقل في الأسبوع

ضغطت على نفسي وأكملت وتخرجت ولله الحمد ، والآن مرت عامين ولا أستطيع الإلتحاق بالجامعة ، ساعدوني أنا أختنق ومستاءة كثيرا ، مالذي غيرني بحق الجحيم ؟ لم أكن هكذا وعائلتي يضغطون علي كثيرا يريدونني أن أدرس ،

حقا أشعر بالإختناق عندما يخبرني أبي أن إبنة فلان أصبحت طبيبة و الأخرى لم يتبقى على تخرجها كثيرا ، ويقول لي لماذا أنت هكذا ؟  أريدك أن ترفعي رأسي لكن أنا لا أستطيييييع .

تاريخ النشر : 2019-10-10

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : سوسو علي
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر