الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : تجارب من واقع الحياة

لماذا يا صديقتي ؟

بقلم : غدير - العراق

لماذا يا صديقتي ؟
صديقتي غيرت تعاملها معي و أصبحت تعاملني بفتور

 

مرحباً يا رفاق ، سأخبركم اليوم بقصتي مع صديقتي ، أنا حقاً لا أعلم كيف سأبدأ فهذا الموضوع مؤلم جداً بالنسبة لي ، حسناً ، أنا طالبة ثانوية في مرحلتي الأخيرة ، في العام السابق انتقلت إلى مدرسة جديدة ، في بداية الأمر كنت وحيدة و خصوصاً أن شخصيتي انطوائية و خجولة لذلك الأمر كان صعباً قليلاً لكي اندمج معهم جيداً ، وهناك و في أول يوم لي التقيت بفتاة في نفس فصلي الدراسي وكانت لدينا نفس الاهتمامات والأفكار ، حقاً كنت سعيدة لمقابلتها ،

واستمرينا هكذا نتكلم كل يوم ونمشي سوية ونضحك بحماس و دون أي ملل ، ثم اصبحنا نتراسل على هواتفنا كل يوم وحتى في أيام العطل و بدأنا بالتعرف على بَعضنا البعض اكثر وأصبحت أحدثها عن كل تفاصيل يومي ، فأنا حقاً وثقت بها وأحببتها جداً فهي كانت لطيفة وحنونة ومُشرقة ومحبوبة باختصار كانت رائعة في نظري ، و بسببها أصبحت سعيدة وابتسم واضحك كثيراً فهي أخرجتني من وحدتي ، و كانت أمنيتنا أن نبقى صديقات للابد حتى في الجنة حقاً أردتُ أن أكون بصحبتها هناك ، كنا دائماً ما نتخيل حياتنا فيها وكيف ستكون وماذا سنفعل ، كان لدينا نفس الخيال الخصب وأيضاً خططنا للكثير من الأشياء التي سنقوم بفعلها بعد التخرج ، يوماً بعد يوم ازداد تعلقي بها إلى درجة كنت أشعر بأن يومي ينقصه شي إن لم أتحدث معها ، صحيح أن مدة معرفتي لها لم تتخطى السنة لكني كنت اشعر بأنها صديقتي منذ سنوات عديدة ، أصبحت أعرفها جيداً و أعلم كيف تشعر وكيف تفكر أو لماذا هي حزينة بمجرد النظر اليها ، وحتى من طريقة كتابتها في الرسائل ولا أحد يفهمها مثلما أفعل أنا كما كانت تقول لي ، و كل هذا لا شيء لما كان بيننا ،

بعدها أصبحت الأحظ أنها لا تتحدث معي كثيراً كما العادة فكنت دائماً ما أبدأ أنا بالحديث وعندما أسألها ما بها ؟ تخبرني أنها متعبة من الدراسة فحسب ، لكني كنت أشعر بأن ليس هذا هو السبب ، ومر شهرين ولَم تحدثني أبداً وهذه أطول مدة لم نتحدث بها وأنا أيضاً لم أبادر فلم أرد إزعاجها كما إني كُنت اشعُر بالاستياء منها ، بعدها بدأت المدرسة  و كنت انتظرها فأنا اشتقت لها كثيراً ، وبينما أنا أتحدث مع صديقاتي فاذا بها تدخل إلى الفصل وتحتضن الجميع بقوة وبدت السعادة والحماس واضحان عليها لكنها عندما وصلت إلى عندي احتضنتني ببرود شديد وكأنها لم تَعُد تُطيقني ، شعرتُ بالضيق والصدمة وأخبرتها فوراً و بخوفٍ : ما بكِ ؟ قالت : ما بي ؟ لا شيء ، كُنت أعلم أنها تكذب ، كما أنها لم تكن تنظر بعيني حتى ! كانت تحاول أن تبتعد عني بسرعة وتتلافاني وبعدها خَرَجَت من الفصل مُسرعة ، يا أصدقائي أنا هنا تم تحطيمي ...

شخصيتي عاطفية ولا أتحمل مثل هذه الأمور ، حاولت كثيراً في ذلك اليوم أن أتكلم معها كما اعتدنا لكنها لم تكن تستجيب لكل محاولاتي البائسة ، قضيت اليوم كله و أنا أبكي و كل ما أشعر به هو الخيبة والحزن ، شعرت وكأن شيئاً جميلاً قد انطفأ في داخلي إلى الأبد ، شي غير قابل للإعادة !  لقد تغيرت عليّ تماماً و أصبحت قاسية و باردة معي ، حتى أنها لم تعد تلقي السلام عليّ ، لو ترون عينيها فقط إنها باردة جداً  تبدو وكأنها عديمة المشاعر ، أصبحت شخصاً آخر ، حتماً هي ليست صديقتي التي أحببتها وهي تعلم جيداً كيف إني أتألم و تعلم أنها آذتني كثيراً و لا تهتم أبداً ! أنى لها كل تلك الأنانية واللؤم ، هل تعلمون ؟ لم يقم أي شخص بأذيتي مثلما فعلت هي ما الذي فعلته لكي استحق كل هذا ؟

أنا حقاً أشعر بالحزن على حالي فأنا لا ستحق ما يحصل لي ، كنت كثيراً ما أسمع عن هذه الأمور لكني لم أكن اعتقد أنها من الممكن أن تحدث معي و منها تحديداً ! أنا مُتعبة  فأنا أبكي طوال الوقت و دائماً ما أحس بتلك الغصة التي تخنقني وعيناي تمتلئ بالدموع ، أحياناً اشعر بالغضب منها وأحياناً أخرى أحِنُ اليها ، أنا مشوشة ولا أعلم كيف أتعامل معها ، إن الأمر صعب جداً فكيف بصديقتي التي كنت اعتقد أننا سنبقى صديقات للابد حتى في الجنة تختفي هكذا فجأة و بدون سبب ! سأُجن هل يُعقل أن كل شي كان مجرد كذبة ؟ هل قطعنا كل هذا الطريق معاً لكي ننتهي غرباء ؟ أنا أعلم أن لكل شي يكتبه الله حكمة و أنا متيقنة أنه سيعوضني و أن ما حدث حتماً سيفيدني و"عسى أن تكرهوا شيئاً وهو خير لكم " وأقول في داخلي لا بأس أنا قوية استطيع نسيانها إنها لم تعد تهمني ، لكني بمجرد رؤيتها يتمزق قلبي وأتألم بشدة ويتلاشى كل ما قلته لنفسي فأنا لا استطيع نسيان ذكرياتنا ، رجاءً اخبروني ماذا عساي أن أفعل ؟ أنا لا أريد نصائح لكي نعود صديقات فقد انتهى كل شيء ، أنا فقط أريد نسيانها ، أريدها أن تكون مجرد زميلة عادية ، أريد تجاوز ما حصل ، أريد نسيان أنها كانت أفضل صديقة لي ، في انتظار تعليقاتكم أصدقائي.

تاريخ النشر : 2019-10-30

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : حسين سالم عبشل
send
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
ضع رابط فيديو يوتيوب
  • التعليق مفتوح للجميع لا حاجة الى عضوية او ايميل
  • التعليقات تدقق ثم تنشر لذا قد يتأخر نشرها لبعض الوقت
  • التعليقات المستفزة والجارحة لن تنشر لذا لا تتعب نقسك بكتابتها
X اغلاق
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
تعليقات و ردود (27)
2020-06-18 12:28:00
358189
27 -
Ayche
انا مثلكي شعرت بذاك الشعور الذي حدث معكي فصبري وتحملي فإن الله مع الصابرين
2020-03-15 06:06:02
340812
26 -
رفيدة
تأثرت كثيرا بقصتك، فأنا حاليا أمر بنفس التجربة، سألت صديقتي ما السبب فكان تجيب لا شئ أصبحت ردودها باردة، و أحيانا لا تجيبني، أفقدها كثيرا.أعتقد أن لديها صديقة أخرى، انتهت مدة صلاحيتي لكنها لا تجرؤ على قول الحقيقة، لا أعرف ماذا حدث لكني أعتقد أن الانسحاب من حياتها هو الحل، رغم أنه مؤلم جدا...اهتمي بنفسك و تشغيلها بأشياء تحبينها و بذكر الله...
2019-12-25 09:18:24
329335
25 -
تقى
عزيزتي غدير حسنا لا أعرف ماذا أقول فالموقف غريب جدا، مستحيل يتحول صديقة تعزيها و تحبيها لدرجة تكونان معا بالجنة هذا يعني اكيد كانت تحبك و تعزك و تتمنى تكون معك بالجنة يعني تتمنى تبقين معها الحياة كلها و العكس صحيح و تتحول هذه الصديقة ل غريبة باردة معك و مع الأخرين تتصرف ب شكل طبيعي، ألذي اعرفه ان الانسان لا يتغير من أحن انسان إلى أقسى انسان بيوم واحد إلا إذا حدث شيء ما و ربما لم يحدث شيء، ربما تتسألين لما انتِ بالذات دون عن الأخرين تعاملها هكذا، ربما من كبر محبتك ب قلبها تحول لبرود غريب و الأخرين مجرد غرباء لا تهتم بهم، أنا اتفهمها لأني مررت ب موقف مشابه أيضا حدث معي نفس الشعور كرهت ان يقترب مني احد او يسأل احد عني ودت أصبحت وحدي قليلا و أخبرت أصدقائي بالأمر و ظننتهم تفهموا لكن بعدما عدت لطبيعتي وجدتهم تخلوا عني و أصبحت قاسية معهم. ثم بحثت عن هذا الأمر و تناقشت مع أختي لأنها تدرس علم النفس فعرفت انها من المشاعر الغريبة و تسمىmauerbauertraurigkeit التي لا يوجد لها حل، حسنا اعرف اني أطلت عليكِ لكن ك نصيحة مني أفهمي الأمر جيدا و لا تفكري بمبالغة تجعلكِ تكرهين صديقتك و الأمر أبسط من هذا. اتمنى لكِ التوفيق
2019-11-13 17:28:46
324068
24 -
غدير
عذراً على الرد المتأخر فقد تم قطع خدمة الانترنت في بلدي ، شكرا لكم جميعاً يااصدقائي على تعليقاتكم الجميلة أنا حقاً سعيدة و ممتنة جداااااا لكم فرداً فرداً لقد كانت مفيدة لي واوضحت الكثير من الأمور التي لم أكن سألاحظها .
2019-11-09 17:26:27
323602
23 -
بيري الجميلة ❤
أذا أردت نسيانها فعليك أن تتقبلي أنها لم تكن صدوقة ومخلصة في صداقتها معك كما تظنين ، أنت فقط التي كنت كذلك ، لأنها لو كانت مثلك وتكن لك نفس المشاعر التي تكنينها لها لكانت تعلقت بك مثلما تعلقت بها وأوفت وأخلصت ، أما التغير فجأة دون سبب يدل على أنها جاملت طويلا حتى شعرت بالملل وظهرت حقيقتها المزاجية ، نعم الكثير مثلها ، وأنا مررت بمثل هؤلاء الأشخاص حتى تعلمت ، وبما أنك عاطفية ومخلصة وحساسة فلا تندفعي في مشاعرك تجاه أي شخص حتى تتأكدي من صدقه ومحبته لك ، لأن البعض يتظاهر بمعاملتك بالمثل من باب المجاملة فقط وهذا سيئ طبعا لأن المجاملة لا تدوم ، واعتقد أن صديقتك كانت كذلك ، أو أنها كانت تقضي وقت فراغها بمصادقتك وعندما وجدت بديلا استغنت
2019-11-07 04:57:59
323285
22 -
Samah asaad
الطائر الهولندي ....

كلامك من ذهب اتفق معك تماماً ودخل قلبى يمكن أقوى تعليق مميز مع كل احترامى لبقية تعليقات أخواتي ♥♥♥♥
2019-11-05 08:54:43
323140
21 -
نصيحة
اتعلمين انا ايضا اصبحت باردة مع صديقاتي هكذا لا اعلم ما السبب فقط بدات اكرههم ليس كرها شديدا لكن لم اعد احبهم كما في السابق و قد كتبت مقالا حيال هذا الموضوع تحت عنوان الانانية و انا انتظر نشره في الموقع و لكن الفرق بيني و بين صديقتك هو اني لم احصل على الحنان الكافي منهن تابعي موضوعي عندما ينشر و اظن انه سيساعدك
2019-11-03 22:57:11
322999
20 -
Selevia Theodore
الصديقة السابقة شكلها شخص نفسية و مزاجية و يمكن شعرت بالملل منك لهيك تركتك .. و غير هيك هي شخص جباااااااااااااااااااان جدا , لو كانت جريئة كان واجهتك و حكت السبب و ما كانت تهربت منك .. انتي شخص منيح و عاطفي و حساس , دمعتك غالية جدا , اذا دمعتك بتنزل ف لازم تنزل على شيء جميل و لطيف , لازم دمعتك تنزل على ناس تستحق مش على هيك صديقة كذابة و مزاجية و على هيك شخص عديم احساس و جبان
2019-11-03 07:09:28
322930
19 -
الطائر الهولاندي
الى الاخت Samah asaad
شكرا جزيلا و بارك الله فيك و رزقنا العلم النافع و العمل به .
تحياتي الخالصة .
2019-11-02 19:05:24
322904
18 -
اميرة احمد
من الممكن ان تكون قد اقتربت منك لفترة و اختفت فجأة لمصلحة ما وتنتفع منك وعندما انتهت لم تعد تريد مصادقتك. العلاج الوحيد هو النسيان
حاولي ان تتناسي ما حدث و ان تمحي كل ذكرياتك معها و بمرور الزمن سوف تنسينها للابد وعلي كل الاحوال لما لا تذهبين إليها و تسأليها لماذا ابتعدت عنك فجأة لربما يكون لديها سبب او مبرر خفي
2019-11-02 18:42:56
322902
17 -
Samah asaad
الطائر الهولندي ....

كلامك من ذهب اتفق معك تماماً ودخل قلبى يمكن أقوى تعليق مميز مع كل احترامى لبقية تعليقات أخواتي ♥♥♥♥
2019-11-01 07:06:54
322672
16 -
الطائر الهولاندي
شكرا أيتها المحاربة ساكورا على توافقك ، فحب االله هو أسمى ما يتوق اليه المؤمن . و علمنا ديننا الحنيف أننا إذا أحببنا غيرنا أن نحب في الله ، فهذا النوع من الحب المتجرد من الأهواء و المصالح يباركه الله فأنت حين تتبادل المحبة مع إخوانك لا تبتغي من وراء ذلك جزاء و لا شكورا ، و لا تندم على شيء أو تصدم إذا بدر من أخيك ما يشين أو ما يعيب ، لأنك بذلت المحبة في الله ، و تحتسب أجرها عند الله ، و مع ذلك تحاول أن تجد لأخيك المذنب سبعا و سبعين عذرا فإذا لم تجد تلوم نفسك و تقول ربما أنا المذنب .
و الله تعالى يحب المتحابين فيه و يجعل لهم مقاما عليا يوم القيامة فيقول : أين المتحابون فيّ .
و لذلك ، اجعلي يا أخت غدير محبتك لصديقتك تلك في الله ، لا تبتغي من ورائها جزاء و لا شكورا ، و لا تخاصميها إلا في الله ، و لا تساعديها إلا في الله ، و انصحيها في الله ، و لا تفرطي في محبتك لها و لا تفرّطي ، حتى لا يغطي حبها على كل شيء في حياتك و تنسي خالقها و خالقك فإن الله غيور ، يخلق عبده لأجل أن يحبه فيحب غيره فيتركه الله لغوائل تلك المحبة حتى يدرك العبد أن حبه لغير الله أو في غير الله يبقى ناقصا إذ تشوبه أهواء الدنيا و مصالحها .
2019-11-01 05:50:42
322650
15 -
المحاربة ساكورا
اتفق مع تعليق الطائر الهولاندي
فعلا حب الله وحده لا يحتوي على مصالح ابدا بل حب صادق طاهر .
انسيها كما فعلت و برهني لها انكي قوية و تستطيعين تجاوزها
2019-10-31 14:38:32
322603
14 -
الزنبقة البيضاء
اختي غدير....ارجوكي لا تظلميها انا ادرك ما تشعرين به لانني الان امر بحالة مشابهه بعض الشيء ما الذي جعلك واثقة بانها لا تريدك او انك تزعجينها. احيانا يا غدير نمر بحالة من الكابة لاسباب عديدة فقد تكون لديها مشاكلها الخاصة وتريد منك ان تاتي لتساليها فاحيانا نحن البشر عندما نتضايق من شيء نريد ان يشعر الناس الذين يحبوننا بمقدار حزننا ولكن وبطريقة مؤبمة يهدمون ثقتنا بهم نحن نريد من الناس ان تفهمنا لنتمكن من افراغ ما بصدرنا لهم. ربما هذا ما تمر به صديقتك الان يجب الا تنظري للامور من منظار واحد وانك الضحية لا تعتقدي انك وحدك من تملكين قلبا يتالم. لذلك اذهبي اليها اساليها اذا اغضبتها في شيء وان كلن ردها بلا او حاولت التهرب منك فحينها بوحي لها بكل معاناتك اخبريها انها قد المتك اطلبي منها ان تفرغ ما بصدرها لك وان تخبرك بسبب تدهور حالتها النفسية لانه وان كان ما قلته انفا هو الحقيقة اعني انها تمر بتعسر في حياتها وتحتاج لمساعدتك لن يفيد ادراكك للامر بعد فوات الاوان وستندمين اشد الندم . واقسم لك انني انا احيانا عندما اشعر راكتئاب شديد اقرر ان اكون وحيدة وةشعر فجاة انني اكره الجميع ولكن سرعان ما اعود لطبيعتي لذلك ارجوك لا تظلميها فربما هي تتالم اكثر منك
2019-10-31 14:38:32
322600
13 -
هديل
غدير
اعتقد انك هدئتي قليلا بعد ان أعتذرت منك. وهذا جيد والذي قررتي ان تفعليه جيد أيضا" ولكن اعتقد انه يوجد سر بالموضوع هناك شيئ ما ابعدها عنك يجوز كلام عزول او اي أمر حاولي ان تفهمي الأمر منها. لأن الوصف الذي وصفتيه لها لا يناسب تصرفها معك هناك أمر ما حدث حتى تغيرت معاملتها لك.
بالتوفيق.
2019-10-31 09:28:22
322567
12 -
آنجي
الإجابة طويلة لكن مفيدة ان شاء الله،

مشكلتك هي مواجهتك لموقف جديد وغريب عنك فتشعرين بالشتات والضعف كلما شاهدتها بسبب غرابة الموقف وليس بسببها تحديدا، يعني انتي لست حزينة لأجلها بل لأجل الموقف الخاطئ الذي وقعتي به،
عليك اولا ان تدركي ان مصدر القلق هو الموقف وليس هي، عليك ان تدركي ان مشاعر الحب والشوق في داخلك هي للذكريات السعيدة وليس لصديقتك شخصيا، فأنتي لديك كامل الإستعداد لتخطيها لكن مشكلتك صعب تتخطي الذكريات، لذلك هي شيء من الماضي احببتها بالصورة القديمة اما حاليا فأنتي لا تحبيها ولا تعيري لها بالا، إذا مالذي يقلقك ويحزنك؟ هو عدم فهمك للموقف وعدم قدرتك على التعامل معه، اصبتي بالحيرة والفزع والحزن مثل كل شخص يقع في موقف لا يفهمه ولا يتوقعه، لذلك عليك تمالك نفسك ودراسة الموقف وفهم اسبابه ومعرفة كيفية التعامل معه، والإجابة على هذه الأسئلة صعب ايجادها لذلك سأساعدك قدر الإمكان

عليك اولا ان تعلمي انها انقلبت عليك فجأة بدون سبب، نعم هكذا ببساطة ليس هناك سبب او عذر لتبحثي عنه، انما هي فقط شعرت بالملل حيث علاقتكم اصبحت مألوفة لها وهي تحب العلاقات الصعبة الغامضة القوية المتجددة، وربما شعرت انها مكشوفة لك فأحبت ان تبدأ من جديد حتى تشعر انها غامضة..الخ، ربما هي لم تأخذك جديا منذ البداية ولعبة عليك..عموما ليس هناك سبب محترم ومنطقي لتبحثي عنه لأنك بكل الأحوال ستتفاجئي من سخافة ووقاحة السبب. >> الحل انك توقفي البحث عن السبب وتفهمي انك ما عملتي شيء خاطئ وانه يوجد بالعالم ناس مثلها ولكن ليس الكل مثلها وانتي لديك علاقات حقيقية وفرص اخرى للتعرف لأناس جيدين، لاتفقدي الثقة بالجميع ولا تفكري بنواياهم فهم طيبون ولكن احيانا ستصادفين امثالها ومع التجارب ستتعلمين فورا كيف تكشفيهم

الآن كيف تتصرفين في حضورها؟ لا تجبري نفسك على تجاهلها او مواجهتها، بل بينك وبين نفسك اخرجيها من تفكيرك وقلبك وانشغلي بغيرها من اشخاص او هوايات، تذكري كيف هي طبيعتك وكيف تتصرفين في العادة ثم تصرفي كذلك، يعني تذكري نفسك الحقيقية القوية وتصرفي على طبيعتك تلك ولاتفكري بها ابدا بل ركزي على نفسك واهدافك ورغباتك ومشاعرك ولا تلقي لها بالا ولا تعطيها اهمية، لا تنتظري منها ردة فعل مثل اعتذار او ندم..الخ، بل احتقريها تماما، اذا اعتذرت هل سيغير ذلك حياتك؟ لا! لا تنتظري منها شيئا لا يشكل اهمية قصوى عندك، ردة فعلها غير مهمة المهم انك تعلمتي كيف تتخطيها.

اتمنى نصايحي تكون مفيدة.
2019-10-31 07:40:54
322560
11 -
الطائر الهولاندي
الى الأخ سيدرا سليمان ، بارك الله فيك ، و نفعني الله و إياك بهديه .
تحياتي .
2019-10-31 07:40:54
322559
10 -
أوتاكو**h **الحزينة
لست بحاجة لها **ستجدين افضل منها ولكن تأكدي من التي تصادقينها اولا وحذاري اخبارها باسرارك
2019-10-31 05:24:24
322548
9 -
غدير
بعد أسبوعين جاءت الي واعتذرت عما فعلته وقالت بأن حالتها النفسية كانت متعبة ولَم ترغب بأصدقاء ، وقالت بأنها تريد ان نعود كما كنّا ، قلت لها لاأعرف وسأحتاج للتفكير ، وفِي نفس اليوم سامحتها كنت اشعر بأنها ليست بخير وتحتاج لمساعدتي ووقوفي بجانبها فأنا لاأستطيع ترك صديق يحتاجني لااريد ان يشعر احد بالوحدة ، لكني لن اعود ابد كما كنت فهي سوف تستمر بأذيتي وسوف تتغير عليّ من فترة لاخرى وربما تتركني في يوم ما ، لذلك سأعمل جاهدة لكي لااتعلق بها مجددا سأكون قويةً بمفردي ، وانا بعد ماحصل لم أعُد استطيع الثقة بأحد ، هل تعتقدون ان مافَعلتهُ صحيح ؟
2019-10-30 19:20:09
322492
8 -
سيدرا سليمان
اتفق مع طائر هولندي .. فعلا كلامه من ذهب ..
2019-10-30 16:21:15
322476
7 -
mira
بففففففف ركزي كل طاقتك في الدراسة فأغلب البنات ذوات مصلحة هههههه عن تجربة و كوني قوية أي قادرة على الإستمرار من دون اي أحد و بعد ذلك واجهيها و بكل قوة و ثقة لماذا فعلت هذا و أخبريها أنك لا تريدين العودة
2019-10-30 15:15:56
322461
6 -
الطائر الهولاندي
عزيزتي غدير ، أنت ما زلت في مقتبل العمر ، قليلة تجربة ، و الحياة مدرسة كبيرة نتعلم منها دروس الحياة ، فاعتبري ما أصابك تجربة مفيدة من تجارب الحياة ، لقد ربحت ههنا التجربة حتى لا تعطي كل شيء لاول من يطرق قلبك ، ، " فلا يكن حبك كلفا و لا بغضك تلفا " كما عمر بن الخطاب رضي الله عنه . و انتبهي لحديث النبي عليه الصلاة و السلام الذي يقول :" أحبب من شئت و اعلم أنك مفارقه " . فالحب الحقيقي عزيزتي هو محبة الله التي تسمو فوق كل محبة . و محبة الله لا تنضب و لا تنتهي لأنها مجردة من أي مصلحة مادية أو معنوية .
2019-10-30 15:15:56
322460
5 -
دلال
خذي هذه النصائح والحكم مني .. لا يهدم قصور المحبة ألا ثلاثه : كثرة الأخطاء وكثرة العناد وقلة الأهتمام .. لا تحزني إذا لم يقدر أحد إهتمامك وطيبتك فطبيعة الناس لا تدرك النعمة ألا بعد زوالها .. السبب الوحيد الذي يجعل أحدا يكرهك هو أنه يتمنى ان يكون مثلك كما قالت السمراء فأذا كنت تتفوقين بعد اشياء فربما تغار منك اولا انصحك بأن تفهمي منها ماحصل وواجهيها بكل صراحة وثقة ثانيا وان لم ينفع معها الكلام قومي بتخلص من كل ذكرة تجمعكم معا كرسائل وصورها اذا كانت عندك او اي شيء أخر يربطك بها ثالثا عامليها بالمثل رابعا اهتمي بدراستك وخلي اخر اهمك هي هذه التي تسمى صديقتك خامسا تعرفي على صديقة أخرى على الأقل تنسيها او انتقلي لي شعبة أخرى ، أتمنى ان أفتك بشيء
2019-10-30 13:37:02
322448
4 -
محمد الترهوني
باختصار شديد

الي يبيعك بالكاش بيعيه بالبلاش
2019-10-30 13:22:48
322447
3 -
شخصية مميزة الى صاحبة المقال
عوضكي الله خيرا انسي امرها واهتمي بدروسكي فبعض من نعتقدهم اصدقاء يمكن بين لحظة واخرى ان يتغيروا علينا بدون سبب وحتى ليس لديهم اي شجاعة او كرامة كي يواجهونا ان كنا اخطانا في حقهم كي نعرف كيف نتصرف معهم وهذا ما حدث مع احد من اعتقدته صديق ليتغير فجاة وطبعا انا ايضا نسيت امره تماما وبعد مدة عاد يحاول العتذار ولم اقبل اعتذاره لذى توقعي كل شيء الأصدقاء الأوفاياء قليلون واعلمي انه من بين مجموعة اصدقائكي سيكون هنالك واحد فقط يمكنكي الأعتماد عليه
2019-10-30 13:22:48
322446
2 -
السمراء
هذه هي صداقة المصلحة و تنتهي بمجرد إنتهاء المصلحة و ستقابلين الكثير من الأمثلة في حياتك فتعودي من الآن .
إذا كنت أنت تتفوقين عليها في أشياء فربما تغار منك ؟
الصداقة لا تزدكي ولا تنقص منكي ، طالما أنت واثقة من أنك لم تخطئي بحقها فإنسيها و تجاوزيها كأنها لم تكن يوماً بحياتك فهي لا تستحقك .
2019-10-30 13:22:48
322443
1 -
عاشقة سلمى
لقد تاثرت لقصتك المؤلمة ...انا اشعر بكي جيدا لانني جربت شعورك و لكن ليس بنفس الطريقة
لكن لا اعرف حقا ماهو الحل و لا كيف يمكنك نسيانها ؟
بالتاكيد هناك سبب جعلها تتغير معكي ربما هناك من قال لها كلام سيئ عنكي .....اذهبي و اساليها لماا تغيرت معكي و ماذا فعلتي لها لكي تتغير اخبريها انها جرحتكي كثيرا و ابكتكي بسبب ما فعلت و لا اعرف ماذا ايضا
ربما ستسطعين نسيانها مع مرور الوقت ...الله يعوضك خير و يرزقك بصديقة افضل .....لكن صدقيني مزال هناك صديقات وفيات في هذا العالم سيحبوك بصدق و لن يتخلوا عنكي ..انا واثقة بذلك
move
1
close