الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

العاب منعت من العرض .. لماذا؟

بقلم : حمادي الترهوني - بنغازي ليبيا

بعض الالعاب تحمل مضامين مثيرة للجدل
بعض الالعاب تحمل مضامين مثيرة للجدل

تقريبا من اربعة عقود ظهر مصطلح جديد في عالم التكنولوجيا و في العالم عامة هو " العاب الفيديو " و اخذت تتطور تلك الالعاب شيئا فشيئا مع الوقت من عصر لعبة ماريو الشهيرة فلعبة crazy Taxi وإلى اسطورة gta ثم حديثا pupg والى ما لا نهاية ..

و قد ظهر بالمجتمع فئة جديدة من الناس .. الا وهي " الغيمرز gamers " .. و تعرض هؤلاء الي سخط و نقد من الاباء و كبار السن وكل من هو ليس بمثلهم ، بسبب صرفهم لاموالهم هباءا منثورا علي الالعاب علي حد ادعاء المنتقدين .. وبالاساس صممت الالعاب لتمضية وقت الفراغ والترفيه و محاكاة اشياء لا تستطيع فعلها مطلقا بالواقع ..

لكن ماذا لو اختلطت تلك الالعاب بالسياسة و الاديان والشعوب ؟ هذه ستكون النتيجة ، لنبدأ مقالنا اذا ..

لعبة (battlefield 3)


هي لعبة تصويب و حروب من منظور الشخص الثالث ، و تقع احداثها في عدة دول من بينها العراق و امريكا و اذربيجان و روسيا و ايران .. 

وتوجد باللعبة احداث سياسية وهمية تشير الي قيام الجيش الامريكي باحتلال ايران، بالتحديد مهمة الذهاب إلى طهران " go to Tehran " .. حيث يوجد من تلك المهمة جزئان متتاليان الاول تقوم بالسير في حشد عسكري امريكي وتقود دبابة في صحراء شمال طهران وتسيير باتجاه العاصمة الايرانية. و بالطريق تتعرض لهجوم من سيارات مفخخة الى ان تصل لطهران، وهنا تبدء المهمة الثانية وهي ان تقوم بالدخول باشتباكات مسلحة داخل العاصمة..

ومع حلول الليل وتلاشي شمس الصباح وتلاشي امل النصر معها وشيئا فشيئا يتقدم الجيش الايراني .. وهنا عليك كلاعب أن تقوم بالتغطية علي زملائك بمدفع رشاش الي ان تاتي مروحية وتقلهم الي القاعدة الامريكية ..

للاسف لا يوجد مكان كافي لك بالطائرة وتقرر التضحية والاستمرار بالتغطبة وتشتيت اعدائك عن ضرب الطائرة وتحلق المروحية عاليا وتتركك وحيدا مكسورا فوق دبابتك ممسكا مدفعك تضرب اعدائك بلا امل ، فلن تستطيع مقاومة حشود من الجند وحيدا ، حتي رامبو لم يفعلها! .. و تقع بالاسر من اعدائك من ثم توضع في استديو مهجور و يتم تصويرك في بث مباشر و يتم ذبحك بالسكين علي الملأ امام الكاميرات بعد خطاب عسكري من قادة العدو فرحا بموتك ، فلترقد بسلام إذا ..

وبسبب هذه المهمة منعت اللعبة من التداول في ايران الي اليوم ، وايضا لوجود تلميحات سياسية اخرى، انا شخصيا لعبتها من قبل واللعبة معبئة برسائل سياسية لكن ذلك لا يعني انها ليست جميلة بل انها لعبة اكثر من رائعة.

ملاحظة: لا اتكلم هنا عن السياسة بل ان تلك احداث وهمية و تكلمت عن تفاصيل الأمور التي تسببت في منعها فقط.

إله الحرب (God of War II)


تم حجب اللعبة في عدة بلدان اسلامية منها بعض دول الخليج العربي وماليزيا وغيرها .. لأسباب عدة ، منها وجود كلمة (إله) بالعنوان، وايضا لانها مثيرة للجدل من حيث المضمون حيث ان اللعبة مدججة بشكل كبير بالمشاهد الجنسية و الفاضحة عدا عن ان اللعبة بها رسائل ماسونية واضحة و ايضا فأن البطل باللعبة يتوجب عليه الغوص داخل الجحيم و مواجهة كل ما يقابله من اموات واحياء واشباح و ايضا يتوجب عليه قتل ملائكة و شياطين من اجل ان يحرر زوجته من جهنم و يعود بها الي منزلهما والعيش معا مرة أخرى بعد قتله انس وجن وملائكة و شياطين .. 

الجزء الاول من اللعبة منع في المانيا ايضا بسبب العنف الزائد عن الحد ، لكن تم رفع المنع لاحقا ..

رغم مضمونها المثير للجدل فقد حققت اللعبة نجاحا كبيرا بسبب تصميمها ومناظرها المبهرة ..

لعبة مدرب كرة القدم (football manager)


حسنا هي لعبة كرة قدم ، كرة جلدية يحركها باقدامهم بعض الاشخاص ذو الزي الموحد و يقفون علي عشب و تشاهدهم اعداد لا بأس بها من الجماهير ، لم قد يتم حظرها بقرار حكومي ؟ ..

ساخبركم بالسبب ببساطة، فقد تم حظرها في الصين لأن مصنعو اللعبة صنفوا التبت على انها دولة مستقلة وبالتالي رفضت الصين ذلك واكدت على سلطتها الكاملة والمطلقة علي هضبة التبت ..

لكن مصنعو اللعبة سارعوا لتدارك الأمر بتعديل ذاك الخطأ الغير مقصود علي حد زعمهم و تم تداول اللعبة في الصين اخيرا بشكل طبيعي.

لعبة (Spec ops: the line)


تم منع تداول اللعبة في الامارات ، هذه المرة بسبب احداث القصة التي تدور في "دبي" حيث تتعرض المدينة لعدة عواصف رملية قاتلة و مدمرة ، ومن ثم تغرق بالرمال ..

حسنا ألهذا السبب فقط منعت اللعبة من التداول بالامارات ؟ بالطبع لا ..

بل لأنه بعد انهيار دبي اصبحت مرتعا للمجرمين وقطاع الطرق ، طبعا سترونهم بعد تجولكم بالشوارع و رؤية مناظر مروعة للجثث و هي معلقة بالشوارع و كانها تاخذ حمام شمس طبيعي! .. وطبعا بعد كل هذا الخراب و التشويه قامت السلطات الاماراتية بحظرها و قالوا ، ببساطة تلك ليست دبي التي عرفناها ولا نعرفها.

لعبة (Far Cry 3)


حسنا اللعبة ليس بها جيوش ولا احتلال ولا مشاهد جنسية ولا تلميحات سياسية كبيرة .. لم قد تمنع ؟ ..

لكن هذا ليس ما اعتقدته الحكومة الإندونيسية، حيث اظهرت اللعبة ان الشعب الاندونيسي شعب فقير جدا و همجي و كأنه لا يوجد قانون ولا رادع والكل يفعل ما يريد و على راي المثل المصري : " وكالة من غير بواب" .. فاللعبة تظهر الإندونيسيون علي انهم يحلون مشاكلهم حتى اتفهها بالسلاح فقط وكان الله سحب منهم عقولهم والسنتهم ..

و قالت السلطات الاندونيسية ان شعبنا واعي و متحضر وانه ليس بتلك الدرجة من الجهل.

ختاما ..

العاب الفيديو جميلة، لكن ليس من الجيد ان يدخل مطورو الالعاب انفسهم في دوامات لا مفر منها او ان يضعوا رسائل ومشاهد لا اخلاقية او تخالف تعاليم الدين وتعاليم الانسانية ، و مع ذلك اللوم علي الاهل لان مطورو الالعاب يضعون فئة عمرية معينة لكل لعبة ، فالرقابة الابوية مطلوبة ايضا ..
وما قرأناه بالمقال هو نقطة من بحر من العاب منعت من العرض حول العالم، قد تراها - عزيزي القارئ - اسبابا تافهة او مقنعة ، كل حسب رأيه و قد اشارككم بالمستقبل القريب بجزء ثان للمقال .. 
فاجيبوني هل اللوم علي المطورين ام الاهل ام الباعة ؟ و هل الاسباب مقنعة فعلا ام لا ؟ انتظر تعليقاتكم اعزائي

المصادر :

- ويكيبيديا ومواقع عربية
- List of banned video games

تاريخ النشر : 2019-12-08

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : اياد العطار
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر