الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : تجارب ومواقف غريبة

حكايات أبي

بقلم : منةالله زكريا - مصر

تحلقت أنا و أخواتي حول أبي في إحدى الليالي و قد اعتدنا منه أن يسمعنا كل ليلة حكاية
تحلقت أنا و أخواتي حول أبي في إحدى الليالي و قد اعتدنا منه أن يسمعنا كل ليلة حكاية

هذه ليست مجرد حكايات قام أحدهم بتأليفها لا ..  بل هي من وحي الحقيقة ، هي تلك الأحداث التي عاشها آباؤنا و أجدادنا فى قريتنا الصغيرة في ريف الصعيد فى مصر و تحديدا محافظة اسيوط ..

تحلقت أنا و أخواتي حول أبي في إحدى الليالي و قد إعتدنا منه أن يسمعنا كل ليلة حكاية من حكاياته ..

بدأ كلامه بـ..
دعنا من القصص المملة التي نرويها كل ليلة ما رأيكم في أن أقص عليكن بعضا من تلك المواقف العجيبة التي كانت تحدث لنا فى الصغر ؟
قابلنا ذلك بترحيب كبير ، وبدأ أبي كلامه قائلا ...

الموقف الأول :

لم أكن أقضي الكثير من الوقت هنا بل كنت دائما اقيم فى الأسكندرية و نادرا ما آتي إلى اسيوط و لكنني معروف هنا و عائلتي كلها هنا

لذا عندما آتي إلى هنا اقضي كل الوقت مع رفاقي، 
و في إحدى الليالي كنا عائدين إلى المنزل فى وقت متأخر ، ذهب الجميع إلى منازلهم و لكن منزلي بعيد لذا أكملت الطريق وحدي

و في طريقي إلى المنزل وجدت حمار ، وقلت في نفسي أنا متعب جدا لم لا أمتطيها إلى المنزل و غدا أبحث عن صاحبها و " ليا الحلاوة " 

ركبت على الحمار و أخذ يمشي و لا أحد في الشارع سوانا ، و فجأة أجد مصباح عمود الإنارة بجانبي !!
لم أستوعب ما يحدث نظرت للأسفل فإذا بالحمار بطول ثلاثة طوابق!!

أصابني الذعر ماذا علي أن افعل ؟؟ كان بجيبي سكين صغيرة ، اخرجتها و طعنته بها فإذا بلونه يتحول للأسود و يرمي بي على سطح أحد الأبنية ، و منذ ذلك الحين لا أمر من ذلك الشارع أبدا.

الموقف الثاني :

كنت دائما أثناء التجنيد أرافق صديقا لي ذهابا و إيابا لا نفترق، و كنا نمر من عند القطار و كانت جملته المعتادة " يا زكريا إنتبه من القطار "
و فى إحدى الليالي و بينما نحن نعبر فإذا به يقول " يا زكريا إنتبه من القطار !"
و كانت تلك آخر جملة أسمعها منه .. نعم دهسه
القطار

و منذ ذلك الحين كلما عبرت من ذلك المكان
أرى من يقذفني بالحجارة و يقول : ألم أقل لك إنتبه من القطار !!

الموقف الثالث :

كنت مرة قد تشاجرت مع أبي لذلك رفضت النوم فى المنزل ولم يقبل أصدقائي بتركي فى ذلك الموقف و ذهبنا إلى أرضنا ليلا و نمنا هناك ، إستيقظنا قبيل الفجر و كنا جائعين للغاية
فقلنا لأحدنا إذهب إلى أول الشارع ستجد الناس قد بدأوا بالذهاب إلى الفرن فلتسرق لنا رغيفين من على رأس اأدهم و لتأتي 
ذهب ذلك الصديق و رأى امرأة تحمل قفصا على رأسها عليه "عيش و طعمية "  فسرق رغيفا وكان
جائعا ففضل ألا ينتظرنا و عندما حاول أن يقضم الرغيف كان كل ما سمعه هو " آاه يا ودني "

و اختفى الرغيف دون أثر !!
فما كان من صاحبنا إلا أن يعود مذعورا إلينا ليحكي ما حصل و كان الرد الموحد عليه : تستحق ذلك أتأكل من دوننا؟!..


تمت ...

تاريخ النشر : 2019-12-10

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : سوسو علي
send
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
ضع رابط فيديو يوتيوب
  • التعليق مفتوح للجميع لا حاجة الى عضوية او ايميل
  • التعليقات تدقق ثم تنشر لذا قد يتأخر نشرها لبعض الوقت
  • التعليقات المستفزة والجارحة لن تنشر لذا لا تتعب نقسك بكتابتها
X اغلاق
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
تعليقات و ردود (8)
2020-09-05 19:50:40
371558
8 -
Moon
جميل.. لقد استمتعت.
شكرا.
2020-09-03 17:46:30
371238
7 -
عاشقة القهوة و الهدوء
اتفق مع القلب الحزين
2020-05-20 19:05:21
353232
6 -
القلب الحزين
بصراحة قصة الحمار والقطار مخيقتان أما حكاية الرغيف فمضحكة جداً.
2019-12-31 12:56:05
330493
5 -
بيري الجميلة ❤
قصص جميلة ، رغم ان بعضها صعب التصديق ، وقصة الحمار مخيفة كثيرا كأنها حلم كابوس
2019-12-10 12:33:23
327310
4 -
ماضي مضى
قصص جميلة انتظر المزيد
2019-12-10 12:33:23
327306
3 -
شخصية مميزة الى صاحبة المقال
اعان الله والدكي واصدقائه تبقى احداثا مثيرة بغض النظر عن صحتها او لا كل شيء ممكن مع الجن
2019-12-10 12:33:23
327304
2 -
قطر الندى
الموقف الاول مخيف ومحير ما بقدر احكم عليه اذا كان حقيقة اولا لا لكن العلم عند لله
التاني مؤثر
اما التالت ههههههه طريف وغريب
موقف حصل مع بنت في الجامعة وتحديدا في السكن الجامعي للطالبات ( داخلية )كان في بنتين في البوفيه
طلبوا وجبة الغداء وبعد م اتغدوا في واحدة قالت لصاحبتها انا مصدعة شوية رايحة انوم شوية وذهبت البنت للغرفة وعندما دخلت وعايزة تنام رات كلب اسود مذبوح في سريرها مع العلم ان الغرفة كانت مغلقة وما والداخلية ما فيها حيوانات فالبنت م قدرت تعمل حاجة غير انها تصرخ وفقدت عقلها ولم تتعالج ابدا ربنا يكفينا شرهم ويحفظنا جميعا يا رب .
2019-12-10 10:23:27
327293
1 -
....
اعتقد كل القصص خياليه وليست حقيقة. والله أعلم
move
1
close