الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : تجارب ومواقف غريبة

المرأة المرعبة

بقلم : عمار البابلي - العراق
للتواصل : [email protected]

امرأة منكوشة الشعر وترتدي ثياب بيضاء ممزقه ورثه وكان وجهها أبيض تماماً
امرأة منكوشة الشعر وترتدي ثياب بيضاء ممزقه ورثه وكان وجهها أبيض تماماً

 
في 10 12017 م كنت ماشياَ مع صديق لي في أحد الشوارع في شمال العراق ، وكانت الساعة وقتها الواحدة بعد منتصف الليل وكان الجو بارد جداً ومظلم ، ذهب هذا الصديق إلى منزله و قال أنه متعب قليلاً ، وكان منزله قريب  ، أنا راجع إلى مكان إقامتي في تلك الليلة الباردة أسير وحدي وكان الطريق الذي أسير به فارغ تماماً لأن الساعة كانت متأخرة واذا بي أسمع صوت أقدام شخص يركض خلفي وعندما التفت كانت المفاجأة المرعبة اذا امرأة منكوشة الشعر وترتدي ثياب بيضاء ممزقه ورثه وكان وجهها أبيض تماماً وعيونها مفتوحه وتنظر لي نظرة غضب و رعب ،

كدت أن أفقد الوعي من هول ما رأيت ولكن تمالكت نفسي وقلت لها : من أنتِ وماذا تفعلين هنا في وقت كهذا ؟ ولكنها لم تجب وبقيت تنظر لي بنظرات رعب وغضب ، فكرت وقتها ربما أنها تكون بحاجه إلى مساعدة وليس من طبيعتي الإنسانية أن اترك شخص في وضع كهذا ، حاولت المساعدة ولكن لا جدوى ، و ما لبثت إلا أن أدرت وجهي ماشياً وبعد ثلاث خطوات التفت واذا بي أرى المصيبة اختفت تلك المرأة فجأة و بسرعة! ،

وكان الطريق الذي أسير به كبير وليس من الممكن لشخص أن يختفي بهذه السرعة أو أن يختبئ ، انبهرت حينها وشعرت بالرعب الشديد مما حصل فكيف اختفت و أين ذهبت بهذه السرعة ! ولا أدري هل كانت تلك المرأة شبح أم جن أم انس ؟ و مهما يكن فقد حصل ولا يزال العالم مليء بالظواهر الغريبة .
و أنت ما رأيك وماذا كنت ستفعل لو واجهت مثل هذا الموقف ؟.

تاريخ النشر : 2019-12-11

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : حسين سالم عبشل
انشر قصصك معنا
مقهى
اتصل بنا
قصص

من تجارب القراء الواقعية

حلم أم حقيقة ؟
ماذا فعلت لك ؟
粉々になった
كيف أنسى ؟
لا احد
مشمئزة منه ماذا أفعل ؟
وعيد - مكان ما
تعبت من غدرهم
أغراضي .. أين تذهب ؟
الساعة الثالثة فجراً
⭐kim namj - العراق
حٌب طفولة أمسى كابوساً
فيسبوك
يوتيوب
قصتي
عرض
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
emoje
emoje2
youtube
help
ضع رابط فيديو يوتيوب
  • التعليق مفتوح للجميع لا حاجة الى عضوية او ايميل
  • التعليقات تدقق ثم تنشر لذا قد يتأخر نشرها لبعض الوقت
  • التعليقات المستفزة والجارحة لن تنشر لذا لا تتعب نقسك بكتابتها
load
X اغلاق
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
emoje
emoje2
تعليقات و ردود (15)
2020-05-20 18:49:55
353229
user
15 -
القلب الحزين
مؤكد هي جنية.
2020-05-17 08:49:13
352372
user
14 -
أبوحسن
شيء عادي يمكن تكون بنت مجنونه طلعت من بيت أهلها وهم غافلون
2019-12-31 13:20:40
330501
user
13 -
بيري الجميلة ❤
مخيف ، من علامات الجن ظهورهم ليلا وفي الطرقات الخالية وطرقات السفر خاصة لمن يسير بمفرده ، والسرعة الخاطفة في الظهور والاختفاء من خاصياتهم
2019-12-26 08:41:57
329528
user
12 -
مغربية
لو كنت مكانك لفقدت وعيي من الخوف
2019-12-15 21:10:22
327908
user
11 -
مى
انالوشفت المنظر ده مكنتش هفكر مرتين ابل مطلع
اجرى
2019-12-15 10:01:32
327845
user
10 -
رغدة عاشقة الرعب
قصة مخيفة ربما هي قرينة شخص ما قتلت هنالك الحمد لله ع سلامتك مرة أخرى اقرأ اية الكرسي لو كنت مكانك لربما قلبي سكت من الخوف
2019-12-13 16:57:16
327705
user
9 -
أسماء من المغرب
كون كنت بلصتك كنت نموت غير بالخلاعة
2019-12-13 16:53:55
327704
user
8 -
أمال
إنا هذا مخيف
2019-12-13 03:32:15
327626
user
7 -
نور بنت العراق
مرعب حقآ
2019-12-11 20:20:26
327484
user
6 -
مجنونة بحب صديقتي { s }
كنت ساطلق قدماي للريح و اهرب فورا هذا اذا لم يتوقف قلبي من شدة الخوف !
و اتفق مع شخصية مميزة
2019-12-11 16:49:10
327470
user
5 -
Nefertiti
لو حصل هذا الموقف لي قسما بالله كنت سوف اكون بالهزيمة كالغزال
2019-12-11 16:33:47
327466
user
4 -
عراقي وارفع الراس
والله اخي ديربالك ... خصوصا لما يطلب شخص منك مساعدته وهو مثل هالمرأة لان يجوز تريد منك الشر ... بس الحمد لله على سلامتك ... المرعب انو الطريق طويل وماتكدر تهرب بسهولة وبسرعة ...
2019-12-11 16:29:28
327465
user
3 -
يوسف
الواضح أنك شجاع، مرة ثانية إذا سمعت صوت باشر بالآذان فهو علاج نبوي وحي صحيح.
2019-12-11 12:21:44
327410
user
2 -
شخصية مميزة الى صاحب المقال
كل شيء ممكن طالما تقول الطريق واسعة ولا يمكن ان تختفي بسرعة فلربما تكون جنية ارادت تخويفك او انها مجنونة فقط وتسللت من حيث لا تدري خاصة انه منتصف الليل ومع تشتت انتباهك واندهاشك وخوفك يمكن ان تكون هربت حين استدرت والله اعلم الحمد لله على سلامتك ولا تفكر بالمساعدة على هذا النحو ستقع في مصيبة فتفدى غريبي الاطوار خاصة في منتصف الليل
2019-12-11 12:21:44
327405
user
1 -
ماضي مضى
قصة جميلة
انا كنت سأخلع حذائي وامسكه بيدي الانثين واركض للنجاة
move
1