الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

الرحمة

بقلم : الشمس السوداء - لبنان

أحببت شخص لكنه كان شيطان بوجه ملاك
أحببت شخص لكنه كان شيطان بوجه ملاك

 
 
أنا فتاة في العشرينيات ، منذ و أنا وصغيرة أشعر بأني أتحمل مسؤولية أكبر من عمري و بدأت أعمل و أنا صغيرة و ليس لي تجارب أو اختلاط مع العالم فأنا شخص غامض وقابلت الناس بحسن نية و وجدت الكثير من الخبيثين وتأذيت بشكل غير طبيعي ،

و سافر أبي فجأة وكان هو كل ما أملك و يئست من ظلم الحياة ، تقدم لي شاب كان يظهر عليه أنه يحبني كثيراً و أمنت له وخطبني رغم رفض عائلتي لكن قلت سيكون هو من يحميني من هذه الدنيا ، لكنه كان شيطان بوجه ملاك بدأ بعد ما آمنت له يستغلني لأني قد بعثت له صور لي دون حجاب وبدأ يهدد ويذلني أمام أهلي وأهله و يقول لأبي ، و كل ما انوي أن أبعد عنه يأتي ويهددني ويضربني ويؤذي عائلتي بالسلاح و أنا معه الآن خوف فقط و أتمنى قتله وكثير من المرات حاولت الانتحار لكني أخاف على أمي ،

أنا لم أؤذي أحد في حياتي يوماً ، كان أبي دائماً يقول لي : أخاف عليك بقلبك هذا النظيف كيف سيعيش في عالم قذر ؟ ربما تظنون أني ضعيفة أنا وأهلي لكن هو شرير و أخاف على عائلتي ، أنا دائماً ما يحاربوني و يؤذوني هم الرجال لا يوجد شيء أصعب من أن فتاة تواجه كهؤلاء الرجال ، أنا لا أطلب منكم سوى أن تدعون لي و أن تتعلموا شيء واحد هو أهم من أي شي و أنا افتقدته بشدة وهو الرحمة ، أرجوكم تعلموا الرحمة ليرحمكم رب السماء.

تاريخ النشر : 2019-12-15

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : حسين سالم عبشل
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر