الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : قصص من واقع الحياة

كلهم كاذبون...

بقلم : Zouzou ❤️ - لبنان

كنت أبكي كل ليلة بسبب تغيره المفاجئ و تعذبت كثيراً
كنت أبكي كل ليلة بسبب تغيره المفاجئ و تعذبت كثيراً

 
مرحباً ، أتيت اليوم لأحكي تجربتي وعيوني مليئة بالدموع لعل وعسى أن تنصحوني أو أن تعطوني تحليلكم وتفسيركم للموضوع لأنني في حيرة من أمري.

أولاً : أنا فتاة في السادسة عشرة من عمري ، ذات شخصية رومانسية وحالمة ، شديدة الطيبة كما أن وعيي ونضجي أكبر من سني بكثير ، لكنني كنت أعاني من بعض المشاكل النفسية كالاكتئاب والوحدة ، أحياناً كنت أشعر أن حياتي ناقصة وأنني أحتاج لشخص يكملني ، رجل حنون يحبني بجنون ويهتم بي ، كنت فقط أريد حباً نقياً وطاهراً.

ذات يوم تعرفت على شاب في تطبيق للخواطر والفضفضة ، كان شاب مصري في ال 24 من عمره ، كان مختلفاً جداً ، يشبهني تماماً ، رومانسي وطيب جداً ، كنا نتحدث كأصدقاء في بداية الأمر ، كان يهتم بي كثيراً ، يحدثني بذوق ولباقة و احترام ، كان دائماً يسألني عن حالتي النفسية وعن دراستي ويساعدني كثيراً ، كان دائماً يقف إلى جانبي ويدعمني ، كان كل صباح يرسل لي عبارات تحفيزية لأكمل نهاري بفرح ونشاط ، وعندما أعود من مدرستي أجد كومة من الرسائل الجميلة منه تجعلني أفرح و أرتاح كثيراً ،

بقينا هكذا لثلاثة أشهر تقريباً حتى أتى يوم واعترف لي بحبه بدموع ومشاعر فياضة ، أخبرني بأنني حب حياته وبأنني خطفت قلبه من اللحظة الأولى التي تكلمنا فيها ، أخبرني بأنني رائعة وثمينة وأنني مختلفة عن كل البشر ، كدت أطير من الفرح ، انهمرت دموعي لا إرادياً من شدة التأثر ، أحسست أنني قد وجدت حب حياتي وتوأم روحي ، اعترفت له بحبي أيضاً وكنا في قمة الحب والسعادة ،

كان أجمل إنسان في العالم ، كان رجلاً بكل ما للكلمة من معنى ، صحيح أنه كان هناك مسافات تفصل بيننا ولكنني اقسم لكم أنني كنت دائماً أشعر أنه معي من شدة جمال و روعة كلامه ، كنت أخبره عن جميع مشاكلي وما يختلج في صدري وكان دائماً ينصحني ويساعدني ، كان هو الوحيد الذي يخفف عني تعب وضغط الحياة والدراسة ، كان أشبه بملاكي الحارس ، باختصار كان ملاك على هيئة إنسان ، رجل يعجز اللسان عن وصفه بصراحة  

مرت الأيام ونحن في حالة من الحب اللامتناهي ، كنا قلبين في قلب واحد ، حتى أتى اليوم الذي أرسل لي تسجيلاً صوتياً أعترف لي فيه أنه يريدني زوجة له ، نعم لقد عرض علي الزواج بصوت مرتجف وفرح في نفس الوقت ، والدموع تنهمر من عينيه ، لم أتردد لحظة و وافقت فوراً ، كيف لا وهو الرجل الذي حببني بالحياة ، الذي وقف بجانبي ساعدني في أصعب أيام حياتي ، كيف لا وهو الشخص الذي قدم لي الدعم النفسي والمعنوي ؟ حتى أنه كان ينهمر بالبكاء كلما كنت متضايقة أو حزينة ، حتى أنه كان يغني لي لكي أفرح قليلاً.

وبعد فترة طلب مني أن آخذ مقاس أصبعي ، تعجبت في بادئ الأمر من هذا الطلب ولكنني وافقت وأرسلت له المقاس ثم تفاجأت بعد عدة أيام أنه أرسل لي صورة خاتم من الألماس كنت قد أرسلت له صورة عنه وأبديت إعجابي الشديد به ، انصدمت في بادئ الأمر ، أخبرني أن هذا خاتم زواجنا ، كدت أطير من الفرحة ، ثم أرسل لي مقطع فيديو وهو يحمل الخاتم ويطلب مني الزواج ، ولا أستطيع أن أخبركم عن مدى فرحي في تلك اللحظة ، ومرت الأيام وتناقشنا في أمور السفر والزواج ، أخبرني بأن لا أقلق بشأن أمور السفر فهو سيحضر أوراقي وسيتكلف بالمصاريف و كل شيء ، كذلك أخبرني بأن لا أخاف من أمر والدي و موافقتهما فهو سيتحدث ويتفاهم معهما وسيخبرهما بمدى حبه وإصراره علي ، كما أن وضعه المادي والمهني ممتازين.

كل شيء كان رائعاً ولكن في الفترة الأخيرة تغير تماماً ، أصبح غير مهتم بأمري ولا يهتم بي ولا بمشاعري ، كان يتحجج بموضوع عمله ، لكنني لم يكن باستطاعتي أن أصدقه ، كنت دائماً ابعث له كمية هائلة من الرسائل أعبر فيها عن مدى اشتياقي له وعن مدى حزني من تصرفاته ، ولكنه كان يقرأها ولا يرد أبداً ، في البداية حاولت تفهم أمر عمله ، يمكن أن يكون مشغول ولا يملك وقتاً للحديث معي لكن حتى في أيام عطلته لم يكن يهتم بي أبداً ، أصبحت أبكي و أتوسل إليه أن يكلمني يخبرني ماذا به ولماذا تغير معي هكذا ؟ ولكنه كالعادة لم يكن يرد على رسائلي ، أصبحت أتوسل إليه أن يمنحني فقط بعض الاهتمام ولكنه كالعادة لم يكن يبالي ، كنت أبكي كل ليلة بسبب تغيره المفاجئ ، تعذبت كثيراً، حتى أتى اليوم الذي قررت أن اقطع علاقتي به لأنني لم أعد أحتمل أكثر من ذلك

أخبرته أن علاقتنا انتهت ، وأنني ضقت ذرعاً من إهماله لي وعبثه بقلبي ومشاعري ، وأنه أخطأ بحقي كثيراً وخاب أملي به ، وكان الرد: حسناً ، كما تريدين ، باي" ثم حظرني ، بعد ذلك أصبت بالصدمة والإحباط ، تدمرت ، بدأت أسأل نفسي كيف حصل هذا ؟ لماذا تغير بهذا الشكل ؟ وما زلت حتى الآن أسأل نفسي هذه الأسئلة ، كيف يمكن لرجل أن يترك فتاة أحبته بصدق ؟ كيف يمكن لرجل كان مثالياً أن يتغير إلى رجل بلا قلب وبلا رحمة ؟ ساعدوني أرجوكم فأنا في حيرة من أمري ، أريد تفسيراً لما حدث معي ، ما زلت حتى الآن أبكي و أتعذب ، أعلم أن البعض سيقول لي ما زلت صغيرة و أن الحياة أمامك طويلة ولكنني أقسم لكم أنني أحبه بجنون ولا أتخيل حياتي بدونه أبداً ، رجاءً أريد المساعدة ، فأنا بحاجة للمواساة والمساعدة وشكراً.

تاريخ النشر : 2019-12-18

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : salmms
انشر قصصك معنا
المزيد

قصص ذات صلة

أمي تعنفني
عمر احمد
أخي يعاني من حالة غريبة
لماذا اللعنة تلاحقني ؟
أعترف أم أبتعد ؟
الإبتسامة عنواني
مقهى
اتصل بنا

الاحدث نشرا

الاكثر تفاعلا

المتسولون الأغنياء
استيل - اليمن
ماذا ستفعلون لو أصبحتم مخفيين؟
حلمت بأنني أركض على جسَر
رُقَية - العراق
خطب ما
مجهولة
الشيطان يرتدي تنورة
سارة زكي - مصر
هاي جريف
ميرنا أشرف - مصر
كسرة النفس
سليمة - ليبيا
أحاجي الفراعنة :جرائم غامضة وألغاز مظلمة
قصتي
عرض
التعليق على هذا الموضوع مغلق حاليا
تعليقات و ردود (29)
2019-12-28 13:15:27
330016
user
29 -
بيري الجميلة ❤
يجب أن تعلمي أنه من السهل أي شخص ان يتلاعب ويخادع على النت ليملأ فراغه فقط ، وقد تكوني الفتاة الوحيدة الذي استطاع أن يملأ فرغه بك وحينما وجد فتاة أخرى زهد بك وتركك ، يبدو انه كان يتسلى بك طيلة تلك الفترة او يمتع نفسه ، فحتى الدموع التي وصفتيها مبالغة منه وهذا يدل على أنها كان مخادعا وممثل ، وإذا كانت العلاقات الحقيقية معظم الأحيان ليست جادة فكيف بالتي على الانترنيت ؟! ، هذه العلاقات من النادر تكون جادة أو تنتهي بارتباط حقيقي ، كنت موهومة تلك الفترة بهذا الصديق الذي صدقتيه فاعتبري الامر درسا لئلا تثقي بأي أحد تتعاملي معه من خلف شاشة ، لأن التعلق الحقيقي والحب الحقيقي لا يتحقق عبر الشاشات ، ولأنك فتاة صغيرة وحساسة وبحاجة لعاطفة وليس لديك خبرة وهذه كانت اول تجربة لك تعلقت بهذا الوهم وظننتيه حب حقيقي
2019-12-25 03:47:12
329284
user
28 -
أبو باقر
بسم الله الرحمن الرحيم . أولاً أسمحي لي أن أناديك بعبارة (ابنتي) فانا رجل رجل كبير ، لقد تأثرت عندما قرأت قصتك إنها حقاً قصة مأساوية ، ولكن أرجوا أن تعيريني إنتباهك أولاً أنت في سن صغير على الحب بل وحتى الزواج (16) سنة أنت يا صغيرتي في سن الدراسة الإعدادية وتجاربك وخبراتك في الحياة قليلة ، عندما وقعت في الحب كانت نزوة مراهقة تنتاب الكثيرين من الناس ، وفرحتي كثيراً عندما علمت انه يريدك زوجة شانك شان أي فتاة في العالم تتنمى زوج وأطفال أي تشكيل عائلة ، ولكن وقعت فيما لا تحمد عقباه وهو (الخيانة) ولكن منه ، يا صغيرتي لم يبدر منك ما يسوء لك كما حدث لغيرك من (ممارسة الرذيلة ، أو حدوث الحمل الغير شرعي) فلماذا هذا الحزن الشديد ،والآن أريد منك أن تعيشي حياتك بشكل طبيعي تلتفتين الى دراستك ومستقبلك ، واتقي الله في نفسك وتوجهي له بالعبادة واطلبي منه الستر من مثل هؤلاء فهو خير حافظ وهو أرحم الراحمين ، وأريد منك يا إبنتي أن تتوقفي في عن التفكير في الحب والعلاقات ، تقفي نفسك بمختلف العلوم فكتب المدرسة لا تكفي لتثقيف الفرد ومارسي هواياتك ، وأما حقك الشرعي في تكوين الأسرة فدعي ذلك لله تعالى فهو خير معين فهو الذي يسبب الأسباب ويأتي لك بالزوج الصالح ، وأما التفير بذالك المخادع والحزن فهو وأنا آسف على صراحتي (ضرب من الحماقة) سأحكي لك قصة للعبرة وهي حقيقية حيث أراد رجل الزواج من فتاة ولكن لم يتم الزواج لسبب ما ، فتقدم للاخرى فلم يتم له ذلك أيضاً فتقدم للثالثة ولن يتم له أيضاً حتى بلغت (16) فتاة فجن جنونه ، فنصحه أحد رجال الدين أن يتقدم لقتاة اخرى وهنا كانت المفاجأة لقد تم زواجه منها ، فقال الحمد لله أنني لم أرتبط في كل الفتيات التي تقدمت لهن ، لأنه قد وجد فيها المرأة المثالية . وأخيراً أدعوا لك يا إبنتي بالتوفيق في حياتك ولا تنسيني يا بنيتي بالدعاء والسلام .
2019-12-24 11:54:07
329131
user
27 -
فاطمة
هو ليس رجل سوي مواقع التواصل مليئة بذئاب المجتمع و المرضى النفسيين الذين يصطادون ضحاياهم حين يبدو اﻷمر اروع من المعقول فأعلمي انه كذب و اشكري الله ان اﻷمر انتهى عند هذا الحد فهناك قصص كثيرة وصلت الى وقوع شباب وشابات بين يدي تجار اﻷعضاء البشرية لذلك ارى ضرورة ان يراقب اﻷهل اطفالهم في سن المراهقة
2019-12-23 18:27:07
329036
user
26 -
اللبؤة السوداءة
عزيزتي في بعض الأحيان ننجرح لكي نصبح اقواء من قبل لا تحزني ابدا على شي ليس لكي من الأول لإنه لو كان لكي لما راح ابدآ ولو كان فيه خير لبقاء معك لعل الله يأتي لكي بما هو خيرا لكي ركزي على دراستك و مستقبلك وإنظري للأمام وانا اقول لكي هذا لكلام لأنني مررت بنفس تجربتك فقط الإختلاف بيننا انه كنت اعرفه جيدا و كان امامي و انت لا لذا ركزي في ما سيكون من مصلاحتك و لاتثقي بأي احد و حاولي قرات القصص و الصلاة و دعاء لله ان يخرجه من قلبك و ييسر لكي امرك لأن ذلك خير لكي
2019-12-23 00:05:37
328902
user
25 -
القطة الشقراء
أعلم الأن أنك منهارة لكن هذا درس لك يا حبيبتي لكي تتعلمي أن لا تتقي بأحد أما بعد فالحياة لا تقف هنا لا بد لك من الإستمرار وتحلي بالقوة ولا تسمحي لإنسان حقير مثله أن يدمرك إنسي أمره و أمضي في حال سبيلك من يدري ربما سيأتي يوم ويندم على ما فعله و حينها انت التي ستصدينه.
2019-12-22 15:42:46
328860
user
24 -
المحاربة ساكورا
اظن انه متلاعب و لم ينوي الزواج منك من الاول.
لا اعلم بالضبط ماذا كان يدور في رأسه لكني اظن انه له مصالح من عمل ذلك ربما كان يبحث عن صورك مثلما يفعل الشباب او كان يقضي بكي الوقت بدافع اللعب و المزاح.
انسيه و امحي صفحته كليا من حياتك لانه لا يستحق
2019-12-22 05:48:50
328765
user
23 -
الطائر الهولاندي
الى الأخ lolo
من أين أتيت بمستحيييييل هذه ، هل الواقع يؤكد ما تقول ، أم المنطق يقول ذلك . صحيح أن الخلوة بين المرأة و الرجل محرمة شرعا ، لكن هذا لا يعني ان ينجر عن تحريمها استحالة أن يترتب بعدها الزواج فالمسألة في واقعنا نسبية ، فتفكير الرجال يختلف من رجل الى آخر ،فكثير من الشباب تزوج بعد علاقة عاطفية . و ما يدري هذا الرجل الذي يرفض أن يتزوج من تحادثه و تصاحبه أن يرتبط بأخرى كانت تحادث الرجال من قبل دون أن يدري . و اعلم أن من يخدع امرأة كانت تحبه سيشرب من نفس الكأس فيتزوج من خدعت غيره . فلأن يكون الرجل الاول في حياة امرأة أفضل من أن يكون آخر الرجال في حياة أخرى . و لله في خلقه شؤون .
2019-12-21 11:39:50
328652
user
22 -
Rain
أنت لم تقابليه شخصيا ولم تتعمقي في حياته وتعرفيه على حقيقته
اي شخص يستطيع التمثيل مادام خلف الشاشة على اي اساس صدقت كل ما يقوله؟!
لا تنجرفي وراء الاوهام
من المفترض ان يكون الحب مبني على معرفة حقيقية وانت لم تعرفيه جيدا اصلا فكيف تقولين انك تحبيه!
استيقظي رجاء
2019-12-21 02:25:24
328597
user
21 -
عصام العبيدي
انه اول درس تتعلمينه من الحياة كان الله في عونك ولكن كفى به درس لقد اختصر لك الطريق واحمدي الله لم يدخل حياتك من يجلبك اليه فقد تذهبين من غير رجعة الدنيا ليس لها امان ولا نعرف من هو الذي خلف الكواليس وماحقيقته
ليس كل ذكر رجل مشكلة الفتيات سهولة اصطيادهن والتلاعب بمشاعرهن من خلال هذه التكنولجيا التي هي نعمة لمن يعقل ونقمة لمن لا عقل له
حماس الفتيات للحب وعواطفهن المتقدة تجلعهن يشعرن انهن كبيرات وجديرات بالاحترام متناسيات انهن صبايا والضباع تحوم حولهن
تفكيرك سبب تعاستك اختيارك سبب شقائك توقيتك سبب مشاكلك
اعرف من انتي حجما وعقلا واعرفي ماهو المجتمع المحيط بك وماذا يراد منك.
واياكي والسذاجة والحب والغرام فليس هكذا يكون
انتظري ريثما نتضجين اكثر اقفلي على نفسك جيدا ولا تحتكي الا بمن يعيش معك اهل وصديقات فانتي في مرحلة الخطر
اهتمي بدراستك وبتثقيف نفسك وبفهم الحياة وطبيعة البشر واقرأي عن الجانب السيئ في الحياة قبل الجانب الجميل لكي تعرفي اين تضعي قدمك واين تضعي قلبك واين تضعي مشاعرك
لاتكوني سهلة الوصول اليها لكل من هب ودب الحياة خطرة خطرة جدا فاغلقي على نفسك جميع الابواب المؤدية اليكي ولا تجعلي سوى باب واحدا مفتوح باب للاهل والمعاريف والصديقات ريثما تزداد خطواتك الواقعية وترين الناس بنظرة دقيقة متفحصة عن قرب
الحياة الحقيقية ماتجدينها في واقعك المعاش لا ماتجدينها في التكنلوجيا فلا ندري من هم خلفهاء وماحقبقتهم
لاتستعجلي على الحب دعيه فله وقته وسيأتي من ذاته عبر طرق اكثر واقعية ومعقولة
2019-12-20 21:26:07
328581
user
20 -
Unknown
شخص كهذا لا يجب أن تحزني عليه أبدا، بل لا يجب ان تعطيه اي اهتمام، صدقيني قابلت أشخاص مثله كثيرا بحياتي.. مجرد حثالة. عزيزتي انت لازلت صغيرة للغاية، مازالت الحياة امامك، لا تضيعيها بالشعور بالاكتئاب لأجل أشخاص لا يستحقون، انت مازلت صغيرة للغاية و مازالت الحياة امامك ولديك فرص كثيرة! أعلم أن نسيانه أمر صعب لكن انت لها، انت قوية و قادرة على أن تكوني شخصا أفضل. رجاءا حاولي الا تثقي بالناس كثيرا والا تتعلقي بهم بسهولة، 2020 على الأبواب.. إبدإيها بشخصية جديدة، شخصية أقوى و أفضل. أعلم أن كلامي لربما لا يساعد ولكن، رجاءا لا تحزني ولا تكتئبي بسببه، هو مجرد شخص مزيف يستغل مشاعر الناس، العالم واسع و الحياة مازالت امامك .. فقط ثقي ان القادم أفضل، و إن أردتِ .. أنا سأكون هنا إن إحتجتي لأي مساعدة. كوني بخير.
2019-12-20 07:46:25
328457
user
19 -
عدنان اليمن
هذا لايخاف الله وبصراحه ومن غير زعل انتي عبيطه وليسا مش فاهمه الدنيا هو بالامس ضحك عليك وأنتي اليوم تضحكي على نفسيك عماله عزاء وبكى وعاوزه تفسير لما حدث
اصحي من نوميك , اصحي من وهميك واهتمي بالدرسه مالتك.

رساله لكل شاب
إذا دعتك قدرتك بأن تظلم فتذكر قدرة الله عليك فقد تستطيع ان توهم بنت بالزواج وتحدوثها فيديوا وبالاخير تتخلى .
هذة اعراض ناس ومن يمس اعراض الناس فان الله يعجل بالعذاب بالدنيا قبل الاخرة
2019-12-20 05:48:53
328442
user
18 -
الطائر الهولاندي
عزيزتي ، أنت ظا زلت مراهقة و رومانسية جدا و حساسة جدا . و إذا بقيت على هذا النحو تبنين قصور الأحلام على الرمال و تحلقين بأجنحة الخيال ، و تطلبين من الأماني ما لا ينال ، فإن رومانسيتك هذه ستدمرك .
انزلي الى أرض الواقع ، و عايشي الوقائع و دعيك من نزوات العالم الافتراضي التي لا تغني و لا تسمن من جوع ، فالتشبت بالأوهام مضرّ بالنفس ، فلا تأسفي على حلم لم يقترب و على معشوق لم يتأدب .
كان الشاب يخدعك و يتسلى بأحاديثه معك و قضى منك حاجته و انصرف الى أخرى أو أخريات . هي مغامرة افتراضية لا طائل من ورائها ، ملأت فراغك و فراغه ، فاصحي من هذا الحلم البائس حتى تتعلمي من فنون الحياة سيئها و جميلها ، مرها و حلوها .
هي تجربة من تجارب حياتك ، احمدي الله على أنها كانت في العالم الافتراضي و لم تكن في الواقع فتنجر عنها عواقب لا تحمد عقباها و اهتمي بدراستك و التزمي في حياتك .
2019-12-19 18:21:55
328403
user
17 -
lolo
ببساطة لانك في السادسة عشر من عمرك ...
اريد منك ان تفهمي شي ، مستحيللل مستحيلللللل ان يتزوج الرجل امرأة كان يكلمها حتى لو صداقة ، نااادرررر جدااا وجود رجل يتزوج فتاة كانت تحادثه ، حتى انه سيصبح يشك بها بعد الزواج فكل الرجال تفكيرهم ان الفتاة التي خانت ثقة اهلها ستخونه ايضا ، وان التي تكلمت معه سوف تتكلم مع غيره ، لايوجد شي يسمى "حبيبي مختلف"، "هو غير" كل الرجال بنفس العقلية وبنفس التفكير ، ان احببتي شخص فعلا لا تدخلي معه في علاقة محرمة ، لو كان يحبك بصدق كان لن يرضى على نفسه وعليك بان تكونوا في علاقة محرمه ، استمعى الى فيديوهات في اليوتيوب عن العلاقات المحرمة ، وانصحك بمشاهدة مقطع الدكتور جاسم المطوع .
اسأل الله ان يهديك ويصلح بالك
2019-12-19 18:07:55
328402
user
16 -
هبة
لا أظن أنه يحبكي
2019-12-19 07:47:58
328327
user
15 -
Kimo
گوني قويه وتماسڰي وقفي على رجلك مازلتيفي بداية حياة گبيره صعبه وشاقه وحلوه وملوثه بتصرفات الناس،، قد تڰون سعادتك مع شخص اخـر، اعتبريها مافي نصيب والعلاقه ماهما كانت نهايته محطمة لگن في الايام الجميله والاوقات السعيده التي عشتيها حتى ولو مؤقته
2019-12-19 06:15:18
328318
user
14 -
UFO~Oman
أوكي„راح أخبرج..
أعرف إن كلامي قاسي لكن إقرأي عشان مصلحتج
ببساطة كنتي مجرد لعبة..
فالأشخاص أمثاله يبحثون عن بنات يتسلون فيهم. ومستحيل يتزوجوا من بنت سهلة تنخدع بكلمتين..
صراحة الخطأ من الي أعطاك الثقة وخلاك ع حالتج
أنا مثلاً مو رح أعطي الثقة لوحدة ما أعرف شي عنها ..لأني أعرف إن إذا لعبت ببنات الناس بعدين الله راح يبتليني بأحد يلعب فيني.
من الآخر إنتي تحتاجي لاحد عدالج 24 ساعة عشان تتراقبي..
2019-12-19 00:20:19
328305
user
13 -
حمادي الترهوني
زهرة الامل

كلهم مخادعين ؟؟؟
لاحظي فتعليقي قلت معظم البنات ايحبن علي خاطر الفلوس وهضا الواقع فعلا

يعني هو خدعها لانه عارف ان نقطة ضعف اي بنت هي الفلوس حتي لو هي مش هكي بس من تجاربه خذا فكرة هكي
و فعلا نسبة 80% ممكن تفوت الي تحبه وتتزوج اي واحد ثاني عسبة هو غني ولا خليجي...الخ
2019-12-18 21:36:27
328298
user
12 -
Groot
تقولين ان وعيك ونضجك اكبر من سنك وانت لم تفهمي حتى الان انه كان يخدعك .
2019-12-18 16:39:47
328282
user
11 -
مجنونة بحب صديقتي { s }
عزيزتي لا تبكي و لا تحزني و احمدي الله انه تركك دون ان يصل في شرفك او يفضحك
اسمعيني جيدا جميع الرجال مخادعين و كذابين لقد كان يلعب بكي و بمشاعرك لا اكثر و لا اقل
كيف تثقين في شخص مثله انه لا يستحقك ؟ دعي عنكي الحب و العلاقات و الزواج و هذا الوهم و الافكار الغبية و اهتمي بدراستك و بدلا من اقامة لعلاقات مع امثاله كوني صداقات سوا في الواقع او في مواقع التواصل ستكونين اسعد و اكثر راحة اجعلي دينك و نفسك و عائلتك و اصدقائك و مستقبلك رقم 1 عندك و الباقي غير مهم و سياتي فيما بعد
هناك قاعدة مادمت لا تستفدين من مشاعرك و حبك لشخص ما ارمي مشاعرك و كل احساسيك اتجاهه في سلة المهملات و ارتاحي الشباب لا تثقي فيهم ابدا ابدا ابدا و ارجوا الا ياتي يوم و اثق في احدهم لانهم لا يستحقون ذلك
لست باردة الاحساس انا في مثل عمرك الان ووقعت في الحب ايضا لكن لم احلم كثيرا مثلك و التزمت حدودي كنت فقط واقعية بعض لشيء و توقعت ن تكون النهاية في الفراق لا اكثر و نسيته و الحمد الله فقد كانت مجرد مشاعر مبعثرة لا اكثر و لا اقل انتهت القصة انسيه ستسطعين ذلك الزمن كفيل بكل شيء و لا تخوني ثقة اهلك مرة اخرى
و ايضا اتفق مع حنين و حمدي لترهوني و اغلب لمعلقين
2019-12-18 15:42:28
328274
user
10 -
المباركي المغربي
بسم الله الرحمان الرحيم أما بعد : إهتمي بدراستك وصلاتك وخوفك من الله حتى يأتي الزوج الحقيقي لخطبتك حينها توكلي على الله وتزوجي أما قصتك لا تفقدي الأمل ربما يكون زوجكي في المستقبل لكن هناك ملاحظة متل مادكرتي في قصتك حب عابر للدول حالات موجودة بكترة ماهى إلا رحلات لغزو الفظاء عبر مركبات الشبكة العنكبوتية رسائل رومانسية وكلمات معسولة محشوة بالشوكولا غالب تجاربها فاشلة تترك صدمة شديدة خصوصا إدا كانت الأولى من نوعها لكن في الأخير تبقى مجرد تجربة واقية من خطأ أخر محتمل ...مجرد رأي من بعيد تحياتي
2019-12-18 15:19:29
328271
user
9 -
مـجنـــن↜ الجــــــ⚠ـــــــن
لوكنت مكانك لكنت احقر منه لاقصئ درجه لعملت له نفس المقالب بدخل عليه بحساب ثاني واوقعه في حبي وادخله عالم اخر واوهام كاذبه ولعب به شطرنج.
بلتاكيد سوف يفعل مثلما فعل معك ويقوم بارسال فيديوهات وصور وصوت وهو يبكي ويتوسل هل تعلمين ماذا سافعل?
سوف اقوم بنشر هاذه الفيديوهات في حسابه بلفيس ويوتيوب وجميع مواقع التواصل!
طبعا لن يعرف من انت لانك ستعطيه معلومات خاطئه عنك.
وهاكذا تكوني اخذتي ماهو اغلئ من خاتم الالماس هههههههههه
وان كان لديك فيديوهاته وهو يبكي قومي بتهديده.ههههههههه هاذا ان لم يكن لكي فيديوهات لديه.
انتقمي♥
2019-12-18 14:52:29
328267
user
8 -
Faiza Saeed
هذه القصص مكرره وكثيره جداً وانا نفسي عايشتها واسوأ من الذي حكيتيه رغم اني لست مراهقه بل امرأه مطلقه ولكن لم اكن حذره وصدقت مثلك تماماً.. والآن اصبحت قويه ولا اصدق احداً حتى لو كان صادق فهناك مساحه وحدود بيننا لا ابني احلاماً في الهواء
ستتعلمين مع الوقت أن تكوني مثلي فكل واحده منا تحتاج الى رجل الى جانبها والى الاهتمام وانتي مازلتي صغيره في مثل سني عند زواجي الأول الذي ندمت بسببه كثيراً والآن استعد للزواج الثاني ولكن بعد ان فقدت ثقتي في كل الرجال ولكن اتمنى ان الزمن كفيل بجعلي انسى كل ما مريت به
كوني قويه صغيرتي مازال الوقت مبكراً لتعاني من كل هذا وستلتقي بالشخص الذي يناسبك وتنسي كل شيء مع الوقت
ولا تنذلي لشخص لا يستحقك ولا تكثري التفكير فيه وحاولي ان تنشغلي بأي شيء هوايه او تتعلمي لغة او اي شيء تحبيه
2019-12-18 14:12:04
328260
user
7 -
زهرة المدائن
حمادى الترهونى..ههههه..معك حق
2019-12-18 13:23:19
328251
user
6 -
أسمي هو حرف
احسن لكي .... كويس انه انسحب من حياتك قبل ما تخسري شيئ اكبر واضح انكي حبيته كنت رح تخسري اي شيئ عشانه رب ضر نافعة
ان تقف الامور هذا الحد خير لكي ...
نصيحتي ....
انتي باقي طفله ١٦ سنه بدل ما تبحثي عن وهم وحب وشخص ممكن يخسرك سمعتك و شرفك وحياتك و ينزل راس اهلك و راسك ركزي في مدرستك و دروسك و حياتك .
2019-12-18 13:17:32
328249
user
5 -
هدى
نفس القصص .. نفس السيناريو ..نفس الافلام تعاد وقليل منكن يأخذ العبرة للأسف .. صدقيني كثيرات مثلك يقلن نفس الكلام : انه مختلف ، انه ليس منهم انه ليس سيئا ، هو لن يفعل شيئا سيئا لي ، وفي النهاية ! يحدث العكس تماما ..
هذه العلاقات لن تجني منها الا الالم والمعاناة باحتمالية كبيرة .. وخاصة علاقات النت هي فاشلة بامتياز ..
نعم انتِ تتألمين .. وتشتاقين .. وتشعرين وكان قلبك يعتصر لا ينبض .. ودموعك رسمت طريقا على خدك .. ولا تستطيعين تخيل ان هذا الشاب الرائع لن يكون زوجك .. ولا تريدين تقبل فكرة انه مخادع رغم انك تعلمين ذلك .. صدقيني هو لم يتغير ، اجل لم يتغير ! انه هو نفسه ولكن قناعه زال .. هو في الاصل مخادع وغير مبال وبارد وقلبه حجر لكنه في البداية كان يمثل دور فارس الاحلام .. هذه تجربة قاسية ولكنها تبقى تجربة .. تعلمي من خطأك ولا تعيديه .. لا تسمحي لاحد ان يهين كرامتك .. لا تتذللي الى اي "حثالة" مجددا .. من ارادك فلياتي الى الباب مباشرة ... وإلا كيف لك ان تتأكدي من جديته بخصوصك ؟ إن كنت ممن يتقبلون العلاقات الغرامية فانت ستتعذبين كثيرا في حياتك .. يكفيك ما شعرت به هذه المرة .. شخصيتك الرومانسية اقتصديها لزوجك .. هو الوحيد الأحق بذلك .. اما الباقي سيجرحونك .. سيرمونك .. سيمضون وقتا ممتعا معك ثم يتركونك .. وفوق كل هذا ينعتونك في قلوبهم بالغبية والمغفلة وغير المحترمة ..
اما حبك له مهما شعرت انه لن يزول ومهما انكرت انك يمكنك العيش بدونه فهذا غير صحيح ..
الزمن كفيل بنسيانه مهما بدا لك الامر مستحيلا وكلنا قلنا نفس الكلام يوما ما اما الآن فنعيش بشكل طبيعي
مشاعرك مبعثرة وستترتب يوما بعد يوم ..
ركزي على دراستك عزيزتي وارجعي وتوبي لربك وخالقك سيعوضك باذن الله عما مضى ..
لا احد يستحق ان نتعذب لاجله عدا من حقا احبنا وأتم ذلك بان تزوجنا ...
مدام انك ناضحة فحكمي عقلك ولا تتركي مشاعرك تحركك يوما ولا تسمحي لها بان تتسبب في اهانة كرامتك واغضاب ربك ..
ادرسي واجتهدي وحققي احلامك وكوني المراة التي تحلمين بها واتركي جزئك الرومانسي جانبا .. انت لست ناقصة ليكملك شاب ولا تحتاجين احدا ليطبطب عليك في حزنك ويرسم الابسامة في وجهك يمكنك فعل ذلك بنفسك انت قوية وسيأتي الذي سيتزوجك ويريدك حقا لتكملي حياته معك في وقته المناسب ، اما الان فاهتمي بدراستك ولا تتركي مشاعرك تتغلب عليك وتقرر عنك .. انت قوية وتستطيعين ذلك
2019-12-18 13:07:22
328245
user
4 -
حنيـن
أسفة لخسارتك صديقتي لكن تأكدي أن هذا الرجل لا يستحق حبك و لا دموعك ، هو من تلك النوعية التى تحب التلاعب عبر الإنترنت و قد يصبحوا بألف وجه و شخصية ، و حين يشعرون بالملل يتركون ما ينكسر ليتحطم لألف شظية معتقدين بذلك أنهم رجال أذكياء لكنهم فى الحقيقة خبيثون يحبون إضاعة وقتهم و التلاعب بمشاعر الفتيات فقط و قد يكونون فى حياة و سن مختلفة تماماً عما يدعونه
أنت أحببتِ الإهتمام و الإطراء فحسب لكن صديقة حقيقية يمكنها ذلك بشكل أفضل لأنها ستكون نابعة من القلب ؛ أنتِ فكرت بأنك تريدين ذلك من رجل بسبب مرحلتك العمرية و هذا ما جعلك تتركين مشاعرك لتخرج كرد فعل فى موافقتك لهذا الحب ، لكنه فى الواقع مجرد تعلق سيزول بعد فترة بعد أن تتوقفي عن محاولاتك فى تخيل الحياة به و فكرة أنك تريدينه و تشتاقين له ، أتركي كل ذلك و لا تفكري به أو بهذه الأفكاء مجدداً و تجاهليها قدر المستطاع و ستتناسين الأمر إن شاء الله
كما أشغلي نفسك بالدراسة و الهوايات و العائلة و ستجدين نفسك إن شاء الله لا تعانين من أي شعور بالوحدة أو الإكتئاب ؛ قومي بتسلية نفسك ، أبحثي عن ما يضحكك ، أتخذي صديقات و أعتبري ما حدث هو درس تتعلمين منه الحذر فى حياتك ، الحذر من الأشخاص ، التسرع فى المشاعر ، التحدث عن الأشياء الشخصية لمن لا تعرفيه جيداً ؛ أسفة عزيزتي لألمك لكن حاولي النسيان و أحتسبي أجرك عند الله و لا تيأسي من رحمته ، غداً يرزقك فرحة تملئ عيونك بالدموع :)


{ تحياتي }
2019-12-18 13:00:55
328243
user
3 -
حمادي الترهوني
ببساطة هو وهمي
قااك حالته ممتازة و حيجهزلك اوراق سفر وهو اصلا حتي شارعه ميطلعش منه xd
و تلاعب بيكي وبمشاعرك وحسسك بالغني وانه rish لاتنها نقطة ضعف معظم البنات هنا هي المال الا من رحم ربي ولات اقصدك انتي هنا بل اقصد نيته

هو اقنعك انه يحبك و معاه فلوس وجابلك خاتم مجوهرات و هوا حتي خاتم بلاستيك ماعنداش
و هذا من عيوب الحب الإلكتروني وهو الوهم
ببساطة انسيه لانه وهمي و كاذب عليكي وممكن عمرهمش 24 حتي وممكن كل بياناته غلط
لا يوجد افضل من الحب face to face علي الواقع لان علي النت عارفين بعضنا البنت حتوهم الشاب انها ملكة جمال وهوا حيوهمها انه اغني من الوليد بن طلال
يعني علاقة fake الا من رحم ربي ايضا
2019-12-18 12:37:37
328240
user
2 -
إنانا
عندما بدأت قراءة القصة علمت ما سيحدث في النهاية فهذا متوقع...الشباب العربي (ولا أقصد جميعهم) ومهما اختلفت جنسياتهم فهم يتشابهون في كل شيء...فقط يلعبون ببنات الناس لديهم فراغ داخلي...يشعرون انهم بهذه الطريقة يرضون جيناتهم الذكورية اذا هم حطموا قلب فتاة بريئة مثلك!!
لا أقول لكي انسيه فالزمن كفيل بشفاء جراحك..عيشي حياتك وركزي على دراستك..هناك أشياء كثيرة في هذه الحياة تستحق أن تمنحيها بعض الاهتمام
2019-12-18 11:50:50
328226
user
1 -
شخصية مميزة الى صاحبة المقال
ى اظن انه يجب ان تهولي الأمر عليكي لهذه الدرجة على شخص ربما لا خير فيه او ايا كان سبب تركه بسهولة لكي بعد كل هذه الوعود بالزواج وما شابه وربما منذ البداية لم يكن يستطيع لنفرض ان يتزوج فحين تاكد من اصراركي على الزواج وربما كذب عليكي من البداية ولم يجد اي حجة يبرر بها تصرفه هذا في قطع علاقته معكي بسهولة فأحمدي الله ان الأمر انتهى على كذبة ولم تخسري الكثير كما يبدوا وتوقفي عن البكاء والتحسر على شخص اكيد نسيكي في اللحظة التي حظركي فيها وربما يتسلى مع اخرى فالجاد في كلامه لا يتراجع مهما كان اما هذا النوع من الأشخاص الذين يكتبون الشعار ويؤلفون ويمثلون دور الرمنسيين ثم فجاة يتغيرون فاغلبهم كاذبون فكوني حذرة واهتمي بمستقبلكي الدراسي احسن من الزواج لنه ليس وقته كما اسلفتي الذكر لازلتي صغيرة ولكي دراسة اهم من الزواج ومشاكله فابكي على مستقبلكي الذي قد يضيع بسبب شخص مستهتر يستغلكي بينما انتي ضائعة في غيبوبة الحب الكاذب فاستفيقي وامسحي دموعكي احسن من كل هذا الهراء الذي انتي فيه وحين تكبرين ستعفين كم كان الأمر تافها
move
1