الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : تجارب من واقع الحياة

أنا ضحية للتحرش ولا استطيع فعل شيء

بقلم : همس

أصبحت مثلها و جعلتني قذرة مثلها أميل للفتيات وانظر لأجسادهن
أصبحت مثلها و جعلتني قذرة مثلها أميل للفتيات وانظر لأجسادهن

 
 عندما كنت صغيرة بسن الـ ٦ سنوات تعرضت للتحرش من قبل فتاة مراهقة ، كنا أنا وعائلتي في زفاف لأحد أقاربنا وكان الجميع يلتقط الصور ويرقص بقرب المتزوجين لم أكن أبالي وكنت أقفز على أشكال الضوء التي كانت تأتي من الأضواء المعلقة وغيرها ، جاءت إلي إحدى الفتيات المرهقات الكبيرة وطلبت مني أن أمسك لها حقيبتها وهي بالمرحاض ، و بما أنها كانت كبيرة استمعت لها وذهبت معها كما كانوا يخبروني أهلي أن استمع إلى الكبار و كانت الكارثة ، ذهبت مع الفتاة لمساعدتها و لم يكن يوجد أحد بالمرحاض لأن الجميع كان مشغول بالرقص والتقاط الصور ، بدأت تمسك يدي وتتحدث إلي وتسأل عن حالي وتحاول التودد إلي ، لم أكن خائفة فقد كانت تبدو لطيفة معي ، إلى أن استغلت براءتي وقررت أن تنزع لي ملابسي ، كانت تخبرني أننا سنلعب لعبة أو شيء من هذا القبيل ، لذلك سلمت نفسي لها و حينها قامت بسحب تنورتي وملابسي ، تجمدت كلياً و فقدت النطق والحركة و لم استطيع فعل أي شيء فقد كانت قوية للغاية ، حاولت الدفاع عن نفسي لكن الخوف كان يتملكني ، كنت أخبرها بالتوقف ، أحسست بأنفاسها على رقبتي ، أزداد خوفي و تجمدت أكثر ، بدأت أبكي و كانت تتلاعب بي كما تشاء إلى أن قامت إمرأة عجوز بطرق باب الحمام كي تدخل وقامت بالابتعاد عني وتركتني عارية في وسط دموعي وخوفي ،

كنت ارتجف و مشوشة للغاية ، ارتديت ملابسي و أنا خائفة من أن تعاقبني ولدتي فهي عصبية للغاية وكنت خائفة من إخبارها أني ذهبت مع تلك الفتاة الكبيرة ، ماذا ستقول ؟ بالتأكيد ستعاقبني ، قررت أن لا أخبر أحد وخصوصاً والدتي ، كنت خائفة من أن تعاقبني لذلك التزمت الصمت ، بعد بضعة أيام كان أبي يخبرني ما الخطب ، وماذا حل بي ؟ كنت هادئة عن غير العادة ، رفضت البوح أو أن أتكلم عن ما حدث ، مرت السنوات وهذا الموقف يتكرر بذهني وأقوم بلوم نفسي لماذا لم أوقفها ، لماذا لم أصرخ ، لماذا أنا ضعيفة ؟ عندما أصبحت في الابتدائية أو في مرحلة البلوغ تقريباً كنت أعاني من الاكتئاب وبعض الاضطرابات النفسية الأخرى و لكن كنت أتأقلم مع الوضع ، كنت أحب نفسي كوني هكذا و أرى أني مختلفة و أني لست الشخص الوحيد الذي هكذا ، ومنذ طفولتي كنت أحب بنت عمتي فهي كانت أقرب شخص إلي ، أنا لا أملك أخوات لذلك كنت أراها كأخت كبيرة لي و كنت أثق بها كثيراً و أخبرها بأسراري و أحب التحدث لها دائماً ،

و في أحد الأيام ونحن نجلس مع بعضنا البعض كانت ترينا بعض الصور لفتيات جميلة في هاتفها ، لم أكن املك هاتف وقتها وكنت استمتع باللعب معها على هاتفها ، كانت تأخذ رأيي في صور تلك الفتيات و كنت أخبرها أنهن جميلات جداً ، بدأت بإخباري : نعم ، مثلك ، و بدأت بمدحي كثيراً ، كان هذا غريب و على غير العادة ، لطالما كانت تراني بطريقة عادية و لم تمدحني من قبل لذلك كنت أشعر بالغرابة قليلاً ، كانت أحياناً تقوم بالمبيت عندي و أنا أيضاً كنت أقوم بالمبيت عندها ، و في احدى الليالي عندما كنا نائمين قامت بمعانقتي من الخلف ، أحسست أنها ربما خائفة أو يراودها حلم سيء لذلك تركتها ، و في أحد الأيام حين كنت أبيت عندها كنا على وشك النوم ، أخبرتني عمتي أن أبدل ملابسي و أرتدي ملابس مريحة للنوم فوافقت ، وقامت بنت عمتي بإعطائي لبس من ملابسها ،  قمت بأغلاق الباب لارتداء الملابس فقامت بدفع الباب وجلست تشاهدني ، أخبرتها أني أريد أن أبدل ملابسي وأن عليها الخروج ، فأخبرتني أنها فتاة مثلي فما المشكلة ؟ ارتبكت و صمت لفترة من الوقت ثم قالت لي مرة أخرى : هيا ، ما المشكلة ، ماذا تنتظري ؟ رفضت تبديل ملابسي أمامها و نمت بنفس ملابسي ، و في أحد الأيام كانت هي في زيارة الينا مع عائلتها وكنا نجلس أنا وهي بغرفتي وحدنا و كنا نستمع إلى الموسيقي لذلك أغلقت الباب حتى لا أزعج أبي و أمي والآخرين و بدأنا نستمع إلى الموسيقي ، كانت تجلس بجانبي وتتحدث عن بعض الأغاني والمشاهير و كنت أضع السماعات في أذني لم أكن انتبه لما تقوله كثيراً ، فقامت فجأة بوضع يدها خلف ظهري وتقوم برفع قميصي للأعلى ، تجمدت مكاني و بدأت ارتجف و صرخت : ما الذي تفعلينه ؟ اقتربت من أذني و همست : أن أهدأ فكل شيء سيكون على ما يرام ، فور سماعي لتلك الكلمات تذكرت الفتاة في الزفاف التي قامت بخلع ملابسي وسيطر الخوف والتوتر في داخلي و كنت مشوشة ما الذي علي أن أفعله ، بدأت بالبكاء من جديد لكن هذه المرة تمكنت من الدفاع عن نفسي و الابتعاد عنها على الفور ، أغلقت أزرار ملابسي بسرعة و أنا أصرخ و أخبرتها أني سأقوم بأخبار عائلتي ، نظرت إلي نظرة خبيثة للغاية وقامت بإخباري : اوه حقاً ، يا للهول ، يا ترى كيف ستكون ردة فعل عائلتك أيضاً عند سماع أسرارك ؟ صُدمت مما سمعت ، كيف لها أن تفعل ذلك لقد قمت بالوثوق بها ؟ بدأت أفكر بسرعة وابحث عن أي سر أو أي شيء حتى أقوم بفضحها أيضاً ، لكن يا لغبائي هي ذكية للغاية و لا املك عنها أي أسرار أو أي شيء كي أكشفها ، وهي من الخارج تبدو كالملاك وتستمع إلى الجميع ولطيفة للغاية و لا يوجد شك أن الجميع سيراني كاذبة 

أخبرتني أني اذا قمت بإخبار أهلي ستقوم بكشف جميع أسراري التي احتفظت بها معها ، لم استطيع فعل أي شيء فعائلتي قاسية للغاية و لا يجب أن تعرف أي شيء و إلا سيقمون بقتلي لهذا كنت عاجزة للغاية ، اقتربت مني مجدداً وقمت بأبعدها ثم بدأت باستغلالي وإخباري اذا لم افعل ما تطلبه مني ستقوم بكشف جميع أسراري ، ولحسن الحظ في تلك اللحظة قام أبي بطرق الباب يسألنا : إن كنا بخير أو نحتاج لأي شيء ، بعد دقائق قامت بالذهاب مع عائلتها ، كنت محطمة للغاية ماذا سأفعل ، بدأت أبكي في غرفتي وحيدة و خائفة ، قررت أن لا اذهب للمبيت عندها مجدداً  و أن ابتعد عنها ولكنها كانت ملتصقة بي أينما ذهبت ، حتى أنها في نفس مدرستي تقوم بالتحرش بي مراراً وتكراراً ، أصبحت أريد الموت ، أصبحت أجرح نفسي ، أصبحت محطمة وعاجزة وضعيفة ، كم أكره نفسي ، كم أنا غبية ، وأيضاً اذا قمت بإخبار أهلي عن ما حدث سيقمون بقتلي لا محالة وستحدث الكثير من المشاكل في عائلتنا ، كل يوم أقوم بالصبر والصمت والدعاء ، إلى متى ، متى سينتهي هذا الكابوس ، أصبحت مثلها و جعلتني قذرة مثلها أميل للفتيات وانظر لأجسادهن ، لكن بالتأكيد لن أفعل ذلك مع أحد لأنهن لا يملكن ذنباً في هذا ، ماذا أفعل ، أنا بائسه للغاية ؟.

تاريخ النشر : 2020-01-10

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : حسين سالم عبشل
send
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
ضع رابط فيديو يوتيوب
  • التعليق مفتوح للجميع لا حاجة الى عضوية او ايميل
  • التعليقات تدقق ثم تنشر لذا قد يتأخر نشرها لبعض الوقت
  • التعليقات المستفزة والجارحة لن تنشر لذا لا تتعب نقسك بكتابتها
X اغلاق
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
تعليقات و ردود (24)
2020-06-04 20:49:23
355805
24 -
وسيم
اللعنة اي أسرار تعرفها بنت عمكي او ايا تكون قد تودي لقتلكي وانت لازلت صغيرة ، هذا يبدوا غير منطقي ،هل قمت بسرقة بنك ما ام ماذا، ماهذا بحق الله، و مابلكم مع القتل القتل القتل اين تعيشين العصر الجاهلي وهل هنالك من يقتل أبنائه، هذه مجرد خزعبلات لا تدعي تلك القذرة وأفكارها تسيطر عليك، كوني قوية ،و دافعي عن كرامتك وعزتك ولتقل هذه الاسرار ايا كانت ،ولتذهب الى الجحيم
2020-05-11 08:13:03
351200
23 -
فضه
انصتي الي والى الاخوات الكريمات
اخبري امك اعلم ان هذا صعب لكن ليس سهل ان يتحرش بك احد .
انا لو مكانك كنت شربت من دمها ،انا لم ارى فتاة مثلها في حياتي ،كوني قويه واخبري امك .
2020-03-25 16:29:18
342826
22 -
رتاج
حسبي الله ونعم الوكيل فيهم ماعندهم إحساس ولا إنسانية حتى انا تعرضت للتحرش من شخص لاأعرفه كان عمري5 سنوات ولكن مع الوقت أصبحت عقدة نفسية وتسبب لي في البكاء حتى اني تعرضت للتحرش من قبل أستاذي في عمر13 اه انا عمري15 الان صعيب مش قادرة ننسى
2020-01-17 18:14:42
333086
21 -
سيليا
انصحك باخبار امك اضن انها ستتقبل كل شيء اذا اخبرتها المشكلة كيف بدأت من الاول الى الاخير ستساعدك لانها امك والوحيدة التي ستحميك واذا استمريتي هكذا وسكتتي سوف سيحصل الاسوء وعندها ستندمين على السكوت
وانسي اسرارك الشخصية التافهة لان شرفك اهم بكثير من اي شيء على ما يبدو انتي وحيدة عائلتك ان لم تكوني مصدر فخر امك وابوك من سيفعل
يجب عليك اخبار امك. التحرش سيجعلك مريضة نفسيا وجسديا
2020-01-17 16:06:40
333061
20 -
الطائر الجريح
نصيحه اذ كنتي لاتريدي ان تخبري ولدتك خوفن من ان تحدث مشاكل في الاسره ويكبر الموضوع.
هل يوجد في اسرتكم فتاه اكبر منكي ومن بنت عمك في السن او هل لبنت عمك اخت اكبر منها وعاقله عليكي ان تنفردي بها وتخبريها انها تريد التحرش بكي وانكي تخافي ان تخبري ولدتك خوفن من المشاكل بين الاسره واطلبي منها ان تحاول حل المشكله دون ان يعلمو الكبار واخبريه ..
فهذه الطريقه هي الانسب
2020-01-17 09:15:37
333006
19 -
المحاربة ساكورا
الوضع صعب لانها تملك اسرارك الشخصية و تهددك بها.
يجب عليك الذهاب لامك و ان تشرحي لها كل ما حدث و حتى ان عاقبتك سيهون مقابل التخلص من تحرش تلك المنحرفة
2020-01-16 06:04:29
332869
18 -
ياسمين
حبيبتي انتي غلطااانة جدا جدا انك تسكتي... اول شيء لازم تسجلي لها بدون ماتعرف علشان لما تقولي لأهلك يصدقوا،،، ويكون تسجيلك واضح وظاهر فيه رفضك واصرارها،، وتروحي لأمك بهدووووء وتحكي لها وتخلي مامتك اراقبها او تدخل عليها فجأة باشارة منك،،، وبطلي جبن وضعف
2020-01-15 12:09:59
332794
17 -
عبق من الماضي
لا إنتبهي يجب ان توقفينها عند حدها وتهدديها باخبار اهلك واهلها وانك لاتهتمين بفضح اسراك ان تمادت ..وايضا ماهو السر الاكبر عنها من شذوذها القذر؟ هذا السر كفيل بردعها واغاضتها
2020-01-14 04:06:27
332584
16 -
مزرار سهيلة
الحل عندك
أولا من تحرشت بك أولا وثانيا عليك مواجهتهما وفضحهما ولا تخافي فأنت لست مذنبة فهما المجرمتان
صديقني ستشعرين بالراحة ولكي لا تكررا مافعلتا وتأكدي أن كل شخص في الدنيا معرض التحرش ذكور او اناث وثانيا تجنبي كل مايحفز ميولك شاذة يعني غض البصر وصداقة نساء ومبيت عند نساء اتقي شبهات
ثالثا زيارة طبيب نفسي واقرب إلى اللله
2020-01-13 17:21:47
332535
15 -
بيري الجميلة ❤
للأسف أنك لا زلت حتى الآن ضعيفة وعاجزة عن إنقاذ نفسك وكأنك تلك الطفلة ذات الست سنوات ، يا عزيزتي ماهذه الأوهام التي تتوهمين بها بأن عائلتك ستقتلك إن شكوت لهم تحرش إبنة عمتك بك ! هذا مستحيل أنت مخطئة بنفكيرك ، أظن أن عائلتك شديدة من حرصها عليك وليس من قسوة كما تظنين ، وظنونك الخاطئة هي التي قيدتك ، اكسريها وأخبري عن ابنة عمتك ، يكفي ضعفا واهمالا لنفسك ، ألا تخافي أن تستغلك يوما ما لتسلط عليك أحدا يغتصبك لا سمح الله ! ، نعم هذه نهاية الجبناء فلا تكوني منهم ، ومن ماذا تخافين ؟! أي فضائح مدمرة هذه التي تهددك بها ! ، لا يوجد فضائح لديك أنت تتوهمين لأنك خوافة ، لا أعتقد أن فتاة مهذبة ومتربية مثلك لديها فضائح بل أنت تعتبري هذه الأسرار البسيطة فضائح ، وبالنسبة لمشكلتك القديمة في الطفولة فلا تقلقي لن يلومك أحدا على صمتك لأنك كنت صغيرة جدا جدا ولو كنت مكانك لربما فعلت مثلك مع أن عائلتي ليست متشددة ، هذه ردة فعل طبيعية من الصغار جراء الصدمة فقط ، ولو كانت لديك بعض الأسرار تخشين انتشارها فأنكري الأمر ما استطعت ولك الحرية والحق في النكران بما أنه يخصك وحدك ، مع أني لا أظن أنها ستجرؤ بعد موقفها المخزي عندما تفضحيها ، هي تمادت عليك كثيرا وستتمادى أيضا إن ظللت صامتة هكذا ، لأنك في رأيها بلهاء وجبانة ، فأوقفيها عند هذا الحد قبل أن تُهدَر كرامتك
2020-01-13 03:09:47
332442
14 -
زهرة المدائن
من تحرشت بك ف طفولتك لم يهمها ماسيبقى ف نفسك من أثر سيظل يلاحقك مدى حياتك..هى لاتعلم ماتمرين به..تبا لها ولكل متحرش او متحرشة ياخدون غايتهم ويدمرون حياة انسان بدافع الشهوة لكن الدنيا تدور والجزاء من جنس العمل..اقترح ان تقوى ولاتدعى قريبتك ان تلوى لك دراعك..هدديها انك ستخبري عائلتك بما تفعل وبان امك تعلم بما حصل معك كونى قوية انها لن تتجرا ان تخبر احد..
2020-01-12 06:49:18
332297
13 -
سما
انتي مخطئه في عدم اخبار امكي من البدايه فمهما كانت الأم عصبيه فهيه لن تتحمل أن يقترب منكي احد او يؤذيكي احد ولو اخبرتها لا أظنها ستكذبكي والظاهر أن طريقة اهلكي في تربيتكي وقسوتهم معكي هيه سبب خوفكي ولكن اقول لكي تشجعي وتوكلي على الله وادعيه أن يقف معكي وأخبري امكي عن ابنة عمكي فقط أخبري امكي وليس كل العائله وأظنها كأي ام ستستر عليكي وستدافع عنكي ولن ترضى لكي هذه الأمور المشينه
2020-01-12 01:45:03
332272
12 -
عصام العبيدي
نصف المصيبة عدم اخبار الام نعم وهذه قاعدة يجب ان تتعلمها كل ابنة
ليس للإبنة من التحص من هذكا فتيات وامور وحوادث الا الام ومن ينوب عنها ولو ان تخبر الابنة اباها فالابنة التي تخبر امها او اباها هي ابنة تريد الحفاظ على نفسها ولا تخدعها التهديدات من قبل المتحرشين ولا يمنعها الخوف من ردة فعل الام او الاب ان تظل على ماهي عليه لانه دائما وراء كل مصيبة تطورت وحدثت كان الصمت ,فالوالدين يعرفان كيف يتصرفان في مثل هكذا امور ويجيدان النصح والمحافظة على ابنتهما الصمت والخوف وماحلة معالجة الامر من تلقاء الفتاة كذب على النفس وضياع الوقت واعطاء فرصة اكبر للشيطان واعوانه بالاتمادي والمبالغة وعدم التوقف عند حد ,اخبري امك بكل شيئ مادمتي ابنة سوية وصالحة فما حدث لك غصب عنكي فليس لك طاقة نفسية وبدنية ولا تعلمي عن هذا العالم عالم الجنس والشهوة شيئ فانتي نظيفة وبريئة فقط استعيني بأمك
2020-01-11 19:54:51
332258
11 -
أبو ميثم العنسي
قوة المتحرش في مواصلة تحرشه يكون في خوف المتحرش به من الفضيحة ، أخبري أمك لان سر البنت عند أمها
2020-01-11 13:19:16
332210
10 -
جاسر
اختي الكريمة. كل الناس معرضين لأن تحدث معهم مواقف خارجة عن المألوف، مواقف غريبة، فحياة الناس لا تسير على وتيرة واحدة، ومن ضمنها المواقف التي ليس للأنسان إرادة فيها، فهي تحدث عليه وخارجة عن إرادته، ولذلك ينبغي للإنسان أن لا يطيل التفكير فيها ولا يلتفت إليها، تبدأ هذه المواقف بالسيطرة على الإنسان اذا استرسل معها وتفاعل معها سواء سلبا أو ايجابا. ومن سردك لما حدث معك واضح مدى استرسالك مع ما حدث، ومدى تأثرك بما حدث إلى درجة أنك اصبحت تنظرين إلى الفتيات النظرة المرضية التي كانت تنظر بها بنت عمك إليك. أنت فتاة فطرتك سليمة واسترسالك مع ما حدث لك في الصغر ومن ثم ما حدث لك من قبل بنت عمك وتهديدها لك، كل هذا شوش تفكيرك وخلط مشاعرك. تناسي ما حدث معك كأنه لم يحدث معك ولا تفكري فيه ولا تجعلي نفسك حبيسة موقفين حدثا معك، فالحياة التي منحك الله اياها أكبر من يكدر صفوها شخص أو موقف والفطرة السليمة التي منحك الله اياها أرسخ وأثبت من أن يغيرها ويشوهها خوف أو موقف لم يكن لك إرادة فيها. الله أكبر من أي شيء وهو قادر على أن يحل ويفرج هم كل شيء، ألجأي إلى الله ولا تخافي من تهديد بنت عمك لك، وانظري لها على أنها ضحية فهي لم تولد كذلك بل ربما حدث لها ما حدث لك واسترسلت مع ما حدث معها فصارت الى ما كنت على وشك أن تصيري إليه، انظري إليها على أنها مريضة بحاجة إلى مساعدة منك، ذكريها بالله عزوجل وبأن هذا شذوذ ومقت وقرف وبأنه أمر شنيع وضد الفطرة التي فطر الله الناس عليها. لا تتركيها للشيطان فهي غارقة وأنت اذا ضللت تسترسلين مع هاذين الموقفين ستغرقين وستفقدي ثقتك بنفسك وستفقدي عقلك ولن يكون بمقدورك أن تستغلي قدراتك ولا أن تستمتعي بحياتك. تقربي من الله وثقي ثقة تامة بأن عزوجل قادر على أن يحميك من كل شيء ومن كل تهديد حينها لن يؤثر فيك شيء ولن تخافي تهديد أحد وستذهب عنك الوساوس الشاذة لأنها فقط مجرد وساوس وليست فطرتك المتأصلة. اعلمي أن الشيطان لديه سجل بكل المواقف التي حدثت معك ويذكرك بأي المواقف شناعة لكي يشتتك ويعلم في أي وقت يجب عليه أن يستخدم الموقف المناسب وأي المواقف التي يجب عليه إعادة عرضها أمامك وأي منها من شأنه أن يشوه فطرتك بها وأي منها ما يجعلك بائسة، هذا أفضل ما لديه أن يذكرك بمواقف ولكنه كيده ضعيف ويخمد بذكر الله فكلما حاول تذكيرك بشيء اذكري الله عزوجل.
2020-01-11 08:16:24
332166
9 -
اسيرة الاحزان
السلام عليكم
انصحك يا اختي ان لا تجلسي معها بمفردكما ابدا
وان تطور الامر اخبري والديك حتى لو كانا صارمين فتدخلهما سيصب بمصلحتك
اياك والضعف امامها .......
2020-01-11 03:31:08
332149
8 -
رؤى
مهما هددتك لا تسمحي للخوف والتوتر والخضوع ان بظهر على وجهك ابدا .. بل اظهري القوة والصمود واللامبالاة
عندها ستشعر ان تهديداتها لم تعد تجدي معك وستبدا بمراجعة حساباتها ... يمكنك عمل تسجيل صوتي لكلامها وبذلك سيكون دليلا على تحرشها .. اما اسرارك فليس لها دليل عليها سوى مجرد كلمات ويمكنك تكذيبها بكل سهولة .. لا داعب للتفكير في المشاكل التي ستحدث حياتك وحقوقك اولى .. كوني قوية
2020-01-10 23:08:39
332142
7 -
ليلى
فقط جربي عندما تحاول التحرش بك أو مجرد ان تفكر هي بذلك بأن تصفعيها على وجهها بكل ما أوتيتي من قوة وقولي لها ألا تتقي الله ؟
أنتي كل ما تحتاجينه هو بعض القوة والثقة بالنفس وإياكي ثم إياكي أن تخضعي لها تحت أي ضغط منها فهي استقوت عليكي بسبب خوفك من أن تفضحك أو تكشف أسرارك فأنتي أظهرتي لها ذلك وأريها عدم المبالاة والإهتمام بما تقوله واقطعي علاقتك بها كلياً وحتى في الاجتماعات العائلية حاولي أن تكوني أقل من عادية تجاهها ولا تخالطيها أبداً على الأقل لعلها تشعر بسوء ما فعلته
حسبي الله ونعم الوكيل .
2020-01-10 13:55:01
332093
6 -
سيليفيا
حاولي الابتعاد عنها قدر المستطاع وتقبي الى الله اكثر فهو اكيد الوحيد الذي سيخلصك من هذه المشكلة وحسبي الله ونعم الوكيل فيهن، الله يفرج عنك اختي
2020-01-10 13:47:05
332089
5 -
المباركي المغربي
بسم الله الرحمن الرحيم أما بعد ؛اختي العزيزة عليك اعادة ترتيب حساباتك فهدا امر خطير هل ترظخي لنزواتها لا تم لا اتركيها تماما وإدا هددتك بفظح الأمر تحديها
أولا عليك نقاش الأمر مع أمك بان الفتاة تتحرش بك وبتعدي عنها حتى ادا بدأت بكشف بعض الأسرار لن يصديقوها دافعي عن نفسك بالذكاء
2020-01-10 13:33:17
332084
4 -
مها
الى صاحبة المقال , الله يكون بعونك انصحك ان تبقي بقرب اهلك اثناء خروجك بصحبة اهلك وان حاول احد الاعتداء عليكي مرة ثانية اصرخي باعلى صوتك ودافعي عن نفسك بكل قوتك واخبري والدتك بالامر ولا تثقي باحد مهما كان مضهره جيدا حتى لا يتكرر ما حدث لك ثانية , بالتوفيق
2020-01-10 12:59:08
332078
3 -
فتاة
قومي بتصوريها وهي تتحرش بك هاذا سيكون دليلا على كلامك لكن لن يكون لها دليل على اسرارك وهكذا انتي الفائزه في اللعبة
2020-01-10 12:14:53
332058
2 -
I don't care
يا فتاة انسى فحسب ولكن لا تتكلم معها
صدقيني سوف يأتي يوم و تظهر على حقيقتها
ولا تكوني مثلها ابدا
2020-01-10 11:38:25
332053
1 -
شخصية مميزة الى صاحبة المقال
الذنب ليس ذنبكي فطيبتكي ونيتكي الصافية اوقعتكي في براثن هاتين الخبيثتين وما عليكي اولا الاالكيف مع الأمر وايجاد حل لمقاومة هكذا قذرات لاحقا وعدم الخوف منهم بل دافع عن نفسكي وليحدث ما يحدث ولا تثق باي فتاة لاحقا وما حدث لا تحكي عنه لأحد دعيه بينكي وبين نفسكي وكوني رة مسشتقبلا ولا تثقي لا بفتاة ولا بشاب ولا تختلي بهن ودائما كوني قريبة من اهلكي حتى تستطيعي الدفاع عن نفسكي جيدا حين تكبرين اكثر ولا تخافي من تهديد احد اكيد والديكي سيتفهمون انكي تدافعين عن نفسكي فلا تستسلمي لأحداهن مستقبلا
move
1
close