الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : أدب الرعب والعام

لا تنظر إليه !

بقلم : حسام طلعت فريد - مصر

لا تنظر إليه !
مهما حدث " لا تنظر إليه "

هاه هاه هاه هاه ..

اريد أن .. أن اتنفس .. أن انهض .. أن اصرخ .. لا استطيع .. اراه أمامي يجهز عليه ..

باشارة من يده رفع جسده من على بعد .. ثم باشارة أخرى طار الجسد علي الحائط .. ليتهشم الرأس تماما

بدأ يلتف إلي .. حان دوري .. سيجهز علي الآن ..

أريد أن أقف .. أن أهرب .. أريد أن اتكلم .. أن استرجوه على رحمتي .. لا استطيع

ما كان يجب علينا أن نخالف قوانينه .. ما كان يجب علينا أن .. ننظر إليه !!!!

هو .. هو برداء أسود غريب .. تدلي على رأسه جزء من رداءه ليخفي معالمه ..

هو .. عيناه حمراوتين .. تنظر لي بغل .. يقترب مني فاشعر و كأن جبل قد وقع على صدري ..

اغمض عيني .. تمر ثواني عدة .. صوت انفاسي يجاري قرع طبول المعارك ..

قلبي يكاد يخرج من سجنه الصدري .. افتح عيني لأجده .. عيناه تنظر لي مباشرة ...!!

رفع يده فارتفع جسدي من فوق الأرض .. ثم و بإشارة واحدة .. لم اشعر بعدها بشيء !

 

**********

 

في حادثة هي الأغرب منذ زمن .. لقي شابان مصرعهما في حجرة ببيت صغير وسط المدينة .. تم العثور على المجني عليهما وسط فوضى كبيرة بالحجرة .. دماء تملئ الحوائط بشكل مريب .. شموع مطفأة و كتاب عتيق غامض .. وسط تعابير خوف غريب ارتسمت على وجهيهما !!!!

الغريب أن تقارير الطب الشرعي أثبتت أن الموت تم بتهشيم الجمجمة بعد اصطدامها بشيء صلب .. بعد فحص كامل الجسد لم يتم العثور على أي آثار لاعتداء جسدي .. فقط رأس مهشم تماما .. فقط .....!

- ارأيت .. قلت لك أن الموضوع حقيقي .

كان هذا صوت سامر يحدث صديقه رأفت من خلف الجريدة .. معروف عن الشابين في الجامعة ولعهما بالخوارق و قدرات ماوراء الطبيعة .. لهما عدة تجارب فاشلة في تحضير الجان .. ومع ذلك لم يؤثر هذا في شيء .. مازال تعلقهما بتلك الأمور كما هو ...

- لا اعلم .. قد تكون جريمة قتل عادية يا سامر .

- ليست عادية .. ذكر في الخبر أن هناك دماء علي الحوائط و شموع و كتاب قديم .. كما أن الجثث لا تظهر عليها أي آثار لإعتداء جسدي .. الموضوع مريب و المؤكد أن شيئأ ما قد فعلوه تسبب بذلك .. شيء متعلق بذلك الكتاب !!!!

- لا ادري .. بعض من كلامك صحيح .. الدماء على الحوائط و الشموع لها صلة وثيقة بالتحضير السفلي .. كذلك ذكر الكتاب القديم .. هناك شيء مريب بالفعل قد تم ...

- ما العمل إذا ؟

- لا اعلم ..

- اسمع ... قد نستطيع التسلل إلى موقع الحادث في ساعات الليل المتأخرة .. في تلك الأوقات تكون الأمور هادئة تماما و لا وجود لدوريات الشرطة .. ما رأيك ؟

- لا اعلم .. الموضوع مثير للاهتمام .. لكن يتملكني بعض الخوف .. الأخطاء في مثل هذه الأمور قد تتسبب بحدوث الكوارث .

- لن يحدث شيء .. سنذهب لفحص المبني و مكان الحادث فقط ..

- اممم اتفقنا .

اتفق كلاهما علي الذهاب بالفعل لمكان الحادث لمعرفة ما تم هناك .. كان وقت تنفيذ هذا الاتفاق ليلا .. في ليل هذا المساء .. تحديدا .

 

**********

 

كان الوقت ليلا و الناس نيام .. لا وجود لأي بشري في الشوارع .. لا وجود لأي أضواء تماما .. الشوارع مظلمة وسط صمت رهيب خيم على الأجواء و هدوء أضاف للمشهد نزعة رعب خالصة .. وصلنا للبيت المقصود .. بناية عادية لا تبدو عليها أي نوع من الغرابة .. مكونة من ثلاث طوابق .. لا تشعر بوجود أي حس بشري في أي بناية تجاورها .. و كأن الموضوع قد أثار رعب من يسكنون بجانب تلك البناية فتركوا بيوتهم و رحلوا فخلت الشوارع تماما من الناس.....

حول البناية تم وضع أشرطة الشمع مع وضع لافتة ممنوع الاقتراب .. تمعن الشابين في النظر لبعضهما البعض .. اخذا انفاسا طويلة فقرارا الاستمرار فيما قد بدؤه .. كانت الغرفة المقصودة بالدور الثاني .. أضاء الشابين الكشافات ليتمعنوا في النظر جيدا.. فحصوا المبني بأكمله نظرا  .. كان يبدو عليه آثار حطام .. بعض النوافذ كانت مكشوفة .. شرفات قد وقع نصفها .. مبنى متهالك تماما و يبدو أنه قد خلى من السكان من وقت طويل .. أي قبل الحادثة .. استمر الشابين بتفحص المبنى ثم تابعا سيرهما حتى توقفا أمام البوابة .. كان كلاهما ينظر للآخر باستغراب شديد .. ظنا كل منهما أن البوابة ستكون مشمعة من قبل الشرطة بعد ما قد حدث .. الغريب أن البوابة لم تكن مشمعة .. لقد كانت مفتوحة .... !!!!!

نظر كلاهما لبعضهما البعض .. تملكهما الرعب .. لكن بالنسبة لهما فالأمر مثير حتى و إن كان مثيرا للريبة .. دخلا عبر البوابة الكبيرة خلف أضواء الكشافات .. كان المدخل ممتلئ عن آخره بالأتربة .. و كأن هذه البوابة لم تفتح منذ قرون عدة .. كان ممتلئ بالعظام و بعض الدماء على الأرضية .. ألعاب أطفال .. و .. هياكل !!!!!!!!!!

يبدو أن هذه المرة ليست كسابقتها .. فالشابين بدأ يشعر كل منهما بالخوف وسط رغبة داخلية بالفرار من هذا المكان قبل وقوع كوارث حقيقية .. لكن بعد تبادل النظرات الطويل بينهما بدون كلام .. استمرا في السير .. صعدا الطابق الأول و كانت الجدران في أروقة البناية ممتلئة بالدم وسط كتابات غريبة لم يفهمها كلاهما .. رسوم غير مفهومة .. مثلثات و دوائر و كتابات بلغة قديمة .. استكملا الصعود .. وصلا للطابق الثاني .. كانت الغرفة بلا باب خارجي .. يبدوا أنه قد تم كسره .. دخلا كلاهما الغرفة .. خيل لهما أنهما قد سمعا صراخا عند دخولهما للغرفة ...!

- أسمعت هذا ؟!!!

- بلى .

- أشعر بالخوف يا سامر .. تتملكني الرغبة بالخروج من هنا ..

- لماذا ؟

- لا اعلم .. و لكن البناية قديمة و الحطام بها لا يبشر بالخير .. ثم كل تلك الهياكل تثير رعبي .

- قد تكون لحيوانات قد ماتت هنا .. البناية قديمة للغاية و من الطبيعي موت أي كائن فيها فلا وجود لسبل الحياة هنا !

- لا أدري .. ما اشعر به هو أن علينا الخروج من هنا حالا!

- أتمزح ؟ .. إنها فرصة لا تعوض .. قد نتمكن الليلة من فعل أشياء فشلنا فيها لمدة طويلة .. لنكمل فقط ما بدأناه ...

- اممم حسنا .. لنكمل ذلك .

دارت أضواء مصابيحهما وسط الغرفة لفحصها .. كانت مليئة بالأتربة وسط آثار حطام في جوانب الغرفة .. و تهشم بعض الحوائط .. لا وجود لأي شيء آخر .. خيل لسامر أنه قد شعر بمن يسير بجانبه .. أدار الضوء سريعا لهذا الجانب فلا يجد شيئا !

نظر لرأفت و قد ارتسمت على وجهه تعابير الرعب .. استكملا الفحص .. لم يجدا ما يثير الاهتمام .. ظلا يبحثان عن شيء يدلهما على حقيقة ما قد حدث هنا .. قلبا الغرفة رأسا على عقب .. لا شيء !!!

- سامر ... انظر هنا .

- ما هذه !

- ورقة من كتيب ما ... أظن أن لها علاقة بالكتاب العتيق .

- ممممم قد تكون كذلك .. لكن انظر .. رأيت هذه العلامة على إحدى جدران أروقة الطابق الأول – كانت الرسمة عبارة عن نجمة سداسية داخل دائرة تلامس اطرف النجوم الستة –

- ما عساها أن تكون !!

- لا اعلم .. و لكن انظر .. مكتوب خطوات معينة في الورقة .. قد يكون لهذا علاقة بما حدث ...

- شموع .. دماء .. ترديد عبارات غير مفهومة .. قد تكون حلقة تحضير لخادم سفلي !

نظر كلاهما لبعضهما البعض .. فهما ما يريد كلاهما فعله .. احضرا بعض الشموع في حقيبتهما .. و اضاء كلاهما تلك الشموع .. قرأ سامر الوريقة مرة أخيرة فنظر لرأفت قبل التنفيذ ..

- مكتوب في نهاية الخطوات تحذيرا غريباً... مهما حدث " لا تنظر إليه " !!!

- اذا لنقوم بذلك .

بدأ كلامهما بترديد العبارات الغريبة سويا و الشموع تكون حولهم حلقة دائرية .. استمر الامر بضع دقائق قليلة .. بعد انتهائهما فتح كل منهما عينيه .. نظرا لبعضهما البعض ثم للشموع .. لا شيء .. لا شيء قد تغير !!!!!

- يبدو أن الأمر لم يتم مرة أخرى !

بعد تلك العبارة انطفأت الشموع ..........

تجمد كلاهما في مكانه .. أدار البحث عن مصدر للإضاءة فلم يجدا .. برودة رهيبة قد انتشرت في المكان .. تمسكا ببعضهما البعض و نهضا سويا ليحضران الكشافات .. لا بد أنهما قد تركا الحقيبة في مكان ما هنا .... بالفعل وجد سامر الحقيبة .. اخرج منها المصابيح .. أعطى لرأفت مصباحه و قبل أن يضيء كل منهما مصباحه سمعا طرقا عنيفا على الحوائط ... بوووم ... بوووم ... بوووم

يصدر الصوت من إحدى جوانب الغرفة .. أضاء كلاهما المصابيح .. توجها لمصدر الصوت وراء أضواء المصابيح .. لا شيء !!!!!

بوووم .. بوووم .. كان الصوت صادرا من جوانب متفرقة من الجدران .. وجه كلاهما الأضواء في كل ركن في الحجرة و هما يلتفان حول نفسيهما بجنون .. شعر كلاهما برياح باردة تأتي من خلفهما .. في سرعة البرق وجها المصابيح لتلك الجهة وسط رعب كامل مسيطر عليهما .. فرأياه !!!! .. شيء أسود اللون .. ضخم الهيئة .. نظرا له و قد اهتز جسديهما من الرعب .. ثم انطفأت المصابيح ليسود الظلام المكان ....!

 

**********

 

قرأ سامر الوريقة مرة أخيرة فنظر لرأفت قبل التنفيذ ..

- مكتوب في نهاية الخطوات تحذيرا غريب ... مهما حدث " لا تنظر إليه " !!!

- اذا لنقم بذلك .

 

**********

هاه هاه هاه هاه ..

اريد أن .. أن انهض .. أن اتنفس .. أن اصرخ .. لا استطيع .. اراه امامي يجهز عليه ..

باشارة من يده رفع جسده من على بعد .. ثم باشارة واحدة طار الجسد علي الحائط .. ليتهشم الرأس تماما

بدأ يلتف إلي .. حان دوري .. سيجهز علي الآن ..

أريد أن أقف .. أن أهرب .. أريد أن اتكلم .. أن استرجوه على رحمتي .. لا استطيع

ما كان يجب علينا أن نخالف قوانينه .. ما كان يجب علينا أن .. ننظر إليه !!!!

هو .. هو برداء أسود غريب .. تدلى على رأسه جزء من رداءه ليخفي معالمه ..

هو .. عيناه حمراوتين .. تنظر لي بغل .. يقترب مني فاشعر و كأن جبل قد وقع على صدري ..

اغمض عيني .. تمر ثواني عدة .. صوت انفاسي يجاري قرع طبول المعارك ..

قلبي يكاد يخرج من سجنه الصدري .. افتح عينيه لأجد .. عيناه تنظر لي مباشرة ...!!

رفع يده فارتفع جسدي من فوق الأرض .. ثم و بإشارة واحدة .. لم اشعر بعدها بشيء !


تاريخ النشر : 2015-03-13

أحدث منشورات الكاتب : لا توجد مقالات اخرى
انشر قصصك معنا
ساره فتحي منصور - مصر
منى شكري العبود - سوريا
أحمد محمود شرقاوي - مصر
منى شكري العبود - سوريا
سارة - فلسطين
ناصيف - دولة عربية
متابعة كابوس - الجزائر
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
ضع رابط فيديو يوتيوب
  • التعليق مفتوح للجميع لا حاجة الى عضوية او ايميل
  • التعليقات تدقق ثم تنشر لذا قد يتأخر نشرها لبعض الوقت
  • التعليقات المستفزة والجارحة لن تنشر لذا لا تتعب نقسك بكتابتها
X اغلاق
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
تعليقات و ردود (29)
2015-05-23 02:31:22
34159
29 -
sh_mazi
صديقي black hat بما انك كنت شخص من عبدة الشيطان فلما لا تحدثنا عن ما كنت تراه هناك مع بقية العبدة مثلك فلعل و عسى تملئ حوض الفضول لدينا بما لديك فنحن لم نرا ما رأيت و لمالا تكتب موضوعا حول ما رأيت و الطقوس التي كنتم تفعلونها و طبعا دون ذكر الطريقة سيكتفي فقط بوضع النقاط هكذا .... .
و انا على علم تام بأنه هناك خط حد بلون الاحمر موجود بيننا و بينهم ولكن... الفضول قد يفعل ما لا يجب فعله
و لربما شخص ما لم يفكر قط في ان يحضر جن و لم يعلم بشأن الجن و حتى و ان مرت عليه قصة يذكر فيها عن الجن فهو يكتفي بسماعها و لا يأتيه الفضول و لكن... يوما ما انقلب حاله واصبح يبحث عن الموضوع بدون اي تعب او ملل فأكنما شغله الشاغل هو هذه المواضيع ثم يفكر بأن يصبح ساحرا ليملئ حوض الفضول و لكن بعد ان يفعل فعلته سيمتلئ الحوض حتى يفيض ولا يعلم من اين يأتي بواحد مثله فلا يوجد ما هو يثير الفضول فقد علم كل شيء لم يتبقى شيء الا و قد عرف عنه و بتفاصيله و بعدها ينقلب السحر عليه لينتهي به الامر ميتا او مهتديا.
اعتذر عن اطالتي في الامر و لكن هذا هو ما افترضه و اظنه
و شكرا على كل من قرأ التعليق حتى نهايته
2015-04-08 14:55:12
28564
28 -
Heba 헤바
قصة رائعة جدااااا

Βlack hat الحمدلله انك اهتديت
تعليقك اشعرني بالحماس و الفضول..
ارجو منك ان تخبرنا بالمزيد عن عبده الشياطين

وعندي سؤال اذا ممكن تجيب علية..لماذا اصبحت من عبده الشياطين اصﻻ؟
2015-03-21 10:26:38
26902
27 -
عجب العجاب
Black hat: طالما انك كنت من طائفة عبدة الشياطين فأتمنى منك ان تحدثنا عن طقوسهم وعقيدتهم وممارساتهم، نحن نبحث عمن يزودنا معلومات اكثر عن العوالم الخفية في هذا الموقع واعتقد انك تعتبر مصدر هام جدا ومفيد لهذا الموقع.
اتمنى منك مشاركتنا تجاربك وشكرا،،،،
2015-03-21 10:26:38
26893
26 -
simo.sy
انا عندي قصص بس حابب حدا يشوف القصص قبل النشر بتمنى الي بحب هل شي يضيف هل حساب وانا بعرض عليه القصصص
[email protected]
2015-03-20 15:55:14
26859
25 -
قيصر الرعب
قصة اقل ما يقال عنها رائعة لكن الا تجد ان الحبكة مكررة كثيرا
2015-03-18 15:30:35
26720
24 -
علي
القصه روعه فيها رعب احسنت الكتابه
2015-03-18 15:30:01
26710
23 -
jinlaa
القصه مخيفه أحسست بأني متواجده معهما
أنا اؤمن بوجود هذا النوع من المخلوقات ويجب الحذر من التعامل معها بأي طريقة كانت ...
2015-03-18 09:06:00
26672
22 -
امل
واااااااو القصة اكثر من رائعة انا حسيت اني اللي في العمارة واني من اللي ماتوا واجواء القصة والاحداث تخليك تندمج مع القصة مع تحياتي
2015-03-17 13:38:04
26625
21 -
نهلة
قصة رايعة كتييييير حلوة اسلوب مبدع يجعلك تحس بكل موقف كانك معهم هناك
2015-03-17 07:44:34
26566
20 -
شاب غريب عن العالم
القصه جداا رائعه بس ماعتقد انها حقيقيه
2015-03-16 14:09:25
26475
19 -
black hat
صديقي لقد قلت في التعليق اني كنت من بينهم ولا أقول ولا أصف ايا شي حدث معي لكي لا اجعل الناس تصاب بالوسواس او ترى كوابيس او حتى افتح مجال لهذه الافكار بدخول رؤوسهم لكن بما انه ذكر غريم ريبر وقضي الأمر فقد شرحت تفاصيل عنه
ونعم صديقي لقد كنت عبدة شيطان للأسف و بقيت ضمنهم 4 سنوات و أعلم أمور جنونية عنهم لكنني فضلت الصمت في كثير من الأمور و طبعاً وبحمدلله استطعت الهروب منهم بعد عذاب دام أشهر و أنا مسلم وأفتخر بفضل الله عز وجل
تقبل مروري أخي
2015-03-16 08:58:47
26449
18 -
زياد محمد جميل
Black hat: مجرد سؤال اخي هل كنت من عبدة الشيطان و تبت و استغفرت؟ ام انها مجرد معلومات و قد قرأتها من قبل؟
2015-03-16 05:49:25
26418
17 -
black hat
صديقي حسام هذه الليلة بالذات قرات كثيراً من المواضيع التي تتعلق بالعبدة و يراودني سؤال في نفسي ! لماذا تتكرر الأحاديث عن هذا العالم عند البشر العاديين اللذين لم يدخلوا عبدة الشيطان أو السحر هذا سؤال يحيرني جداً .. لماذا تغوصوا في أشياء ممكن أن تضركم و قد علقت على موضوعك لإخبرك أنت و الجميع في كابوس شيئاً هاماً وهو :
هذا الشخص يعتبر ملاك الموت عند عبدة الشيطان و يخافون منه جداً حتى أنا عندما خرجت من العبدة رأيته .. ستقولون الآن لماذا العبدة يخرج لهم سأجيب بالتالي :
إن العبدة لا يخافون الشياطين فأنا مثلا كنت أراهم ولا اخاف من أشكالهم أبداً لإنني كنت معهم و كانوا معي لكن شكل "غريم ريبر" الذي تتحدث عنه شكله صحيح كما وصفت ماعدا العيون وهو باعتقاد العبدة بإنه قابض الأرواح عند ابليس .. فكما تعلم عزيزي الشخص الذي يغوص في الطلاسم ويدخل العبدة ويكفر ويصبح بلا طهارة.. رب العالمين يتبرأ منه ويتركه الملاك الذي يحميه فيصبح تحت خطر التعرض لهذا الشخص الذي يسمى غريم ريبر .. و عمله بوجه الدقة على العبدة إنه يعاقبهم عند عصيان أوامر الرب الأعظم "ابليس"
فمن يراه إما يموت أو يشيب او يستطيع النجاة بإيمانه
.. العجيب في أمره و الذي يعرفه كل العبدة الكبار عن هذا المخلوق فهو يظهر ما تبطن إي بمعنى مرآة فقط ليس إلا .. يعني عندما تبطن إنه سيقتلك فيقتلك و عندما تظن إنه سيضربك سيضربك وعندما تظن إنه سيحاول الهجوم عليك فإنه يرتفع ويتخفض فوقك تماماً بحيث يرعبك و الشيئ الأهم الذي على من يراه أن يطبقه هو أن لا ينظر إليه فهو لن ينظر إليك ((لإن خطواتك تجاهه ترسم خطواته تجاهك)) :)
..
أتمنى أن اكون قد اوضحت الصورة بشكل كامل و واضح
و اعتذر اذا أطلت بالحديث و أشكر كل من قرأ تعليقي
على العموم أحبتي :
# اسمه : غريم ريبر
# يسمى بملاك الموت عند عبدة الشيطان
# ليس له عيون و يلبس عباءة سوداء ممزقة
# لا يخرج إلا في حالات معينة وهي :
إما
أن تكون من عبدة الشيطان و "ليس عبدة الأعور الدجال 666" المتنورين
فقط عبدة الشياطين
أو
إنك قرأت طلاسم أو تعاملت بالسحر
أو
إنك قد جلبته إلى مكان يحوي على كتب مقدسة حتى لو كانت مخبئة هذا يغضبه
......................
تحياتي تقبلوا مروري وشكراً لك على هذا الموضوع صديقي ;) لتعم الفائدة
سلام
2015-03-15 19:21:15
26369
16 -
اسيا قازانجي تشكمكجيان
قصةملكبار :p يعطيك الصحةانا مت من الرعب :( مبدع نحن في انتظارالمزيد ... ^_^
2015-03-15 14:56:03
26344
15 -
عمر العراقي
احسنت قصة جميلة
2015-03-15 12:16:52
26326
14 -
★★OlA★★
هزا ادب رعب وسعوا خيالكم
2015-03-15 11:54:03
26312
13 -
★★OlA★★
جميع قصص كابوس رائعه خاصه قصص ادب الرعب التي ازدادعددها هزه الفتره●.●
2015-03-15 11:52:55
26298
12 -
abushaher
سؤال وجيه من kareem كيف تحكي القصة بعد مماتك؟؟!!
2015-03-14 20:13:58
26282
11 -
مصريه وافتخر
قصه مخيفه شكرا
2015-03-14 16:11:45
26273
10 -
Amal
قصة رائعه لأبعد الحدود واسلوب اكثر من رائع
استمممممر في الكتابه فأنت رائع حقاً
2015-03-14 16:09:57
26267
9 -
ملاك♡ حسان
اين كنت ايها المبدع اين كنت طيلة هذا الوقت قصة كجوهرة مسقولة على يد مبدع
2015-03-14 16:08:56
26262
8 -
mary
best story ever
2015-03-14 16:08:56
26256
7 -
Fadia fifi
قصة جميلة جدا استعملت العبارات المناسبة لبث رعب في قلوب القرئين
2015-03-14 16:08:56
26255
6 -
امال المغربية
اسلوب راءع و موضوع شيق بالتوفيق ان شاء الله و بالمناسبة انا من اكثر المتتبعين لهذا الموقع المفيد و المثير.
2015-03-14 06:10:02
26247
5 -
هيلن
قصة رائعة ومخيفة احسنت في الكتابة
2015-03-14 06:10:02
26246
4 -
اونيxتشان
صديقي قصتك في كامل الروعة رائعة شكرا كتير :-)
2015-03-14 06:10:02
26234
3 -
Kareem
كيف تحكي القصة بعدما مت
2015-03-14 06:10:02
26233
2 -
groot
قصة جميلة جدا
2015-03-14 06:10:02
26232
1 -
بنوته مصرية
قصة مشوقة جدا.وأجمل مافيها أنك بدأت من النهاية واستعرضت الاحداث بطريقة الفلاش باك. " صار قلبى يخفق خصوصا عندما انطفأت المصابيح وانا سهرانه بمفردى" بس بصراحة يستاهلو "يخرب بيت الفضول اللى بيودى اصحابه فى داهيه.
أراهن ان هذه ليست أول قصة تكتبها فى حياتك، بجد انت رائع ياحسام،ظللت محافظ على عامل التشويق حتى اخر لحظة.
لاتتأخر علينا فى القصة القادمة.
move
1
close