الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : قصص من واقع الحياة

أصبحت بلا حياة

بقلم : اسيل - مصر

أريد أن انسى كل الماضي من حياتي وأعيش حياة هادئة ومستقله
أريد أن انسى كل الماضي من حياتي وأعيش حياة هادئة ومستقله

أنا فتاة أبلغ من العمر ٢٩ عاماً ، منذ طفولتي و أمي تعاملني بكل قسوة و لم نصبح أصدقاء أبداً ، أتذكر عندما كنت في العاشرة من عمري و ذهبت إلى أمي في المطبخ لكي اشتكي لها من أختي فضربتني بالسكينة على رأسي دون رحمة وعندما وضعت يدى على رأسي امتلأت بالدماء و أمي لم تواسيني بكلمة وكأنها لم تفعل شيء ، ذهبنا مع أبى إلى المستشفى لتخيط الجرح فقالت أمي : لا تقولي أنني قمت بضربك ، ستقولين أن السكينة وقعت على رأسك .

لم أرى منها عطف و لم تحضني أو تقبلني من قبل ، عندما بلغت تكلمت معها بصعوبة و أنا في غاية الكسوف  و لم أكررها مرة أخرى ، لكن دائماً كنت أواجه مشكله أنني لا استطيع أن أطلب منها مستلزماتي الشخصية والحرجة وهى لا تفكر بي و لا تشتري هي من تلقاء نفسها وكنت أدخر من مصروفي اليومي من أجل هذا ، كانت لا تجعل لي أصدقاء وعندما يأتي أصدقائي إلى البيت فوراً تبدأ بتوبيخي أمامهم وتطلب مني أن اشتغل في المنزل وتفعل هذا مع أخواتي طبعاً و بالتالي لا تأتي صديقاتي مرة أخرى ، وأخيراً انتهت دراستي وأصبحت أعمل واشترى ما أريده وتعرفت على صديقة بعد سنوات من الوحدة جاءت صديقتي إلى منزلي في يوم وكانت أمي نائمة فأعطيت أختي الصغيرة المال لكي تشتري بعض الطعام من أجل صديقتي لتستيقظ أمي وتأخذ الأكل من أمامنا وتدخل غرفتها و تسب وتلعن أمام صديقتي و أنا محرجة  جداً ، و طبعاً ذهبت صديقتي و لم تدخل البيت مرة أخرى .

أمي تضع  الثلاجة في غرفتها وبها جميع الطعام حتى لا نأكل منه وكثيراً ما يفسد الطعام وتقول : يفسد ولا تأكلوا منه ، تشتري لنفسها أفخم الطعام وتأكله أمامنا دون أن تطعمنا معها وتتركنا نأكل أي شيء ، طبعا تسألون  أين أبي من كل هذا ؟ هو لا يفعل شيء أهم شيء عنده إرضاء أمي و يجعلها تفعل ما تشاء ، أحياناً يظلمنا وهو يعلم من أجل إرضاءها على الرغم من أنها تعامله معاملة سيئة أيضاً ، لكن لا أفهم لماذا أحياناً أشعر أن رضاها عند أبى أهم من إرضاء ربنا!

كل هذا و أنا دائماً أقول الحمد لله وأحاول إرضائهم بقدر المستطاع حتى تعرفت على شاب أحببته بجنون و أعتقدت أن هذا عوض ربنا لي ، لكني ارتكبت معه خطأ كبير وحدثت بيننا تجاوزات إلى أن فقدت عذريتي ، على الرغم من وعده أنه لن يفقدني عذريتي ، عندها انفجرت بالبكاء ولكنه وعدني بأنه لن يتركني مهما حصل وسوف يتزوجني و أنه فعل هذا دون قصد ، و جاء فعلاً لمقابلة أبى وخطبتي ولكن أبى رفضه لأنه يريد رجل ميسور الحال ولديه كل شيء ، و لكني فعلت المستحيل من أجل موافقة أبي على الرغم من أن حبيبي أصبح يعاملني معاملة قاسية و أصبح يضربني و يسبني أمام الناس  و رغم ذلك تمسكت به وضغطت على أهلي حتى وافقوا على الخطبة ،

ساعدت حبيبي في فلوس الذهب و وقعت على إيصال أمانة من أجله وتمت الخطبة ، كان دائماً يذكرني بما فعله من أجلي على الرغم أن كل ما فعله كان دائماً يجلب بعض الحلويات من أجلي ، وعندما تخاصمت مع أهلي شهر من أجله كان يحضر لي الطعام و بدأ في المشاكل يذكر لي كل شيء كنت أحكي له عن أهلي معه على أساس هو أيضاً صديق و أنا ليس لدي أي شخص أتحدث معه حتى ارهقني واجبرني أن أفعله مثله واذكره بما فعلته له فأنا كنت أغسل ملابسه دائماً وأحضر له الطعام يومياً تقريباً إلى مكان عمله ،

دائماً يختلق المشاكل ، أنا كثيرة الالتفات و أنا امشي في الطريق كان دائماً يتهمني أنني أنظر إلى الرجال ولا أفهم لماذا يظن هذا بي ؟ حقيقيةً أنا التفت كثيرا لكن إن سألني أحد عن الأشخاص أو أسماء المحلات أو أي شيء بجانبي لا استطيع أن اذكر شيء و كل ما أفعله من أجله وهو يتهمني أنني أنظر إلى الرجال و أنني إنسانة خائنة ،

حتى جاء ذلك اليوم و عبثت أمي  بالموبيل الخاص بي وعرفت كل شيء عن طريق بعض الرسائل الصوتية بيننا وخبرت أبي ، ولكن أبى لم يفعل شيء و لا حتى تحدث معه كيف فعلت ذلك ولا تحدث مع أهله ، فقط قال لي لا تتزوجيه و ظلي هكذا معنا ، تحدثت مع حبيبي لكي يتحدث هو مع أبي ولكنه تغير للأسوأ و أيضاً تكلم مع أبي بطريقة سيئة جداً و قال : كما كان والدك يتحدث معي ، هو لا يحبني و تخلى عن كل اتفاقياته مع أبي لا مؤخر ولا قائمة ، لكن أبى رفض نهائياً بدون قائمة و توسلت إلى حبيبي أن يوافق على القائمة ولكنه رفض وكان يريدني أن أهرب من بيت أهلي و أتزوج منه ولكني رفضت لأني أريد أهلي بجانبي و أريد أشيائي مثل كل بنت تتزوج و لكن حبيبي رفض وقرر الانفصال عني و أنا لا استحمل البعد

تكلمت معه مرة أخرى أنني سوف أذهب إليه لأتزوج منه وكانت الإجابة بكل قسوة لا أريد أن أتزوجك ، أنا لا أحبك ، أنتِ تريدي أهلك بجانبك و أنا سوف أتركك بجابهم دائماً ، وذهب يقول لأصدقائي في العمل أن بعد خطبتي منه اعترفت له أنني كنت على علاقة بشاب أخرى و أنني لست عذراء ، وانتظرت حتى يحبني لأعترف له ، و لا يستطيع البعد عني ، وهذا الكلام غير حقيقي ، وقال لي يمكنني أن أتزوجك وننفصل من أجل الله فقط وضميره ، وأبي رفض هذا العرض و يريدني أن أخضع لعملية حتى أصبح عذراء مرة أخرى وأتزوج ، و أنا لا أريد أن أصحح خطأ بخطأ و أبتدأ حياتي بخداع شخص ليس له ذنب ، أعلم أنني أخطأت عندما وثقت في هذا الشاب وسلمته نفسي على الرغم من أني ملتزمة في صلاتي و قراءة القرأن والأذكار والصوم الحمد لله ، لكن هل أنا أخطأت عندما رفضت الهرب من البيت والزواج بدون أهلي ، وماذا أفعل ؟

كالعادة أمي لا تتحدث معي و تعتبرني متوفيه ، بجانب الكلام الذى لا يحتمل وهى توبخني دائماً أمام أشقائي و أنا أكبرهم بألفاظ لا استطيع ذكرها ، والأن أبي يحتجزني في البيت منذ شهرين لا أتحدت مع أحد ولا أرى الشارع و لا أخرج من غرفتي إلا لنظافة المنزل ، أشعر أني أموت بالبطء ، أحياناً أفكر في الانتحار لكن لا أريد أن أموت كافرة ، وجدت الأن عمل محترم و به سكن و أفكر أن أترك البيت و أذهب من هذا الجحيم وحتى لا يجعلوني أخدع رجل آخر وأتزوجه ، لا أريد الزواج نهائياً ، أريد أن يسامحني الله ، أريد أن انسى كل الماضي من حياتي وأعيش حياة هادئة ومستقلة ، ماذا أفعل قلبي يؤلمني و دائماً أموت من كثرة القهر.

تاريخ النشر : 2020-02-19

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : salmms
انشر قصصك معنا
المزيد

قصص ذات صلة

المواعدة في  سن المراهقة
معلمة منهكة
رحمه - السعودية
دوماً ما أضع نفسي في مواقف غبية
هل أنا حقا بشعة؟
بسمة الامل - الجزائر
مقهى
اتصل بنا

الاحدث نشرا

الاكثر تفاعلا

المتسولون الأغنياء
استيل - اليمن
ماذا ستفعلون لو أصبحتم مخفيين؟
حلمت بأنني أركض على جسَر
رُقَية - العراق
خطب ما
مجهولة
الشيطان يرتدي تنورة
سارة زكي - مصر
هاي جريف
ميرنا أشرف - مصر
كسرة النفس
سليمة - ليبيا
أحاجي الفراعنة :جرائم غامضة وألغاز مظلمة
قصتي
عرض
التعليق على هذا الموضوع مغلق حاليا
تعليقات و ردود (19)
2020-02-23 17:27:49
337931
user
19 -
قوة
انتي انسانة طيبة وعلى نياتك. عشتي مع وحوش مترجم الا كن ربنا رجيم استمري ربك وتوبي وبإذن اللة رينا بيدلك بأحسن منهم
2020-02-23 14:53:30
337896
user
18 -
أحمد لعوينة
نصيحتي لكي انظري الى الاوروبيين او الامريكيين مثلا الجميع يعتمد على نفسه ما ان يصل الى سن الرشد القانوني ولا يقبلون الاهانة من احد او الشفقة واجهي هؤلاء القوم فالاب يجب ان يكون ابا والا فهو العدو وكذلك الام اذا لم تكن اما واجهيها بكل ما اوتيت من قوة ولكي الاختيار اخيرا في ترك بيتهم الحقير والذهاب بعيدا في الارض مع البحث عن عمل وابدئي حياتكي من جديد بكل نشاط وعزيمة الشباب وامل وحرية
2020-02-23 10:09:09
337860
user
17 -
عصام العبيدي
نصائح احتياطية
عليكي باحترام والدتك وان تتجنبي مجالستها والاختلاط بها ان كانت تغضب من مجرد رؤيتك وارجو ان تسعك غرفتك ولا تخرجي منها الا لغرض التنظيف او الحمام او العمل وان تتحلي بالوقار والهدوء والصبر وتحتسبي عند الله تعالى مصابك منها وان تقتدي بني الله وخليله ابراهيم عليه السلام حينما صبر على اذى ابيه واياكي والقبول بأي زوج من اهل المعاصي او الفسوق ان جائك يطرق الباب فالهرب من هذا الجو الاسري لايبيح لك ان ترمي نفسك في مهلكة اخرى قد تكون ابشع مما تجدينه من اهلك واياكي ثم اياكي ان تتزوجي بمن زنا بك لان الزانية لاينكحها الا زانٍ او مشرك والزاني لاينكح الا زانية او مشركة وحرم ذلك على المؤمنين الا ان تصدر منكما توبة نصوحة واعتراف بالذنب والخطيئة هذه والاستبراء(الزَّانِي لَا يَنْكِحُ إِلَّا زَانِيَةً أَوْ مُشْرِكَةً وَالزَّانِيَةُ لَا يَنْكِحُهَا إِلَّا زَانٍ أَوْ مُشْرِكٌ وَحُرِّمَ ذَلِكَ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ)
اوصيكي بالصبر مع البحث عن الاسباب المتاحة والمشروعة وانتي الى خير ان بإذن الله تعالى ان اريتي الله تعالى منكي صدق التوبة والانابة وقولي دوما قدر الله وما شاء فعل,كان الله تعالى في عونك ولله الامر من قبل ومن بعد.
2020-02-23 09:32:50
337857
user
16 -
عصام العبيدي
كأنني اقرأ قصة فتاة اجنبية فهذه سلوكياتهم لا اقصد العنف الاسري وانما الهرب والاعتماد على الذات بدون رجل
نحن مجتمع شرقي كما يسمونه نحن مجتمع عربي لنا عادات وتقاليد مختلفة وكل مافي الامر ان المسخ في الاخلاق ومحاولة اخراج المرأة العربية من هذا الترس والدرع والعمل مازال قائم على قدم وساق ورغم نجاحهم الكبير الا ان العادات والتقاليد مازالت ثابتة وصامته عند كثير من مجتمعاتنا العربية ولله الحمد والمنة وفوق هذا نحن مسلمين ولكن ماذا عسانا نقول او نفعل فما حدث قد حدث وقد قيل رب مصيبةٍ خيرٌ من الف نصيحة والانثى العربية هي من تدفع الثمن باهضاً ومكلفاً وما كانت تعاليم الله تعالى واوامره ونواهيه والتحذير من اتباع خطوات الشيطان الا حفاظاً على هذه القطعة الضعيفة من الضياع وعبث العابثين وماكانت نصائح الناصحين ونصائح العارفين الا من هذه الكوارث ومثلها ولكن هل من عاقلة فتعقل وهل من فاهمة فتفهم؟
الان ماذا يتوجب عليكي فعله
التوبة النصوح والندم على ماكان ولزوم البيت فالمرأة إبنة اهلها حتى تنتقل الى عش الزوجية فتصير إبنة اهل زوجها واحسنتي إذ رفضتي ارتكاب حماقة اخرى وهي الهرب واما الترقيع فحرام كما اجمع به اهل الفقه لانه غش واظهار للعورة المغلظة ولانه مدعاة للجوء المنحرفات بالتستر بهذه العملية فلا تزيدي من الجنوب والاثام واكتفي بما قد حدث وليحذر اهل غضبة الله تعالى ولايغرنهم صبره وحلمه جل في علاه انما هو يمهل حتى اذا تم التمادي حانت اللحظة وكشف الستر واخذ بالذنب وجعل منهم عبرة ارجوا ان يتوقفوا جميعاً عن هذا العبث والضياع والعنف الاسري
مانوع العمل والسكن؟هل هو عمل ضمن نساء وسكن خاص بالنساء ام عمل مختلط وسكن مختلط؟ هنا يجب ان توضحي فالامر شرعاً مرهون بالكيفية يجب ان تسألي اهل العلم الشرعي عن السكن في مكان العمل وتبيني لهم ماهيته او نوعه
كان الله تعالى في عونك رزقك الله تعالى الصبر وفرج عنكي ما انتي فيه اكثري من قول انا لله وانا اليه راجعون اللهم آجرني في مصيبتي واخلف لي خيرٌ عن النبي صلى الله عليه وسلم قال ما من مسلم تصيبه مصيبة فيقول ما أمره الله: إنا لله وإنا إليه راجعون، اللهم أجرني في مصيبتي وأخلف لي خيرا منها إلا أجره الله في مصيبته وأخلف الله له خيرا منها.
فاتقي الله تعالى فيما هو آت واصبري واكتفي بما قد حدث من تجاوزات نسأل الله تعالى ان يغفر لك ويعفو عنك
2020-02-22 23:30:27
337811
user
15 -
القطة الشقراء
دعي الماضي طي الكتمان وعيشي حياتك
2020-02-20 15:38:59
337481
user
14 -
اسيا صاحبه المقال
اشكركم جميعا على النصيحه وتفهمى عندما قرأت التعليقات انفجرت فى البكاء على الرغم من دعمكم لى لكن لا اعرف لماذا بكيت وشكرا على كلمه صغيرتى _ عزيزتى كم انها كلمه جميله لم أكن أعلمها ولا اشعر بها لا من خلالكم
2020-02-20 15:35:25
337478
user
13 -
اسيا صاحبه المقال الى نور الدين الجزائرى
حقا اشكرك على كلماتك الجميله ومحاولتك لتخفيف ما يوجد بداخلى من حزن ويأس اعتقدت انك أيضا لديك قلب نقى
2020-02-20 15:30:33
337477
user
12 -
آسيا صاحبه المقال إلى ابو قار
شكرا على دعمك لى اعلم انه لا يشترط أن اصارح لما حدث فى الماضى لكنى اخاف من الله لا اريد اغضابه أكثر من ذلك ولا اريد اصلاح خطأ بخطأ اخر كما يريد اهلى لأنى علمت انه حرام وانا اريد ان يغفر لى ربى اخاف الله حقاً لكن للأسف نحن فى زمن ينظر إلى الظاهر فقط دون أن يهتم لشئ اخر وانا أعامل الله وليس العباد
2020-02-20 07:53:26
337424
user
11 -
الطائر الهولاندي ألى أبي باقر
يا اخي كيف تصور حال صاحبة المشكلة بحال امرأة العزيز مع النبي يوسف عليه السلام . شتان بين الموقفين ، و حرام المقارنة ، فليست صاحبة المشكلة في مقام امرأة العزيز و ليس ذاك الرجل في مستوى النبي من الخلق القويم و التقوى و الإحسان و مقام النبوة.
2020-02-20 07:40:52
337422
user
10 -
الطائر الهولاندي
لا حول و لا قوة إلا بالله .
لعل ما حصل لك أيتها الأخت الكريمة و ما يحصل للكثيرات أمثالك هو نتيجة الاندفاع العاطفي و عدم السيطرة على عواطفهن حين يقررن الدخول في مغامرة عاطفية غير مضمونة العواقب و لا يقدّرن ما ينجر عنها فيتخلين عن عفتهن و يرتمين في أحضان رجل جامح ، عابث لا تهمه إلا شهوته بالدرجة الأولى ، و حتى إن كان يحب فعلا حبيبته إلا أن نظرته اليها تتغير بعد ان يأخذ منها ما أراد . و هو ما حصل معك فلو حافظت أيتها الأخت على عفتك لكان أكثر احتراما لك و لأسرتك و لعجّل بالزواج منك و وفقا لشروطك . و لكن ما حصل قد حصل .
صحيح ان فقدان حنان والديك و قسوة امك عليك لهما دور كبير في اندفاعك العاطفي فانت كنت بحاجة الى صدر رؤوم ، لكنك لم تصبري ، و جعلت مستقبلك في مهب الريح .
و يبدو ان هذا الرجل غير مؤتمن عليك فهو في كل مرة يسوق لك المبررات و يختلق امورا تعجيزية لك و يصل به الأمر الى ان يفضحك في محيط عملك و يفتري عليك الأباطيل و لا يهمه شرفك إن أنت هربت معه ، و يتعامل معك بوصفك مجرد عشيقة .
إذن تعاملي معه بمنتهى المصلحة ، و لكن لا توافقيه على الهروب و فكري في سمعتك و سمعة اهلك و اخواتك . دعيه يباشر إجراءات كتب الكتاب و الدخول بك ثم اطلبي الطلاق او الخلع . لا بد من هذه الخطوة لتحافظي على سمعتك لعل تظفرين بعدها بزوج صالح .
و لا تنفصلي عن أهلك فتخسريهم فهم في النهاية ملاذك . و المرأة إذا استقلت بالعيش وحدها فلن تأمن من القيل و القال و تعرّض سمعتها للتشويه ، فلا تكوني مندفعة هذه المرة أيضا ، و لا تفعلي شيئا يجر عليك الندم مستقبلا . تحملي والديك و انتهجي اسلوب الحوار معهما حتى تصلي الى النتيجة المنشودة .
اتقي الله و توبي اليه و استعيني بالصبر و الصلاة و ايكن هدفك في النهاية هو إرضاء الله فإن الله جاعل لك مخرجا حسنا .
2020-02-20 07:22:27
337420
user
9 -
أبو باقر
يسم الله الرحمن الرحيم . أولاً كفي عن الحزن المفرط الذي لا فائدة منه وكذلك كفي عن ندب الحظ ، ان ما فعلته من الرذيلة لست أول ولا آخر إمرأة فعلته ، فقط سبق أن حاولت (زليخة) مع نبي الله يوسف (ع) ثم تابت وصلح حالها بل وأصبحت زوجته . وهذا حالك أيضاً تستطيعين الزواج ، ومن قال لك بأن من الواجب التصريح لزوجك الجديد بالماضي السيء الذي عشته ، ليكن في علمك ان العيش في الماضي هو ضرب من الحماقة لآنه عمل لا فائدة منه لقد كتب في أحد الكروبات مقالة عن عواقب التقيد بالماضي وقد نالت إعجاب العيد وإليك نص المقالة :
اعلم وفقك الله ان من أسباب التخلف هو عبادة الماضي والافتخار به، ان المجتمع الذي يقلد ماضيه ويفتخر به بكل ما فيه من إيجابيات وسلبيات وهذا المجتمع يكون عاجزاً عن القيام بأي دور وذلك لأنه ينظر الى الحياة من حوله بمنظار الماضي الذي أكل عليه الدهر وشرب ولذلك فانه لا يستطيع ان ينسق حركته فتراه يفسر كل شيء وفق المقاييس السابقة وهذه مشكلة كبيرة يعاني منها الانسان ، وبالتالي تؤدي به الى الضياع .
ان الذي يريد ان يعالج الاوضاع الحالية من خلال العهود السابقة والتي كانت لها ظروفها وملابساتها وقيمها الخاصة بها ، لا يفهم مدى التطور الهائل الذي حدث في عالمنا اليوم والذي يحدث بين لحظة وأخرى فكيف بين سنة وأخرى وبين مرحلة وأخرى ، فعلى سبيل المثال الذي يريد أن يسير على حرفية الكلمات التي تفوه بها المفكرون الاسلاميون قبل عشر سنوات أو خمس عشرة سنة لا يستطيع أن يقرأ لغة العصر ويعجز عن ان يكيف تصرفاته وفق الحاجات المتجددة لها المجتمع أو ذاك ، ليس هذا فحسب بل قد يؤد التقييد بالماضي الى ظهور حالة من الحقد الأعمى والذي يؤدي بصاحبه الى الى الهاوية بل وقد يدمر من حوله .
إعلم وفقك الله أن سرعة الغزالة أكثر بكثير من سرعة الاسد ، ورغم ذلك في أغلب المطاردات تسقط الغزالة فريسة للأسد هل تعلم لماذا ؟ لان الغزالة عندما تهرب من الاسد بعد رؤيته تؤمن بأن الأسد مفترسها لا محالة وأنها ضعيفة مقارنة بالأسد.
ان خوف الغزالة من عدم النجاة تجعلها تكثر من الالتفات دوما إلى الوراء من أجل تحديد المسافة التي تفصل بينها وبين الأسد .وهذه الالتفاتة القاتلة هي التي تؤثر سلبا على سرعة الغزالة.إذ لو لم يلتفت الغزال إلى الوراء لما تمكن الأسد من افتراسه. فكم من الأوقات التفتنا إلى الماضي فافترسنا بإحباطاته وهمومه وعثراته.

والآن إسمحي لي ان اناديك بعبارة (يا صغيرتي) كما ناداك بها بعض الأخوة . عليك الآن ان تتجي الى الله تعالى فهو خير معين وهو القادر على ان يخلصك مما أنت فيه فأمره بن الكاف والنون يقول للشيء (كن فيكون) وليس عسير عليه (سبحانه وتعالى) ان يخلصك مما أنت فيه .
وأما بخوص ما تعانين به يا صغيرتي من سوء معاملة والديك وخصوصاً امك فيجب عليك أولا ان لا تحقدي أو تكرهي لأنه من أسباب سخط الله ، بل عليك انت تصبري على بلائك وتطلبي لهم الهداية من الله . وان تعي جيداً وهذا هو واقع حياتك ان ما يبدر من امك من كلام جارح فهو أمر طبيعي جداً من أي شخص سيء . فلا يبدر من الماء الآسي رائحة زكية .
اترك يا صغيرتي الأمر لله فليس كل ما نفكر به صحيحاً ، لا يبدر من الله الا الخير . وأخيراً أتمى لك التوفيق . أسمعيني ردك أن كنت مقتنعة بما قلته كي أتطمئن عليك فلقد قطعت قلبي والسلام .
2020-02-20 06:39:31
337417
user
8 -
أنيقة بشخصيتي
ربنا يفرج عنك
2020-02-19 20:52:15
337403
user
7 -
ام ريم
لاحول ولاقوة الا بالله.. صغيرتي احزنني جدا ماممرتي به وما عشتيه ولاكن تأكدي أن كل مر سيمر ذالك الشاب لو احبك فعلا لااستمات في سبيل الزواج منك بدل ان يتعلل بأشياء تافهه وكأنه يريد الخلاص وغلطتك انك تحدثتي له بكل مادار ويدور بمنزلك فبعض الرجال عندما يجدون فتاة مستضعفه ببيت أهلها يستضعفونها بدورهم وليكن درسا لك فالرجل عندما يشعر ان الفتاة لاسند لها يكسرها وليس كل الرجال كذالك
وكم غضبت منك عندما سلمتي نفسك له وبذالك تكوني مجبرة بالارتباط معه حتى وان كان شخصا غير كفؤ
صغيرتي بزماننا هاذا لابد للفتاة ان تحمي نفسها وان لاتنساق وراء حلو الكلمات والوعود من ارادك فليدق بابك وانتهئ والان ابدا حياتك من جديد وانسى جميع ماحدث
2020-02-19 20:05:05
337402
user
6 -
نورالدين الجزائري
عزيزتي ..أنت اخطأتي كثيرا وبصراحة انتي انسانة نقية في داخلك ولا تريدين خداع احد وانتي تستحقي افضل من هذا الشاب وإعلمي أن الله يريد لكي الخير دائما والله يهدي والدتك واصبري اختي هذا إبتلاء من الله ليرفع درجتك في الجنة..لديك قلب نقي و جميل ...و ليشهد الله اذا كنتي موافقة سوف أسترك و أتزوجك ....في النهاية نحن بشرا نخطى و نصيب و لتعلمي انني لا اريد زواجك لأنني أشفق عليك ..كلا ..بل لانني قرأت قصتك تأثرت و علمت انك تملكين قلب ابيض و نقي و جميل
2020-02-19 16:14:13
337380
user
5 -
عبد الودود
السلام عليكم ورحمة الله تعالى عز و جل وبركاته ومغفرته ورضوانه وعونه ونصره وتمكينه لك في ارضه
جل جلال الله تبارك وتعالى رب العالمين العزيز الجبار
قال الله تعالى ( قل هذه سبيلي ادعوا الى الله )
صدق الله العلي العظيم
اختي في الله إلجئي الى الله تبارك وتعالى بالدعاء والبكاء واطلبي منه الرحمة والمغفرة و الهدى والعافية والرزق ، عليك بالدعوة الى الله تبارك وتعالى رب العالمين ، تكلمي لأي شخص عن عظمة الرب الجليل الله عز و جل رب العالمين ، ذكريهم بان لهذا الكون خالق خلاق حكيم ملك جبار مالك الملك حكيم حكم عدل خلق الجنة والنار وانذريهم بأن عذاب الله شديد
اللهم اني اسالك للمسلمين موجبات رحمتك وعزائم مغفرتك والسلامة من كل اثم والغنيمة من كل بر والفوز بالجنة والنجاة من النار
اللهم اهد الانس والجن وفرج كرب المسلمين وطهر ارضك من اعدائك يا رب العالمين يا ذا الجلال والاكرام يا ذا الجلال والاكرام يا ذا الجلال والاكرام
اللهم صل على سيدنا محمد عبدك ورسولك ونبيك وعلى آله وصحبه وبارك وسلم تسليما كثيرا واكرمنا برؤيته واجعلنا رفقاءه في اعلى غرف الجنة جنة الخلد يا ذا الجلال والاكرام يا ذا الجلال والاكرام
2020-02-19 15:34:20
337369
user
4 -
مسلمة.. ادعولي اصلي الفجر واصوم
اعانكي الله اختي وربنا يغفر لكي ويثبتك على الحق انصحك اختي بعدم ترك المنزل وايضا اذا كنتي ستتزوجي اخبريه الحقيقة لأنك اذا اخفيتي الحقيقة في اول الزواج ف سيخفي ايضا عنك سرا لا قدر الله وكما تدين تدان وانا مجربة وبصراحة انتي انسانة نقية في داخلك ولا تريدين خداع احد وانتي تستحقي افضل من هذا الشاب وإعلمي أن الله يريد لكي الخير دائما والله يهدي والدتك واصبري اختي هذا إبتلاء من الله ليرفع درجتك في الجنة والله أعلم والحمد لله اللهم اغفر لي ولها ولجميع المسلمين والمسلمات والمؤمنين والمؤمنات الاحياء منهم والاموات
2020-02-19 15:10:32
337366
user
3 -
گاندي
افعلي ما يريحك أختي ، ولو استطعت فتزوجي هذا الشاب ثم انفصلي عنه ، نعم من حقك اختيار هذا القرار لأنه هو من سلبك عذريتك ، وطبعا أنت مخطئة جدًا جدًا في تسليم نفسك ، لكن حل المشكلة المؤرقة هذه بالزواج منه ، ومن حقك أيضا تطليق نفسك بعدها والعيش لوحدك كما تحبين ، رغم أني أفضل أن تعيشي مع أهل وتصبري وتحاولي حل مشاكلكم العائلية ، أعلم أن والدتك قاسية واعتقد أنها تعاني مرضا نفسيا منذ الصغر وأكيد أنها حرمت من الرحمة لذلك لا تستطيع تقديمها ، فاعتبريها مجنونة وكوني قوية معها لا تستسلمي لظلمها ، أما والدك فما دام أنه يخاف من والدتك فلا تخافي منه ، كوني قوية في بيتكم وعيشي كما تحبين بما يرضي الله ، وأخبريهم أن يتعاملوا معك بالحسنى أو أن تذهبي للعيش وحدك

اطلبي من الله أن يصلح أمورك فهو الوحيد القادر على كل شيئ

إليك دعاء النبي محمد صلى الله عليه وسلم
{ يا حي يا قيوم برحمتك أستغيث أصلح لي شأني كله ولا تكلني إلى نفسي طرفة عين لا إله إلا أنت }

وأكثري من الاستغفار آخر الليل ، ومن التسبيح طرفي النهار فجرا ومغربا ، حتى يفرج الله همك

أسأل الله لك الفرج والتعويض والراحة
2020-02-19 13:21:00
337346
user
2 -
شخصية مميزة الى صاحبة المقال
اعانكي الله وفرج عنكي لا تستسلمي لأحد ولا تخدعي احد مرة اخرى وحاولي ان تحسني من وضعكي باستلام عمل محترم وتعلمي من اخطائكي السابقة ولا تثقي في اي شاب لا يطرق باب بيتكم من البداية ولا تنخدعي مرة اخرى ولا تدعي الظروف تعمي بصيرتكي مرة اخرى حتى لا تقعي في نفس الخطا مرة اخرى
2020-02-19 13:02:44
337343
user
1 -
المباركي المغربي
بسم الله الرحمن الرحيم اما بعد ؛ عفوا اختي هاده رسالة لكل فتاة عاقلة لازالت عذراء عليها ان تعرف قيمة عذريتها قبل أن تكون ضحية لكلمة ان أحبك بجنون
اختي العزيزة اعانك الله وسهل أمرك وهدا أمك نسأل من العلي القدير ان يهدي أمك لاحول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم
حاولي ان تنسي كل الماضي وان تتقربي الى الله صادقة يجعل لكي مخرجا
move
1