الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : تجارب من واقع الحياة

الورطة

بقلم : إيمان - المغرب

لم أستوعب لماذا يظهر لي بأنه رجل حقير دون المستوى وأنا متأكدة أنه ليس كذلك
لم أستوعب لماذا يظهر لي بأنه رجل حقير دون المستوى وأنا متأكدة أنه ليس كذلك
 
أهلاً أصدقائي صديقاتي ، أنا في ورطة حب لم أستطيع أن أنجو منها ، قبل ذلك أعرفكم عن نفسي أنا إيمان أبلغ العشرين من عمري ، حالياً أصبحت أعيش الروتين نفسه من المنزل إلى المعهد ، طبعاً هدفي الأن هو حصولي على دبلوم ، أحبائي بالنسبة لدراستي فكل شيء سيكون على ما يرام أما على المستوى العاطفي فأنا لم أعرف الاستقرار بعد.

خلال السنتين الماضيتين خفق قلبي لشخص صادفته في طريقي لا أدري ماذا حدت لي أثناء تلك اللحظة ، لا أدري لماذا أثار انتباهي هو بالضبط من وسط المارة ؟ صدقوني ملامحه لم تكن غريبة عني رغم أن تلك كانت لأول مرة أراه فيها ، تعابيره بدت لي مألوفة  لدرجة شككت هل أنا في الواقع ؟ الكل صار فجأة والكل ذهب في طريقه وأتى اليوم الذي سيجمعني به القدر للمرة الثانية ، نظراته كانت غامضة وما لا حظته صديقتي أنه كان لا يبعد النظر عني بينما أنا فكنت أنظر إلى عينيه بنظرة سريعة وأحيانا كنت أتجاهل النظر بالمرة ، لن أنسى ذات مساء تشجعت ونظرت إلى عينه و قلت أحبك في داخلي ، تلك النظرة لا زالت مترسخة في ذهني إلى حد الأن و دائماً كنت أستحضرها عندما أكون بأمس الحاجة لتذكر شيء جميل حصل معي ،

كان يبدو لي من عينيه أنه مختلف عن باقي الرجال ، صدقوني فأنا أحببته و رأيت الأمان في عينيه ، لم يكن مجرد إعجاب فقط لأن شعوري فاق ذلك ، مر وقت طويل الأيام والشهور وأنا أراه من بعيد نتبادل النظرات في صمت وكما في كل ليلة كنت أصنع قصص لنا في الخيال هكذا كنت أحس بأنه معي ، دائماً كنت أبحث عن فرصة واحدة لأقول له بأعماقي : أحبك لأخبره و أول ما فكرت فيه هو يجب أن أكتب كل ما أحس به في ورقة وأسلمها إياه في حالة التقيت به ، تخيلوا معي ، عرفت اسمه ومكان عمله فقط بالصدفة والمفاجأة الكبيرة أني عرفت مكان سكنه حيت رأيته يدخل المنزل حينما مررنا أنا وصديقتي الوحيدة أحد الأزقة ، كما رأيته فجأة يشتغل في إحدى البنوك بينما كنت أشاهد حالي في زجاج البنك ، ما حدت معي كما يحدث في أفلام الحب الرومانسية لكني قد عشت الأحداث في الواقع ، فبعدها علمت وقت دخوله وخروجه وفي كل مرة كنت أصنع الصُدف كي أراه و في معظم الوقت أمر من جانب البنك وهو في الداخل يعمل ، أحياناً أتأمل فيه و هو لا يراني وأحياناً أخرى يراني و أراه ، ثم كثيراً ما كنت أتجاهله عندما أشعر بأنه ينظر إلي ، كذلك سبق لي و رأيته عديداً من المرات جالس في مقهى تقع بالجوار حيث يشتغل أخي ، فكلما كنت أزور أخي في العمل إلا وأراه يحتل الكراسي المتقدمة ينظر إلى الخارج أو يشاهد مبارة كرة القدم ، و حصل مرة أن تقابلنا قرب المقهى ، أوقف دراجته وعيناه مركزتين علي ثم تقدم بأمتار نحو الداخل ليتلفت كل واحد منا ويحدق في الأخر ، وبعدما عرفت اسمه أصبحت أبحث عنه في مواقع التواصل الاجتماعي لأعثر عليه و بعد بحث طويل ويخفق قلبي سعادة ثم أرسلت له في حينها رسالة طويلة وهو نفس الكلام الذي كتبته سابقاً على الورقة وهكذا اعترفت له بحبي وشعرت براحة كبيرة ، ما أضحكني هو عندما بدأت الكلام ب السلام "الهندي الأسمر" أخيراً وجدتك ، على فكرة إنه لقب يناسبه وسبق لي وناديته به في الخيال .

لنعد إلى ردة فعله ، فمباشرةً بعدما سألني عن أحوالي طرح علي السؤال الذي من المؤكد طرحه:
أخبريني فقط من أنتِ وهل أعرفكِ ؟.
هنا اختفت كل الإجابات من عقلي واكتفيت بالقول : إنك لا تعرفني .

ظل يحدثني ليعرف من أكون بينما أنا فقد كان أغلبية كلامي غامضاً أو هزلياً ، وقبل أن يتعرف علي وصفني على أني شخصية مختلفة وموهوبة ، ظل مصرا ليعرفني و بدأ يطرح علي بعض الأسئلة : هل ترتدي حجاب ؟ لذلك قربته من تفاصيلي وقلت : لا ، فأنا لا أرتدي حجاب و زيادة على هذا أنا طويلة القامة مثل العمود الكهربائي ، و في صباح أحد الأيام و بينما كنت ذاهبة إلى العمل صادفته في طريقي و بدأ يدقق في ملامحي بغرابة ، و في المساء بعدما عدت إلى البيت توصلت برسالة منه مضمونها :
أنت ، أنا متأكد ، لقد رأيتك هذا الصباح !.
فسألته : هل كانت تلك لأول مرة تراني فيها ؟.
قال : لا ، كنت أراك من قبل ، ثم صمت وقال : مع أحد الشبان.
أجبته : تقصد أخي.
قال: ربما .

شيئاً فشيء أصبحت أعرفه أكثر ، علمت يوم ميلاده وأهم شيء علمت أن لا وجود لفتاة في حياته حيث اعترف لي بأنه رجل مهمل وحتى إن أعجبته فتاة سيظل بعيداً لأنه بطبعه لا يحب كثرة الحديث لهذا فهو يفضل أن يظل خارج أي علاقة عاطفية ، قال أيضاً : أنا مهمل لدرجة كبيرة وكنت أعتقد أن هذا هو عيبي الوحيد.

قلت : عليك أن تفتخر بنفسك لأنك هكذا أعتقد وجدت شرطاً واحد عن فارس أحلامي ينطبق عليك تماماً ، ثم قمت بأرسال له المزيد من الشروط و بعد انتهائه من القراءة أخبرني بأنه قد تفاجأ بل إنه أحس كأنني أتحدت عنه ، انتظرت قدوم و قت مناسب وكم تمنيت موعد بيننا ولو لأول وآخر مرة ، كنت أريد أن أسمع نبرة صوته ، أريد أن أحيا في جاذبية عيناه ، أريد أن أسمع ضحكاته التي كنت أراها عن بعد وأسمعها في أحلامي ، أريد أن يصبح حلمي حقيقة لكن لم أحظى بأي لقاء لأن المفروض أن يبادر هو بذلك ، أغلبية رسائلي كانت تضم نوعاً من التسلية إما صور أو فيديوهات مضحكة أو بعض الحماقات التي قمت بتسجيلها في شريط صوتي لأني من طبيعتي مرحة أمتلك خيالاً واسعاً و لا أحب كثرة الجد ، كان معظم كلامي يسبب له الضحك ، أتعلمون ؟ تعودت عليه وأعطيته مكاناً خاصاً و كان يحفزني ويشجعني عندما أكتب قصة وأشاركها معه ، كنت سعيدة بالرغم من أحاديثنا المتقطعة لسبب ردوده المتأخرة أحياناً و دائماً كنت في انتظاره ،

ذات مرة اقترحت عليه أن نقوم بتحدي طلبت منه كي يحضر دراجته وأحضر أنا دراجتي ونقوم بسباق لنرى في الأخير من الفائز ، فقال: هل تتكلمين بجد ؟ كيف تريدنا أن نتسابق وأنت عندما تريني في الشارع تتصرفين كأنك لم تريني و كأني شخص غريب ؟.

المهم لم يتحقق شيء و فشلت أولى مخططاتي ، ربما ظن بأني أمزح معه ، و بعد أيام صرح لي في بعض الأسطر وقال: أنا فقط شخصية في الخيال أنت أعجبت بي كما أعجبت بك أنا أيضاً ، لكنك تبدو لي تعيشين في الخيال كما أبدو لك أنا أعيش في الواقع ، في إحدى الليالي الأخيرة من رمضان فاجأني حيث سألني : متى سوف نلتقي ؟ و أرسل لي رقم هاتفه و طلب مني كي أرساله فوراً عبر الوتس اب فلم أوافق وأقول : نعم ، رغم أنني كنت أنتظر بفارغ الصبر ذلك اللقاء فأرسلت : مهلاً ، لكن بأي صفة سوف ألتقي بك ؟.
رد: بصفتك معجبة بي .

لم يشأ القدر أن نلتقي هذه المرة أيضاً ، لكن لابأس ربما في وقت لاحق سيكن لنا لقاء ، انتظرت معظم الوقت ثم أرسلت ذات مساء يوم السبت إلى رقم هاتفه رسالة نصية وعزمته على غداء يوم الغد ، لكنه تعذر لي بأنه لا زال يشعر بتعب السفر فلنلتقي فيما بعد .

حسناً تفهمت الأمر وتركت كل شيء للأيام ، بعد مرور تقريباً خمسة أشهر عن بداية تعارفنا أخبرني بأنه لديه خطيبة ومن ذلك الحين قطع الحديث معي بصفة نهائية أما أنا فلم أصدق ، كنت أظن أنه يمزح معي لكن فهمت أن المزاح لا يدوم طويلاً لأستغرب وأجده قد قام بإلغائي من لائحة الأصدقاء على الفيس بوك رغم ذلك لم أعاتبه أصلاً ، لم أفهم شيء و بعد حيرة كبيرة قررت كي أسئلة لأخر مرة ، هل فعلاً لديه خطيبة أو اخترع تلك الكذبة لأبتعد عنه ؟

في كلتا الحالتين لن أسامحه ، أردت الحقيقة فقط كي أخرج من حيرتي وكي أضع حداً لأوهامي لكني لم أتلقى أي جواب رغم تكراري للسؤال مرات عديدة ، لا أعلم لماذا كان يتجاهل سؤالي مغيراً الموضوع و كأنه كان يتلذذ بعذابي وحيرتي ؟ وما زادني استغرابا هو عدم تقبله كلمة أخي حيث قلتها له يوماً وقال : إياكِ أن تعيدها مرة أخرى أنا لست أخوك . لم أفهم والصدمة الكبيرة أن آخر مرة طلب مني كي يراني وأختفى بينما أرسلت : متى هذا اللقاء ؟.
قال : حسناً ، لنلتقي في منزلي.

لم أستوعب لماذا يظهر لي بأنه رجل حقير دون المستوى وأنا متأكدة أنه ليس كذلك ، لقد كان دائماً يحترمني ، لا أعلم ما الذي جعله يتصرف معي هكذا ؟ لن أنسى.

أيضاً عندما قال لي : بأنه رجل شرير من الأحسن أبتعدي قبل أن تندمي ، لم أفهم ماذا قصد بكلامه ؟. الأن مر وقت وطويل لم نتحدث ، لقد أخذت قرار لا رجعة فيه كي لا أسأل عنه ، لكني لا زلت أنتظر رسالة منه يوضح لي فيها كل شيء ، مع العلم لا زلت أراه و لا زلت أمر من أمامه وأنا متأنقة وهو لا زال ينظر إلي بنفس الطريقة ، أرجوكم ماذا سأفعل ، هل أذهب إليه وأكلمه وجهاً لوجه ، أو أضع النهاية وأكمل حياتي كأنه كان حلماً وانتهى ؟

لكم جزيل الشكر وفي انتظار نصائحكم.

تاريخ النشر : 2020-03-03

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : حسين سالم عبشل
انشر قصصك معنا
قصص
من تجارب القراء الواقعية
مرض لكنه ليس مرض
قمر - روحي في فلسطين
تجربة غريبة ومخيفة
aziz - اسبانيا
الرعب الحقيقي - الجزء السادس
كلوديا - الخليج العربي
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
emoje
emoje2
youtube
help
ضع رابط فيديو يوتيوب
  • التعليق مفتوح للجميع لا حاجة الى عضوية او ايميل
  • التعليقات تدقق ثم تنشر لذا قد يتأخر نشرها لبعض الوقت
  • التعليقات المستفزة والجارحة لن تنشر لذا لا تتعب نقسك بكتابتها
load
X اغلاق
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
emoje
emoje
load
تعليقات و ردود (25)
2020-03-09 21:25:26
user
340057
25 -
نغم
يا اخ عدنان هو لن يعلم بالطبع انها تحب غيره لكن تلقائيا اذا ام تكن تحبه هو فهي تحب شخصا اخر لانها هكذا طبيعة البشر ، هل يعقل انها لا تحبه هو و بنفس الوقت لا تكن المشاعر لغيره ؟ حتى لو افترضنا انها جافة هكذا فهو خسران في كل الاحوال ، لان الحب جميل عندما يكون متبادل ، لكن اغلب الرجال يريد فقط ان يحبها هو و لا يريدها ان تبادله المشاعر ، بمجرد ان يشعر انها تحبه يكرهها ، طبعكم غريب !!
2020-03-08 07:29:30
user
339838
24 -
عدنان اليمن إلى نغم
((الرجل لا يحب من تحبه بل يحب من تحب غيره )) دى كلام خطاء
ف
الرجل يحب من تحبه والغير رجل يحب من تحب غيره.
فلايوجد رجل يسمح لنفسه بان يحب بنت وهي تحب غيره فبمجرد ان يعلم الرجل بان البنت تحب غيره فانه يمسح وينسى اي عواطف وان لم يفعل ذلك فهو ديوث وليسا رجل
2020-03-08 05:16:52
user
339831
23 -
الكاتبة
شكرا كاندي هذا ماسأفعله سأمحيه نهائيا من عقلي ومن خيالي أنا قوية ولن أنكسر لقد كان مجرد حلم وانتهى ولكن أريد إسترجاع كرامتي
2020-03-07 21:23:55
user
339815
22 -
گاندي
ببساطة هو لم يحبك ولا يريد ملاحقاتك كي لا يشعر بالاختناق ، فهو أوضح لك مرارًا ما يقصد به أنه شخص يحب الحرية خاصة عندما وصف نفسه بالمهمل لكنك لم تفهميه ، وعندما طلب منك أن تلتقي به في منزله فهذا يعني أنه لا يحترمك بسبب اندفاعك نحوه وهو يجرب إن كنت من هذا النوع فهو على الأقل سيستفيد منك شيئًا يتسلى به مادمت مصرة على الإلتقاء به ، وعندما وصف نفسه بالشرير فمعناه أنه يحذرك فعليًا منه كي تبتعدي عن طريقه قبل أن تخسري نفسك بسببه ، خلاصة الموضوع أن ملاحقتك تزعجه لأنه إنسان يحب الهدوء والحرية ولم يقع في حبك ، أنصحك بتجاهله تمامًا وكأنه غير موجود ، بل تجنبي المرور بأي طريق تؤدي إلى لقائه ، حتى التفكير به توقفي عنه ، ولا تستبعدي أن لو اختفيت من حياته يعود هو ليفتش عنك بفضول ، وربما حينها يلاحظ مزاياك وتكبري في نظره أكثر ، يعني لو أردت قليلا من الأمل فيه فاقطعيه ، أي افعلي عكس ماتفعليه الآن
2020-03-06 04:52:35
user
339588
21 -
نغم
الرجل لا يحب من تحبه بل يحب من تحب غيره هههه
2020-03-05 16:22:39
user
339549
20 -
Selevia Theodore
أنه حب من طرف واحد .. الحل هو النسيان !! لا تضيعي نفسك و حياتك و تفكيرك و مشاعرك و كافة جوارحك بشخص عم يعمل كل شي ليبعد عنك , انا الي بعرفه اشي واحد و هو اذا الشخص كان صادق بكل شي من ناحية العلاقة ف مستحيل يفكر مجرد تفكير يبعد او يختفي .. و BYE
2020-03-05 07:56:01
user
339499
19 -
احمد لعوينة
من مسحكي من الفيسبوك او قال لكي ما قاله فعليكي نسيانه والتفكير في علاقة اخرى فالحب يكون من اول نظرة كان حبا من جانبكي اما هو لم يكن يهتم كان يكذب ومن كذب كانه يتلاعب بكي الحب يرتبط بالنظر ربما بالنسبة للمظاهر فاي واحد منا ينجذب اول مرة للآخر حسب مظهره حسب طوله والرجل لا يحب ان يرتبط مع فتاة تطوله قامة وكذلك الفتاة لا تريد رجلا قصير القامة عنها
2020-03-05 06:23:22
user
339489
18 -
الكاتبة
لماذا اللوم الأكبر يرجع لي ماذا ذنبي ؟ ماذا فعلت ؟
هل الحب عيب أنا إخترته وأحبتته وأردت أن يكون زوجي ولن أندم يوما على معرفته وكما أن الرجال يحبون المرأة التي يصعب الوصول إليها فأنا أيظا كمرأة أحب التحدي أحب الرجل العنيد الغامظ قلتها له بنفسي لهذا أحببته إن كان يحبني لما أحببته
2020-03-05 03:45:48
user
339484
17 -
Soha sose
انسيه وأكملي حياتك.
2020-03-05 01:36:03
user
339476
16 -
مجنن الجن
اقسم بالله بعض الفتيات لاتعلم لماذا يرموا انفسهم للتهلكة ويصروا ع ضياع انفسهم باسم الحب والله بجنن هل هي سذاجة ام غباء ام عناد مع النفس.. يا اختي اصحي ع نفسك بلا وهم بلا زفت العالم الوردي عالم المسلسلات دا وراء البحر مش موجود هنا بأرض الواقع انت تلعبي بالنار واللي يلعب بالنار تحرق اصابيعو
2020-03-04 19:01:56
user
339461
15 -
احمد
اقول لك بصراحة الرجال لا يحبون الفتاة التي تطاردهم بل يريدون فتاة صعبة الاختراق انا حصل معي في المرحلة الجامعية كانت هناك فتاة تتبعني اينما ذهبت وتنظر في عيني دائما في الحقيقة انا كنت من اتحاشا نظراتها ولكني لم اعطها اي مجال للتقارب واخترت الفتاة التي حاولت معها سنة كاملة كي نبني علاقة حب اقول لك من الاخر الرجال لا يحبون الفتاة السهلة بل من يعذبهم ويبقيهم في حيرة
2020-03-04 13:11:17
user
339410
14 -
ام انس الى كاتبة المقال
دائما نجد ان الرجل الغامض يحضى باعجاب الفتيات
اظن انك لازلت صغيرة ولم ينضج تفكيرك بعد وصدقيني حين ستفيقين من كل هذه الخيالات والاحلام والاوهام ستضحكين من نفسك كلما تذكرت الماضي

واتفق مع الاخ عدنان اليمن لقد كفى ووفى تحياتي لك
2020-03-04 12:48:52
user
339407
13 -
بنت الاردن
يا عمري للاسفكانحب من طرف واحد انتي كبرتيه بخيالك و احلامك

و هو مثل اغلب الشباب استغل اعجابك و تلاعب بمشاعرك

الافضل تشيليه من بالك و تلغيه من تفكيرك تماما
2020-03-04 12:21:20
user
339402
12 -
شخصية مميزة الى صاحبة المقال
دائما نفس الحكاية تبدا بفلم رمنسي وتنتهي بدراما مزيفة وينتهي الأمر بظهور اكاذيب ونفور من احد الطرفين اظنكي اسديتي نصيحة جيدة لنفسكي في اخر سطر من مقالي والأحسن ان تطبقيها وتقتدي بها وتنسي امره قبل ان تورطي نفسكي حقا في شيء لا يحمد عقباه فلا تحزني على ما فات اعتبريه تجربة اعتبري منها من لم يأتكي للبيت ويطلب يدكي رسميا ابتعدي عنه خاصة من يطلبون اللقاء من اول مرة اغلبهم متحايلون ومستغلون فلا تحملي نفسكي هما وغما انتي في غنى عنهما من اجل لا شيء فهو ابعدكي من حياته بعدة طرق فأفعلي بالمثل وانسي امره واهتمي بمستقبلكي وعسى ان يعوضكي الله خيرا منه واحمدي الله ان الأمر انتهى هكذا فلا تكوني كمن جنت على نفسها براقش
2020-03-04 11:41:00
user
339397
11 -
االكاتبة
تحية طيبة للقراء الأعزاء ولرواد موقع كابوس جميعا طاب مساؤكم .أما بعد لقد قرأت تعاليقكم عن ظهر قلب ولاحظت أن كل من قرأ قصتي تبين له أن أنسب حل هو الخروج مما أنا عليه هو أن أضع النهاية واكمل حياتي نعم بكل تأكيد كلامكم على صواب أعدكم سأفعل هذه الخطوة ولكن بعدما أقابله وأواجهه وجها لوجه لايهمني شيء يجب أن ألتقي به لأخر مرة يجب أن يسمعني ومن هناك ستبدأ لحظة الوداع ولن يراني تانية


أ
2020-03-04 08:08:24
user
339385
10 -
śhăďwøő šhâđwőø
اوقات الحب بيعمينا ونختار نتجاهل عيوب اللي قدامنا مهما كانت كبيرة وبنكدب نفسنا ، في كل الحالات كلامك فيه اخطاء كتير ، أي شاب هتكلمه بنت بالطريقة دي وفوق كده سباق دراجات طبيعي هيفكر بطريقة وحشة تجاهها ، وكلامه أكد كده لما دعاكي للمنزل ، اكبر مشكلة انه يعرف اخوكي يعني ممكن يقله علي حاجة ، فياريت تبعدي عنه وكويس انه محصلش لقاءات وغيره
2020-03-04 06:42:46
user
339382
9 -
عدنان اليمن
ضعي النهايه واكملي حياتيك كانه كان جهل انتهى والحمدلله انه انتهى ع هذا.

لوكان يريد الزواج منك لكان تعرف ع اخوكي.
لوكان يريد الزواج منك لكان تقبل كلمه أخي في الله.
لوكان يريد الزواج منك لكان ماطلب ان يقابليك خارج اطار الاسره.
لوكان يحبيك لكان جعل هدفه الزواج منكي.
لو كان يحبيك لكان استغل تواصله معيك بان يقنعيك تستتري بالحجاب.
لو كان يحبيك لكان اخبريك من البدايه انه خاطب فتاه اخرى.


على العموم لازم تفهمي بان الذي يريد الزواج فانه يكون يريد ان يتعرف ع اهل البنت وليسا ع البنت فقط.
على العموم إذا انتي ربنا رزقيك بجمال وانوثه وجسم فنان , فاحفظي هذة النعمه واستريها بالحجاب فما اجمل الوردة التي تغلفها. وتسترها الاوراق , فالرجل يحب ان يتزوج بمن تحفظ جمالها ورونقها لمن ياتيها من باب اهلها.
2020-03-04 04:09:59
user
339372
8 -
تائهه في الغربه
و ما اجمل الحب حين يتبادله الطرفين
انتي في مرحله المراهقه وهذا الحب لن يدوم طويلا لانه مجرد اعجاب و ملئ الفراغ العاطفي
لا تجعلي التفكير به ينسيكي الدراسه والمستقبل امامك ستلتقين بفتئ احلامك الذي يحبك ويحفظكي و يحميكي بحفظ الله
2020-03-03 17:39:15
user
339344
7 -
نغم
اريد ان احكي قصتي لانها مشابهة نوعا ما لقصتك .. ذلك الشاب انا ايضا ظننت ان القدر يريد ان يجمعني به لانني كنت اراه باستمرار من بعيد و الغريب انني كنت اسمع صوت موسيقى خافت و ينتابني شعور غريب ثم اراه مباشرة .. كنت اظن انه شيء خيالي مثل الافلام حتى في احد المرات كنت في الباص و سمعت ذلك الصوت مجددا و هذه المرة كان قريبا جدا مني و عندما رايته لاحظت انه يضع سماعات اذن و بالتأكيد يسمع للموسيقى و يغطي راسه بقبعة .. المهم رفض الالتقاء بي و اراد استغلال اعجابي به و كان يقول لي تعالي لبيتي هنا عرفت اخلاقه فاعطيته بلوك و حذفته من الواتساب .. بعد سنوات عاد ليراسلني !! اخبرني انه في فرنسا يشتغل هناك و من الواضح انه مازال لا يكن لي اي شعور لكن لا اعرف لماذا تكلم معي .. بعدها اخبرني انه التقى بفتاة و هو معجب بها و يريد الزواج منها و كان في كل يوم يحكي لي عنها ، و من خلال حكيه عرفت معدنه و مستواه ، هي شابة مطلقة تشتغل نادلة في مقهى ليلا اراني صورتها ملابس مفضوحة و مكياج صارخ و غامق ، كانت تكلمه بمنتهى الغرور و التسلط و قلة الادب ، و كانت تحكي عن زوجها السابق انه شاذ !! .. المهم فيما بعد اخبرني انه تزوج و هنا حذفته و انتهت القصة ، لكن الشيء الذي جعلني ارتاح هو انه فضل علي انسانة بمنتهى السفالة و هو ايضا شخص سيء لانه كان يريد اوراق الاقامة في تلك البلاد باي ثمن ..
2020-03-03 17:12:06
user
339337
6 -
نغم
الرجال لا يحيون المراة التي تحبهم او تعجب بهم يريدون هم ان يختاروا و على الارجح اما سيختار امراة تقترحها عليه امه او سيختار انسانة موظفة تساعده في مصروف العيش و لن يختارك انت .. انا ايضا حصلت لي قصة مشابهة من قبل اعجبت بشاب كنت اراه باستمرار في الحي او في الحافلة و وجدت حسابه فب الفيسبوك عن طريق الصدفة و تكلمت معه و عرف من انا لكنه رفض لقائي و فيما بعد اخبرني ان نلتقي في بيته !! من الواضح انه لم يكن نعجبا بي لكنه اراد ان يستغل اعجابي به لكي يتحرش بي و يستغلني اما ان التقى بي بالخارج امام الناس فهذا يعني ان علاقتنا سوف تكون اكثر احترام و جدية و مع الوقت ايضا اخبرني انه تزوج و حذفته و انهيت معرفتي به ..
2020-03-03 16:43:47
user
339333
5 -
هديل
ضعي النهاية وأكنلي حياتك كأنه حلم وانتهى. لا تفرضي نفسكعلى شخص يكلمك حينما يضجر فأنتبهي جيدا هو لم يعترف بحبه لك انت من بحثتي عنه وانت التي اعجبتي به. وهو لم يبادر الى لقائك بل حاول ان يظهر على حقيقته حين دعاكي لمنزله وخين قال ان لديه خطيبة وحين حظرك
فكيف تلاحقينه بعد هذا أنسيه فهو لا يستحق هذا الأهتمام.واحمدي ربك انك لم تتورطي معه. فبكل بساطة لا يحبك فالرجل لا يحب من يلاحقه .
2020-03-03 16:32:32
user
339331
4 -
ام ريم
وماأدراك انه عكس ذالك انتي لاتعرفينه جيدا والتحدث عبر مواقع التواصل لايعد معرفة ففي مواقع التواصل يوصل لك الشخص مايريد ان يوصله ولاكن عندما تعاشرينه تعرفي كل شي وكأنك تتعرفين عليه من جديد صغيرتي ...اتركيه وان كان نصيبك ويحبك سيأتي ويطرق بابكم ويجعلك شريكة لحياته وانشغلي باتمام دراستك
2020-03-03 16:15:13
user
339328
3 -
المباركي المغربي
بسم الله الرحمن الرحيم اما بعد ؛ اختي العزيزة يضهر من تعبيرك أنكي تملكين اعلى درجة من الحب والجاسوسية تلاحقني هدا الرجل في كل مكان بطرق غريبة وذكية فعلا لمادا ؟؟؟؟؟؟ انه الحب
عجبا انها أيام سرعان ما تمظي ولن تعود
يضهر لي من مقالك أنكي تعيشي اول تجربة من هدا النوع المحرم من الحب العشوائي ان صح تعبيري
أختي العزيزة لقد نصحك هدا الرجل بأن تبتعدي عنه لأنه شرير
نعم الرجل ربما فكّر قبل ان ينصح فكر ان حديتكم يتطور يوما بعد يوما حتى يتحول الى علاقة تم لها مابعدها والخاسر الأكبر هي المرأة المسكينة التي أبكتني عندما بكت ليلا طويلا عن شرفها الدي باعته بثمن بخص
لحظة قصيرة من الزمن تهيج فيها الشهوة الغريزة الجنونية تجعلنا نندم وتنحصر عليها طول حياتنا
نعم ادا اخدت ببصري وقلبي وحبي كم من فتاة تركت بنضرتها في قلبي جرحا لكن القلب القوي المؤمن لايجرح ولا يمرض ماداما في قلبنا الله مادمنا أقوياء
عزيزتي عليك بطي هاده الصفحة من تاريخ حياتك نهائيا ومسحها من الذاكرة
ونسيانها من العقل
أختي العزيزة لاتسقطي في أعمال حرمها الله علينا ولن يرظاها لنا
اختي العزيزة لاتسبقي الاحدات لتصنيعي علاقة ظنا منك انها تتطور الى زواج باختيارك كما يتصور لكي
اختي العزيزة نحن الرجال نملك نقطة ظعف سوف أوضحها لكي هنا
نحن نحب الفتاة العفيفة التي لها عزة نفس وتشرف نفسها ولا تقدم نفسها كهدية لمن احبت بإسم احبك
الرجل هو الدي عليه ان يتقدم لكي بطلب الزواج بكل تشريف لكي ولأهلك وأنتي مرفوعة الرأس هل تقبلي بي زوجا أم لا والكل ينتظر رد فعلك
انتي طلبتي استشارة وأنا ارى من الأحسن ان تبتعدي عنه
وإدا سأل عنك اطلبي منه ان كان معجبا بك ان يتقدم لخطبتك
2020-03-03 16:11:38
user
339327
2 -
عبد السميع
السلام عليكم ورحمة الله تعالى عز و جل وبركاته ومغفرته ورضوانه وعونه ونصره وتمكينه لك في ارضه
جل جلال الله تبارك وتعالى رب العالمين العزيز الجبار
قال الله تعالى ( قل هذه سبيلي ادعوا الى الله )
صدق الله العلي العظيم
اختي في الله إلجئي الى الله تبارك وتعالى بالدعاء والبكاء واطلبي منه الرحمة والمغفرة و الهدى والعافية والرزق ، عليك بالدعوة الى الله تبارك وتعالى رب العالمين ، تكلمي لأي شخص عن عظمة الرب الجليل الله عز و جل رب العالمين ، ذكريهم بان لهذا الكون خالق خلاق حكيم ملك جبار مالك الملك حكيم حكم عدل خلق الجنة والنار وانذريهم بأن عذاب الله شديد
اللهم اني اسالك للمسلمين موجبات رحمتك وعزائم مغفرتك والسلامة من كل اثم والغنيمة من كل بر والفوز بالجنة والنجاة من النار
اللهم اهد الانس والجن وفرج كرب المسلمين وطهر ارضك من اعدائك يا رب العالمين يا ذا الجلال والاكرام يا ذا الجلال والاكرام يا ذا الجلال والاكرام
اللهم صل على سيدنا محمد عبدك ورسولك ونبيك وعلى آله وصحبه وبارك وسلم تسليما كثيرا واكرمنا برؤيته واجعلنا رفقاءه في اعلى غرف الجنة جنة الخلد يا ذا الجلال والاكرام يا ذا الجلال والاكرام
2020-03-03 15:35:53
user
339320
1 -
تلا ابراهيم إلى كاتب المقال
لا عزيزتي تقي بحبك انه ليس كدللك
move
1
close