الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

شيطان في صورة إمرأة

بقلم : جومانة - مصر

كانت إمرأة ماكرة جدا وخبيثة
كانت إمرأة ماكرة جدا وخبيثة

أحكي لكم أحداث قصة حقيقية وقعت في بيتنا ، في أحد الأيام نصحني أبي بالذهاب إلى إمرأة ذات سمعة كبرى بالحنكة و الحكمة ، فقلت له لا أريد ولا أصدق بهذه التخاريف ، ثم أن هذه المرأة يمكن أن تكون ساحرة بنسبة كبيرة ، و قد يدور في  بالكم وتتساءلون من أين عرفها أبي ؟ عرفها من أصدقاء السوء الذين لا يريدون الخير للناس فحسبي الله و نعم الوكيل .

وبعد محاولات عدة باءت بالفشل لرفضي الذهاب اليها ذهبت مع أبي اليها فوجدت إمرأة تلبس زي الصالحين و الواعظين و بيدها مسبحة بطول الذراع و كانت من دولة عربية تأتي بالسفر إلى هنا ، قدمت الينا كيك مصنوع بيدها فرفضت و لكن أبي أصر فأكلت و شربت عندها و كذلك فعل أبي ، و قد رأتني وقالت لي بأنها ترى في شكلي خيالات و أن لا أجلس لوحدي البتة ، فلم أصدقها أبدا و عرضت علي العلاج كالآتي  : ماء سدر و زعفران و ماء مقروء عليه القرآن و نصحتني بأن أستحم بالماء و الملح أسبوع كامل ، و عندما سألتها من أين تعرفين هذه المعلومات كلها ؟ قالت لي انه إلهام من الله ، فلم أصدقها أبدا و ندمت أنني تكلمت معها أصلا .

و عندما عدت أنا و أبي إلى المنزل شعرت بصداع يكاد يفجر رأسي و لم أشك حينها أن هذه المرأة ساحرة و العياذ بالله ، وبعد أن توالت الأيام بعد ذلك أغرم أبي بتلك السيدة التي أتت لمنزلنا و لم نعرف أنها أتت بالخراب و الحسرة  ،فقد شبت النزاعات بين الأسرة لأتفه الأسباب كل يوم ، و عرفت أمي قصة تلك المرأة فطلبت الطلاق و خرجت من المنزل

وبعدها تغير أبي 360 درجة ، قد كان لا يرى إمرأة غير تلك الساحرة و كان عصبيا جدا علينا لدرجة انه جن جنونه و ضرب إخوتي الصغار بالعصاة و كسرها عليهم و جاءت أمي من بيت خالتنا التي سكنت عندها مسرعة و مهرولة لترى فاجعة المنظر فقد تأذى إخوتي من الضرب

بعدها شغلنا القرآن الكريم كاملا بالبيت و أشعلنا البخور بالبيت كاملا ، و لم يمر يوم سليم على بيتنا منذ دخول تلك الساحرة إليه فقد تخاصم أبي و أمي لشهور طويلة بسبب تلك الحادثة ولا أستطيع تذكر باقي الأحداث و المشاكل ، بعثنا إلى تلك الساحرة بعض من أصدقاء أبي ليعاتبوها و لكنها كانت ماكرة جدا و خبيثة ، لا أتذكر ماذا قالت لهم حينها و بماذا أقنتعهم لكن ما أثار جنوني هو أن أصدقاء أبي رجعو من عندها بقولهم أنها إمرأة صالحة و أن سبب هذه المشاكل هو نحن !!!!!

تاريخ النشر : 2020-03-13

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : سوسو علي
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر