الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

من أكون يا سادة ؟

بقلم : ابو يزن - اليمن الحزين

أحياناً أخرى أرى نفسي عاجز حتى عن التفكير و أكون أشبه بالمجنون
أحياناً أخرى أرى نفسي عاجز حتى عن التفكير و أكون أشبه بالمجنون

أحبائي الكابوسيون مرحباً بكم ، هذه أول مشاركة لي ، حيث  أنا من أشد المتابعين لهذا الموقع و كم استفدت منه و ازدادت ثقافتي من خلال موضوعاته المختلفة ، فشكراً لكم وللقائمين على الموقع .

لكي ﻻ أطيل عليكم ، موضوعي أني أشعر بأني أحياناً أكون طبيعياً و متزناً جداً إلى درجة الحكمة والنبوغ و حسن تقدير الأمور بشكل أكثر من الممتاز و أحياناً أخرى أرى نفسي عاجز حتى عن التفكير و أكون أشبه بالمجنون ، كثير المزاح و بذيء الكلام و أفكر بأشياء سخيفة وأتفاعل معها جسدياً ، كتخيل أنني أتعارك مع أحدهم وتتفاعل يدي بدون قصد مني فأصبح ألكم الهواء أو أركل برجلي ، يعني أعيش المسألة كأنها تحدث مباشرة ، أتمنى منكم مساعدتي وتفسير ماذا حل بعقلي من تبلد إلى درجة أن الجميع يضحكون علي رغم أني كنت متفوق في دراستي ولدي من المواهب الكثير كالخط والرسم والشعر و التأليف والتلحين و....

ولكني الأن أعاني انتكاسة من كل شيء ، فساعدوني ؟.

تاريخ النشر : 2020-03-15

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : حسين سالم عبشل
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر