الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

كل ما نعرفه عن فيروس كورونا الجديد

بقلم : Shehap king - مصر
للتواصل : [email protected]

فيروس كورونا .. وباء عالمي مرعب
فيروس كورونا .. وباء عالمي مرعب

في الأيام الماضية زادت كمية القلق من حدوث وباء عالمي بسبب فيروس كورونا الصيني، وهذا بعد إنتشار الفيروس خارج حدود الأراضي الصينية وانتشاره في مختلف دول العالم، ومع تردد الأسئلة والأخبار والخوف من إحتمالية إصابته للملايين حول العالم سنتعرف سويا أعزائي القراء عن طبيعة هذا الفيروس .. وكيف كانت بدايته .. والتسلسل الزمني لأحداث ظهوره .. وآخر تطوراته .. وكيف نحمي أنفسنا منه .. ولكن في البداية دعني أخبرك أن فيروس كورونا ليس فيروس واحد فقط بل أنه مجموعة من الفيروسات الشائعة بين الحيوانات من ثديات أو طيور، وهناك أيضا بعض الحالات النادرة التي تنتشر للأنسان بما يعرف بإسم مرض حيواني المنشأ (Animal disease of origin ) وهذه النوعية من الفيروسات تسبب عدوى لأمراض الجهاز التنفسي بين البشر، وفي الحقيقة الفيروس المنتشر حاليا ليس أول فيروس كورونا يصيب الإنسان، بل أنه سابع أنواع فيروسات كورونا البشرية! .. والفيروسات الستة السابقة بعضها كانت أعراضها بسيطة وبعضها كانت في منتهى الخطورة على الإنسان مثل فيروس سارس و ميرس، ورجاءا أن تركز معي على هاذين الفيروسين لأن بعض الباحثين الآن يستندون إليهما في تحليل وتقييم بنية فيروس كورونا الجديد.

فيروس سارس تسبب برعب عالمي وكان اقوى من الفيروس الحالي

بالنسبة لفيروس سارس (SARS virus) أو المعروف بإسم (المتلازمة التنفسية الحادة) فهذا كان أول فيروس موجود في القرن الـ 21 وكان إنطلاقه أيضا من الصين، وفي خلال 6 أشهر فقط إنتشر في 26 دولة أخرى بين الأمريكتين وأوروبا وآسيا وأصاب أكثر من 8000 شخص ، ومات منهم حوالي من 800 حالة ، وكان ينتقل من الحيوانات للبشر أو من البشر لبعضهم، وكان طرق إنتشارة من رذاذ الكحة أو العطس أو ملامسة الأسطح التي وصلها آثار العطس من المرضى، وأعراضه تشمل الحمى وإلتهاب في الحلق وإسهال وآلام في العضلات وسعال وضيق في التنفس وإلتهاب رئوي حاد .. ولكن إبتداءا من عام 2004 لم يتم تسجيل أي حالات مصابه بين البشر، وأكتشف الباحثين أن هذا الفيروس كان بسبب الخفافيش.

أما عن فيروس ميرس (Mers virus) فقبل أن يعرف بإسم متلازمة الشرق الأوسط التنفسية كان يعرف بـ فايروس كورونا الجديد .. تم رصده للمرة الأولى في عام 2012 في المملكة العربية السعودية الشقيقة، وفي شهر يوليو 2015 أنتشر هذا الفيروس في حوالي 27 دولة عربية وأوروبية وأمريكية وآسيوية، وطبقا لعدد من الدراسات فمن المرجح أن يكون السبب في ذلك هو الخفافيش أو الجمال، وأصاب فيروس ميرس ما يقارب 2500 إنسان ومات منهم حوالي 855 حالة، والنسبة الأكبر من المصابين بالفيروس أو الوفيات كانت من المملكة العربية السعودية الشقيقة، وفيروس ميرس كان ينتقل من الحيوان للأنسان أو من الإنسان للإنسان، أما عن أعراضه فهي تشبه الأنفلونزا بالأضافة الى أنه يؤدي للفشل الكلوي خصوصا مع كبار السن، وبالرغم من أنه لم يعد ينتشر مثل السابق ألا أنه مازال موجود حتى الآن، وفي شهر مايو من العام الماضي أعلنت المملكة العربية السعودية الشقيقة عن رصد 14 حالة مصابين بالفيروس وتوفي منهم 5 .

وأخيرا .. هؤلاء النوعين من فيروسات كورونا ليس لهم علاج مباشر أو لقاحات حتى الآن، ومن هنا ننتهي من المقدمة ونذهب لكل ما نعرفه عن فيروس كورونا الجديد.

هكذا يبدو فيروس كورونا تحت المجهر

إسم كورونا مشتق من اللاتينية والأغريقية ومعناه التاج أو الأكليل، والسبب في هذه التسمية هو شكل هذا الفيروس تحت المجهر - لذلك تجد بعض الناس يصفون هذا الفيروس بالفيروسات الأكليلية أو التاجية - و أطلق عليه أسم خاص به وهو (Novel Corona Virus 2019 ) ولكنه معروف بين الناس بـ فيروس كورونا الجديد أو فيروس كورونا ووهان نسبة لتفشي الفيروس بمدينة ووهان الصينية، ومدينة ووهان تعتبر أكبر منطقة مأهولة بالسكان ويصل تعداد سكانها لـ 11 مليون نسبة تقريبا، وبسبب موقعها تعتبر ووهان من محاور تنقل الصينيين في البلاد، وتمتاز بأسواقها المنتشرة في أنحاء المدينة، وفي منتصف شهر ديسمبر من عام 2019 م ظهرت أعراض الإعياء على أحد أصحاب المحلات في سوق من أسواق مدينة ووهان، وبالرغم من أن هذا السوق معروف بأنه سوق لبيع الأسماك إلا أنه مشهور بعرضه لبعض الحيوانات البرية مثل الفراخ والثعابين والخفافيش وغيرها للبيع، والأعراض التي ظهرت على صاحب المحل كانت عبارة عن حمى وإجهاد وسعال جاف، وفي خلال أيام قامت المستشفى برصد عدد من الحالات الاخرى لاشخاص يواجهون نفس الأعراض مع إلتهاب رئوي حاد .. ومع حلول نهاية شهر ديسمبر عبر عدد من الأطباء عن إحتمالية مواجهة البلاد لفيروس خطير!.

وبسرعة قام المركز الصيني لمكافحة الأمراض بتشكيل فريق من العلماء لدراسة الموقف، ومع إجراء عدد من الفحوصات على الحالات المشتبه إصابتها بالفيروس إستبعدوا أن يكون أنفلونزا الطيور أو سارس أو ميرس، وأتضح أننا بصدد مواجهة فيروس جديد من فيروسات كورونا، فقامت السلطات الصينية بإبلاغ منظمة الصحة العالمية بالنتائج التي توصلوا لها، وفي شهر يناير من هذا العام أعلنت الصين عن أول حالة وفاة بسبب فيروس كورونا الجديد، وبالرغم من أن الباحثين ظنوا أن هذا الفيروس ينتقل من الحيوان للأنسان فقط إلا أنهم تأكدوا أنه ينتشر انسان لآخر أيضا، وهذا الإستنتاج ظهر بعد إصابة عدد من العاملين في المجال الصحي بسبب إتصالهم المباشر مع المرضى، وفي الحقيقة بدأت الحالات المصابة بالفيروس تزيد من عشرات لمئات داخل مدينة ووهان الصينية وبعض المدن المجاورة، وبدأ العالم يقلق من إحتمالية إنتشار الفيروس خارج الأراضي الصينية ويتحول لوباء عالمي ينتشر في أرجاء العالم. وبالفعل قلق الناس كان في محله!.

امتلأت المستشفيات بالمرضى مما اضطر السلطات الى وضع المرضى في الملاعب والمخازن الضخمة

الدول المجاورة للصين في القارة الأسيوية بدأت تبلغ عن حالات مصابة بالفيروس مثل فيتينام و اليابان و كوريا الجنوبية وتايلاند وسنغفورة .. وبعد فترة قصيرة بدأت تظهر حالات خارج قارة أسيا بالكامل! أستراليا .. فرنسا .. الولايات المتحدة الأمريكية .. بدأوا يبلغوا عن حالات مصابه بالفيروس، وقد تم اعلان المرض حاليا كوباء عالمي ، وتجاوز عدد المصابين حاليا 200 الف انسان ، والوفيات جاوزت 8000 ، معظمهم خارج الصين خصوصا بعد انحسار المرض تدريجيا في الصين بسبب الاجرائات الصارمة التي اتخذتها الحكومة هناك ، حيث بداية قاموا بغلق سوق ووهان وعزلوا المدينة بأسرها ، وقاموا بإلغاء الأحتفالات الخاصة برأس السنة وحظر الطيران والسفر الجوي والارضي ، وهذه القيود تم تطبيقها على 4 مدن أخرى مجاورة ، ومعظم الأماكن المشهورة أغلقت أبوابها كي لا يكون هناك تجمعات بين الناس ، وفرضت الصين حجر صحي كامل على مدينة وهان، وقامت ببناء مستشفى متخصصة للحالات المشتبه أصابتها بالفيروس، وأعلنت حظر بيع الحيوانات ولحومها في الشوارع أو المطاعم أو المتاجر أو حتى عن طريق الأنترنت، والباحثين قالوا أن المضيف الأصلي للفيروس هو الثعابين أو الخفافيش، ولكن على الأرجح أنه الخفافيش.

ولقد كان انصياع سكان المدينة ، والصينيين عموما ، لارشادات الحكومة والتزامهم الكامل بتطبيق اجرائات الحجر الصحي عاملا رئيسيا في تجاوز المرض ، على عكس ما يشاهد في دول اخرى حيث ان السكان غير متعاونون او لا يلتزمون بالاجرائات والارشادات الحكومية ، حيث أن المرض في انتشار مستمر رغم حظر السفر وغلق الموانئ والمطارات واجراء فحص المرض على كل حالة مشكوك في امرها.

- ولكن هل من الممكن أن يستمر انتشار هذا الفيروس ويحصد حياة ملايين من البشر ؟؟

قبل ظهور فيروس كورونا وبالصدفه البحتة قام الدكتور توم إنجرذبي مدير مركز جون هوبكينز للأمن الصحي وإستراتجيات الدفاع البيولوجي بعمل تجربة ليعرف من خلالها حجم إنتشار وباء عالمي يكون مركزه مدينة نيويورك الأمريكية، وعمل محاكاه عن إنتشار فيروس خيالي ولاحظ هو وفريقه حجم إنتشار الفيروس خلال مدة زمنية قدرها 18 شهر! .. وكانت النتائج للأسف أن فيروس مثل كورونا يمكن أن يتسبب في موت حوالي 65 مليون حالة، ولكن طبعا هذه التجربة واجهت عدد كبير من الأنتقادات خاصة أننا لم نسمع عن فيروس يحصد هذا العدد الرهيب من الأرواح منذ زمن طويل، ولكن من الجانب الآخر فأن مذبحة الأنفلونزا الإسبانية عام 1918 أصابت حوالي نصف مليار إنسان خلال سنتين وقتلت من 50 لـ 100 مليون إنسان.

وقالوا أن التاريخ يمكن يعيد نفسه مرة أخرى!

التاريخ يعيد نفسه .. صورة لمرضى الانفلونزا الاسبانية 1918

ولكن ما هي أعراض هذا الفيروس ؟.. وكيف ينتقل من شخص لأخر؟ .. وكيف نعرف إذا كنا مصابين به أم لا وأنه ليس مجرد دور برد عادي؟.. وكيف تحمي نفسك وعائلتك وأصدقائك وأولادك ؟؟..

هذه هي أهم الأسئلة المتعلقة بالفيروس في وقتنا الحالي، وفي الحقيقة ما نعرفه حتى الآن عن الفيروس لا يبشر بالخير .. أعراض الأصابه بالفيروس تشمل إرتفاع في درجة الحرارة وسعال جاف وإعياء شديد وألم في عضلات الجسم كله، وأخيرا صعوبه في التنفس .. وتعتبر هذه الأعراض الشائعة عن الفيروس، ولكن هناك بعض الأعراض الأخرى التي تم ملاحظتها على المصابين، منها الصداع الشديد والسعال والإسهال .. ومع تقدم المرض غالبا يصاب المريض بإلتهاب رئوي حاد، ومثلما نعرف أنها أعراض مرضيه شبيهة بعدد من الفيروسات، وبالتالي من الصعب التفريق بين فيروس كورونا الجديد وغيره من الفيروسات إعتمادا فقط على الأعراض، ولكن هذا لا يمنع من ان بعض هذه الأعراض ظهرت عليك في مكان خارج خريطة الفيروس أو لم تتعرض لأحد المصابين به فغالبا لا يوجد شيء تقلق منه، ولكن لو شعرت بهذه الأعراض وشعرت أنك مصاب بالفيروس لا قدر الله فتوجه سريعا لأحد الأطباء أو المستشفيات المتخصصة ليتم تشخيص حالتك وأتمنى لك الشفاء العاجل .

أما عن طرق إنتقال الفيروس فلا يوجد أدلة قاطعة عن طرق إنتقاله بين البشر، ولكن هناك إجماع على أن الرذاذ الناتج عن الكحة أو العطس هو الذي ينقله بالتأكيد، وبالرغم من عدم وجود دراسة تأكد أن قناع الوجه يمنع إنتشار الفيروس إلا أنه سيكون عامل مساعد خاصة في الأماكن المزدحمة

كيف تتجنب الاصابة

أما عن النصائح التي نقدمها لحضراتكم للوقاية من الفيروس هو إتباع النظافة العامة من غسل اليدين بإستمرار وتجنب ملامسة الأسطح الغير نظيفه وتجنب وضع اليدين على الوجه والأنف بإستمرار وهناك شيء آخر مهم وهو عدم التلاصق أثناء المحادثة، يعني ليس بالضرورة أن تلتصق بصديقك وأنت تتحدث أو تتشاجر معه، بل أجعل مسافة كافية بينك وبينه هذا لمصلحتك ومصلحته ومصلحتنا جميعا -وحبذا لو لم تتشاجر -

وللأسف فيروس كورونا مثله مثل الأنواع الخطيرة سابقا ليس له علاج حتى الأن، والرعاية الصحية تحاول قدر المستطاع أن تعالج أعراض الفيروس نفسه، وتوفر للمريض الرعاية الصحية اللازمة على أمل الشفاء، وفي نفس الوقت يعزلوه عن أقاربه وأصدقائه كي لا ينقل العدوى لهم .. ويعتبر أحد أهم أسباب خطورة فيروس كورونا أنه ينتشر من الشخص للأخر أثناء فترة الحضانه يعني قبل ظهور أعراضه أصلا على الشخص المصاب، وهذا يجعل فكره إحتواء هذا الفيروس في منتهى الصعوبه، لأن الشخص منا لن يعرف إذا كان مصاب بالفيروس أم لا كي يتجنب الناس أو يذهب للمستشفى.

وندعوا الله سبحانه وتعالى أن يحفظنا من كل شر ويشافي كل مريض، ويمر هذا الفيروس على خير بأقل الأضرار

وبالنهاية أرجو ألا أكون قد أطلت عليكم وكالعادة لو تريد المعرفه أكثر عن فايروس كورونا أو سارس أو ميرس يمكنك الذهاب للمصادر بالأسفل، أو تختصر الطريق وتكتب سؤالك أو أستفسارك هنا ونجيبك عليه إن شاء الله - لو نعرف إجابته -

- ياترى هل هناك حالات مصابه بهذا الفيروس أو مشتبه إصابتهم به تم تسجيلها في بلدك أو المنطقة التي تعيش بها ؟

- وهل تعتقد برأيك أن نهاية البشرية ستكون بسبب هذا الفيروس ؟؟

المصادر :

- Coronavirus disease (COVID-19) outbreak
- Coronavirus symptoms: how they show and what to look for
- Coronavirus Update (Live)
- How soon will we have a coronavirus vaccine?
- منظمة الصحة العالمية - فيروس كورونا
- فيروس كورونا - ويكيبيديا

تاريخ النشر : 2020-03-18

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : kab5bos
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر