الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

لا اريد فعل شيء .. لأني سأموت!

بقلم : زينة

لا أريد الخروج من غرفتي لفعل أي شيء ، فأنا في النهاية سأموت
لا أريد الخروج من غرفتي لفعل أي شيء ، فأنا في النهاية سأموت

مرحبا .. بدون مقدمات ، لا تقلقوا فأنا لا اعاني مرضا خطيرا يهدد حياتي ، أنا فقط فتاة في الـ 17 من عمرها كأي فتاة أو كأي شخص طبيعي لديها احلامها وطموحتها التي تريد تحقيقها .. لكني مؤخراً أصبحت لا أريد انجاز أي من طموحاتي .. هي ليست مستحيلة ، لكن كل ما أحاول أن أسعى لتحقيقها كل ما أفكر فيه هو أني سأموت ، عاجلا أم آجلا أنا انسانة وسينتهي بي المطاف بالموت ! ، إذا لماذا أتعب؟ لماذا أحقق أحلامي التي ستختفي حينما اموت وانتقل إلى عالم اخر؟ لن آخذ ما حققته معي ، ربما اموت أصلا قبل ان أحقق أي شيء ، أليس كذلك؟

أنا الآن لا اريد فعل أي شيء لأن هذه الفكرة تسيطر علي وبدأت المشكلة بالتفاقم حيث أني لا أريد أصلا الخروج من بيتي ، بل لا أريد الخروج من غرفتي لفعل أي شيء ، فأنا ف النهاية سأموت

أحياناً أخبر نفسي : حسناً على الأقل ستفرحين في الدنيا ، ربما ستندمين في المستقبل، لما لا تحاولي لن تخسري شيء

لكن هذا لا يجدي

ماذا أفعل لإزالة هذه الفكرة من رأسي ؟ أم أني على حق ولا جدوى من تحقيق أحلامي؟

تاريخ النشر : 2020-03-22

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : سوسو علي
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر