الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : أدب الرعب والعام

خدعة وحش

بقلم : اونيxشان - فلسطين

خدعة وحش
نظرت فإذا بشاب جميل رائع يقول هذه الكلمات ..

مرحبا انا اسمي شهد عمري ١٦ عاما ... لكني لست فتاة عادية ... لاني ملعونة !! ... ملعونة للابد... تسجلت بمدرسة الخياطة لاني تركت المدرسة قبل سنة ونصف تقريبا و قررت ان ادخل الى عالم الازياء و التصاميم لااني كنت احلم ان اكون مصصمة عالمية مشهورة منذ صغري ...

كان يوما عاديا ... هذا ما ظننته ... ذهبت الى دورة الخياطة و انتهت الدورة ... فذهبت الى محطة الحافلات متأخرة ، دخلت الى الحافلة ولا مكان للجلوس ... ضغط السائق على المكابح فجأة ... كدت ان اسقط ، لكن شعرت بيد تمسكني ... هل انت بخير ؟ ... تفضلي اجلسي مكاني ... نظرت فإذا بشاب جميل رائع يقول هذه الكلمات ... خطف قلبي مني ! لقد اعجبت به من النظرة الاولى ، طوال الطريق و انا انظر اليه و عندما وصلت الحافلة الى المحطة التي انزل فيها رأيته قد نزل من الحافلة نزلت ايضا و رأيته يسلك الطريق المؤدي الى الحارة التي اعيش بها ... سألته هل انت ذاهب الى الحارة الفلانية ؟؟ ... ابتسم قليلا وقال : نعم لقد انتقلت الى هذه المنطقة البارحة ... غمرتني الفرحة وقلت في نفسي قد ارى فارس احلامي كل يوم ...

ذهبت الى البيت و مر النهار كاملا وانا افكر و اتسائل حول ذلك الشاب الغريب .... ما اسمه ؟ ... كم عمره ... من اين اتى ؟؟ ... ما سر جماله ؟؟ ... وفي اليوم التالي خرجت الى مدرسة الخياطة ...و اذا بي اراه يمشي بجانبي ...ابتسم و قال صباح الخير ... لم ابعد نظري عنه للحظة... وفجأة !! .... تووووت !! كانت سيارة على وشك دهسي لكنني سحبت الى الخلف ، و جدت نفسي بين ذراعيه ... سرحت قليلا ...(هل انت بخير ؟؟) ...اجبته بسرعة .. نعم نعم انا بخير بخير !!! شكرا لك كثيرا ، مشيت قليلا و لكن ..امسك كتفي و قال لقد نسيت حقيبتك آنستي ...ابتسمت وقلت شكرا جزيلا لك ... قال لي تبدو مهمة بالنسبة لك .. اجبته نعم فيها عدة الخياطة و هي مهمة جدا بالنسبة لي ، قال مبتسما هل انت تذهبين الى مدرسة الخياطة الفلانية التي في المجمع الفلاني ، فاجبته كيف عرفت ذلك ؟ قال لي يا لها من صدفة جميلة لقد تسجلت في هذه المدرسة البارحة لذلك رأيتك في الحافلة ... و قلت له في أي صف انت ؟ قال لي في الشعبة الفلانية ... أجبته : ان هذا صفي ... ابتسمت وقلت في نفسي : شهد يا لك من محظوظة ... فارس احلامي في صفي و في حارتي ياللروعة ! .. و كنت اسرح بعيدا في خيالي الى ان امسك يدي و قال بسرعة قبل ان تمتلئ الحافلة ، سحبني معه اخذني الى مقعدين فارغين و جلس بجاني ... كل ما كنت افكر فيه في تلك اللحظة هل سيقبل بي ؟ ... هل هو معجب بي؟ ..

فكرت مرات عديدة و قلت بدون تفكير ... انا شهد عمري ١٦ عاما ما اسمك انت ؟ وهو على وشك ان يجاوبني !! ...المحطة الفلانية .. نزلنا سويا من المحطة و قال لي شهد منذ متى و انت تتعلمي في هذه المدرسة ؟ اجبته منذ سنة و نصف تقريبا .. فقال : ارجو ان تساعديني فانا لا ازال مبتدأ في هذا المجال ...اجبته بالتاكيد فذهبت ، رن الجرس و عندما دخلت الصف تذكرت اني نسيت مقصي فذهبت لاشتري مقص ، و عندما دخلت الصف سمعت زملائي و زميلاتي يقولون ... اهلا و سهلا بك في الصف نرجوا ان ننال حسن اعجابك ... جلست مكاني و تذكرت ان كل طالب جديد يكتب اسمه على السبورة ... نظرت الى السبورة لكن كان المشرف على المجموعة يمسح اسمه ، سأله المشرف اين تحب ان تجلس اختر مكانك فابتسم و قال سأجلس بجانب شهد .. و انفجر الصف بالاسئلة ... منذ متى تعرفان بعضكما ؟؟ ... هل انتما خاطبان ؟؟ ... لكن فجأة(سكوووت !) اي شخص يتكلم فهو مطرود اليوم .. عم السكوت قاعة الصف و جلس بجانبي ذلك الشاب الغريب الذي لا اعرف اي شيئ عنه ... ساعدته و نبهته على اخطائه و مر اليوم الدراسي و انا مذهولة به لم افكر حتى ان اسأله عن اسمه ... و بعد انتهاء الدوام الدراسي و بينما كنا نخرج من المدرسة قال لي شكرا جزيلا ... ثم ابتسم و قال .. ما رأيك ان نذهب اليوم في جولة على حسابي كشكر لك على مساعدتي ... و بدون تفكير قلت بالتاكيد ... و قضيت افضل ساعات حياتي ، بقينا حتى حل الظلام ثم عدنا الى حارتنا..

وصلنا الى البيت فقال هذا بيتي ارجو ان تدخلي سأذهب لاحضر شيئا ثم سأقوم بتوصيلك للبيت و عندما دخلت انطفأت الاضواء ، سمعته يضحك و يقول : انت الان ملكي لقد انتظرتكي منذ ٣٠٠ سنة ... قلت له هل انت مجنون ؟ فقال .. نعم !!! انا مجنون بك و بدمائك و اليوم انت ملكي ...امسك بي و عضني شعرت بانيابه تنغرز بلحمي و لكني وصلت الى مقصي و طعنته به و هربت ... سمعته يضحك و يقول قدركِ اسودالان لقد فات الاوان ...

ذهبت الى مركز الشرطة لكنهم لم يصدقوني و اذهبوني الى طبيب نفسي ، و في المقابلة غلبني عطشي فشربت من دمه .. و وضعت في مستشفى للمجانين ... هذه لعنتي !! ... لعنتي الابدية !! ...

تاريخ النشر : 2015-03-29

send
Marwa Elhousein - egypt
Nana Hlal - سوريا
نجلاء عزت (الأم لولو) - مصر
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
ضع رابط فيديو يوتيوب
  • التعليق مفتوح للجميع لا حاجة الى عضوية او ايميل
  • التعليقات تدقق ثم تنشر لذا قد يتأخر نشرها لبعض الوقت
  • التعليقات المستفزة والجارحة لن تنشر لذا لا تتعب نقسك بكتابتها
X اغلاق
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
تعليقات و ردود (41)
2016-09-13 13:00:12
117724
41 -
Grt
روعه قصه جميله
2015-09-27 09:29:16
54069
40 -
نور القمر
فعلا لا يجب ان نثق باي شخص بهذا الزمان ههههههههههههه يمكن اعجب بشخص و يطلع مصاص دماء
2015-08-12 05:28:18
47667
39 -
عائشة من المغرب
في الواقع اخي انا ايضا ظننتك بنت في البدء لكن ليس بسبب القصة و لكن بسبب اسمك المستعار
اوني في اللغة الكورية بمتعى اختي
انت مهتم بالثقافة الكورية انا نهووسة بها
اسمي عائشة اسلوبك جميل
2015-06-25 21:46:02
39545
38 -
ريا سانكا
اوني ساما ان قصصك جميلة اعرف انك اخبرتني بانك توقفت عنها ولكن انا احب قراتها
2015-04-22 09:06:38
29939
37 -
شذى الياسمين
القصة رائعة لكن الشيء المحير فيها هو ما قاله الوحش لشهد:......لقد انتظرتك منذ ٣٠٠ سنة ...
هل كان ينتظرها قبل ميلا دها ؟ لأن شهد عمرها ١٦سنة فقط.....أعرف أنها مجرد قصة خيالية لذا ليس علي أن أطرح هكذا أسئلة...... كل ماأرغب في قوله هو أن كتاباتك رائعة.....وأريد قراءة المزيد من إبداعاتك........
2015-04-19 08:21:42
29669
36 -
ايمي انا وبسسس
قصتك حلوة واقترح عليك ان تتجه الي الكتابة الرومانسية أخي اوني شان,,,الي الامام
2015-04-17 15:56:58
29549
35 -
وجع الضوء
قصتك جميلة أعجبتني كثيرا خصوصا في البداية ،النهاية لم تكن بتلك القوة ولكن لابأس أتنمى لك المزيد من الإبداع والتألق
2015-04-10 10:45:56
28764
34 -
omar4x
قصة جميلة جدا لكن النهاية قصيرة وكان يمكن تحسينها
2015-04-09 16:17:37
28698
33 -
مرجانه امل
لم اتوقع هذه النهاية ... كنت اضن انكما ستتزوجان و تعيشان بسلام...ههههههههه انا امزح فقط ... خيالك رائع عزيزتي لكن لو اعطيت لنهاية قصتك تفاصيل اكثر ستكون رائعة .
2015-04-09 08:59:40
28658
32 -
فاطمة الزهراء
ههه قصة رائعة تبا كم أحب هذا النوع من النهايات هههه :)
2015-04-08 11:10:06
28544
31 -
آمنة من تونس
لآ أحس الأمر فيه "لعنة" امممم يمكن اراد خطفك او شئ من هذا
اما بالنسبة الى قول انتظرت منذ 300 سنة اعتقد انه كَآن مجنونا كما قال هو *أضحك* واانا اصدق قصتك ...وتركيبة عقل البنات اعرفها *غريبة* هههه لكنني لست من هذا النوع انتي تشبهينني فعلا *-* لكن إن حصلت معك أمور غريبة أخرى بتأكيد ثمة شئ غامض يود الإمساك بك و أشكرك ‹з
2015-04-07 18:41:33
28458
30 -
رماح النور
بصراحة في قمة الروعة قصة رائعة جدا ههههه عنجد لم اصدق كم هية رائعة لهذا الدرجة
2015-04-07 06:49:09
28360
29 -
Sona
Verey nice :O
2015-04-04 17:33:07
28217
28 -
رشا senpai
قصة مشوقة ......في انتظار المزيد من ابداعاتك....مع تحياتي.
2015-04-01 13:41:27
28003
27 -
كسارة البندق
اتفق كليا مع ما قالته الحورية فتركيزك على الجانب الرومنسى محى الاثارة و الغموض .......ام بنت بحرى فاحب اقولك .. سبيه يمسكها يأ فوزية .. تحياتى للجميع
2015-04-01 06:19:13
27975
26 -
اونيxتشان
اتأسف على فهمي لامور ما يجب على الرجال فهمها ^_^
ملاحظة صغيرة: انا حتى ما اصادق بنات لاني اعرف
تركيبة عقل البنت...مو حابب اشرح لانه راح يصير
خطأ جهنمي اذاا شرحت اي شي p;
2015-03-31 18:29:40
27954
25 -
ليلي
اوني تشان،،،قصه جميله جدااا ،،ولاكن كيف تقمصت دور الفتاه ببراعه وماادراك انه كيف ستكون رده فعلها ،،،،شو أنتا داخل تخصص بنات او يعطوكم ماده اسمها بنات،،،،،،،،،،،،، كيف تكون ولد وتستطيع ان تعرف كيف هي رده فعل وشعور البنت ،،،والله انك ولد غريب ،،،،،
2015-03-30 16:44:13
27874
24 -
الحورية
بصراحة مثل توايلايت هه لكنها مملة لانه تم التركيز على التعبير عن الاعجاب المستمر على حساب اطوار القصة اضافة الى انني لم اشعر بالحماس و الغموض :p
2015-03-30 16:44:13
27873
23 -
bilalgone
القصة حلوة بس نهاية القصة غريبة جدا
لكن رمنسية ومؤثرة
2015-03-30 16:44:13
27869
22 -
المهدي
لو لم اكن اعرفك من قبل ياصديقي لظننت انك امراة
2015-03-30 16:44:13
27865
21 -
اونيxتشان
ههههه يا جماعة للمرة المليون انا شب ^_^
و للتاكد Moneb Abu Sneneh
2015-03-30 14:05:46
27857
20 -
ريان
حلوه(بس بصراحه يستاهل الدكتور نشف ريق البونيه)كنت اظن انك فتاة
2015-03-30 13:06:50
27835
19 -
هالة العزاوي "Al_Iraqia"
قصة مسليه
دمت بود
2015-03-30 11:25:43
27830
18 -
جعفر التميمي
قصة رأئعة مع أنني لم أقرئها بالكامل ألا أنني عرفت النهاية :|
2015-03-30 10:50:42
27828
17 -
اونيxتشان
انا مدرك انه قصتي ما راح تعجب الجميع لانه لكل شخص رأيه الخاص و لكن خخخخ ليش الكل يظن انه الكاتب بنت XD
2015-03-30 09:33:27
27821
16 -
قلب نجمة
أرى ان ما تتمتعين به هو خفة الدم الغير مقصود قصتك تنقصه الغموض ولكن
المهم ان تعلمي انني استمتعت بقراءتي =)
2015-03-30 06:19:16
27774
15 -
ملاك♡ حسان
واو مبدعة لقد تخيلت نفسي مع الشخص الذي احبه
2015-03-30 06:13:12
27760
14 -
حنين
ههههههههه قصة حلوة و عجبني الخيال الخصب للكاتب
2015-03-29 18:33:28
27749
13 -
نسيم الامل
ههههههه قصه رائعه ايها الكاتب احسنت وانا اعتقد سوف تكون النهايه جميله ثم انصدمت بنهايه
2015-03-29 18:09:10
27743
12 -
بنوته مصرية
بصراحة دمك خفيف جدا، أضحكنى مافعلته الفتاه بالطبيب النفسى
كان الله فى عوننا بنتحمل بلاوى و بعدها نتحول!
2015-03-29 17:15:41
27733
11 -
المهدي
ههههه
2015-03-29 16:35:25
27726
10 -
اونيxتشان
ههههه بس أنا ما احضر مسلسلات و أفلام رومانسية حرام عليكي يا فتاة البئر ههههه...مسامحة دنيا و اخرة ...وفاطمة وجميع الصبايا ههههه
2015-03-29 16:35:25
27725
9 -
اونيxتشان
ههههه شكرا كتير جميعا و الشكر يعود لشهد خخخخ
2015-03-29 16:02:21
27721
8 -
قيصر الرعب
قصة رائعة لقد اندمجت في الاحداث وانا اتسائل من هو هذا الفتى الغامض وفي النهاية طلع مصاص دماء
تحياتي لشهد



اااا نسيت ول اوني×تشان ايضا


وايضا لرواد موقع كابوس جميعا
2015-03-29 15:27:04
27719
7 -
اونيxتشان
ههههه شكرا كتير جميعا بس يا جماعة أنا الكاتب ههههه شهد بطلة القصة
2015-03-29 14:22:11
27694
6 -
abdellah
ﻗﺼﺔ ﺟﻤﻴﻠﺔﻭﻟﻜﻦ ﻗﺼﺔ ﻣﺼﺎﺹ ﺍﻟﺪﻣﺎﺀ
ﻛﺜﻴﺮﺍ ﻣﺎ
ﻧﺴﻤﻊ
...ﻟﻜﻦ ﺍﻟﻌﻤﻞ ﺍﻟﺠﻴﺪ ﻭﺷﻜﺮﺍ
2015-03-29 11:30:31
27669
5 -
الفتاة الانانية
اعجبتني قصتك اختي شهد وشكرا على القصة
2015-03-29 10:30:32
27666
4 -
بنت بحري
عندنا مثل بيقول " اللي أتلسع من الشربة ينفخ في الذبادي"و بما أننا أصبحنا نعيش داخل مستشفي للأمراض العقلية تعج بالمرضي المتحرشين فأفترض أن هذا لو حدث داخل أحدي حافلتنا لرقعت الفتاة بالصوت الحياني مع قصيدة من السباب المنتقي بعناية لهذا الشاب الذي تجرأ و أنقذها من السقوط حتي و لو كانت نيته خير ،أما ثاني مرة عندما شدها لينقذها من السيارة كانت ستكون حركته الأخيرة علي سطح هذا الكون.
ثم لماذا تتركيه ياشهد يمسك كتفك ؟ بصراحة تستهلي ما حدث لك ! يا ليتك فعلتي كما فعلت " فوزية" في مسرحية(سك علي بناتك) عندما لقنت "حنفي " درسا معتبرا عندما أراد إمساك يدها بحجة عبور الشارع"قال أية بيعديني".
سلمت يداك أخي علي القصة...سلام.‏‎ ‎
2015-03-29 09:26:14
27662
3 -
أحمد_إبن فلسطين
أعجبتني القصة من ناحية السرد والاسلوب ,, لكن في رأي الضعف كان فقط في النهاية ,,

دمتي بود
2015-03-29 09:26:14
27661
2 -
سوسو
واااو روعة القصة ..مسكييينه شهد طلع مقلب ههه
2015-03-29 08:55:28
27659
1 -
ranooh ...♥
♥جميلة :)
move
1
close