الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

الحب والحيرة من النفس والخوف من لقاء الأول

بقلم : Sally mohammed - العراق

لا أملك الثقة بلون بشرتي و أشعر بأني بدون كريم لا أملك جمال ، أفيدوني ما الحل ؟.
لا أملك الثقة بلون بشرتي و أشعر بأني بدون كريم لا أملك جمال 

 
السلام عليكم ، أنا سالي ، قصتي باختصار جمعتني الصدفة بشاب عبر الأنترنت وأيضاً من مدينتي و المنطقة التي أقيم فيها ، يعيش مغترب وأهله يقيموا في منطقتي و ليسوا مغتربين ، بعد مدة من التعارف أصبحنا نعجب ببعضنا البعض ، هو شخص ناضج و يشبهني جداً ، و محترم جداً ، وحتى أني سألت عليه دون علمه من أهل مدينتي و كلهم أثنوا على حسن خلقه وخلق أهله ، أراد أن يرى صورتي فوضعت صورة لي ، رآها وأعجب بجمالي أيضاً ، وبعد فترة وضعت صورة أخرى لي و أعجب بها ، والشهر القادم سيرسل أهله ليخطبوني ، المشكلة بي ،

أنا أثق بأخلاقي وأسلوبي وشخصيتي وجسمي ، ولكن لا أحب شكلي بدون كريم ، فقط رغم أني لا أضع المكياج فقط كريم ، أملك بشرة حنطية لكن منذ صغري والجميع يراودني على أن البشرة البيضاء أجمل ، حتى كبرت وغرست تلك الأفكار بي ، لدرجة لا استطيع أن أحب نفسي بدون كريم تبيض يفتح لون بشرتي ، عندما أضعه أشعر فقط بكامل ثقتي ، والمشكلة أنها تراودني أفكار أنه رأى صورة تختلف عن الواقع ، أقصد الصورة التي راها لي أجمل بكثير مما أنا عليه ،

رغم أن جميع أصدقائي يقولوا لي : أني واهمه ، وأيضاً أخاف عندما يراني كأول مرة أن يرى اختلاف اذا تزوجنا بدون كريم ، أنا في حيرة من أمري ، اذا التقطت صورة عادية أقول أني أجمل اذا اعتنيت بنفسي ، والتقطت صورة أقول : هذه اجمل ، رغم أني أعتني بنفسي كثيراً واستخدم ماسكات وغيرها فقط و لا أملك الثقة بلون بشرتي و أشعر بأني بدون كريم لا أملك جمال ، أفيدوني ما الحل ؟.
 

تاريخ النشر : 2020-05-18

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : حسين
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر