الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

ما تفسير ما يحدث ؟.

بقلم : Unkonw - الكره الأرضية

أخبروها الناس أن قريني يعبث معها و أن هذا ليس جاثوم
أخبروها الناس أن قريني يعبث معها و أن هذا ليس جاثوم

 
مساء الخير رواد موقع كابوس ، أما بعد ، أنا لست جيدة كفاية بالمقدمات لذلك سأدخل في صلب الموضوع مباشرةً ، لدي أخت أحبها جداً وأخاف عليها ، عندما كنت طفلة لم تكن علاقتي بأختي جيدة ، كانت أختي انعزالية تهوى الجلوس في غرفتها طوال الوقت ، أما أنا فكنت اجتماعيه وأقضي أغلب أوقاتي في اللعب بالشارع برفقة أصدقائي ، كانت أختي في علاقة مع شخص ما على الأنترنت وكان هذا الشخص يملك جنية عاشقة ، أحب أختي بصدق وأحبته هي كذلك ، ولكن حدثت بينهما خلافات فقاموا بأنهاء علاقتهما ، وتأثرت بشدة على  فراقه ، فأصبحت أختي كئيبة و انعزالية تسمع أغاني البلاك ميتال وتهوى رسم النجمة الخماسية و وجهه الماعز الغريب ،

شعرت كثيراً أنها لم تكن تطيق الجلوس معانا مطلقاً ، وحدثت أحداث أدت لظهور جن عاشق كما قال لنا أحد المشايخ وتخلصنا منه بعد عناء شهرين أو أكثر ، المهم كبرنا واصبحنا مقربتين من بعضنا البعض جداً و تجمعنا صداقة وأخوه وثقة وطيدة للغاية ، كانت أختي تهتم بي تحبني و أنا كذلك ، على الرغم من وجود العديد من الأشخاص بحياتها ولكنها كانت تفضل وجودي ومرافقتي لها دائماً ، مرت الأيام وتعرفت أختي على فتاة وأصبحت تلك الفتاة أقرب لها مني ، بل في احدى المرات قامت أختي بشتمي أمامها لتنال رضاها ، وتغيرت معاملتها و أصبحت تتجاهلني ، وكل ما كانت تتشاركه معي تشاركته مع تلك الفتاة ونست أمري تماماً ، أما أنا فلم أكن مرتاحة لمعرفتها بتلك الفتاة ، فتلك الفتاة كانت تمتلك سمعه سيئة للغاية وعرف عنها مرافقة الشباب لشققهم ،

وقد حدثت بيني وبين تلك الفتاة مشادات كلامية كثيرة ، ولكن رغم ذلك جُبرت على تواجدها بمحيط منزلنا لأجل أختي دون أن يعلم أهلي عن حقيقتها ، بمرور الوقت تعرفت أختي بشاب وتقدم لخطبتها ، وخطبت عليه وأتضح أن صديقتها كانت تريد ذاك الشاب لها لأنها معتادة على أخذ كل شاب تريده ، فقامت بالتحدث مع خطيب أختي وشتمت أختي وتحدثت عنها بكل سوء ، أما خطيب أختي فبادلها الشتائم وقام بحظرها ، لأنه كان يكرهها منذ البداية ولم تعجبه مرافقة أختي لها ، تغيرت أختي بعدها وكنت أعتقد أن بعدها عن تلك الفتاة سيرجعها قريبة مني ، ولكنها أصبحت أبعد ، تغيرت كثيراً ويؤلمني إلى الأن تغيرها هذا.

أصبحت تتلذذ بإهانتي أمام أي شخص ، لا تحترمني و تتطاول علي بكثرة ، بل أصبحت بمجرد أن أتحدث معها وأخالفها برأي أو أمازحها واضحك تنظر إلي باستحقار وتهزئني بكل جدية وتغادر ، لا أعلم لماذا أصبحت هكذا ؟ على الرغم من أنني لا أكن لها سوى الاحترام ولا أستطيع رد أي فعل من أفعالها لأنني أحبها جداً ، و ما يحزنني اكثر أنها بمجرد أن تفتعل مشكلة معي تذهب إلى خطيبها لتشكو له مني و تخبره بكلام كاذب عني وتحلف بالله  كذب ،  وخطيبها يصدقها ويحدثني أن أحترمها وأن عيب علي ما أفعله بها ، و أنا لا أفعل بها شيء على الرغم من كل ما تفعله ،

المهم في الفترات الأخيرة أشتد عندها الجاثوم وأصبح يأتيها كل يوم على هيئات مختلفة ، تارة بصورة خطيبها و تارة بصورة أخي ، و تارة بصورتي ، و لكن بدا في الفترة الأخيرة يظهر لها كثيراً  بصورتي ، أخبروها الناس أن قريني يعبث معها و أن هذا ليس جاثوم و إنما مس ، ولكنها لا تصدق ، و في الحقيقة لا أعلم ما الذي يحدث معها ، فهي ترمي اللوم على الأسقاط النجمي فمنذ أن قامت بتجربته زاد ظهور الجاثوم ، و لكن تقلبات مزاجها وتغيرها الدائم أصبح أمر غريب بنسبة لي ، فما تفسير كل هذا برأيكم ؟ والمعذرة منكم على الإطالة.
 

تاريخ النشر : 2020-05-30

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : حسين
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر