الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : اساطير وخرافات

بيوولف: أسطورة من الأدب الإنجليزي

بقلم : الفارس الأسود - اليمن

من اقدم الملاحم الشعرية في الادب الانجليزي
من اقدم الملاحم الشعرية في الادب الانجليزي

قبل قرون بعيده في بلاد الدنمارك في بلدة تدعى هيرويت ، كان الملك هورثغار و فُرسانه و أهل البلده يعدون حفلاً بمناسبة إنتصارهم على إحدى القبائل المعادية ..

ليلاً يتسيقظ الوحش جريندل في كهفه منزعجاً من أصوات الموسيقى المرتفعه المنسابة من احتفال بلدة هيرويت .. يغضب ويقوم بمهاجمه قاعة الإحتفال.

حاول الفرسان نزاله ولكنه كلما أمسك واحداً منهم مزقه أو إلتهمه ، دخل أمير الجيش بيوولف إثر الضجيج و تصدى للجريندل و تقاتلا قتالاً دموياً ، لاحظ بأن جريندل يتألم عندما سماع صراخه فوثب عليه و راح يصرخ في أذنه ، تألم جريندل ، و بدأ بيوولف يضربه بعنف مستغلا ألمه ، فحاول الوحش الهرب ، فأعترضة بيوولف و أطاح به ، ثم أمسك بذراعه و ثبت قدمه على صدره و إقتلع ذراعه ..

هرب الوحش فهللت الجموع لشجاعة بيوولف و جرأته ، عاد جريندل إلى الكهف حيث والدته فرأته على حاله و مات أمامها فصممت على الإنتقام من قاتل إبنها.

بيوولف: أسطورة من الأدب الإنجليزي
وقف بيوولف في وجهها وقاتلها

في اليوم التالي هاجمت البلده فوقف بيوولف في وجهها وقاتلها ، فوجدها أشد قوة من جريندل لكنه لم يستسلم ، طالت مدة المعركه ، واستدرجته إلى كهفها ، هناك وجد سيفاً عظيماً مغروساً وسط الكهف فأستله و واجهها حتى إنتصر عليها و قتلها.

عاد بيوولف إلى هيرويت منتصراً ، وبعد عام توفي الملك فتم تتويج بيوولف ملكاً و تزوج إحدى نساء البلده و رزق بفتاة. وعاش بيوولف يقاتل كل من يهدد إستقرار البشرية سواء بشرياً كان أو وحشاً حتى وصل إلى سن الخمسين.

وفي أحد الأيام هاجم تنين منطقة مجاورة فهرع بيوولف لنجدة سكانها و بدأ يقاتل التنين ، إنتبه بيوولف لوجود قلب التنين في فتحه أسفل عنقه فتشبث فيها فطار التنين و بيوولف متشبث بالفتحه ، وقام التنين بعض ذراع بيوولف مما إضطره للقطعها بسيفه و ظل يحاول الوصول إلى قلب التنين حتى تمكن من غرس السيف فيه ومات التنين و سقطا في البحر ، و هنا مات بيوولف ..

حزن الناس و أولهم أسرته الصغيرة لموته و أقاموا مراسم لجنازته حيث ألبسوه درعاً مزخرفاً و مرصعاً بالجواهر تكريماً له ، و ووضعوا سيفه في قبضته اليمنى ثم وضعوه في قارب و أحرقوه و تركوه يمضي مع أمواج البحر.

مقطع الفيديو الترويجي لفيلم بيوولف

اسطورة بيوولف نالت شهرة في السنوات الاخيرة بسبب تحولها عام 2007 إلى فيلم انميشن بعنوان (Beowulf) , مع ملاحظة ان احداث الفيلم تختلف قليلا عن مجريات الأسطورة الأصلية ، وذلك طبعا لإضفاء المزيد من التشويق للفيلم.

مصادر :

- Beowulf - Wikipedia

تاريخ النشر : 2020-06-02

أحدث منشورات الكاتب : لا توجد مقالات اخرى
انشر قصصك معنا
المزيد

قصص ذات صلة

الوردة الحمراء : من الاساطير الشعبية الجزائرية
بابا ياجا : ساحرة الغابة المرعبة
خرافات عجيبة من حول العالم
سناء فيريس - المغرب
بعض الخرافات الشعبية اليمنية (1)
إسرائيل السفياني - اليمن
مقهى
اتصل بنا

الاحدث نشرا

الاكثر تفاعلا

الذين ذهبوا ولم يعودوا -2-
يسري وحيد يسري - مصر
شخصيات كابوس المعروفة
عُلا النَصراب - مصر
الجن العاشق وبرج الدلو
بائعة الليمون - برقة/ليبيا
تقديم النصيحة
أنا مكتئبة
نسرين - المغرب
حلم السباع
المرأة التي حبست عشيقها 10 سنوات!
نقاش حول الكتب
نفحة إيمان
قصتي
عرض
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
emoje
emoje2
youtube
help
ضع رابط فيديو يوتيوب
  • التعليق مفتوح للجميع لا حاجة الى عضوية او ايميل
  • التعليقات تدقق ثم تنشر لذا قد يتأخر نشرها لبعض الوقت
  • التعليقات المستفزة والجارحة لن تنشر لذا لا تتعب نقسك بكتابتها
load
X اغلاق
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
emoje
emoje2
تعليقات و ردود (10)
2020-06-19 01:19:37
358304
user
10 -
عمار
عفوا ولكن هذه القصة من الادب الدنماركي وليس الانكليزي
2020-06-14 19:06:25
357504
user
9 -
القلب الحزين
قصة جميلة أحسنت.
2020-06-04 23:26:05
355815
user
8 -
انجيلا
رائع كانت الاحداث متراتبه اعجبتني
2020-06-04 06:14:54
355689
user
7 -
Mariea Mohammed
قصة جميلة جداً ومفعمة بالحماس ، تمنيت لو أن لها جزءً ثانيٍ .
استمر
2020-06-04 05:32:08
355681
user
6 -
منار السلامي
قصه مشوقه استمر ومزيد من التقدم بالتوفيق
2020-06-03 11:40:19
355536
user
5 -
فيريس سناء
المقالةممتازة.هذه القصة سمعت عنها كثيرا.و انا شاهدت الفيلم.فيه مغامرات خيالية مثيرة و الاحداث شيقة للغاية.شكرا لم.لقد افدتني كثيرا.
2020-06-03 11:05:28
355526
user
4 -
الفارس الأسود
شكراً لكم جميعاً و هناك المزيد إن شاء الله
2020-06-03 06:56:54
355499
user
3 -
حنيـن - مشرفة -
كنت أحب ذلك الفيلم ؛ و الأسطورة رائعة بالفعل و حماسية
مقال جميل :)


{ تحياتي }
2020-06-03 02:53:26
355481
user
2 -
ام رفيده
رائع واتنمئ لك النجاح والاستمرار
2020-06-02 14:30:36
355385
user
1 -
آدم
أسطورة رائعة.
move
1