الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

تائهة بدون عنوان

بقلم : سميه
للتواصل : [email protected]

زوجي يخونني و لا يهتم بي و  كل مرة يعيرني بموضوع طلاقي
زوجي يخونني و لا يهتم بي و كل مرة يعيرني بموضوع طلاقي

 
السلام عليكم ، أولاً أريد أن أتقدم بالشكر لكن من يساهم في تقديم المساعدة من مدربين و من أعضاء على النصائح القيمة التي يفيدون بها أصحاب المشاكل .

أنا سميه و عمري ٢٩ سنة ، بعد طلاقي بعام تعرفت على إنسان نشأت بيني و بينه قصة حب تكللت بالزواج ، رغم فقره لم أبالي ، المهم هو النية الصادقة ، و مضى على زواجي ٤ أشهر اكتشفت فيها الزوج المصطنع من السكر و المخدرات و عديم المسؤولية ، فعائلته تتمنى الخلاص منه في اسرع وقت لذلك لم يعترضوا على زواجه من مطلقة ، المهم أصبحت معاناتي من ضرب و إذا لم أعطيه المال يكسر كل ما هو أمامه ، علاوةً على ذلك خياناته المتكررة مع أمرأة أرملة يرسل لها المال الذي يأخذه مني باختلاق الأكاذيب ،

و كل مرة يعيرني بموضوع طلاقي و يقول لي : أحمدي ربك أني قبلت بك و أنتِ مطلقة ، مؤخراً كنا في بيت أهله و اختلق مشكلة و لم يكلمني ، و تحت ضغط من أمه طالبتني أن أطلب السماح منه ، و فعلاً تصالحنا ، ومن ثم ذهبنا إلى منزلنا الذي هو في الأصل منزل والدي أعطاه لي لكي نتجنب الاحتكاكات بالعائلة ، المهم رجعنا و اختلق مشكلة مع أحد الجيران الأمر الذي اضطر الجار أن يبلغ الشرطة ، الأمر الذي جعل أهلي يتدخلون و ينفقون مبلغ مالي بين المحامي و بين نفقات الجار لكي يتنازل ، في ذلك الحين اكتشفت أني حامل و رجعنا إلى بيت أهلي لكي يهتموا بي ،

لكن المشاكل تطاردني أينما حللت و ارتحلت بسبب ثمن علبة السجارة التي لا يمتلكها تأخرت عليه فأقام الدنيا و أقعدها و سبني بألفاظ لاحول ولا قوة إلا بالله ، فسمعه أبي المقعد حيت تأزمت نفسيته و غادر المنزل و ودع أهلي و لم يكلمني ، الأن بعد مرور أسبوعين أهله يطالبونني بالاتصال به و طلب المغفرة بدعوى أني حامل و احتاج إلى زوجي ، زوجي الذي لم يعمل بوصية الطبيبة ، للتو حذرته أني ضعيفة ، الأن أفكر في الطلاق و لم أعد أبالي بالطلاق للمرة الثانية ، وشكراً.

تاريخ النشر : 2020-07-08

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : حسين
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر