الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : سؤال الأسبوع

هل نحن مجرد أرقام؟

بقلم : فضولية - فلسطين

طريق النجاح لن يتوقف أو ينحصر بمحصولك الدراسي
طريق النجاح لن يتوقف أو ينحصر بمحصولك الدراسي

بداية قد تتساءل عزيزي القارئ عن عنوان هذا السؤال ما الذي خطر ببال الكاتب عندما وضعه ؟ ..

نعم عزيزي نحن مجرد أرقام و سوف أخبرك لماذا ؟ قبل أن تعارضني وأن تبدي برأيك عن سؤالي . 

عندما تفكر بالالتحاق بكلية ما وتنهي آخر مرحلة دراسية جميعنا نعلم جيداً أن آخر مرحلة دراسية هي مهمة لنا لنحصل على القبول بأي تخصص نُريده، ولكن المشكلة عندما يصبح الشيء مبالغ فيه وعندما تُعامل على أنك غبي لأنك لم تحصل على الدرجات الجيدة بالإمتحان وإتهامك بالفشل فقط لكونك فشلت بمرحلة من مراحل الدراسة . 

كما تعلمون ذلك صحيح فلا يوجد شخص ينظر للراسب نظرة جيدة فكلمة راسب او الرسوب وحدها تشعرنا بالخيبة
ولكن إلى متى سوف يُقيم الإنسان بمحصوله الدراسي  ؟

لماذا نظرة المجتمع تكون سيئة للشخص الراسب او الشخص الذي يكون غير حاصل على درجات جيدة بشكل كاف؟ 

أخبروني هل هذا الشيء موجود بمجتمعكم ؟ 
دون أن تجيب أعلم أنه موجود بكل مجتمع
وأخبروني هل هناك شخص يعاني من هذه النظرة ويوافقني الرأي  ؟

الخلاصة : أتمنى أن تتغير نظرة المجتمع وطريق النجاح لن يتوقف أو ينحصر بمحصولك الدراسي
والنجاح ليس مشترط به الدراسة او الوصول إلى درجات عالية من العلم كالطب والهندسة
فهناك طبيب فاشل وهناك الناجح 

النجاح قد يكون لوحة فنية قد قمت بإنهاء رسمها بكل حب حتى لو ظن الجميع أنها مجرد شيء تافه . 

- للقراء، إذا كان لديكم محصول دراسي غير راضين عنه لا تستسلموا لذلك فالطريق النجاح لا يتمثل بمحصول دراسي أو إختبار ذكاء غبي

لا يوجد ورقة أو إختبار أو إنسان يستطيع تحديد أنك غبي أو ذكي .. جميعنا لدينا قدرات. 

شكرا لكل القارئيين.

تاريخ النشر : 2020-07-31

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : سوسو علي
send
عنقود الحياة
شَفَق
عنقود الحياة
امرأة من هذا الزمان - سوريا
مميزة - العراق
اسامة - سوريا
أبو عدي - اليمن
صمت - المملكة العربية السعودية
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
ضع رابط فيديو يوتيوب
  • التعليق مفتوح للجميع لا حاجة الى عضوية او ايميل
  • التعليقات تدقق ثم تنشر لذا قد يتأخر نشرها لبعض الوقت
  • التعليقات المستفزة والجارحة لن تنشر لذا لا تتعب نقسك بكتابتها
X اغلاق
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
تعليقات و ردود (22)
2020-08-25 14:58:43
369915
22 -
Sarah
أتفق مع كل من قال أن النجاح لا ينحصر فقط بنيل درجات عالية في الدراسة يمكن وجود شخص فشل في الدراسة لكنه نجح في مجالات أخرى .
2020-08-25 14:48:25
369913
21 -
Sarah
أعترف أن في مجتمعي نظرة الناس للراسبين نظرة سلبية ، و أنا كنت كذالك و لكن غيرت نظرتي عندما تعرفت على صديقة تكبرني بسنة فهي صاحبة شخصية قوية و لطيفة و هي ذكية أيضًا لكن سبب رسوبها هو إهمالها و هي إعترفت بغلطتها و لم تستسلم و صححت غلطها و درست بجد .
2020-08-03 04:44:21
366521
20 -
اليل
انا معدلي الدراسي متوسط ومع ذلك لا أميل إلى التعلم في الجامعات والمعاهد وما شابه ... لا أميل إلى ذلك لأنني أعلم بأن الهدف هو فقط الحصول على*ملاذ *وظيفة....ولهذا السبب فإنني اليوم اعمل في قوات الإنقاذ ، كونه شغفا من الطفوله ومهنه أخلاقيه...فإذا كنت لن افيد المجتمع بعلمي فاني سافيدهم بأرواحهم...ولندع العلم لمن يستحق ونأمل الا يتاجر به في بلاد ما وراء البحار...
سلام.
2020-08-02 22:22:52
366504
19 -
واحد من الناس
في مجتمعي تكون الطالب الأول من اول سنه دراسية لك لــ آخر سنه في الثانوية وتتتفاجأ بمعدل منحط فوق ال٨٠ ولا يحق لك رفع تظلم لأنه بكل وقاحه وظلم ذهبت نتيجتك مع اوراق اجاباتك لمن دفع اكثر !
هذا هو الضيــــم .. تكون من آوائل الطلبه على مستوى دولتك وفي النهاية تذهب ثمرة تعبك وسنين عمرك لفاشل وغبي جيبه عامر او معه وساطه ؟!!
بالنسبه لي بغض النظر يكون شخص مثقف او مُلم بأمور الحياه ولكنه راسب وفاشل في دراسته فطبيعي ان لكل محتهد نصيب " ونظرة المجتمع لنا نحن من نحددها " .
2020-08-01 17:32:22
366287
18 -
Luna
اعاني من نفس الشي ولكن بطريقة مختلفة ف منذ التحاقي بالمدرسة و حتى الصف الخامس الثانوي كنت اشطر طالبة في المدرسة و كان معدل درجاتي دائما فوق ٩٨٪؜ بس في السادس لا اعرف شو صار لي المهم ما جبت معدل الطب الذي طالما تمناه اهلي جبت ٨٦٪؜ و اردت دراسة الادب الانجليزي الحمدالله الان انا في المرحلة الثانية و متفوقة بس مازال ابي يذكرني بكوني لم اتي بالمعدل المطلوب و احيانا اقول يا ريتني ما كنت متفوقة بالاول
2020-08-01 14:51:35
366261
17 -
لينا
يسرني أيضاً أنك أدركت أنني انتقد الفكرة ولا أنتقدك
أنا أفهم ما تقصده وتعليقي كان على أن الطلاب العرب يدخلون للحصول على وضيفة وليس لكرههم للمدرسة أو حبهم لها
أنا أيضاً عربية من بلاد عربية ونعيش هنا عرباً وغير عرب عندما كنت في المدرسة "أيعني بلألفينات" كان جميع الطلاب يحبون المدرسة والدراسة بستثناء طلبة قليلون ومعروفون ذلك لأنهم يحصدون أقل الدرجات ويرسبون أما البقية من الممتاز وحتى المقبول يحبون المدرسة لعدة أسباب ،لم يكن بمدرستنا مسبح أو أنشطة مسرحية ولكنها كانت نظيفة نحن من ننظف فصولنا بشكل دوري كنا منبهرين بلرحلات المدرسية والمسابقات الثقافية والموسيقية وبمعنى آخر الحال ليس نفسه في كل منطقة وفي كل بلاد هناك دول وضعها على خير ما يرام وأخرى جيدة وأخرى سيئة فا الجمع بلقول "وخاصة نحن العرب أو حتى نحن ال الأفارقة أو نحن الأوروبيين أو نحن الكرد خطاً" مثلما خرج علماء من كتاب وشمعة وبحبهم للمعرفة حب المعرفة هو الذي حببنا با لمدرسة وليس حب مبنى المدرسة ومدى جمال تصميمها هذه الأشياء مهمة ولكنها حقاً لا تحببك أو تكرهك في المدرسة فمن الممكن أن تكون حصة السباحة سببا في كره البعض للمدرسة لأنه لا يحب الماء

لم أقصد بكلامي الدفاع عن العرب بقدر ما قصدت أن فكرة أن يرى المرء أمر سلبياً فيقول نحن هكذا دائما عاداتنا سيئة ونحن ثراتنا سيء قديم رجعي ثقافتنا خطأ وشعبنا سيء وكذا أنا لا أحب أسلوب جلد الذات ولا أقصدك يهذا ولكن أرى مثل هذا الكلام يتكرر بمناسبة وبدون مناسبة فصار مزعجاً أضف إلى ذلك أتمنى أن لا تفترض أن كل الزائرين لهذا الموقع عرباً لمجرد معرفتهم بالللغة العربية وشكراً
2020-08-01 13:35:39
366243
16 -
گاندي
ليس كل فاشل دراسيًا معناه إنسان فاشل في الحياة ، أحيانًا يكون لديه علم خاص أو يميل لأحد العلوم وأحيانًا يكون إنسان مخترع وعبقري ، بعض الفاشلون علميًا ناجحون في الحياة العملية ، يكونوا أصحاب مهن وأشغال لا يستطيعها غيرهم

ولكن يجب أن لا نبرر الفشل الدراسي ، لأن ليس كل فاشل دراسيًا سيكون ناجح في غير ذلك ، وستكون مشكلة عظيمة لو كان فاشل في الدراسة وغيرها ، سيصبح إنسان خاوٍ بلا هدف ، الإنسان المجتهد يجب أن يهتم بالعلم ، لأن العلم طريق النجاح
2020-08-01 11:23:26
366221
15 -
احمد الدومي
انا مع وجهة نظر الكاتبة فكم من أناس رسبوا في دراستهم ولكن نجحوا في الحياة نجاح كبير .ولكن العنوان لايناسب المحتوى
2020-08-01 08:12:06
366202
14 -
من صاحبة المقال الىleo
صحيح كلامك ولكن دعني أخبرك عن وجهة نظري أنا لم أقل أن من طلب العلا ووصل الى الدرجات العلا بيس نجاحا ما قصدته أن نظرة المجتمع من الممكن أن تثبط معنويات الكثير من الناس الذين قد يكون لديهم هدفاً يريدونه تحقيقه وفشلوا ما قصدته ان النجاح لا ينحصر فقط على المحصول الدراسي وان الانسان بامكانه أن ينجح بشئ غير الدراسة وأيضا الدراسة تعتبر نجاح أنا فقط أقصد نظرة المجتمع للشخص الغير ناجح أو الغير حاصل على الدرجات التعليمية المطلوبة في نظر المجتمع
2020-08-01 06:52:41
366196
13 -
Leo
من طلب العلا سهر الليالي
ايعقل ان يكون قضاء الليالي في الدراسه والاجتهاد ليس معيار للنجاح؟
2020-08-01 05:01:13
366184
12 -
Maher إلى لينا
يسَرُني كثيرًا إِنتقادُكِ ولكن دعيني أشرح لأَنَّهُ كما يبدو لِم تفهمي وجهةَ نظري كُره المدرسة في العالم ليسَ بالأمر الجلَّل هُوَ شيءٌ معروف في العالم بأكمله صحيح إنَّ الطُّلاب يدرسون من أجل الوظيفة وهُم يعرفونَ ذلك ولكن رُغمَ هذا الكثير من الطُّلاب في الدول الأجنبية مثل اليابان مثلًا يُحبون المدرسة ويستمتعون بها وطبعًا من حَقَّهِم فعل ذلك وكَيْفَ لا و مدارسهُم نظيفة و أنيقة و يُوجد مكتبة وحوض سباحة وقاعات لتناول الغداء والرحلات المدرسية والأنشطة الجميلة عكس مدارس أُناسٌ أعرفهُم مدارسهُم عبارة عن مدارس مُتهالكة وخربة كأننا في قفر ثُمَّ هل أنَا كذبت أو أخطأت عندمّا قُلت الطُّلاب العرب يكرهون المدرسة هذا أمر معروف لَّلقاصي و الداني إسألي أي طالب عربي هل يُحب المدرسة أم لا وسوف تعرفين الجواب ولماذا الإنتظار شاهدي تعليقات الطُّلاب العرب على هذا الفيديو لكي ترَي بأُمِ عينكِ هل يُحبون المدرسة أم لا؟:
https://youtu.be/onPIzFdSSNA

وهُنا لا أقصد التنقيص من قَدر العرب فأَنا عربي في النهاية ولكن أنا أتكلم عن حقيقة واضحة وضوح الشمس في كبدِ السَماء... تحياتي

الساعة الآن 12:01 مساءً
2020-08-01 04:23:41
366181
11 -
عصام العبيدي
الرقم المرتفع او المنخفض والنسبة المرتفغة او المنخفضة يحددان ذكاء الشخص ومدى اجتهاده من تكاسله ومدى اتكاله واعتماده على نفسه من تواكله واعتماده على الاخرين من صناع الوظائف او المؤثرين بصناع الوظائف.
انه قانون الحياة وقانون العمل وقانون الأخذ،،نعم نحن مجرد ارقام(نحن مجرد درجات تعليمية)،،لكن لايعني هذا الاستنقاص وقلة القيمة فالانسان ذاتيا مكرم وذو قيمة انسانية ايا كان فشله التعليمي انما القيمة من باب التقييم الفكري المؤثر على ادائه الاداري والوظيفي بوضعه في مكان مناسب لسوق العمل الذي يتطلب اخلاص جهد فكري نشاط بدني شرف في المسؤلية،لولم يتم التقييم بالدرجات والنسبة سيكون هناك ظلم واجاف بحق الخريجين المجتهدين وسيكون الكسالى والمتواكلين على الرشوة والمحسوبية مستحوذين على الوظائف واهم الوظائف،.
كلام المجتمع وتقييمه صحيح فالانسان منا قيمته الحركية الفعلية في الاداء والاستحقاق في الاخذ وصدقه واجتهاده وشرفه المهني والعملي وسمعته مرهونات بمدى درجاته ونسبياته،،قيمة الانسان الذاتية شيئ اخر وهو انساني وله عصمة وتقدير واحترام،وان كان جاهلا وامي،مالم يخل بها باقتراف الخطايا والذنوب والمعاصي،فالقيمة الخركية والفعلية غير القيمة الذاتية،.
طريق النجاح متعدد ومتشعب وليس مقصور على خريجي المدارس والجامعات الذين طريقهم في الاصل محدود وقصير وواضح ومرسوم مسبقا على عكس طلاب الاسواق الذين يكون طريقهم مظلم مجهول طويل لامحدود مخفوف بالمخاطر لذلك هم اذكى من طلاب المدارس والجامعات في فهم الحياة والعمل والادارة والعلاقات الاجتماعية والدولية وفن التعاملات وهم اشد الناس نجاحا واشدهم فشلا ووقوعا وسقوطا
2020-07-31 18:26:07
366143
10 -
لينا إلو ماهرMaher
لتصحيح ،الغالبية العظمى من البشر في العالم أجمع يدخلون المدرسة للحصول على وضيفة في النهاية ويقال لهم هذا الكلام قبل حتى الدخول للمدرسة بأنه عليهم الدراسة الحصول على عمل بفرص أفضل
بصراحة أنا لا أعرف لماذا في كل حديث وأمر تافهٍ أو جلل وسلبي يقول البعض "وخاصة نحن العرب أو خاصة منطقتنا أو خاصة الشرق الأوسط وغيرها" مع أن الأمر لا يخص المناطق أو الأعراق وغيرها
2020-07-31 17:45:09
366138
9 -
ملاحظة
اسلوب المدرسة في التدريس مصمم لكي ينتج ايدي عاملة في المصانع قديما لكن للأسف لم يتغير هذا الاسلوب الى الان
2020-07-31 17:42:14
366137
8 -
ملاحظة
جميعنا يعرف ان هنالك اشخاص وجحوا في حياتهم وقد كانوا فاشلين في الدراسة او ربما لم يدخلوا

الى مدرسة .
2020-07-31 17:02:23
366132
7 -
من صاحبة المقال الى ورود
أحترم رأيكِ لم أقصد أن الشهادات غير مهمة تحدثت عن نظرة المجتمع المبالغ فيها والفشل والرسوب يبقى أيضا فشل ما قصدته أنه لايجب على الانسان أن يستسلم فقط بسبب نظرة المجتمع للاشخاص الراسبين على عكس تماماً بل يثبت لهم أن بإمكانه النجاح وأن طريق الفشل بالدراسة لا يدفعه للاستسلام وأكرر أعجبني رأيك وأحترمه وأتمنى أن تفهمي ما أقصده
2020-07-31 17:01:49
366131
6 -
توبي
صحيح الدراسة شَيْء مهم لكنّ لَا تُحدد ذكائك و مستقبلك ، قَد تَكُون ناجح في دراستك لكنّ فاشل في أمور أخرى ، أو فاشل لكنّ ناجح في أشياء كَثِيرَة

وكما قُلت النجاح لَيْس مشترط بالدراسة .
2020-07-31 16:34:37
366128
5 -
من صاحبة المقال الى أنستازيا
سوف أخبرك ما الذي كنت أقصده من العنوان
عندما سألت هل نحن مجرد أرقام كنت أقصد المعدل هو الرقم أي المحصول الدراسي وذلك نصل الى حقيقة واحدة أن الانسان في بعض الاحيان قد يُقيم فقط بمحصوله الدراسي الذي إعتبرته رقم أتمنى أن فكرتي قد وصلت .
2020-07-31 14:45:10
366111
4 -
Maher
المدرسة ما كانت ولن تكُون مقياسًا أبدًا لتحديد ذكّاء أو غباء الإِنسان أصلًا لنَكُن صريحين معَ أنفُسنا مُعظم التلامذة وخاصةً في الوطن العربي يدخلون المَدرسة من أجل الحصول على وظيفة تُخفَّف عنهم أعباء الحياة وطبعًا هذا ليسَ عيبًا أبدًا ولكن مقصدَّي إنَّ الطُّلاب لا يدخلون المدرسة من أجل العلم أو ما شاكل ذلك والجميع يعرف هذا بلا أستثناء والدليل الكُره الكبير من قِبل التلامذة لَّلمدرسة أَمَّا درجات الإمتحان أو المعدل بالطَّبع يحق لصاحب الدرجة المرتفعة إن يفتخر بدرجته لأَنَّهُ تعب كثيرًا في الدراسة ولكن ليسَ من حَقَّهم الأستهزاء أو التنقيص من قدر بقية التلامذة مثلًا توماس أديسون كانَ فاشل دراسيًا حتى أُستاذه وصفهُ إِنَّهُ غبي ولكنَّهُ رُغمَ ذلك تسجل أسمُه في التاريخ بحروفٍ من ذهب لإختراعهِ المصباح الكهربائي وغيرُ ذلك الكثير سؤال قيَّم ...

الساعة الآن 9:45 مساءً
2020-07-31 14:34:11
366109
3 -
ورود
عنوان المقال غير مناسب مع المضمون لكن كلامك غير صحيح وانا لااتفق معه نهائيا هذا يعني انك بررت فشل الطالب والرسوب على انه لا يساوي شيىء وللشهادة غير مهمه لكن في الحقيقة الشهادة مهمة بغض النظر سواء كان الطالب ذكي ام غبي ويمكن من خلالها الحصول على وظيفة والعيش باحترام افضل من التسكع هنا وهناك
2020-07-31 13:55:34
366104
2 -
عادل
نعم هذا يحدث دائما أن يتم تقييم غباءك أو ذكاءك و فشلك و نجاحك بالحصول على درجات معينة و النجاح و الرسوب

لكن هذا طبيعي جدا و ليس أمرا غريبا لتستهجنه بل صحيح في كثير من الأحيان فالذي يحصل على درجات عالية فهذا يعطي عنه مؤشر جيد بالنجاح و الذكاء و العكس صحيح و يجب ألا نضحك على أنفسنا

الذي أحرز درجات عالية ماذا تريده أن يفعل لك لتعتبره ناجح هو بالفعل ناجح بالتقييم الطبيعي و من غير العدل الانتقاص من شخص بذل جهدا و تعب بهذا الشكل الظالم و اللامعقول

مسألة النجاح بالدرجات لا علاقة لها بالنجاح في الحياة،فهناك أشخاص درجاتهم قليلة ناجحون و فاشلون و هناك أشخاص درجاتهم عليا ناجحون و فاشلون في الحياة الأمر يعتمد فالدراسة لا علاقة لها بالنجاح في الحياة كما قلت

لكن من تفوق في الدراسة فما الذي يمنعه من التفوق في الحياة،و الذي فشل في الدراسة ربما يفشل في الحياة لأن النجاح في الحياة أعقد من النجاح في الدراسة فهناك مؤشر أنه قد يفشل في الحياة

و هناك من تفوق في الدراسة و فشل في التعامل مع الحياة لأنها أكثر تعقيدا و هناك من فشل في الدراسة و نجح في الحياة لأنه أحب التحدي و استطاع التعامل مع الصعوبات

ففي النهاية لا تربط الأشياء ببعضها ،التفوق في أي أمر يعطي صورة إيجابية عن الشخص بغض النظر عن النجاح و الفشل ،فالشخص قد يكون ماهرا في الرسم و هذا يمدح بأن ذوقه راقي و بمهارته و قد يكون جيد أو غير جيد في أمور أخرى و هناك من هي ماهرة بالطبخ و تمدح بذلك قد تكون جيدة أو غير جيدة في أمور أخرى و هناك من يكون ماهرا في الدراسة و شاطرا بها و يمدح لذلك وجيد أو غير جيد في أمور أخري و هناك من يكون غنيا و سعيدا و جيد وغير جيد في أمور أخرى

فالخلاصة كل إنجاز في أي شيء دراسة عمل غير ذلك يعطي صاحبه صورة جيدة و مؤشرا على ذكائه لكن في نفس الوقت قك يكون سيئ أو جيد في بقية الأمور
2020-07-31 13:23:25
366090
1 -
أنستازيا
لا يوججد ترابط بين العنوان و الموضوع
move
1
close