الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

شخصيتي الهادئة سبب ضعفي

بقلم : متابعة كابوس - الجزائر

أريد استعادة كرامتي ، لا أريد لأحد أن يتحمل ضعفي فهذا مثير للاشمئزاز
أريد استعادة كرامتي ، لا أريد لأحد أن يتحمل ضعفي فهذا مثير للاشمئزاز

السلام عليكم أهل موقع كابوس ، لم أجد مكاناً آخر للتحدث فيه ، أنا أعمل كطبيبة في مستشفى و أعاني من تشنجات عامة مما جعل المناوبات الليلية أمر جد صعب ، فاقتصر عملي على مناوبات النهار ، مما أثار سخط إحدى زميلاتي فراحت تنعتني بنصف طبيب و أني مجرد كاذبة أمام كل الفريق الطبي و حتى أمام مديري في العمل ، رغم أنني أخضع للعلاج و أني لا أصلح لأي عمل ،

و في آخر نوبة تشنجات مزح زوجي معي قائلاً : أنني سلعة مغشوشة ، ثم أعتذر بطريقة غير مباشرة ، أكثر ما يتعبني هو شخصيتي الهادئة المتقبلة لكل شيء حتى الإهانات و الشتم ، أحس أنني لا أهون على أحد عندما أطلب أي خدمة و لا أحد يرد علي ، كل ما أفكر فيه هو الانتقام من زميلتي ، أريد تهشيم وجهها بالضرب ، أريد استعادة كرامتي ، لا أريد لأحد أن يتحمل ضعفي فهذا مثير للاشمئزاز و الاحتقار ، كل ما أطلبه حقاً لا أدري ربما هو الاستماع لي فقط.

تاريخ النشر : 2020-08-03

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : حسين سالم عبشل
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر