الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

لغة غير مفهومة

بقلم : سعود العرابب - ksa
للتواصل : [email protected]

كان الصوت يأتي من النافذة كأن الشخص لاصق بالنافذة يتحدث ويختفي
كان الصوت يأتي من النافذة كأن الشخص لاصق بالنافذة يتحدث ويختفي

 
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ، زوار موقع كابوس الأعزاء ، هذه ثاني مشاركة لي مع أني من متابعي الموقع باستمرار من ٢٠١٢م.

لا أطيل عليكم ، هناك قصة حدثت لي منذ ٦ سنوات ، حيث كانت تقول لي أمي : أن هناك شخصاً يتحدث بلغة غير مفهومة ، و بطريقة سريعة  كأنها أغنيه مسرّعة ، كل يوم الساعة الثانية ليلاً  بالضبط ، و كان الصوت يأتي من النافذة كأن الشخص لاصق بالنافذة يتحدث ويختفي.

في الحقيقة لم أصدق هذه القصة و ظننت أنها احدى الحيل لإخافتي حتى أرجع للبيت مبكراً و حتى لا أطيل بالشارع كثيراً و لكن.
 
بعدها بيوم كنت بغرفتي نائماً و فجأة استيقظت فجأة و بدون سبب ، و اذا بي أرى الساعة الثانية بعد منتصف الليل ، و إذ بي أسمع صوتاً من النافذة كما وصفته أمي بالضبط ، علماً أن غرفتي بالطابق الثاني و سريري ملاصق للنافذة ، و النافذة مغلقة شديدة الإحكام ، و الصوت كان أقرب لصوت رجل بالغ ولكن فيه نعومة ، يتحدث بكلمات غير مفهومة و بطريقة مسرّعة ، و كأنه يشتكي من شيء أو زعلان على شيء ، و يستمر الصوت لمدة لا تتعدى ال ٥ ثواني و يختفي.
 
لا أعلم ما كان هذا الصوت و ما مصدره و سرعان ما تغطيت ببطانيتي وحاولت النوم رغم شعوري ببرود و قشعريرة بجسمي ، و لا أعلم كيف استطعت النوم ، والآن بعد أن كبرت أصبح طموحي أن أقابل جنياً و أعرف عن عالمهم أكثر و أكثر، هناك عالم بأكمله يعيشون حولنا يروننا ولا نراهم ألا يستحق ذلك العالم إثارة فضولك ؟.
 

تاريخ النشر : 2020-09-07

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : حسين سالم عبشل
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر