الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : تجارب ومواقف غريبة

مدافن مسكونة

بقلم : عطعوط - اليمن

فُتح باب من جوف الكهف و خرج منه شاب أمرد طويل السيقان ، جسمه أصفر كأنه يرتدي ملابس لاصقة بجسمه شفافة
فُتح باب من جوف الكهف و خرج منه شاب أمرد طويل السيقان ، جسمه أصفر كأنه يرتدي ملابس لاصقة بجسمه شفافة

 
هذه المدافن تقع على مسافة اثنين كيلو متر من التجمعات السكانية ، عددها ثلاثة مدافن ، منحوتة في صخر أسود هش نوعاً ما ، في ثلاثة كهوف تحت جبل صخر صم حيد شاهق ، حجم فم المدفن يزيد عن قطر جسم الإنسان بقليل ، عمقها أربعة متر بعرض دائري ثلاثة امتار ، مطلية بالقضاض الأبيض ، يشبه الإسمنت و أشد صلابة منه ، محكمة المطابق بالأغطية من الصخر ، باب المدفن يقع في أرضية الكهف ، والكهف له باب كباب البيت مغلق ،
كانت هذه المدافن تستخدم لدفن محصول الغلات الزراعية الزائدة إلى وقت الحاجة ، ويتم فتحها في أوقات محددة.

و كان يجتمع الناس إلى باب المدافن عند فتحها لغرض الحصول على حبوب قِرضة للموسم القادم ، فكان يحدث أن يموت الشخص الذي ينزل المدفن من شدة حرارته ، هذه المدافن مستمدة من مدافن الفراعنة بمصر ، هذه المدافن يُسمع داخلها ضجه في الليل والنهار ، طنين نحاس ، قرع أجراس ، فتح و غلق أبواب ، في الوقت الحاضر أبوابها مفتوحة يدخلها بعض الزوار والسواح ، تمر بالقرب منها طريق كانت راجلة ، و مؤخراً تم شق طريق سيارة بنفس المسار تؤدي إلى القرى المجاورة.
 
يقول أحد المسافرين الذي أضطر إلى دخول أحد المدافن والمبيت فيه و كان في الثلاثين من عمره : أنه أثناء مروره مشياً على الأقدام ، ولم تكن حين ذلك قد شُقت طريق سيارة ، كان الجو ظلام و الوقت متأخر من الليل ، وكان المصباح الذي يستنير به قد انطفأ في منتصف الطريق ، فاستمر ماشياً على الشفق و بياض طرق الأقدام في الطريق ، وعندما وصله جوار المدافن  شعر بقشعريرة شديدة في جسمه فشعر بالخوف ، وكان من شدة الخوف يحس بأن شعر رأسه قد استقام كالمسامير و رفع العمامة من فوقه.

فكان يضع يده على العمامة و يضغطها على رأسه كي تستقر ، قال : حينها توقفت عن المشي واستقمت واقف و جسمي ينتفض رعشة ، مباشرةً مشيت نحو أحد المدافن كي أدخل لأبات فيه إلى الصباح ، فأنا أعرف أنها نظيفة و أبوابها قوية و محكمة ، وقد شاهدت أحداها مفتوح عند عبوري قبل سبعة أيام من جوارها صباحاً ، فوصلت باب المدفن بصعوبة لوعورة المكان و خفقان أرجلي من الخوف ، وجدت الباب مفتوح فدخلت وكنت أخاف أن اسقط في فتحة باب المدفن الموجودة بأرضية الكهف ، فأغلقت الباب وانحنيت وحبوت ، فتحسست فوهة المدفن فوجدتها مغطاه ، فانزويت إلى زاوية من زوايا الكهف و تمددت وتغطيت باللحاف الذي كان على كتفي و وضعت أغراضي جواري ،

سمعت صرير فئران فشممت رائحة غريبة لم أشم مثلها طيلة حياتي ، فجأة انفتح باب الكهف من تلقاء نفسه ، لمحت شبه شخصين واقفين باب الكهف ثم اختفيا ولم أسمع وقع أقدام ، قمت فأغلقت الباب إلا أنه ليس له ترباس من الداخل ، تحسست فوجدت قبضة حديد على الباب ، فأخذت طرف اللحاف و ربطته في القبضة ثم أوصلت طرف اللحاف الأخر و ربطته في قبضة غطاء فوهة المدفن و شديت ، ثم عدت لموضعي ، أشتد صرير الفئران و حدثت عملية مطاردة بينهن في أرجاء الكهف ، فسمعت حديث يدور بين اثنين خارج الباب :
 
قال الأول : هل أنت من أغلق الباب ؟.
رد الثاني : لا ، بل أنا من فتحه.
قال :  أشم رائحة أدمي .
رد : علينا الذهاب ... ثم ساد الصمت.
وصمتت الفئران كذلك.
قلت في نفسي هؤلاء سرق يريدوا أن يسرقوا المدفن.

ساد الهدوء فنعست وبقيت ما بين اليقظة والمنام ، فإذا بضوء يعم الكهف ملون أزرق و أصفر و أحمر ، متداخلة شديدة الإضاءة ، كنت أغمض عيني من شدتها ، فرأيت في الجانب الأخر من الكهف أمرأة جالسة شبه عارية تمشط شعرها ، فجلست القرفصاء أنظر إليها ، أستمرت في مشط شعرها كأنها لم تكن تراني  و كأن الألوان المضيئة تفصل بيني وبينها.

ارتعبت و نويت الهروب من الكهف ، تحركت نحو اللحاف لفتح الباب فلم أجد للباب أثر ولا اللحاف ، تحول الكهف إلى مقصورة بدون باب ! نظرت في قاع الكهف فلم أجد فوهة المدفن ، جلست في موضعي ، فُتح باب من جوف الكهف و خرج منه شاب أمرد طويل السيقان ، جسمه أصفر كأنه يرتدي ملابس لاصقة بجسمه شفافة ، جلس بجوارها ، كانا يتبادلان الحديث دون أن أسمع كلامهما ، فقط لاحظت حركت شفتيهما.

اشتد الحديث و غضب الأمرد فأمسك بشعر رأسها و اعتصره إلى خلفها محاولاً جرها وإدخالها ، فرجمت المشط من يدها باتجاهي فوقع على صدري فترك حرق مكوى لا زال أثرة إلى الأن.

فصحت من شدة الحرق و أُغمي علي ، فأيقظتني أشعة الشمس الصباح فوجدت نفسي خارج الكهف وباب الكهف مقفل بقفل ولحافي و أغراضي جواري و كأني لم أدخل الكهف.

فنظرت إلى صدري فإذا بأثر الحرق و أسنان المشط مرسومة على صدري مكاوي ، فوضعت إصبعي على المكوى فألمني جداً والثوب محترق.

أخذت أغراضي و لحافي و واصلت المسير ، فلاحظت أن خطواتي أصبحت متباعدة جداً ، فبخطوة واحدة كنت أقطع مسافة كبيرة و كنت أحس جسمي خفيف جداً و كان شيء أخر يحملني إلى جانب قدماي ، فوصلت البيت بسرعة حيث قطعت مسافة الساعتين في ربع ساعة و أقل.

دخلت و وضعت الأغراض و سألتني زوجتي : أين بت ؟ فقلت : باب المدافن ، فتشت الأغراض ، وهنا كانت المفاجأة ! لا وجود للأغراض التي اشتريتها من السوق ، لا تمر و لا كبريت و لا حلوى و لا فلفل أحمر و لا صابون ، كلما كان موجود ثلاثة أحجار بثلاثة الوان ، أزرق و أصفر و أحمر.

أخذتهن زوجتي بيدها وقالت : هذه هي ما أحضرته لنا من السوق ؟  فالقت بها من يدها على الأرض فارتطمت بالحصير وقرعت نار شديدة بثلاثة ألوان التهمت فراش الغرفة دون أن تخلف رماد !.

فرت زوجتي هاربة من البيت و بقيت واقف مذهول ! انطفأت النار و تدحرجت إلى أمام قدماي الثلاث الأحجار ، انحنيت و أخذت الزرقاء فكانت باردة كالثلج ، ناعمة الملمس ، ثقيلة الوزن ، بحجم البرتقالة.
أخذت الصفراء فلذعت أصابعي حرارتها ، فألقيتها من يدي.
ثم أخذت الحمراء فكانت معتدلة.
لمست الزرقاء بالصفراء فقرعت نار.

خرجت من البيت إلى زوجتي الواقفة خارج البيت حاملاً بيدي الحجرتين الزرقاء والحمراء .
فقلت : هذه أحجار الكبريت أحضرتها لك كي تشعلي بها التنور بدلاً عن الكبريت ، وقمت بقرع الأحجار أمامها و أشعلت الحطب في التنور. صدقت زوجتي ما أخبرتها به فأخذتها و وضعتها في النافذة .

بعد الظهر ذهبت زوجتي لجمع الحطب ولم تعد فذهبت بعد المغرب للبحث عنها فلم أجدها.
عدت إلى البيت وبحثت عن الأحجار فلم أجدها ، و في الصباح وجدنا جثة زوجتي محترقة متفحمة في المكان الذي كانت تجمع الحطب منه ، بعدها عشت مشلول عن الحركة كما تراني الأن.

سألته : هل لك أولاد ؟.
قال : لم أكن قد خلفت و أيضاً لم استطيع أن أتزوج بعد موت زوجتي كوني مشلول عن الحركة ، إلا أني باستمرار أحلم بأن لي زوجات أنام معهن و أضاجعهن و هن معروفات لدي ، هن نفسهن لا يتغيرن في كل الأحلام ، ثلاث  و كل واحدة لديها ولد تنسبه إلي ، وعندما أكون معهن أشعر بأني سليم الأعضاء و قادر على الحركة.
وعندما يشتد بي الغضب يغشاني النعاس فأنام و أحلم ،  وعندما استيقظ أجد نفسي مرتاح المزاج.

- هل الذي كانت تمشط في الكهف هي أحد زوجاتك الذي تحلم بهن ؟.
- لا ، لم أراها مرة أخرى.
- هل تراهن جهرة في اليقظة ؟.
- أراهن في المنام فقط .
- لا تسألني مرة أخرى ، أشعر بضيق ، و لا تبوح لأحد بما أخبرتك ، كن حذر.

.....

هذه تحذيراته الأخيرة لي قبل أن يتوفاه الله ، رحمة الله تغشاه. .
جنازته كانت خفيفة جداً كأن لم يكن عليها جسد ، وعند حفر قبره كان هشاش يفتح تجاويف فراغ بسهولة وسرعة تم حفره ، و نبتت على قبره شجرة غريبة ذو رائحة طيبة لم يُوجد بالمنطقة شجرة شبيهه بها ،  كما أنها لا تُثمر ولا تُزهر و لا تأكلها الحيوانات ، لها أوراق خماسية و ساق يتخلله عروق كعروق ساعد اليد ، تراها دائمة الخضرة بدون أن يسقيها أحد قطرة ماء ، بعد أن مات قررت أن أزور المدافن بنفسي واطلع على حقيقتها.

وصلت قبل الظهر بمفردي فوجدت أبوابها مفتوحة ، فدخلت الباب الأول الذي قال المسافر أنه بات فيه ، فشممت رائحة نفاثة تشبه النشادر ، القيت بحجر صغيرة إلى المدفن فأحدثت طنين داخله وهو مظلم لا يُرى قعره ولا جوانبه ، فرأيت هيئتها كما وصفها لي المسافر ، شعرت بخفة ملحوظة للهواء داخل الكهف كأنه خف وزني فلم أشعر بثقل جسدي على مفاصلي وأقدامي ، وشبه انعدام للسمع ،

صرخت بصوتي  فلم يحدث صدى ، لكن بعد عدة ثواني سمعت طنين عميق يأتي من قعر المدفن ، نويت الخروج  و قبل أن اخرج سمعت مواء قط من زاوية الكهف ، التفت فشاهدت قط أسود برأس كبير وعيون هلالية ، و بسرعة سقط القط في فوهة المدفن ، فأسرعت بالخروج و لم أدخل بقية المدافن ، فهناك مثل بلدي يقول ، بالدجنة قبل السيل.

السؤال:

هل ما يحدث داخل المدافن له ارتباط بمن قضوا نحبهم فماتوا عند نزولهم المدافن لإخراج الحب ؟.
 
 

تاريخ النشر : 2020-10-16

send
سجينة الماضي - سورية
جمال البلكى - مصر الاقصر اسنا
ألماسة نورسين - الجزائر
وردة البنفسج - مصر
NANA HLAL - سوريا
نور الهدى الاخضرية - الجزائر
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
ضع رابط فيديو يوتيوب
  • التعليق مفتوح للجميع لا حاجة الى عضوية او ايميل
  • التعليقات تدقق ثم تنشر لذا قد يتأخر نشرها لبعض الوقت
  • التعليقات المستفزة والجارحة لن تنشر لذا لا تتعب نقسك بكتابتها
X اغلاق
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
تعليقات و ردود (31)
2020-10-21 14:24:52
379472
31 -
--أبو سلطان--
-رداً لصاحب أو لصاحبه أو أصحاب التعليق الكريم رقم--(27-28)
--ولدي الكريم الرائع بحقّ--أ/ عطعوط.
-أُعجبت بأسلوبك الفريد ما شاء الله الكريم,فالحمدلله فقد زرت اليمن الحبيب مرات عديده لوجود أصدقاء اعزاء تربيت معهم منذ الصغر من أهل اليمن خاصه حضرموت وشاهدت المقابر بمدافنها اثناء زياراتي العديدة لليمن وأيضاً القبور بسفوح الجبال وهى قديمة جداً بحضارات مندثرة بالعصر البرونزي قبل 5000 عام وكانت بمكان(صَعدَة وصولاً لمنطقة ثَمُود)لذا صدقت بما كتبته لأنني صادفت مثلها اثناء البحث عن عالم الماورائيات أيام الشباب,فما شاهده ذلك الرجل من المرأة تمشط شعرها هي ما يعرفها البعض باسم (الغويلة-الغولة-أو أم الصبيان أو أم الدويس أو السعلاة)من معشرين من الجنّ هما(الجنّ الترابي والجنّ الغيلان)التي ينحدّر اقصد-الغولة-من معشر مُهجن بتزاوجه مع معشر الجن المائي المتفرع منهم جنّ المستنقعات والترع والابيار بالصحراء,وتشهر الغويلة بخطف الصغار والرجال والمسافرين لوحدهم,وتعتبر الغويلة بمثابه الصياد الفتاك المفترس وتلُقب(باللبوة الجنّ تشبيه بأنثى الأسد)فإن الغولة شاهدت ذلك الرجل بالقصة المختبئ لقتلته فوراً وتُقدمه للرجالهم ليأخذوا بعض أعضاء الجسّد(امّا لنزع الاسنان ويضعونها كقلادة برقابهم للفخر لتكون وسام عزّ مثّل سلسلة الذهب لزينة المرأة,أو لبيعها لبعض أطباء الجنّ للعلاج,أو لإطعام حيوان خاص بحراسه ملوك الجنّ ويُسمي المخيف تاريوس,كما أوضحت عن ماهيه هذا الحيوان سابقاً بتعليقنا لاحدي المقالات).
-بخصوص الحجارة المتنوعة الألوان بالقصة هي بالأساس ليست حجارة وانما نوع من البخور المتحجر من أشجار كانت موجوده قديماً فيتم استخراجه من باطن الأرض بواسطة معشر(عفاريت جنّ الحفارون وهم اقزام أقوياء جداً)الذي يرجع اصله للجنّ الترابي,فعمل هؤلاء الاقزام هام لكافة الجنّ فلديهم كل ما يحتاجه الجنّ من احجار واعشاب ومعادن وعظام بقايا لكل من سكن الأرض قديماً,فتلك الحجارة بالمقال المتنوعة الألوان عند احتكاكها ببعض يُشعل ناراً لأنها بالأساس بخورا يتناثر بالهواء ولا يخلف رماداً.وكذلك المشط الخاص بالغولة المستخرج من باطن الأرض لسعت الرجل بالقصة أعلاه بالمقابل المشط للغولة مناسب لاستخدامه لكُل الجنّ ما عدا البشر فتعرض الرجل بالقصة لحرارتها وظهور ندبه بصدره زادته الم عندما خرج من مكان الكهف بسبب ان تلك الحجارة الخاصة بالعالم السفلي قد خرج عن منطقته فذهبت مفعولها الحقيقي للاستفادة منه لأنه تعرض للشمس والهواء الكثيف وملامسه ايدي البشر فتكون حرائق بدون رماد.أمّا بخصوص عن خفه خطوات ذلك الرجل بالقصة بسبب ربما انه مازال بتوقيت عالم الجنّ الذي دخله دون علمه وقصد,أو ربما بسبب الخوف امّا ان يتسمر بمكانه لشلل روحه أو يُطلق ساقيه وكأنه ريشه ويكون بحاله اللاوعي اثنائها لحين تجاوز الخطر المحدق به وحينما يهدا وتتلاشي حيرته بعقله وتستقر نفسيته يقوم باسترجاع الاحداث ويتعجب من فراره وسرعته لا يصدقه احد.
--الحمد لله ربّ العالمين--السعادة لقلبك غلا والله.
2020-10-21 09:03:25
379446
30 -
سينا
اخي عطعوط هل من الممكن ان اطلب طلب من حضرتك
كنت قد قرأت محكمة الجن و اعجبني الاسم كثيرا و كنت اريد استخدامه في مقال ما في مدونتي الالكترونية طبعا اذا سمحت لي
اعلم انه طلب غريب و ساتفهم ان رفضت طلبي
2020-10-20 19:04:26
379389
29 -
الى الجميع
ذكر المسافر انه دخل الكهف وبات فيه وسهد احداث داخله :
بينما ايقظته اشعة الشمس الصباح وهو نائم خارج الكهف وباب الكهف مغلق خارج الكهف وباب الكهف مغلق
فهل روحه دخلت الكهف بينماء بقي جسدة خارج الكهف
ارجو التوضيح من ابو سلطان؟
2020-10-20 18:57:35
379388
28 -
الى ابو سلطان
ممكن تفسر لنا
كيف احترق اثاث البيت ولم يخلف الحريق رماد؟
2020-10-20 18:54:42
379387
27 -
سؤال لابو سلطان
ما هوا سبب خفة وزن المسار وسرعة خطاة
فقد حكي انه كان يشعر بخفة وزن جسمة وكان يمشي بخطى متباعدة وسريعة وكان شي يحمله
2020-10-20 18:50:58
379386
26 -
عطعوط الى سينا
كلامك صحيح
ربماء كانت الاحجار هي ارواح وهي التي كانت تاتيه ليلآ
2020-10-20 08:28:59
379333
25 -
سينا
بالمناسبة اختيار الصورة اكثر من رائع
2020-10-20 07:48:38
379329
24 -
سينا
عطوط هل من الممكن أن تكون زوجاته في الحلم هم نفسهم الثلاث احجار ، فمن الغريب ان تموت زوجته محترقة بعد ان اعطي لها الاحجار التي من المفترض ان تشعل النيران بدلا من الكبريت ، لا اعلم اذا كان تفسيري منطقي لكن من الممكن ان تكون الاحجار هي ارواح قتلت زوجته للحصول عليه من خلال الاحلام
ايضا من الغريب ان من رمت عليه المشط و حرقت صدره لم يراها مرة اخري و لا كانت من بين النساء اللواتي ياتين له في الحلم
2020-10-18 20:49:31
379170
23 -
هاني الى المتميز عطعوط
وربي ان قصتك احافتني مع اني وتغمد الله صديقك بواسع رحمته وكذالك عندنا مدافن ولكن ليست عميقه مثل الذي ذكرتها وكانت تابعه للامام وكان جدي رحمه الله هو الولي عليها وكانو يدعونه بيت المال وفيه مخازن للحشائش ومدفن للحبوب ولم ارى لذالك المدفن سوى فتحه صغيره بالكاد تدخل يدك فيها ولا ادري ان كان لديه فتحه اخرى تحياتي اليك اخي الغالي والى انتظار جديدك حفظك الله ورعاك
2020-10-18 12:46:20
379114
22 -
ماجد الشمري
قصة واحداث عجيبة وفي غاية الروعة وتفاصيل وشي غير معرف لماذا قامت هذة جنية برمي المشط على رجل مسكين وقتلت زوجتة رحمها الله واسكنها فسيح جناتة شي عجيب لربما هذا الرجل كان يعاني من تسلط امراة من جن قبل احداث زيارة المدافن والاغرائب قصة الاحجار ثلاثة وماذا تعني كل لون في عالهم نطلب من اهل خبرة وختصاص تفسير احداث هذة القصة عجيبة وفاجعة مقتل زوجة رجل على ايادي الجن وحفظ الله جميع من مكائن الجن وشياطين
2020-10-18 12:40:58
379113
21 -
احمد نوري
يقال ان غيرة جن اضعاف اضعاف البشر من حيث عشق وغرام لا تستطيع ثلاث بنات او نساء من جن عشق رجل واحد حتى جن عندما يعشق بنات ونساء الانس لا يرغب حتى هواء ان يمس بشرتها وان كانت متزوجة لا يستطيع زوج تواصل معة زوجتة او معاشرتها قراءة قصة عن ساحر اقامة علاقة مع جنية ذات مكانة في عالمهم وهي ذات قوة وسطوة وقد كانت تعشقة بجنون وفي مرة حدث ان شاهد ساحر جنية وبنت اصغر واجمل منها فاخبرتة ان هذة اختها ولكن ههههه نساء جن لا يعرفون طمع بني الرجل ولا يكتفى بواحد حتى لو كانت ملكة جمال كون فقام هذا الساحر بعلاقة مع اخت هذا جنية وعندما علمت بموضوع قلبت وكسرة المنزل على ام رأسا واصابت الساحر بجنون كلة بسبب غيرة جنية على ساحر
2020-10-18 12:32:31
379110
20 -
سرمد
السلام عليكم جميعا وخاصة عم الغالي ابو سلطان حفظة الله واطال في عمرة. عم تريد منك تحليل كامل لهذا القصة بتفصيل والله افرح جدا من اشاهد مشاركة تعليقات .. عم ابو سلطان صاحب تعليق جاسم يقول عالم ال شداي من هولاء ممكن تشرح لنا من حيث طلعك على اصناف الجن وقبالهم
2020-10-18 12:29:39
379109
19 -
سعد
عتقد هذا جنية كانت لا ترغب بزواج من جني او تبغضة وعندما رمت المشط على الرجل مسكين دل على قبولها زواج من هذا الانسان وهي سبب حرق زوجتة الرجل مسكينة رحمها الله وغفرلها وهي اصابتة بشلل حتى لا يتزوج من اي انسانة وهي من قامت بغرس شجرة على قبرة حيث دل على حبها لة وهي كانت تزورة في ليل على شكل نساء وبنات معروفات في ذكرتة اما موضوع الاحجار فا عتقد هولاء خدام جنية من حيث قراتي المقال ان رجل مصاب بمس عاشق قبل زيارة المدافن والاحداث التي شاهدها رحم الله رجل وزوجته والله ينتقم من كل ظالم من جن وانس الى قيام ساعة
2020-10-18 12:21:48
379103
18 -
جاسم
قصة في غاية الروعة والابداع اول مرة اعرف ان جن يستطيع ان يشم رائحة الانسان ويقال ان اغلب جن لديهم رائحة الكبريت قصة عتقد حقيقية لان جن تسكن باطن الارض وغلبهم من قبيلة ال شدادي عدوانية وحقدهم على بني لانسان ورحم الله الرجل وزوجتة وفي جنة الله ومغفرتة ثانيا لا عتقد ان جنيات يتقبل زواج من رجل واحد لان عندهم غيرة قاتلة رجل تعرض ال تلبس من جنية ذات مركز في عالمهم والاحجار الثلاثة هي تدل على جنية والخادمتين هو يشاهد في منام نساء معروفات يقمن علاقة حميمة معة ولكن هي جنية واحد تاتية بصور شتى حتى يزيد عشق الانسان لجنية ثانية غيرة القاتلة دفعت جنية ان تصيب زوجة الرجل بالحرق وفاتها الله يرحمها برحمتة اخير هذا كهف والمدافن هي بوابة الى عالم تحت الارض ومسيطر على تحت الارض هم قبيلة ال شداد الذين يعتبرن من اشرس واقوى الجن في عالمهم وعندي استفسار عن الاخ ابو سلطان الله يعطي صحة والعافية ان يخبرنا عن الجن سفلي او قبيلة ال شداي ومنهم ومن ملكهم او ملكتهم قراءة وسمعت انهم اشداء على جن مسلمين وعندهم قتال مسلمين من الامور طبيعية في عالمهم ابغض جن لدين الاسلامي ال شداي يصل مدى مقدار حقدهم الى يتمنون زوال دين الاسلام يعني ابغض من جن يهودي .. يعني يستطيع الراقي ان يسلم على يدية ١٠ من جن يهود مقابل ١ من ال شداي والله اعلم
2020-10-18 05:19:14
379070
17 -
--أبو سلطان--الي--أ--Laila eyad
--ابنتي الوردة الطيبة--أ/ ليلي عيد.
-اعتذر لكِ يا ابنتي لعدم ملاحظة طلبكِ الكريم بالتفسير إلا بتنبيه من احدي الأعضاء الطيبات باتصالها بنّا وابلاغي بطلبكِ, لقد طلبتي تفسير رؤياكِ الاتي:
-إذا سمحت ممكن تفسرلي للحلم لانه انت الحلم هو أنه ابي بشتريلي كلب وبكون الكلب جائع واقوم بأطعامه ثم يصطحبني التسوية المنزل ار ملحق ويكون ممتلئ بالكلاب والقطط والارانب المتجمد واقوم بأحضار الطعام ويقوم الكلب بمساعدتي لترتد الحياة لتلك الحيوانات هذا الحلم حلمته بعد أن صليت الفجر وقرائت سورة البقره فأرجو منك أن تفسره.
-----------------
--التفسير:
-يبدو من رؤياكِ يا ابنتي وجود من يُجهز المكائد دون علمكِ وهو من احد المقربين منكِ,ولكن من رحمه الله بكِ لعلمه سبحانه نيتكِ الطيبة ستقع كُل المكائد على من يمكر بكِِ وسوف يفضح الله امره. ربما يحاول معك بإسراف مالكِ بشيء او وضعه بمكان لا خير ولا فائدة منه ويأخذها بخداع وحيله فكوني حذره يا ابنتي.
--الحمد لله ربّ العالمين--السعادة لقلبكِ غلا والله.
2020-10-17 12:28:10
378986
16 -
Laila eyad ال الخ ابو سلطان
اخي ابو سلطان الكريم إذا سمحت ممكن تفسرلي للحلم لانه انت الحلم هو أنه ابي بشتريلي كلب وبكون الكلب جائع واقوم بأطعامه ثم يصطحبني التسوية المنزل ار ملحق ويكون ممتلئ بالكلاب والقطط والارانب المتجمد واقوم بأحضار الطعام ويقوم الكلب بمساعدتي لترتد الحياة لتلك الحيوانات هذا الحلم حلمته بعد أن صليت الفجر وقرائت سورة البقره فأرجو منك أن تفسره. لي لاني أراك من أروع الفسرين
2020-10-17 11:59:54
378984
15 -
صاحب المقال
الى:
طارق الليل; كلامك منطقي جدآ
فاليمنيين القدماء خصوصآ في حقبة الحميريين
كانوا مشهورين بنحت الجبال ومدافن الغلال وتشييد القلاع وحجز الماء المنحدر من سفوح الجبال...
مشكور اخي طارق على كل مقال..

قلب من نور :
سلمت هذا من صافي نبعك وجلاء طبعك...
وفعلآ المدافن قد تكون مسكونة
بدليل انبعاث روائح غير مألوفة...
شخص مستهدف:
ابادلك التحية من الاعماق
والى التعرف عليك مشتاق

متابع : هذه القصص من تراث بلادي وفتات اجدادي...
شعرت بالارتياح لإستمتاعك
فشكرا لمرورك واستطلاعك
Sheri hassan: مشكور على تبني الاجماع وحب الاستطلاع
محمد الامير: ما قلته هو الصحيح وماكان يحدث لمن ينزل المدافن في النهاية نتيجة طبيعية الإرتفاع درجة الحرارة
سلامي بالاخاء مدعوم
مدون بالكتب مرقوم
معمد مؤيد معمد بختم القبيلة مختوم
2020-10-17 03:11:13
378955
14 -
قلب من نور
قصة رائعة وسرد شيق استمتعت جدا بقراءتها
شكرا اخى على مشاركتنا إياها
وبالنسبة لسؤالك
لا أعتقد أن هناك علاقة بين من ماتو فى المدافن وما يحدث فيها
فطبيعة المكان كفيلة بأن يتخذه الجن سكنا لهم
نظرا لانعزال المكان ووجوده فى منطقة نائية نادرا ما يمر بها انسان
2020-10-17 00:04:13
378945
13 -
شخص مستھدف
قصه رغم غرابتها الا انها مشووقه .احييك ابن بلدي ع اسلوبك في السرد
2020-10-16 20:06:15
378934
12 -
متابع
من مدة ليست بالقصيرة لم نستمتع بمثل هذه القصة مشكور عطعوط
2020-10-16 19:03:56
378926
11 -
Sheri hassan
أأتفق مع الجميع أسلوبك رائع ف السرد جود لاك في أي مقالة قادمة.
2020-10-16 17:46:57
378918
10 -
محمد الامير
اسلوبك رائع ،
بحسب ماسمعت من الأولين انهم كانو عندما يفتحو المدافن لأخراج الحبوب لايدخلوها مباشرة لكي لايتعرضو للاختناق ويتاثرو بالحراره داخلها ، و كانو يتركوها فتره محدده ثم يدخلوها .
اعتقد ان مايحدث في المدافن والكهف ربما بسبب الجن الساكنين فيها والله اعلم .
2020-10-16 17:45:41
378917
9 -
طارق الليل
قصة رائعة جدا فقصصك وتجاربك لها طعم وذوق مميز اما بالنسبة للمدافن فيوجد عندنا اثنين بنفس المواصفات التي ذكرت فحينما تنزل اليها تحس كأنك في حمام بخاري كما ان لها رائحة تشبه رائحة النشادر ايضا.فربما قد تكون مسكونه لاني لم ازرها منذ فترة طويلة اما احدها فقد سد بصخرة كبيرة لا ندري من وضعها ومن يمتلك القوة تلك ليرفع تلك الصخرة لان فوهة المدفن مرتفعة كالقبه الصغيرة.
وما يدعو للدهشه في القصة هونبات تلك الشجرة التي نبتت على القبر فلا تنبت الا بفعل فاعل واكيد انهن
نسائه من الجن تخليدا لذكراه
سلمت اخي عطعوط على هذه القصة الجميلة ولنا لقاء أخر في قصتك القادمة بإذن الله
2020-10-16 16:47:07
378909
8 -
الى حسين سالم عبشل
اعتقد نحن متقاربون ويجمعنا مجرى سيل لوادي مشهور يصب في البحر العربي
مشكور لجهودك..
2020-10-16 16:38:54
378908
7 -
صاحب المقال
شكرآ
2020-10-16 16:25:45
378907
6 -
صاحب المقال
رعى الله من قرأء واثاب من علق
واحسن الى من نشر ودقق ..
وسلم من سلم الناس لسانه ويده ...ِ
وغفر لمن سمى واستسمى وعلى النبي صلى...
2020-10-16 14:31:40
378895
5 -
ليان
رائع انت . انا اتابع مشاركاتك هنا و قسم الادب لانك دائما تثري الموقع بتجارب و قصص غريبة , تعجبني مشاركاتك فمشكورة جهودك وسلمت يداك .
2020-10-16 13:14:53
378885
4 -
حسين سالم عبشل - محرر -
ملاحظة للاخ عطوط تجاربك رائعة لكني لاحظت انك لا تذكر مناطق تلك الاحداث ، ارجو ذكر المناطق حتى نعلم اي حدثت و نتعرف عليك من اي محافظة تنتمي ؟.
تحياتي.
2020-10-16 12:48:37
378883
3 -
شَفَق.
الحقيقة اثارت انتباهي قصتك ..
2020-10-16 12:40:19
378882
2 -
عبد السلام
بسم الله الرحمن الرحيم راءع كالمعتاد من الاخ عطعوط شكرا جزيلا لجهودك قد اكتب ملاحظات اخرى
2020-10-16 12:24:03
378880
1 -
شخصية مميزة الى عطعوط
بيدو ان صاحبك اصيب بمس بعد كل ما مر به حسب ما سرد من احداث هذا كل ما في الأمر على كل حال الأحسن الأبتعاد عنها ليلا خاصة التي تصبح خالية اما من ماتوا ربما تعرضوا لنوبات خوف ادت الى سكتات فلبية من الرعب لسبب او لأخر
move
1
close