الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : تجارب من واقع الحياة

الحزن و الفقدان المتكرر

بقلم : الوجه الذهبي

أدركت أن حظي أسود و أن السعادة لا تأتيني كثيراً بل بتقطع
أدركت أن حظي أسود و أن السعادة لا تأتيني كثيراً بل بتقطع

 
أهلاً ، سأروي لكم قصتي التي أظن أنها غريبة أو ربما تشبه بقية القصص .

لا أريد ذكر اسمي ولا هويتي ، عمري 16 سنة فقط و قد ذقت من الألم و الحزن ما يكفي ،  أريد مد يدي لكم لأرى كم من الناس سيساعدني ، أمل ذلك ، سأبدأ قصتي.

قبل دخولي للإعدادية كنت متشوقة جداً لدخولها و اكتشاف العالم الجديد الذي يتكلم عنه الجميع ، كنت زهرة بريئة في ريعان الطفولة أي 12 عاماً ، لكني لم أكن أعلم أن آلامي ستبدأ هنا.

في بداية السنة التقيت بصديقة قديمة لي في الابتدائية حين كلمتها قالت لي ببرودة : أنها لا تريد صداقتي و أن لها صديقات أخريات ، ماذا ، كيف هذا بعد سنوات صداقة من الطفولة ؟ بكيت تلك الليلة كثيراً و لم أتقبل الموقف ، لم أكل شيئاً لأسبوع ،

ساءت حالتي إلى أن رأيت ولداً يدرس في قسم أخر ، لم أكن أعرف الحب و لا شيء ، لكني أحببته و ظللت أحبه إلى أن فاجئني باعترافه فصرت أسعد شخص بالعالم ، صرت أغني و أرقص و أضحك كل الوقت ، أخبرته بكل سرور عن حبي ، إلى درجة أني انتقلت إلى قسمه لأنه يدرس في نفس مستواي ، أخيراً اقتربت منه و صار يدرس معي ، تخلصت من ألم فقدان صديقتي الخائنة و الأن لدي من هو أفضل منها هكذا ظننت.

 بعد شهر من دراستي في قسمه صار يتحاشاني و لا يسمع كلامي و يتجاهلني و لا يتكلم معي و يرفض الجلوس معي ، ماذا ، هل سأُطعن من جديد ؟ اندهشت منه إلا أني بقيت أحبه ، أُصبت بالاكتئاب لأربع سنوات ، سأحكي لكم كيف مرت السنة الثانية أعدادي ، أولاً بدأ باستفزازي و المزاح أمام الجميع معي بأني أحبه و هو لا ، ظل على هذه الحال 3 سنوات يتجاهلني تارة و تارة أخرى يتقرب مني ، لم أفهم منه شيئاً إلا أني كنت أتألم كل يوم ، هذه السنة لم أدرس جيداً و بسببه تدنت علاماتي جداً ، كنت أحصل على علامة 91 إلى 64 ، أمي تفاجأت من علاماتي كثيراً و أسرتي كذلك .

 عاهدت نفسي مليار مرة أن أنساه و أن أمضي قُدماً إلا أنه كل في مرة يتكلم معي فيها - نادراً ما يتكلم معي - يزداد حبي له ، حاولت الانتحار 3 مرات ، أول مرة أردت قتل نفسي بسم الفئران ، إلا أني وجدت في الأنترنت أن من يقتل نفسه سيذهب إلى النار ، خفت ربي كثيراً ، كما أني كنت اصلي .

 المرة الثانية أردت خنق نفسي بسلك معدني ، إلا أن أمي اقتحمت غرفتي و أنقذتني ، خضعت للعلاج ل4 أشهر لكن بعد العلاج عدت للكأبة و الحزن . بعد أسبوع حاولت الانتحار مجدداً و قلت هذه فرصتي الأخيرة للانتحار ، كيف تظنون حاولت الانتحار ؟ ستنصدمون ، أردت شرب مادة محترقة البنزين أو الوقود كان أبي يخبئها في معمله . قررت شربها صباح يوم الجمعة الساعة 6 صباحاً ، أبي يذهب للعمل على الساعة 5 ما يعني أنه لن يكون هنا ، استيقظت و لكني لم أجدها ، حين سألت أمي عنها قالت أنه أخذها لأن صديقه يحتاجها . أغلقت الباب على نفسي و بكيت من الساعة 5 إلى الساعة 9 صباحاً ، ألمني حلقي من البكاء و صار وجهي أحمر و بدأت بالصراخ ثم نمت .

 الأن السنة الثالثة أعدادي ، صرت أخاف الحياة خشية أن أواجه الأم اكثر ، ظننت أن الأمي قد انتهت و كنت اجهل ما سيحصل لي ، تابعوا معي.

في بداية السنة الثالثة إعدادي كنت ابتسم لأخفي حزني عن الجميع ، حصلت على بعض الأصدقاء الجيدين ، مر الشهر الأول في المدرسة ، إلى أن جاء اليوم الذي لم انتظره أبداً ، أتذكر ذلك اليوم كالأمس 12 أيلول 2019 م ، لم أكن أؤمن بالحب حينها بل كرهته ، لكن ذلك تغير ذلك حين كنت في الفسحة ذلك اليوم و رفعت رأسي بعد أن كنت انظر لقدمي حتى رأيت ذلك الفتى الذي يشبه الملاك يرتدي نظارات و كان أبيضاً و طويل القامة و وسيماً جداً ، كان كالملك يمشي معه الكثير من الأولاد ، علمت أنه ذو شعبية و محبوب ، صرت أبحث عنه و دام البحث أسبوعين ، عرفت اسمه و لقبه و أي قسم و أي سنة يدرس ، و علمت مكان سكنه بعد أن تبعته إلى منزله ، صرت أؤمن بالحب من جديد ، سعدت كثيراً و نسيت حبيبي الأول المخادع .

 أنه لطيف جداً ، كان أكبر مني بسنتين فقط ، يمشي و رأسه مرفوع و كانت علاماته جيدة حوالي 86 ، بعد أن عرفت مستواه زدت دراستي و اجتهدت حتى تحصلت على معدل 84 ، فرحت وأدركت أن حياتي أشرقت أكثر من أي وقت مضى ، قررت أن أتكلم معه ، في يوم من الأيام كان يوم الخميس الخامس من شهر شباط ، أعلم أنه رئيس قسمه و أنه وقت الفسحة يبقى أمام باب قسمه ليحرسه ، اتجهت إلى قسمه في الفسحة و كنت قريبة منه أكثر من أي وقت ، حين نظرت إلى عينيه كان ينظر في الأفق – كان طولي حينها 160 و هو على ما أظن 170 أو172 - سألته إن كانت تدرس معه فتاة باسم وهمي اخترعته ؟

فقال لي : لا ، أردت أن تدوم هذه اللحظة ألف سنة ، نظر إلي مرتين حين قال : لا ، قلت : شكراً ، و ذهبت ،لقد حققت إنجازاً عظيماً اليوم ، سُعدت كثيراً ، كنت أذهب للمدرسة حين كنا لا ندرس و هو كان يدرس فقط لأراه ، و لا عرف تاريخ ميلاده ، قمت بسرقة الدفتر الخاص بقسمه لأنه في دفتر كل قسم يتم كتابة معلومات عن كل طالب في ذلك القسم ، عرفت معلومات أكثر عنه ، خبأت الدفتر عندي ليومين و حدثت مشاكل بسببي ، لكني أعدته لمكانه في النهاية ، انتهى العام و أردت رؤيته العام القادم ، لكن الخبر أتاني كالصاعقة أننا سننتقل للعيش في بلد أخر يبعد عن الوطن ب 8 بلدان .

 أكتئب من جديد و أدركت أن حظي أسود و أن السعادة لا تأتيني كثيراً بل بتقطع ، بكيت ساعات كثيرة و لم أعد أنام إلا نادراً ، كرهت حياتي و فكرت بالانتحار لكني تراجعت خوفاً من ربي . اشتقت إلى ذلك الشخص كثيراً ، أعيش حالياً في كوريا و خو بلد جميل جداً ، لكني كل يوم أتذكر حياتي القديمة و التضحيات الكثيرة التي قدمتها مقابل لا شيء ، أتذكر من خذلني و من ألمني و أتمنى له الموت ، كيف أنساه يا تُرى ؟.
 
نصيحتي لا تكن كتاباً مفتوحاً يمزق الناس ما يشاءون منك من أوراق ، أنصحوني أرجوكم ؟.

تاريخ النشر : 2020-11-11

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : حسين سالم عبشل
انشر قصصك معنا
مقهى كابوس
اتصل بنا
فيسبوك
يوتيوب
اين قصتي
عرض متسلسل
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
ضع رابط فيديو يوتيوب
  • التعليق مفتوح للجميع لا حاجة الى عضوية او ايميل
  • التعليقات تدقق ثم تنشر لذا قد يتأخر نشرها لبعض الوقت
  • التعليقات المستفزة والجارحة لن تنشر لذا لا تتعب نقسك بكتابتها
X اغلاق
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
تعليقات و ردود (37)
2020-11-24 21:13:19
387221
19 -
الذئبة
حب المراهقة مجرد هراء كما أنه يؤذي وبشدة لأنكي وببساطة لازلتي لم تنضجي بعد وحتي الشخص الذي أحببته لايزال تفكيره طفوليا الحب والزواج أمور تتبعها مسؤوليات كبيرة وليست قصصا رومنسية من مسلسل ما نصيحتي لكي أن تهتمي بأمور أخري وتحاولي الحصول علي هوايات و أن تطوري من نفسك أما عن الأصدقاء فلعل الله يريد لكي صحبة أجمل والأن وبما أنكي في بلد جديد إعتبريها بداية أخري و حاولي نسيان الماضي وعيش الحاضر بكل تفاصيله
2020-11-15 03:23:49
384996
18 -
نوستالجيا
اقسم وأنا أقرأ قصتك وكأنها سيناريو لمسلسل كوري مدرسي وصدق حدسي اخر المقال حين كتبتي انكم انتقلتم لكوريا ههه يا عزيزتي دعك من هذه الترهات فهي لا توجد الا بمسلسلات المراهقين لا وجود لهكذا شيء بالواقع ،،عذراً لا اصدق أي كلمة مما كتبتِ
1 - رد من : صاحبة المقال الى نوستالجيا
تعلمين لا اجد جوابا كاملا لك . رويت قصتي و معاناتي للقراء و اشكر كل من ساعدني و ارشدني الى الصواب . شكرا لانك قلتي ان قصتي تشبه سيناريو مسلسل كوري هههههههه 😘😔😔😔 . ربما حياتك خالية من الاثارة و الاحداث المميزة لذلك لم تصدقي ما اقول . او بالاحرى ما حدث بالفعل
2020-11-15 08:51:53
2020-11-13 21:06:10
384622
17 -
زهراء
الى اداره موقع كابوس الرجاء من هذا الموقع الجميل ان يقوم بحجب بعض التعليقات المتخلفه والغير لائقه في موقع لحل المشاكل كتعليقات وردود (ابوثعلبه مع احترامي لشخصه)وغيرها لانها تنصح بتفكير الجاهلي والمووده وغيرها من التخلف والجهل الذي انصدمت من وجوده في بعض العقول اذا كنت تمتلك تعليقات مستفزه  فرجاء احتفض بها لنفسك لاداعي لكتابتها
2020-11-12 16:17:58
384363
16 -
الحمد لله
الله يكون في عونك
ان شاء الله ربنا يفرج همك ويبدل حزنك أفرح وبجد ماتزعليش والله يوفقك في دراستك
ونصيحة لكي الشكل والمظهر ليس هو المهم ..صدقيني اهم شئ ان يكون الشخص يخاف الله ويتقه ..وهذا مااتمناه لكي واريدك ان تحسني الظن باالله وثقي بالله انه سيرزقك بزوج محترم يخاف الله ف هو سبحانه القادر على كل شئ💚☺
2020-11-12 11:08:15
384296
15 -
b
مجرد طفلة تتوهمين الحب
2020-11-12 11:07:28
384295
14 -
b
سذاجة المراهقة هذه لا دواء لكِ الا الكبر تحتاجين الوقت لتنضجين و تكبرين
1 - رد من : أبو ثعلبة
تماما - وتحتاج ان تنسى او تتناسى حتى تبلغ مرحلة النضج والكبر لتنظر الى مقالتها هذه وتضحك - فمن سذاجتها يخشى عليها المرء من الانتحار فعلا
2020-11-12 11:50:10
2020-11-12 05:58:36
384222
13 -
freeda
ستذهبين إلى كوريا و هنالك ابدائي حياة جديدة كأنك ولدتي من جديد و أنسي هذي الذكريات السيئة و استمتعي بكوريا

حظك السيئ يأتيك ليضحك عليك لكنك فأجابه و أنتي من تضحكين عليه
3 - رد من : freeda
يويوركم ههههههه عفوا
2020-11-19 00:28:18
2 - رد من : المصحح
i understand
2020-11-12 11:57:55
1 - رد من : صاحبة المقال
i inderstand thank you sister
2020-11-12 09:32:31
2020-11-12 03:04:15
384205
12 -
غالية
إن ظننتِ أن السعادة تتوقف على شخص معين فأنتِ مخطئة، السعادة أنتِ من تصنعيها أنتِ وحدكِ فقط لا تجعلي نفسك سجينة لأحد كوني حرة لا تكوني مقيدة، لا تضعي في حياتك قيدا وتوقفي حياتك عليه، لا تشغلي بالك بمن لا يستحقك
1 - رد من : صاحبة المقال
شكرا جزيلا لقد فهمت ما تودون ايصاله لي
2020-11-12 09:31:43
2020-11-11 18:28:42
384149
11 -
صاحبة المقال
كنت متؤكدة من تعاونكم و نصحكم لي
شخصية مميزة
ربما نسيان الماضي صعب بالنسبة لي فكلما انظر الى النافذة و ارى الناس يضحكون اتذكرالسعادة التي لا املكها
مجهول
كلامك من ذهب لقد اقنعتني اني كنت على خطا شكرا جزيلا
انسان ميت
شكرا
عمر 1
شكرا يا عمر على النصيحة ساتذكرها
بنت العراق
شكرا يا اختي بنت العراق . تحية للعراق و لنور ستارز كذلك
شكرا جزيلا على قراءة حكايتي و نصحي
ابو ثعلبة
لقد اصابني شك فانا حاليا ابتعد عن الصلاة و استنفر منها . ربما معك حق لا اعلم لكن انا لا اضن ذلك
شخصية مميزة
thank you so much
1 - رد من : أبو ثعلبة
ان كنتي مصابة بمس عاشق ليس شرطا ان يكون علاجه بالتزام الصلاة - قد تكفيكي قراءة بعض الايات او الاذكار وما شابه - وان كانت صلاتك من اجل العلاج فقط فلا تصلي واكتفي باي علاج سريع
2020-11-12 06:02:14
2020-11-11 14:46:34
384098
10 -
من مجهول إلى صاحبة المقال.
اختي ستدركي لاحقآ أن اللحاق وراء ذلك الشاب الأبيض او ذاك الاسمر او صاحب العيون العسلية او او إلخ... ماهو إلا كمن يرتجي الماء من صحراء قاحلة فكيف ستكون سعادة تلك التي تبحثي عنها عجبي ولا أنكر أن الفتيات في سنك يركضن وراء المظهر الجميل والجذاب وهذا هو السراب الذي لا طائل منه ولا سعادة وراءه أختي اتذكر حينما كنت في سن 18 اي قبل 6 سنوات تقريبآ كنت حينها اشعر بالسعاده الغامره حينما ارى نظرات الاعجاب من الفتيات هنا وهناك ومحاولات التقرب والتي يعقبها سعادة زائفة لحظية ومن ثم الم وحسره فوالله الذي لا يعبد س واه أن السعاده لاتتحقق إلا بالقرب من الله ومحبته ومحبة نبينا الكريم نصيحتي لك لاتكوني سهلة المنال وطويلة النظر واجعلي حبك لله فهو القادر على ان يجعل السعادة تحتضنك حقآ بشكل محسوس واقعي وسيرزقك بأكثر مما تتمني ولا تكوني فريسة لوسامة شاب او لمظهره فلربما غدآ تعجبين بشاب ثم يستدرجك ويدمر مستقبلك بلحظات ساعتها ستدركي كم كنتي غبية وستحملي معك الحسرة والندم والعار طيلة حياتك بسبب نظره طائشة وعشق تافه اللهم إني بلغت اللهم فاشهد.
2020-11-11 14:15:56
384091
9 -
إنسان ميت
ما زلتي صغيرة في الحياة واذا كنتِ اعتقدتي انكِ واجهتي مصاعب الحياة فانتِ لم ترين شيء بعد من قسوة الحياة
2020-11-11 13:35:28
384083
8 -
عمر ١
لماذا يا اختي ترمين بحالك على الشباب انتظري من يأتي و يزحف لك اعطي قيمة لنفسك ..انت صغيرة في العمر و امامك عمر طويل لا ترمي حالك في التهلكة ..اهتمي بدراستك و كوني واثقة من نفسك و سيأتي اليوم المناسب لك بشخص مناسب يحبك و يقدرك و يقدر حبك له
2020-11-11 13:13:02
384076
7 -
بنت العراق
لا تقولي حظي الاسود مرة اخرى، لان الكثيرين ممن يندبون حظهم في الليل والنهار يعاقبهم الله سبحانه بأن يجعلهم في وضع اسوأ مما هم فيه ويأخذ منهم جميع المزايا التي كانت لديهم لكي يتحسروا على ما فقدوه ويتعلمون درسا بأن يقدروا قيمة النعمة التي بين ايديهم. وانت كما قلتُ لك بسم الله ما شاء الله لديك نِعَم كثيرة فقدري انت ما بين يديك حتى لا يضيع منك.
صغيرتي انت الان في بلد اخرى وحياة اخرى وثقافة اخرى، قد تشعرين في البداية بالحنين الى الوطن، هذا امر طبيعي، ولكن قدري هذه الفرصة التي بين يديك وفكري في الجانب الايجابي من هذا الامر، انت الان سنحت لك فرصة يتمناها الكثيرون، فأهتمي بدراستك في ذلك البلد وتفوقي فيها من اجل نفسك ووالديك لا من اجل شخص آخر ، اطلعي على ثقافتهم واقرأي الكتب كلما سنحت لك الفرصة، وتدريجيا مع تقدمك في السن وبلوغك العشرينات ستجدين ان شخصيتك نضجت واصبحت مُبهرة وجذابة، ستحظين بأحترام وتقدير كل من حولك عندما تكونين رزينة، متدينة، عاقلة، مثقفة، وليس عندما تكونين متذمرة، ساخطة وشاكية تندبين حظك بإستمرار وتفكرين بالانتحار، تذكري انه لا احد غيرك سيخسر عندما تنتحرين بل انت ستكونين الخاسرة في الدارين ولن ينفعك احد
2020-11-11 12:55:49
384069
6 -
بنت العراق
صغيرتي من الواضح جدا ان لا تزالين وعلى ما يظهر ان مشاعرك رقيقة وانك حساسة زيادة عن اللزوم لذلك جُرحت مشاعرك لان صديقتك في الابتدائية رفضت تجديد صداقتكما في الثانوية وبعدها اتجهت انت لطريق خاطئ بالانخراط في علاقة مع فتى ثم بعد ذلك انغرست اكثر في الخطيئة عندما حاولت الانتحار اكثر من مرة بعدما تخلى ذلك الفتى عنك، وفي كل مرة تفشل المحاولة وكأن الله سبحانه وتعالى بهذا يعطيك فرصة اخرى لتعودي الى طريقه وانت ماذا فعلت؟!! نبذت هذه الفرصة وعدت مرة ثانية لطريق الضلال بالتفكير بالانتحار ومرة اخرى انقذك الله سبحانه وتعالى واعطاك فرصة اخرى وانت على وشكىان تنبذيها مرة اخرى، لماذا ومن اجل من؟؟!! مرة من اجل فتى عابث مستهتر ومرة من اجل فتى بالكاد تعرفينه، هل هذان يستحقان ان تغضبي الله عليك بسببهما؟؟ هل هذان يستحقان ان توجعي قلب والديك عليك وتجعلينهما يعيشان في الهم والقلق عليك بسببهما؟؟ انت الان لديك مقومات كثيرة صحة، اهل يحبونك ويخافون عليك، وفوق كل هذا خالق عظيم احن عليك من اهلك لايزال يعطيك الفرصة تلو الفرصة لكي تعودي لطريقه وتصلحي حالك. استفيدي من هذه المزايا المتوفرة لديك واسعي لطلب حب ورضا من ينفعك حبهم ورضاهم فعلا وهم اولا الله سبحانه وتعالى ومن بعده والديك. اولا، عودي الى طريق الله سبحانه وتعالى واصلحي حالك معه، فهو ملجأنا وملاذنا وغاية امانينا ان نحصل على رضاه ورحمته لكي نفوز في الدارين. عودي الى صلاتك وصيامك واقرأي القرآن والزمي حدود الله وابتعدي عن العلاقات مع الشبان وكفي عن التفكير بالانتحار. ثانيا، بري والديك واطيعيهما واحسني معاملتهما واجتهدي في دراستك من اجل نفسك ومن اجلهما لكي تدخلي الفرح الى قلبيهما وتعوضيهما عن الحزن والالم الذين عانوا منهما بسبب اقدامك على الانتحار.
2020-11-11 12:22:44
384059
5 -
أبو ثعلبة
قلبي قاس جدا ولا أحب الخير لأحد ولكن قصتك وعمرك ذكرني بشيئا قديما مشابها حصل مع شخص اعرفه ولكنه انتحر وانتهى امره فاسمعي - عندما انتهيت من قراءة قصة صديقتكي ما زالت الأمور طبيعية وعندما قرأت قصة هذا الذي يتحاشاكي تسرب الشك الى نفسي وعندما قرأت قصة هذا الشاب الابيض وقصة سفركما تيقنت تماما ليصبح الشك يقين مطلق هل انتبهتي كيف تجري الامور معك على غير طبيعتها كأن هناك تدخل قوي من عالم الجن لتغيير القدر نعم لا تستغربي قد تكوني مصابة بمس عاشق يبعدكي عن كل من ستكون لكي معهم علاقة طويلة لتبقين له فقط لست متأكدا تماما ولكنني أكاد ان اجزم بذلك وقد يتطورأمره لاحقا ليبعدكي عن عائلتكي ايضا في فترة لاحقة لذلك الحذر الحذر فلتتأكدي من ادعائي هذا ولتسارعي بالعلاج اذا ما كان كلامي صحيحا - وربما كل ما قلته انا هراء في هراء قد يكون هناك تفسيرا منطقيا لما حصل - فصديقتكي في الثانية عشر من عمرها وقولها ان لها صديقات اخريات غيركي يوضح لنا انها غير ناضجة وستضحك على نفسها ان تذكرت ما قالته وهذا ان حصل ونضجت في يوم من الايام وزميل الدراسة هذا من اقواله يتضح كذلك انه لا يعي ما يقول وانه غير ناضج فهو لم يبلغ الحلم اصلا فمن هذا الذي يتظاهر بأنه لا يسمعكي ويسخر من محبتكي له امام الزملاء ويستنكر الحب الذي اعترف به لكي غير الغلام الطائش - قد تكون نصيحتي بلهجة حادة وقاسية شيئا ما ولكن لن تجدين افضل منها وسترتاحين للأبد - لا تأخذي الأمر على محمل الجد فأن أدركتي العشرين عاما ولم تتغير افكارك ستنظرين في المراة مرتعبة خائفة من نفسك تقولين من هذه التي انظر اليها ان كان وقتها مكانا للرعب او الخوف في قلبك - انا متأكد انكي لن تنتحري بعد هذا الكلام ولكن يجب ان تنسي على الاقل لكي لا يقسو قلبك ويحصل ما قلته
5 - رد من : أبو ثعلبة
الى ملاك - لم تقرأي قولي عندما قلت انه قد يكون كل ما قلته هراء في هراء واتهمتيني بالهوس والمرض بل ونصحتيني بالعلاج - رجائا فكروا لبضعة ثواني قبل ان ترسلوا كلاما كهذا
2020-11-12 04:47:42
4 - رد من : ملاك
مهووس بعالم الجن أكثر من اللازم، حالتك صعبة، عالج نفسك، لأنك تنقل مرضك عبر كلماتك،
2020-11-12 02:25:43
3 - رد من : كندا مارك
بسم الله
2020-11-11 15:28:22
2 - رد من : انستازيا
كلام غير منطقي ابدا ولا علاقة له بالموضوع 😞😞😞😞
2020-11-11 14:46:51
1 - رد من : انا
😂😂😂😂😂
2020-11-11 13:00:25
عدد الردود : 5
اعرض المزيد +
2020-11-11 11:21:07
384049
4 -
شخصية مميزة الى صاحبة المقال
انصحكي بنسيان الماضي والأهتمام بدراستكي اكثر ونسيان هذه الأوهام واستغفري الله على ما بدر منكي وتقيدي بنصيحتكي الأخيرة فهي احسن ما قلته في المقال
2020-11-11 10:41:17
384019
3 -
جهآد
سانتظر نزول قصصك مع الشباب القادمين ثم ساعلق.
6 - رد من : قارئة
ابو ثعلبة
"فقد تولد لي بنت وسيسوؤني ذلك كثيراً، ولا أخفيك أنني أرغب بفعل ما فعله أهل الجاهلية"
الا تخشى الله وانت تقول هذا الكلام؟؟ الا يعد هذا تبطراً وجحوداً لنعمة الله؟؟ الا تدري ان هناك الآلاف العوائل او ربما ملايين تتحسر على طفل واحد؟؟ الا تخاف ان يعاقبك الله على كلامك هذا ويجعلك تتحسر انت أيضاً ولو حتى على هذه البنت التي ترغب بأن تدفنها في التراب؟؟ ان شاء الله ترزق فقط بالبنين ودعائي هذا ليس لطفاً مني وليس لانها رغبتك بل رحمة بالبنات من اب مثلك
2020-11-13 19:02:36
5 - رد من : أبو ثعلبة
الى هاني - لا أخفيك أنني أرغب بالذكور فقط ولكن الأمر خارج عن سيطرتي ورغبتي فقد تولد لي بنتا وسيسوئني ذلك كثيرا ولا أخفيك أنني أرغب بفعل ما فعله أهل الجاهلية ولكن ما عساي أن أفعل - فحينها وعندما أرى صغر حجمها وصوت بكائها ونعومة وبراءة ملامحها ستتغلب عاطفتي على عقلي وعندما تكبر سأكون قد تعلقت بها واحببتها فبالتالي لن أقدم على شيئ كهذا - والقصة التي سردتها عن الزوجة وعشيقها قد سمعت بها وكدت أن أنساها صدقت بقولك أن الحرص والتشديد لا يجعل منها شريفة وأزيدك بأنها قد تتولد لديها ردة فعل عكسية ثائرة لتصبح عكس كل كلمة شريفة تماما - ولكن قولي بأنها لن تذهب الى المدرسة هل يعني لك بالضرورة انني سأفعل ما فعله الرجل او انني سأمنعها من الخروج - لا طبعا ولكن لخروجها شروط كأن تكون معي مثلا او مع أخيها أو مع بضعة نساء وهكذا وهي لماذا قد ترغب في الخروج اصلا ان كان في منزل ابيها الاشجار والزهور والورود والحيوانات والالعاب والكتب والات العزف وكل ما ترغب به .
2020-11-12 04:44:08
4 - رد من : هاني الى ابو ثعلبه
مارأيك تقوم بما كان يقوم به اهل الجاهليه وتدفنها حال ولادتها ههههه
والله الهدايه من الله وليس بسبب تربيتك انت واللي بتعمل شي من الممكن ان تعمله حتى وهي في بيتها واليك قصه عن امرأه كان زوجها محاصرها داخل البيت ولايسمح لها بالخروج ابدآ وحين يخرج يقفل عليها البيت وهي شريفه طبعآ ولكن افعاله وحرصه الشديد جعلها تثبت له انه لو كان على حرصه فسوف تفعل ماتريد وانه ليس الحرص والتشديد مايجعل الفتاه شريفه وانما غيرتها على نفسها ومن المعروف زمان الاجداد كان لايوجد حمامات اعزك الله وكان الجميع يقضي حاجته بسطح المنزل او في خلف البيت وادعت صاحبتنا انها تريد ان تتبول نصف الليل وجعلته يربطها بحبل وينزلها من الشباك لتتبول ومن ثم يرفعها وقد كان عشيقها الذي عشقته بسبب حرص زوجها الزائد بانتظارها بالاسفل ونزلت فعلت فعلتها ومن ثم جعلت زوجها يرفعها واخبرته بالحرف الواحد ماجرى بالاسفل ثم قالت ان كان حرصك مايجعلني شريفه فها انت انزلتني بيدك لافعل مافعلت
تحياتي لك وللجميع
2020-11-11 22:42:17
3 - رد من : أبو ثعلبة
الى انسان ميت
ان كان تفكيري متخلفا ف اطمئنك بأنني من اكثر الناس تخلفا ان كان هذا هو التخلف
ليست جميع البنات طائشات بالطبع ولكنها قد تكون كذلك وتتظاهر بالنضج وتزيفه لتحقيق ما بنفسها فلن استطيع ان اعلم ما يخفيه صدرها ابدا فلست عالما بالغيب ولن اكون وقد تخدعني فراستي - وزميلتنا هنا قد يكون سعيها خلف الشباب يا عزيزي ربما بسبب حرمانها من الحنان فبحثت عنه خارج المنزل فهل نلومها ام نلوم اباها الذي لا يجيد التدبير - وبعد كل هذا لن تدرس ابنتي حتى مع بنات مثلها فما بالك بتدريس مختلط ف اخشى عليها من الفساد رغم انني قد اكون من اكثر الناس فسادا ولكن من هذا الذي يريد لابنته ذلك - فالاطفال بمثل هذا العمر يسيرون كما تريدهم ان يسيروا ويستطيع اي شخص ان يقنعهم بكل ما يريد -
2020-11-11 17:36:02
2 - رد من : إنسان ميت
الى ابو ثعلبة
لا يصح ما تقوله فاعذرني ولكن هذا تفكير متخلف
مو كل البنات طائشات و تفكيرهن فقط في الشباب مثل صاحبة القصة
2020-11-11 14:18:50
1 - رد من : أبو ثعلبة
من أجل هذه القصص وما يشبهها لا ترسل بناتك للمدارس ان رزقت ببنات - علمهم الاحرف والارقام والقراءة والكتابة والجمع والطرح واشتري لهم كتب كثيرة وليقرأو كل ما يريدون وانتهى الأمر - هكذا سأفعل
2020-11-11 12:30:24
عدد الردود : 6
اعرض المزيد +
2020-11-11 10:37:58
384016
2 -
الداعي إلى الله الرحمن الرحيم الملك القدوس السلام
السلام عليكم و رحمة الله تعالى وبركاته ومغفرته
اعوذ بالله من الشيطان الرجيم ، بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله
جل جلال الله تبارك وتعالى رب العالمين العزيز الجبار
قال الله تعالى ( قل هذه سبيلي أدعوا إلى الله )
صدق الله العلي العظيم
والله الذي لا اله غيره ولا رب سواه والذي نفسي بيده جميع المشاكل والمصائب في الكون تحل بالدعوة الى الله عز و جل رب العالمين ، فهي طريق الرسل والانبياء عليهم الصلاة والسلام وهي مقصد وجود الانسان وهي اشرف واسما عمل في الوجود وهي سبب رفع البلاء عن الامة وهي سبب نيل رضا الله الرحمن الرحيم والفوز بالجنة والنجاة من النار والعياذ بالله منها نسأل الله العفو والعافية والمعافاة الدائمة في الدين والدنيا و الآخرة
الجئي الى الله تبارك وتعالى بالدعاء والبكاء واطلبي منه الرحمة والمغفرة و الهدى والعافية والرزق ، عليك بالدعوة الى الله تبارك وتعالى رب العالمين ، تكلمي لأي شخص عن عظمة الله الحي الذي لا يموت الرب الجليل الله عز و جل رب العالمين ، ذكريهم بان لهذا الكون خالق خلاق حكيم ملك جبار مالك الملك حكيم حكم عدل خلق الجنة والنار وانذريهم بأن عذاب الله شديد
اللهم اني اسالك للمسلمين موجبات رحمتك وعزائم مغفرتك والسلامة من كل اثم والغنيمة من كل بر والفوز بالجنة والنجاة من النار
اللهم اهد الانس والجن وفرج كرب المسلمين وطهر ارضك من اعدائك يا رب العالمين يا ذا الجلال والاكرام يا ذا الجلال والاكرام يا ذا الجلال والاكرام
اللهم صل على سيدنا محمد عبدك ورسولك ونبيك وعلى آله وصحبه وبارك وسلم تسليما كثيرا واكرمنا برؤيته واجعلنا رفقاءه في اعلى غرف الجنة جنة الخلد يا ذا الجلال والاكرام يا ذا الجلال والاكرام يا ذا الجلال و الاكرام
2020-11-11 10:28:03
384012
1 -
صاحبة المقال
اهلا ايها القراء اتمنى النصح باقرب وقت
move
1
close