الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : تجارب من واقع الحياة

المكر أم المواجهة ؟

بقلم : Rwn Violette - السعودية

قررت منذ فترة طويلة أن اخرج من تحت عبوديتهم واستقل
قررت منذ فترة طويلة أن اخرج من تحت عبوديتهم واستقل

مشكلتي التي أعاني منها منذ الطفولة هي أهلي و بالأخص أمي و أبي ، و لسوء حظي أن الابتلاء جاء ثنائياً فكل واحد أسوأ من الآخر.
‏من المحزن أن يكون الأهل الذين من المفترض أن يكونوا ملجأ لك وسند و يحترموك هم السبب أساساً بتعاستك ، إلى من تلجأ ؟.

أنا فتاة بعمر الـ 23 عام ، لدي أحلام و طموح كما أنني متفوقة جداً في الجانب الدراسي حيث أنه تم اختياري من ضمن الـ 5% الأوائل في منطقتي وتم قبول منحتي الدراسية في أحد الجامعات الحكومية نتيجة لدرجاتي العالية جداً التي منحتني هذه الفرصة ، للعلم إذا لم احصل عليها لكانت الدراسة الجامعية مجرد حلم ، لأن أبي من المستحيل أن يدفع من أجلي رسوم سنوية للجامعة..

سأدخل في صلب الموضوع .. أهلي متحكمين جداً و يتدخلوا في أبسط و أخص قراراتي الشخصية حتى أن لون العباءة والحذاء على هواء أبي واختياره ، بحجج أعراف وتقاليد يغلفها بأسم الدين ، رغم أن الدين بريء منها ، وكأنني عبده مملوكه ليس لدي أي حرية في الاختيار ، و بالطبع يفرض علي النقاب وغيره بالرغم أنني غير مقتنعة بوجوبه حتى أنني أصبحت ابغض الدين بسببه ، حيث أنه حتى في مراهقتي و وقت أشد أيام الظهيرة حرارة و بعد السير طويلاً تحت الشمس كنت إذا وصلت للسيارة اكشف عن وجهي حتى أتنفس قليلاً ، لكن كانت أمي ترى فعلتي هذه عصيان وعدم احترام لهما و تبدأ الإهانات و التحريض علي ، طوال طريق العودة للبيت كنت اشعر بالاختناق والبكاء أشعر أنني أريد أن انزل بوسط الطريق و أفجر السيارة عليهم لعلي أتخلص من قيودهم في حياتي.

أكملت حياتي و أنا أحاول تجنب أبي أغلب الأوقات ، لأنه بكل بساطة لا يقبل حتى النقاش و سماع رأيي بكل احترام و يراه تعدي عليه لأنني البنت التي يجب عليها فقط أن تطيع حتى  و لو لم يعجبني أو لم اقتنع اذا ناقشت أو اعترضت فستكون النتيجة سيئة جداً على سلامتي النفسية والجسدية ، فبات وجود أبي بحياتي مجرد أسم فقط ، طبعاً مواقف أهلي السيئة في حياتي لا يكفيها حتى كتاب 200 صفحه لسردها.

مختصر الموضوع أنني قررت منذ فترة طويلة أن اخرج من تحت عبوديتهم واستقل ، لكن هذا القرار بالطبع يحتاج إلى الوقت والعمل والاجتهاد والاستقلال المادي لأن قوانين البلد ليست في صالحي ، فأنا أعيش بمجتمع يقوم أساساً على مبدأ النظام الأبوي حتى بأحكامه و قوانينه ومؤسساته.

و خلال هذه الفترة و بالرغم من صبري حتى أصل لغايتي أتعرض دائماً لمشاكل منهم و أخر مشكلة كانت اليوم ، و هي أن أمي جاءت فجأة إلى غرفة نومي أنا و أخواتي ، طبعاً بحكم أننا نتشارك نفس الغرفة ، و بدأت تفرض علي أن أفرغ أحد مخازن الملابس لأختي الصغرى ، مع العلم أن أختي رفضت و قالت : أن لديها مساحه تكفي لحاجاتها ، لكن حُجة أمي كانت أن هذا الدولاب أفضل لها و أريح ، و بالطبع لم تعمل لي أي حساب حتى أنها لم تقترح لحاجاتي مخزن بديل و بكل بساطة سترميها على الأرض ، و قالت : دعي أباك يشتري لك ، فقلت لها : انتظري حتى اشتري ثم فرغيه ، فرفضت ،

بالرغم أنني طالبة جامعية وحاجاتي كثيرة جداً ، حتى أنني أحياناً لا أجد مكان مناسب لتخزينها ، و أختي لا تزال صغيرة و لا تحتاجها ، حتى أنها أوضحت لها أنها لا تريد ، لكن أمي مصرة ، و حين اعترضت أنا وغضبت من تحكمها الغير مبرر أقسمت أنها ستخرجه وتكسره بحكم أنها من أخبرت أبي بشرائه و أن أخي من جلبه ، يعني حمله ، و أنه ليس لي أي حق في هذا البيت ، تخيلوا حتى في هذه الأمور الأساسية التي يجب أن تتوفر لكل فتاة يمنون علي و كأنها فضيلة و ليس واجب عليهم دينياً واجتماعياً يندرج تحت قرارهم في الإنجاب.

فبوجهة نظرهم كان علي أن احمله أنا بنفسي على ظهري ٤ أدوار حتى يكون لي حق وضع حاجاتي عليه بالطبع.

نعم يا سادة إلى هذه الدرجة أهلي سيئون ، لهذا أنا اختنق منهم و اكرههم وانتظر يوم استقلالي كنور أملي الوحيد لأعيش باختياراتي بكرامتي وبشخصيتي الحقيقية و أتحرر من قيودهم وتحكمهم المميت.
أطلت عليكم ، لكن سؤالي الأساسي و أتمنى أن تفيدوني و تقترحوا علي ما الذي يجب أن أفعله؟.

1- هل أواجههم و أدافع عن حقي واعترض وأتحمل نتيجة ذلك ، ربما سحب الجوال أو الحرمان من المصروف الجامعي ؟.

2- اسكت على كل هذا الظلم مؤقتاً و أحاول أن أستغلهم لمصلحتي حتى أتمكن من تحقيق و لو مقدار بسيط من الاستقلال المادي والاجتماعي خصوصاً أبي ، لأني احتاج إلى الدعم المادي في هذه المرحلة ، طبعاً عندما قلت مؤقتاً فأقصد لبضع سنوات.

3- أدخل فكرة الطلاق و أقنع أبي بها ، لربما ارتاح من أمي و يبقى حمل أبي أخف ، لأنني ما عدت أطيق أفعالها و أختنق يومياً.

تاريخ النشر : 2020-11-17

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : حسين سالم عبشل
انشر قصصك معنا
مقهى كابوس
اتصل بنا
جيهان - المغرب
ميلا - المغرب
محمد محمود - السودان
فيسبوك
يوتيوب
اين قصتي
عرض متسلسل
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
ضع رابط فيديو يوتيوب
  • التعليق مفتوح للجميع لا حاجة الى عضوية او ايميل
  • التعليقات تدقق ثم تنشر لذا قد يتأخر نشرها لبعض الوقت
  • التعليقات المستفزة والجارحة لن تنشر لذا لا تتعب نقسك بكتابتها
X اغلاق
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
تعليقات و ردود (32)
2020-11-19 21:48:03
386079
21 -
wi-fi
انتضري حتى تستقري ماديا خلال سنوات دراستك بعدها احزمي اغراضك واهربي لدولة بنظام قوي (حتى يتسنى لكي الدفاع عن نفسك امام القانون واحالتهم للقضاء لو تعرضوا لكي هناك )
2020-11-17 20:45:02
385721
20 -
أمل
كنت متعاطفة معك حتى قلت انك تفكرين في تطليق أمك من ابيك
بعدها شككت في قصتك كلها
انت من النوع الذي يحب الحرية الزائدة و المشي على هواه والدليل انك تبغضين الدين بسبب النقاب.
عودي أختي إلى رشدك فخارج بيتك وبعيدا عن أهلك لن تجدي أمامك سوى ذئاب البشر.
1 - رد من : مؤمن
كل ما قالته يمكن تفهمه و علينا ان نتفهمه جيدا..
اذا ارادت بكل جد ان تطلق امها. فستتردد بشكل لا إرادي..
ثم ستتخذ خطوة في صنع الطلاق ..ثم تتردد لأن قلبها سيحاول منعها. حتى و لو كانت تكرهها جدا جدا.
و هكذا... تردد ثم خطوة او فعلة.. ثم تردد و هكذا.
لربما ستصنع شرخا بمقدار ما بين ابيها و امها.


و النقطة الثانية في كلامك. عن النقاب . حتى مع انني شاب و أؤيد بشدة الحجاب. إلا أن ما قالته كفيل بجعلها تكره الدين كله حرفيا. فقط من خلف تصرفات أهلها. حتى لو كانت لا علاقة لها بالدين.
مثلا إجبارها على وجبة أو غرفة أو الصراخ عليها. فهذه الأشياء التي لا علاقة لها بالدين . ستجعل اي شخص يكره والده بشدة و كل ما يتعلق بوالده. و حتى الدين. الذي هو علمها اياه والدها.

مؤمن
2020-11-23 19:06:39
2020-11-17 19:29:56
385709
19 -
هديل
حبذا لو أمك تكتب مٌكِشكلتها معك لنرى من المخطئ.
كِلُ الُذَيَ ذَكِرَتْيَُه ليس مشكلة لتفجري وتستقلي وتطلقي. هذه مجرد مشاكل عادية استهدي بالله وكوني مطيعة لواليديك واصبري ستكبرين وتتجوزين وسترزقين بأطفال وتعرفين عندها ان أهلك على حق ومن خوفهم عليك يعاملونك هكذا.
1 - رد من : مؤمن
نعم كلامك جميل و مريح لها سيريح بالها..
كل ما قلتيه صحيح .انه ستتزوج و ترزق بأبناء و تتغير حياتها . و لو على الاقل بالابتعاد الشبه كامل عنهم و عدم زيارتهم.
باستثناء قولك ان ما فعلاه والدها هو لمصلحتها . و هاذا خطأ. بالنظر لما قالته عنهم. و أسلوب حاقد و كاره لها
2020-11-23 19:09:11
2020-11-17 18:44:28
385701
18 -
rawans
دعيه يطلق امك (لايوجد فائده من وجودها غير صنع المشاكل) ابتلاء واحد خير من ابتلائين زوجي والدك من أمراه ثانيه حتى ينشغل عنك من حقك أن تعيشي مرتاحه البال افعلي مايقول لك عقلك وضميرك
3 - رد من : wi-fi
وان يكن زوجة الاب مهما كانت لن تتحكم بها مثل والدتها
وان رفضت اوامرها فليس عليها عتب من وجهة نظر تقاليدية
2020-11-19 21:45:22
2 - رد من : فتاة
وان فعلت هذا ونجحت واعتقد لن تنجح واتمنى يعاقبها ان شاء الله بزوجة اب اسوأ من امها هذا اذا امها سيئة كما قالت لانه الشيطان من يفرق بين زوجين وهذا ليس حل اطلاقا هؤلاء والدين يجب تصبري من لاخير فيه لوالديه لاخير فيه
2020-11-18 12:49:07
1 - رد من : فتاة
ههه وماذا لو الزوجه الثانية اسوأ من الام عندها سوف تعرف ولانسمع لعقلنا عندما يخطئ ويقرر قرار خاطئ لاتصفقين للباطل وقولي الحق هذا خطأ لايجب ان تفعل هذا
2020-11-18 12:45:36
2020-11-17 18:33:57
385697
17 -
شاهين
أختي الكريمة. واضح عليك الوعي فأنت من قلتي أن ما يفعلونه ليس له علاقة بالدين. لكن ،ومع ذلك، يبدو أن الشيطان ، بالإضافة الى اقناعك بأن والديك عدوان لك، قد نجح أيضا في تبغيض الدين الى قلبك. إن أولى الناس بالعفو والمسامحة إن جاروا وإن ظلموا هم الوالدين. هم أولى الناس بالحب والحنان والعطف والكلمة الطيبة لأن الله عزوجل قد جعلهما سببا للرزق والبركة في الدنيا ودخول الجنة في الآخرة، وليس ذاك فقط بل صمَّمنا من الداخل على حبهما والرفق بهما والشفقة عليهما. والله إني أعرف ابناءا لهم والد معاق جسديا يقومان على رعايتهما رعاية تامة وبكل سرور. هذه هي المثالية والقانون في حق الوالدين وليس التربص والانتقام واقتناص الزلل والضغينة على كلمة أو نصيحة أو حتى على شتيمة أو لطمة كف. ووالله إن البوصلة الحقيقية في معرفة طينة وشخصية ومستقبل شخص ما هو بتعامله مع والديه، فإن كان أكبر همه والديه وطاعتهما والاحسان إليهما ،وإن جاروا وإن ظلموا، تعرف أن هذا الشخص ذو شخصية طيبة ملائكية خيَّرة وإن رأيته يتربص بوالديه ويشتمهما ويعاملهما بِندِّية فاعلم أن هذا الشخص قد استحوذ الشيطان على قلبه ليجعله صاحب شخصية شريرة، سوداوية، مكروهة بغيظة. أختي الكريمة لا تجعلي الشيطان يستغل موقف أو موقفين لك مع والديك ليجعلك تخسرين الدنيا والآخرة. وما نعيش نحن في هذه الدنيا القصيرة التافهة إلا للآخرة الأبدية العظيمة. الخيار الثالث هذا، يقرب عليه ابليس أي شيطان منه، هل نجح في اقناعك بفعله بالنيابة عنه. استغفري الله على هذه الوساوس التي استرسلت معها وكتبتيها هنا. للوالدين علينا فضل عظيم ولو مكثنا العمر كله نخدمهما ونُضرب منهما ما وفيناهما حقهما فكيف برب الأرباب وخالق السماوات. حاولي أن تحاربي هذه الوساوس بالذكر وقراءة القرآن.
2020-11-17 16:43:00
385668
16 -
فتاة
لم يفعل هذا اباك الا لحمايتك وسترك لانه لديه غيره وهناك اشباه رجال لدى بعض النساء مثل اباها واخوانها ليست لديهم غيره مع انهم عرب ولايسألونهن اين تذهبن حتى عندما يخرجن من منازلهن وهن يتمنون ان يكون لديهن رجال رجال لكن بعضهن يتحسفن وبعضهن مستمتعات لان لا يوجد رجال بمنزلها يسألها ويسترها وجوده ليس وجود رجل يعني والبعض عكسك هي من تلتزم وتغار على نفسها ودينها وللأسف اباها واخوانها يجبرونها على عدم الستر وطبعا هذا ابتلاء كبير لمن هن في هذه الحالة وتتمنى ان يكون لديها رجال يحمونها ويغارون عليها هناك فعلا لايوجد ومن بعض الاقارب ارى هذا ابدا لايوجد لديهم غيره واقول الحمدلله عندما ارى ابي واخواني لانهم ليسوا مثل اشباه الرجال ومن بعض الاقارب هناك امرأة تخرج في منتصف الليل وعندما علموا اوخوانها ضربوها ولم يفيد لان الاب هو اساس كل شي وردة فعله كانت ههه كأنه لم يسمع للأسف لذلك هي مرتاحه لانها تعرف اباها ليس رجل واخوانها ايضا لانهم فقط يضربونها وهي تعيد الكرة ولم يعرفوا الحل الصحيح وهو حبسها طبعا ومن امن العقوبة اساء الادب لانه كانت تعرف انهم لن يسألون وانهم ليسوا رجال ويدعونها تلبس ماتشاء وكل شي يبدأ من التربية حتى بعضهن يعرفن ان هذا ابتلاء لكن هن ملتزمات حتى وان لم يكن لديهن رجال يجب ان يحفطن انفسهن ولااريد اتخيل وجودي مع شبه رجل لايسأل ولايغار ان تزوجت شبه رجل سوف اخلعه مباشرة اكيد لذلك قولي الحمدلله لان اباك رجل ولديه غيره حتى العباءة واختياره من حقه لان العباءة يجب ان تكون بدون زينه ليس شرط اسود لكن الاسود يوجد به ستر اكثر لذلك العلماء يفضلون هذا اللون لكن عادي اي لون اما اختياره للون الحذاء هذه مبالغه لكن لايجب ان يكون كعب ويسمع له صوت هناك كعب ليس له صوت ويمكنك لبسه واقناعه
2020-11-17 15:28:54
385645
15 -
متابع
سؤال :
ابوك لا يستمع لك ولا يقدر أرائك ثم تضعين ضمن إقتراحات المواجهة أن تدخلي في رأسه فكرة طلاق أمك وتقنعيه بها!
اعتقد أن إقناع رجل بطلاق زوجته التي تشارك معها الحياة لعشرات السنين وخلف منها أولادا وصلوا مراحل تعليمية متقدمة اعتقد ان ذلك من أصعب الأشياء وهذا يفند كلامك السابق وشكواك من عدم تقبل والديك للنقاش،
ثانيا هذه التي تتحدثين عنها هي أمك فماذا عساك أن تفعلي غدا إذا اختلفتي مع احد زملائك في العمل بعد أن تحققي الإستقلال المادي حد وصفك?
بالتأكيد ستقنعين الإدارة باتخاذ قرار فصله لمجرد أنه لا يروقك اليس كذلك?
كان الله في عون والديك
2020-11-17 14:21:44
385632
14 -
لؤي
عزيزتي انا اكبر منك بعامين
ولدي اختي كحالتك تقريبا
ولكن هي دائما تقوم الليل ونسمعها تتلو القرآن في الظلام وتناجي الله
الى أن يوما ما فرج الله عنها
حيث إنها حفظت كتاب الله وكان والله وجهها داىما يشع كالنور
وكانت كتومة جدا وتتحمل مالم تتحمله الجبال من ضرب وسب وغيره
الى أن تزوجت برجل حق عليه كلمة رجل
اخذها لجميع بلدان العالم
وفتح لها ميتم باسمها
وجعلها معه شريكة في شركته
وجعلها أميرة في بيتها
وهي لم تكن تطمع بكل هذا
ولكن الله اراد لها هذا لأنها صبرت على أذى والديها
وصبرت على ابتلاء الله لها
افتخر بها حقا
وهي الآن ام لطفلة صغيرة محجبة عمرها ست سنوات حافظة لكتاب الله
لهذا يقال الام هي المدرسة
ورزقها الله من حيث لا تحتسب
الى الان استغرب في قصتها
ولما اتذكر صبرها وقدرة الله يذهب عني هذا الاستغراب لأن الله قادر على كل شيء
وهي من تكره الدين
بل تشبثت فيه باسنانها لأن الامل في الله
لم تكره الدين لأنهم اجبروها على الحجاب
بل حمدت الله انها وجدت من يجبرها عن الحجاب
لان النفس إمارة بالسوء
وفي الاخير نالت والحمد لله
انا لا اقارنك بها
فقط لتأخذي العبرة
وتصبري وتثقي في الله عزيزتي
3 - رد من : wi-fi
اختك كانت تتعرض للسب والضرب بالعائلة ولم تفعل شيئا ؟
2020-11-20 19:22:30
2 - رد من : رنيم الى فرح
انت مثال على التضحية والايثار انت تستاهلين احسن الرجال فالله تعالى قادر فلا تبخلي بدعاؤه بكل شئ في خاطرك الله تعالى يكثر من امثالك انت ام ثانية لاخوتك بارك الله فيك وعوضك واسعدك وجبر بخاطرك ورزقك الزوج والابناء الصالحين البارين انا مثلك شارفت على الاربعين والامل بالله كبير فلا تيأسي وفقك الله
2020-11-20 12:39:33
1 - رد من : فرح
كلماتك أذهبت مابداخلي من يأس واحباط..
انا اجبرت على حفظ القران وترك الدراسة والاكتفاء بشهادة الابتدائية..
وكان علي مساعدة امي على تربية اخواني بما اني الكبرى وبعدي اولاد والفرق بين اعمارنا قليل جدا ، الاهتمام بهم رعايتهم غسل ثيابهم ، أذكر عندما آتي من المدرسة متعبة. مرهقة ولم ازل في الصف السادس او السابع وارى امي تغسل ثياب اخوتي ووالدي فأنفض تعبي وأقوم أعاونها طواعية ..
أذكر قريباتي في اي اجتماع او فرح حرات طليقات أما أنا فأقوم برعاية اخوتي والاهتمام بهم ..
عانيت كثيرا ، لكني وجدت في القران والصلاة والمناجاة راحة لم أجدها ولن أجدها في غيرها ،،
كبر اخوتي وتزوج الاثنان بعدي وانجبوا ولازلت منتظرة ولازال اليقين بداخلي أن الله سيعوضني خيرا ..
تغيرت الاحوال كثيرا وسمح لنا باكمال الدراسة بعد ان كان ممنوعا في العائلة وها أنذا استغليت الفرصة واكملت تعليمي بعد انقطاع 13 سنة كاملة واكملت الثانوية بامتياز وأنوي المواصلة للجامعة ان شاء الله..
قبل شهر تزوجت أختي التي تصغرني ب 11 سنة وكان ما قطع قلبي ان زوجها اكبر مني فلم يفكر اهله بي وعشعشت الأفكار بداخلي أن أنسى شيء اسمه زواج فربما لا أصلح إلا للخدمة والاعتناء ..
نظرات وكلمات من حولي أشعر أنها كسهام تخترق قلبي وتحطم مابقي فيه .. ماذنبي ان اتجاوز الثلاثين ولم يأتي من يصونني ويسترني..فلو استطعنا الزواج لما انتظرنا لحظة فحسبي الله.ونعم الوكيل

كلامك أيقظ مابقي من أمل بداخلي ، لا أطمع بصاحب شركة ولامال ولاجاه ، فقد زوج صالح يعوضني وينسيني مر مامضى واعيش مابقي من عمري ان بقي منه شيء بسعادة وفرح ..
اه لو تعي وتفهم صاحبة الموضوع أن مافيه الان خير كبير ولايقارن بما يلقينه غيرها من الفتيات ..
اللهم اجبر قلبي يا الله وعوضني خيرا ..
2020-11-20 06:26:42
2020-11-17 14:10:28
385627
13 -
الداعي إلى الله الذي لا ملجأ إلا إليه
السلام عليكم و رحمة الله تعالى وبركاته ومغفرته
اعوذ بالله من الشيطان الرجيم ، بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله
جل جلال الله تبارك وتعالى رب العالمين العزيز الجبار
قال الله تعالى ( قل هذه سبيلي أدعوا إلى الله )
صدق الله العلي العظيم
والله الذي لا اله غيره ولا رب سواه والذي نفسي بيده جميع المشاكل والمصائب في الكون تحل بالدعوة الى الله عز و جل رب العالمين ، فهي طريق الرسل والانبياء عليهم الصلاة والسلام وهي مقصد وجود الانسان وهي اشرف واسما عمل في الوجود وهي سبب رفع البلاء عن الامة وهي سبب نيل رضا الله الرحمن الرحيم والفوز بالجنة والنجاة من النار والعياذ بالله منها نسأل الله العفو والعافية والمعافاة الدائمة في الدين والدنيا و الآخرة
الجئي الى الله تبارك وتعالى بالدعاء والبكاء واطلبي منه الرحمة والمغفرة و الهدى والعافية والرزق ، عليك بالدعوة الى الله تبارك وتعالى رب العالمين ، تكلمي لأي شخص عن عظمة الله الحي الذي لا يموت الرب الجليل الله عز و جل رب العالمين ، ذكريهم بان لهذا الكون خالق خلاق حكيم ملك جبار مالك الملك حكيم حكم عدل خلق الجنة والنار وانذريهم بأن عذاب الله شديد
اللهم اني اسالك للمسلمين موجبات رحمتك وعزائم مغفرتك والسلامة من كل اثم والغنيمة من كل بر والفوز بالجنة والنجاة من النار
اللهم اهد الانس والجن وفرج كرب المسلمين وطهر ارضك من اعدائك يا رب العالمين يا ذا الجلال والاكرام يا ذا الجلال والاكرام يا ذا الجلال والاكرام
اللهم صل على سيدنا محمد عبدك ورسولك ونبيك وعلى آله وصحبه وبارك وسلم تسليما كثيرا واكرمنا برؤيته واجعلنا رفقاءه في اعلى غرف الجنة جنة الخلد يا ذا الجلال والاكرام يا ذا الجلال والاكرام يا ذا الجلال و الاكرام
2020-11-17 13:40:13
385616
12 -
بنت العراق
اخيرا اقول لك ان حلولك هذه كلها غير مجدية وجميعها تؤدي الى غضب الله وسخطه، فالله سبحانه وتعالى امرنا ببر الوالدين واطاعتهما وعدم نهرهما. وان ظننت نفسك ماكرة فالله خير الماكرين.

قال تعالى "وَيَمْكُرُونَ وَيَمْكُرُ اللَّهُ ۖ وَاللَّهُ خَيْرُ الْمَاكِرِينَ"

انزعي عن رأسك افكار المكر هذه لان الله سبحانه وتعالى قد يغضب عليك ويمكر بك وان عواقب مكره وغضبه عليك ستكون وخيمة، فقد لا تتوفقين بدراستك او حياتك او قد يسلط عليك زوج يعاملك اسوأ معاملة ويجعلك تتحسرين على والديك ومعاملتهما. فاستعيذي بالله من الشيطان الرجيم وانزعي من رأسك هذه الافكار العقيمة ولا تتحدثي عن والديك بالسوء امام للناس هكذا، واذا اردت ان تتوفقي في حياتك يجب ان تحصلي على رضا الله، ورضا الله هو من رضا الوالدين. استغفري الله والزمي صلاتك وعباداتك وتحملي واصبري وادعي الله ان يهديك لطريق الحق والصواب فهذا انفع لك من حلولك الغريبة هذه.
2020-11-17 13:25:51
385610
11 -
بنت العراق
نأتي الان للحل الثالث العبقري الذي خطر على بالك وهو تحريض والدك على طلاق والدتك!!! طيب من باب الفضول، كيف ستقنعين والدك بهذا؟؟ انت تقولين انه لايسمع لك ولا يأخذ بكلامك، فكيف اذن ستقنعيه بأمر خطير كهذا؟؟ ومن اجل ماذا؟؟ من اجل مشاكل وصدامات تحدث في كل بيت!! طيب سأخبرك انا ما هي عواقب حلكِ هذا ان نجح. اولا، ستضطرين انت واخواتك الى تحمل مسؤولية البيت وسيقع الحمل عليك لانك انت الكبيرة اذا لم اكن مخطئة وهذا ابسط شيء. ثانياً، تشويه صورة وسمعة والدتك امام الناس، فالناس ستتسائل لماذا تطلقت بعد هذا العمر الطويل؟؟ اكيد فعلت شيئاً سيئاً جعلت زوجها يطلقها وبالتالي ستتشوه سمعتك انت واخواتك لان سمعة البنات مرتبطة بسمعة امهاتهم والناس سيفكرون ويقولون اذا كانت الام سيئة اذن البنات ايضا سيئات وعندئذ لن يكون لك الاحترام الذي تريدينه. ومرة اخرى اقول لك انه فوق كل هذا يا فتاة ستجلبين غضب الله عليك لانك تسببت في طلاق وخربت بيتاً. فالله سبحانه وتعالى يبغض الطلاق رغم انه حلال ويغضب على كل انسان يتسبب في طلاق الغرباء فما بالك اذا هؤلاء الناس هم امك وابيك؟
2020-11-17 13:05:41
385606
10 -
بنت العراق
دعينا الان ننقاش الحلول التي وضعتيها انت لمشكلتك واردت استشارتنا بها

الحل الاول هو مواجهة اهلك. لو واجهتيهم ماذا سيحصل؟؟ اولا ستثبتين لهم انك فتاة طائشة ومتهورة ومتمردة وانه ينقصك بعض التربية لان البنت المؤدبة لا تعارض والديها ولا ترفع صوتها عليهم وبالتالي قد لا يقتصر الامر على حرمانك من الجوال او المصروف الجامعي بل قد يتعداه الى حرمانك من الجامعة نفسها وكل هذا من اجل ماذا؟؟ للدفاع عن حقوقك!! عن اي حقوق تتحدثين؟؟ هم يطعمونك ويكسونك ويوفرون لك سقفاً آمناً تعيشين تحته و ادخلوك المدارس حتى وصلت الى الجامعة في حين ان الكثيرين من الفتيات محرمين من ذلك، فماذا تريدين بعد؟؟؟
الحل الثاني هو الصبر واستغلال الاهل لمصلحتك. بدلا من ان تفكري في الصبر على اهلك من باب المصلحة والاستغلال، فكري في ان تصبري عليهما من اجل برهما وطاعتهما ارضاءاً لله سبحانه وتعالى حتى ولو كانت طباعهما صعبة. الا تدركين ان رضا الله هو من رضا الوالدين وغضبه من غضبهما. تريدين ان تستغليهما لمصلحتك وانت في داخلك تخططين للخلاص منهما، وان كانا هما لا يعرفان ذلك، فإن الله تعالى يعرف وهو عالم ومطلع، ولا يرضى عن نواياك هذه، فهل تريدين ان لا يرضى الله عنك؟؟ ومرة اخرى اسألك من اجل ماذا؟؟ من اجل تستقلي بنفسك وتعيشي بمفردك، الا تدركين ان من تعيش بمفردها تصبح هدفا وسهلا او صيدا ثميناً لللصوص؟ الا تخافين ان يهجم عليك احد لو عشت بمفردك؟ كيف ستدافعين عن نفسك عندئذ؟؟ هذا غير علامات الاستفهام التي ستدور حولك لو عشت بمفردك والنظرة السيئة من قبل المجتمع لك. لو نزعت التفكير الاناني عنك وقدرت حجم المسؤولية التي تقع على عاتقهما فستعذرين تصرفاتهما، ولا تفكرين بتركهما.
2020-11-17 12:26:34
385599
9 -
وليد الهاشمي
ههههههههههه العيال بازت يا جدعان

لست مع فكرة الطلاق نهائيا"
ولست مع فكرة تفجير السيارة
انا مع الخيار الثاني

جوهر المشكلة الدولاب ياشيخه يلعن ابوه الدولاب حتى الجن بتسكن بالدواليب امك اغلى من الف دولاب

بالنسبه ان ابوك لا يقبل النقاش معك -سامحيني-انا باحسدك علي هذه النقطه ياما هرونا نقاشات وخطب كنت اتمنى ابي يضربني الف سوط ولا ابقى مثل اللوح اسمع خطبته الطويله الف رحمه ونور عليك يابووووي واحشاني خطبك

كانت امي بتيجي بالخرطوم اللي بيشفطوا فيه الماء وتخبيه وتقول لي:تعال ياحبيبي انا مش ح اضربك لا وكمان بتبتسم علشان اصدقها بس على مين تلاقيني فريره قالت مش حتضربني قالت قال يعني الخرطوم علشان تشفط مني بترول ههههه ربنا يخليك ياامي

اختي ولا يكون على بالك كلها كم يوم وتتزوجي وتستقلي بحياتك وعائلتك اهم حاجه بالدنيا سواء حلوين والا وحشين وبكره تصيري ام وراح تحسي وتعرفي ان الام لا يمكن تفضل ولد عن ولد
تحياتي
2 - رد من : بنت سلطنة عمان
يا خبر أبيض
2020-11-18 03:00:51
1 - رد من : هديل
اهلا بعودتك
2020-11-17 19:32:26
2020-11-17 12:25:44
385598
8 -
بنت العراق
قال الله سبحانه وتعالى في كتابه الكريم "وَقَضَىٰ رَبُّكَ أَلَّا تَعْبُدُوا إِلَّا إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا ۚ إِمَّا يَبْلُغَنَّ عِندَكَ الْكِبَرَ أَحَدُهُمَا أَوْ كِلَاهُمَا فَلَا تَقُل لَّهُمَا أُفٍّ وَلَا تَنْهَرْهُمَا وَقُل لَّهُمَا قَوْلًا كَرِيمًا"

لا يوجد احد منا في صغره لم يشعر بالاختناق ولم يضق يوماً ما بقيود والديه الى كبرنا ووعينا وعرفنا المجتمع وعاداته وتقاليده وتزوجنا وانجبنا وعرفنا ما معنى ان يكون بين يدينا ارواح نكون مسؤولين عنها وخصوصا البنات الذين يتوجب على الاهل حمايتهم وصونهم الى آخر لحظة من حياتهم سواء من ذئاب الشوارع او من فساد الاخلاق او حتى من زوج سيء.

ان ما يفعله اهلك معكم هو من باب حمايتكم انت واخواتك من نظرات وتفكير مجتمع متشدد يحاسب البنت على كل شاردة وواردة، وهدفهم هو تربية صالحة لاظهاركم بأبهى صورة امام الناس ولكي تكسبون احترام الناس وتقديرهم، ربما اهلك متشددين وطباعهم صعبة، وهذا امر يصعب تغييره او التحكم فيه، لكن ليس معنى هذا ان كل من تحكم فيه اهله يظن هو انهم لا يحترمونه ويستصغروا شأنه وبناء عليه يقوم بالشكوى مههم ومن تصرفاتهم واظهارهم بمظهر الاشرار وهو المسكين المغلوب على امره، فهذا لايجوز يا فتاة، حتى لو كانوا متشددين يجب ان تتحمليهما وتذكري امر الله سبحانه وتعالى في آيته الكريم في بداية تعليقي.
2020-11-17 12:00:23
385594
7 -
عبد الرحمن الجهني
انا من السعودية اختي و تراني فاهمك لكن لا تخرجي في خياراتك عن نطاق الشرع و تذكري ان الله عز و جل قال في سورة الطلاق : ومن يتق الله يجعل له مخرجا و يرزقه من حيث لا يحتسب و من يتوكل على الله فهو حسبه ان الله بالغ امره قد جعل الله لكل شئ قدرا .
و استخيري قبل كل خطوة .
2020-11-17 11:52:22
385591
6 -
freeda
بعد التخرج من جامعة و حصولك على وظيفة تزوجي ما رأيك؟
2020-11-17 11:26:24
385585
5 -
ورود
تحرضين ابيك على طلاق امك !!
هل يوجد منزل يخلي من هذه المشاكل والجدالات
وهل تضننين ان الحياة سهلة عندما تخرجين من منزل اسرتك في مجتمع مغلق
2020-11-17 11:25:18
385583
4 -
jk girl
اولا عليك التقرب الى الله والدعاء لوالديك بالصلاح والهدايه
ثانيا دعيك منهم ولاتستمعي لانتقاداتهم وكلامهم السيئ,بل حاول ان تنجحي وترتقي بنفسك فانت الوحيده التي تستطيع انقاد نفسك لاتنتظري اي احد ليفعل لكي اي شي او اي خدمه
اخيرا من وجهة نظري ان شعرتي بانك قادره على التحكم في جميع امورك الشخصية و انك قد المسؤلية فعليك البدء تدريجيا بالانفصال عن اهلك(من ناحية المسكن)لكي يخف عنهم وعنك العبء قليلا(او كثيرا)وشكرا لك
2020-11-17 11:13:36
385579
3 -
شخصية مميزة الى صاحبة المقال
عليكي ان تصبري عليهما فهما والديكي الى ان يفرج الله عنكي وحاولي التحاور معها دائما في اي امر بدون نقاش عسير ربما يتفهمانكي لاحقا
2020-11-17 11:00:30
385577
2 -
..
لا اعلم ماذا اقول لك صراحة حالتك اسوا حالة اقراها . اختي خلي علاقتك بربك كبيرة لان الدين و الاخرة اهم شيئ هناك شيئ ايجابي وحيد في ابويك انه السترة و الحجاب و النقاب بهذا لن يحاسبك الله على اللباس حافظي عليه . اما ثانيا ليس الايجابي ههههه لا تفقدي املك بالله صلي كل يوم و ادعي الله كل يوم و اقراي الكتاب اقصد القران كل يوم بهذا سيستجيب لك الله فهو الخالق و القادر . هذا امتحان لك عساه يجعلك من اهل الجنة ان شاء الله
2020-11-17 10:33:27
385574
1 -
السمراء
إياك أن تمكري بأهل بيتك . أحذرك من هذا .
المشاكل العائلية و كثرة الضغوط أحياناً لا تطاق و خصوصاً إذا كان الآباء متزمتين و عصبيين .
تريدين أن تعيشي بسلام ، في جو خالي من المشاكل و المشاحنات . لكن لا يوجد لديك حل أنت قلتها قوانين الدولة ليست مساعدة .
حلك الوحيد هو أن ترضي بهذا الواقع أو تتزوجي . مع الأسف هذا الوضع في عالمنا العربي .
الأباء يتحدثون عن الدين و ينسون أنفسهم ، بل ينسون ماضيهم و كيف كانوا في شبابهم و يريدون منا أن نكون ملائكة و نتشكل كيفما يشائون .

تستغلين بحياتك و أنت شابة ؟ إنه كمن جلبت العار لأهل بيتها . هكذا ستتم معاملتك من الجميع .
أساساً والدك و والدتك بينهما خلل علاقتهما هشة ، لا تحاولي أن تفرقي بينهما ، لانه لا خير فيمن يمكر بأهل بيته ، بل لا خير في أي إنسان ماكر . فأوزني أفعالك .
لا تحاولي فعل أي شيء أبقي حيث أنت لأنه ليس أمامك حل . حاولي أن تتنازلي و تتعاملي بحكمة مع الأشياء التى لا تستحق . قد تكون أشياء ظالمة و مستفزة لكن كبري عقلك و تجاهليها .
أصنعي عالم خاص بك يكون ملاذك ، ربما شيء تحبينه أو صديقة أو مكان .
1 - رد من : سارا
في بعض الأمهات يغيرن من بناتهن وامك من هذه النوعية ويجب المواجهة معهما حتي لا تتفاقم المشكلة أو إيجاد حل سريع لو بطلاقها اذا أمكن لأنها مريضه بالغيره
2020-11-18 18:54:17
move
1
close