الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : عجائب و غرائب

اتلانتروبا

بقلم : حمادي الترهوني - بنغازي ليبيا

المشروع الاكثر جنونا في التاريخ
المشروع الاكثر جنونا في التاريخ

لنفكر معا ماذا لو كان لا يوجد بحر ابيض متوسط يربط الشابة بالعجوز ( افريقيا - اوروبا) و بالتالي من الممكن السفر برا الي اوروبا او العكس الي افريقيا عبر معابر حدودية معينة ، او ممكن ربط القارات الثلاث (افريقيا - اوروبا - اسيا ) لتشكيل قارة واحدة كبرى ... لكن هذا لم يكن الهدف من المشروع الذي لم يرى الاضواء : " اتلانتروبا" .

طرحت فكرة المشروع عام 1928 من قبل المهندس المعماري الالماني "هيمان سورجيل" الذي امن بالفكرة و حاول تنشيطها وتحقيقها حتى وقت وفاته عام 1952 .

اتلانتروبا
اللون الرمادي هي الاجزاء التي ستجف من البحر والخطوط السوداء هي السدود التي ستشيد لتجفيف البحر

كانت اوروبا قد خرجت من حرب عالمية اولى فظيعة ، راح ضحيتها الملايين ، وكان الصراع محتدما على جبهتين ، جبهة التسلح و جبهة سباق الاستعمار. وكانت فكرة المشروع هي تجفيف البحر الابيض المتوسط ، وطبعا تحقيق هكذا انجاز جبار كان سيحتاج الى امكانيات ضخمة من الموارد ، و بالتالي ستتعاون امم اوروبا وتنشغل بالعمل معا فتقل حدة سباق التسلح وتطغي روح التعاون ، و من جهة اخرى سينتهي السباق الاستعماري و التوسعي نظرا لكون المشروع سيضمن توفر مساحات ضخمة من الاراضي الجديدة التي ستشبع نهم وجشع المستعمرين. 

كان المشروع يطمح الى خفض مستوى سطح البحر المتوسط  200 متر - مايوازي 600 قدم - بوتيرة 80 سم بالعام على مدى قرنين من الزمن ، مما يوفر ما يقارب 600 الف كم² من اليابسة ، وهو ما يوازي المساحة الكلية لدولة فرنسا ، و يقال انه قد يمتد الي مليونان كم² ايضا.

التنفيذ و البناء

اتلانتروبا
المهندس المعماري الالماني "هيمان سورجيل"

كان مشروع سورجيل يحتاج مبدئيا ما بين 200 الف الى مليون عامل ، و قال انه يمكن انجازه خلال 10 اعوام ، وطبعا سيكون بحاجة الى كميات مهولة من الخرسانة والمواد الانشائية العدد والآلاف و الرافعات الخ ... كان أساس الفكرة يكمن في اقامة سد عند مضيق جبل طارق لاغلاق البحر المتوسط تماما ، وكان المقترح ان يكون تصميم السد بشكل الحدوة ، اضافة الى سد اخر عند مضيق الدردنيل لايقاف تدفق مياه البحر الاسود ، وايضا اقامة سدود بين جنوب ايطاليا و صقلية وتونس ، و ذلك لكي ينقسم وينفصل البحر الى جزء شرقي و غربي فيسهل تجفيفه ، و كان مستوي الفرع الغربي منقوص بـ 100 متر فيما الحوض الشرقي بـ 200 متر ما يمكن من استغلال فرق المستويين لتوليد طاقة كهرومائية. اضافة الى ذلك سيسمح السد بانشاء طريق بري بين القاراتين.

اتلانتروبا
المشروع يتضمن انشاء بحيرة افريقية عملاقة وربطها بالبحر بواسطة نهر جديد كالنيل

المشروع تضمن ايضا انشاء سد على نهر الكونغو لتشكيل بحيرة افريقية عملاقة لضمان التغذية المائية لمنطقة حوض تشاد و الصحراء الكبري، وحفر نيل جديد يمتد الى ما تبقى من المتوسط.

وفي حال نجاح المشروع سيوفر 110 الف ميغاواط نصفها من مضيق جبل طارق ، و ايضا توفير اراض قابلة للزراعة والاستصلاح وقابلة لتغذية 150 مليون انسان،

الانتقادات و الفشل

بعيدا عن انه مشروع عنصري بالكامل يؤكد هيمنة الجيران الشماليون على الجنوبيون ، وتهميش رأيهم بالمشروع المضر بهم ، و كذلك الضرر الذي سيلحق بالبيئة ومن خلال نفوق وانقراض إعداد كبيرة من الكائنات البحرية والاسماك المتوسطية،  فان للمشروع اضرار ومساوئ اخرى ، ابرزها ان الاراض الجديدة من المحال ان تستصلح زراعيا او لاي غرض ما بسبب انها ستكون عبارة عن اراضي ملحية تمتلئ بكتل ملح فائضة لا فائدة منها .. الا اذا كنت محبا للطعام المملح فهو مفيد لك بلا شك!

اتلانتروبا
المشروع لم يرة النور ابدا

و لن يستفاد من المشروع زراعيا عكس ماهو مفترض لها ، و ايضا ستحول مناخ دول جنوب اوروبا مثل ايطاليا وفرنسا و اسبانيا والبرتغال و تركيا واليونان الى شبه صحراوي نظرا لقلة السحب الممطرة الناجمة عن التصحر الناجم عن زيادة الملوحة في الاراضي والذي يؤدي بدوره الى ارتفاع درجات الحرارة بالضفة الشمالية الاوروبية للبحر السابق ، و ستكون الحرارة قاسية للغاية على ضفة شمال افريقيا، بالاضافة ان المشروع غير مضمون مع ان سورجيل راعى كافة احتياطات و ضمانات السلامة الا انه مشروع ضخم و لا يضمن نجاحه مئة بالمئة خصوصا في ذلك العهد نظرا لصعوبة البناء في البحار حينها ، و ايضا المشروع بحاجة الى كميات موارد رهيبة بسبب ضخامته فانهم بحاجة الى كميات مهولة من الخراسانة و الحديد و الرمال و كل شيء حرفيا .. فإذا فشل المشروع من الذي سيعوض اوروبا حينها عندما تفشل مخططات وامال توليد الكهرباء و الحصول علي اراض جديدة للزراعة والاستعمار لتغطية الزيادة السكانية.  وايضا كيف ستعوض الشعوب التي ستعاني من الفقر بعد تقشف الدول المنفذة للمشروع والتي حتما ستفرض علي شعوبها ضرائب مستحدثة لتنفيذ المشروع ...

نتيحة لكل هذه الاسباب مجتمعة قامت الامم الاوروبية برفض المشروع نظرا لمخاطره وقلة الاستفادة منه لو نجح ايضا مقارنة بالخسائر والتكاليف.

ختاما

ربما لو نجحت " اتلانتروبا" لكان العالم أكثر تطورا بالوقت الحالي بسبب الطفرة الكهربائية انذاك بالقارة العجوز ولربما تم ربطنا باحمال كهربائية من "صحراء نابولي" الان ، و لكن بالمقابل فانه سيكون المناخ صعب على الجميع ، واضف انه من يريد التنوع بالاسماك عليه ان يكون مطلا على الاطلسي ، لان المتوسط سيكون عبارة عن بحيرة مصغرة ، لكن سيتوفر لنا الكثير من الملح.

مصادر :

- Atlantropa - Wikipedia

تاريخ النشر : 2020-11-30

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : اياد العطار
انشر قصصك معنا
قصص
من تجارب القراء الواقعية
تعبت من الحياة
memo - السعودية
الحنين للماضي
الماضي الجميل - لبنان
الفارس الملثم
ابن اليمن - اليمن
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
emoje
emoje2
youtube
help
ضع رابط فيديو يوتيوب
  • التعليق مفتوح للجميع لا حاجة الى عضوية او ايميل
  • التعليقات تدقق ثم تنشر لذا قد يتأخر نشرها لبعض الوقت
  • التعليقات المستفزة والجارحة لن تنشر لذا لا تتعب نقسك بكتابتها
load
X اغلاق
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
emoje
emoje
load
تعليقات و ردود (16)
2020-12-29 21:28:35
user
395112
14 -
يوسف
مع ان افريقيا اقدم من اوروبا من ناحية الوجود البشري الحديث
الا ان اوروبا تسمى بالعجوز
ربما السبب ان اوروبا فيها نسبة عجزخ اكبر
2020-12-07 05:11:24
user
389821
13 -
riham
استمر ياليبي😊
2020-12-06 18:31:00
user
389752
12 -
عرابب
فكره جنونية واعتقد ان هتلر كان له دخل بالموضوع مع العلم ان هتلر في عام ١٩٢٨ كان مجرد مستشار
2020-12-04 19:35:54
user
389348
11 -
ريم
هناك اشياء لا يمكن تغيرها مثل موقع قارات بحار انهار جبال هذا من خلق الله لن يستطيع انسان تغيرها ،، هذي فكرة مجنونة  وصاحبه كذلك ، يااا لدي كثير لاقوله لكني سأكتفي بذلك
2020-12-03 18:34:30
user
389147
10 -
حمادي الترهوني
ميسا

فعلا والله صدقتي استغلو ان اجدادنا غلابه خلوهم يشمو رمال شمال افريقيا الذهبية كلا فالجديد الحك في باليرمو و مارسيليا مش حياخذو فرصة السباحة لنا وانشاء سدود علي حسابنا ، شكرا لمرورك و اخلعي قبل ما نتحظر هههههه



امراة من هذا الزمان

فعلا ربما ستحدث طفرات علمية و تكنولوجية و طبية و اقتصادية لكن لن تكون لنا بالطبع، بل لن نكون قد ولدنا حتي ، شكرا لمرورك اختي
2020-12-03 18:30:37
user
389146
9 -
حمادي الترهوني
رنا

فعلا سيتضرر كثير من السكان بذلك ،بالذات بأفريقيا تحديدا ،شكرا لمرورك

عصام ماروك

نعم اعرفه وكذلك يوجد مشروع بين بلادي ليبيا وإيطاليا كمشروع جسر بري ، شكرا لمرورك


ابو ميثم العنسي

انسان ميت
محبة القراءة

شكرا لمروركم

لينا

جيران سوء ابتلينا بهم 😔ربي يهديهم ، شكرا لمرورك
2020-12-02 07:27:40
user
388710
8 -
امرأة من هذا الزمان
مقال جميل جدا ومعلومات اسمعها المرة الأولى...الفوائد الإقتصادية لهذا المشروع كانت لتكون ضخمة ولكن بالمقابل كانت ستشكل هلاكا بيئيا لكثير من الكائنات الحية...تحياتي للكاتب
1 - رد من : عرابب
ماهي الفوائد الاقتصادية اللي كانت ممكن تكون؟
2020-12-06 18:31:53
2020-12-01 17:31:55
user
388630
7 -
ميسا ميسا
مصاصي الدماء .. كل دولة دخلها الاربيون لازالت فقيرة لحد يومنا هذا و لا يزال شعبها يعاني للآن
ثم بعد كل هاذا يقولون لنا أن الهنود الحمر اكلوهم و قتلوهم عندما نزلوا على اراضي امريكا و المنتظر منا ان نصدق

من الجيد انه لم يطلع عليه النور هههههههه ممكن كانو ناويين ينزلونا فيه و يكسرو السدود و يخلونا نموتو فالوسط هههههه
اعوذ بالله من شرهم ياخي عباد ياخي
2020-12-01 09:09:48
user
388490
6 -
لينا
ماخطر ببالي وأنا أقرأ هذا المقال ياإلهي كم هي كبيرة كمية الشر الخبيث التي يمتلكها جيراننا الشماليون حتى المهندسين منهم وماخفي أعظم
أستغفر الله العظيم
2020-12-01 06:12:01
user
388450
5 -
محبة القرأة
السلام عليكم للجميع
لن قول شيء إلا الحمد لله .
2020-12-01 01:18:22
user
388426
4 -
إنسان ميت
جيد انه تم رفض هذا المشروع
1 - رد من : ريم
وحتي لو قبوله لن يتغير شيء ،
2020-12-04 19:37:14
2020-12-01 00:34:37
user
388422
3 -
أبو ميثم العنسي
و أعتقد انه لن يرى النور أبدا ، فعلا ان الجنون فنون و مشاريع عملاقة
2020-11-30 16:34:43
user
388374
2 -
issam_maroc
أفكار مجنونة فعلاً !! وأود أن أضيف أن هناك مشروع مستقبلي واقعي بين المغرب واسبانيا لبناء جسر يربط بين البلدين , وفي نفس الوقت يربط القارتين أفريقيا وأوروبا.
2020-11-30 14:12:12
user
388332
1 -
رنا
مقال شيق ,
اعتقد انه ان تم تجفيف البحر كان الجفاف ليعم الكثير من الدول التي تعتبره مصدرا الوحيد للعيش وقد يؤدي لموت الملايين
نحمد الله انه لم ير النور 😶
move
1
close