الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : قصص واقعية غريبة

أريد أن ألعب !

بقلم : يقظان الجزيرة - الصومال

سوف احاول الاختباء و اريد منك ان تقبض علي ..

حدثت هذه القصة لصديقي سعد منذ زمن بعيد في منتصف التسعينات .

في يوم من الايام استيقظ سعد من قيلولته كالمعتاد و كان الوقت بعد صلاة العصر فدخل الى الحمام ثم خرج و كانت غرفته في الطابق الثاني فنزل الى الطابق الاول حيث العائلة مكونة من والده و زوجة والده و اخته غير الشقيقة ، فلم يجد احدا في البيت ثم دخل الى المطبخ لكي ياكل و بعد برهة من الزمن راى اخته تنادي عليه فجلس معها يتحدث الى ان قالت له اريد ان العب انا اشعر بالملل ، امي خرجت و ابي غير موجود ، ارجوك لا تخرج اريد ان العب ، اريد ان العب .. فقال لها سعد : ماذا تريدين ان تلعبي ؟ قالت له سوف احاول الاختباء و اريد منك ان تقبض علي ، و اضافت : يجب عليك ان تذهب الى الدور الثاني اي الى غرفتك ثم انادي لتبدأ اللعبة ، وافق سعد على مضض و فعلا ذهب الى غرفته لتبدأالعبة ، سمع صوت اخته تنادي : هيا اقبض علي .

نزل سعد بهدوء شديد و بدأ عملية البحث ، لقد كان بيتهم يتكون من 6 الى 7 غرف بالاضافة الى 3 حمامات ، اصبح الوقت يمر و لم يجد سعد اخته ، مرت 15 دقيقة .. كان يظن ان اللعبة لن تاخذ من وقته اكثر من 5 دقائق لكنه تفاجئ اين ذهبت اخته ! في هذه اللحظة دخل الخوف الى قلبه و بدأ ينادي اخته و يقول لها : انت الفائزة لقد استسلمت ، لكنه لم يسمع اية اجابه ، و هنا ظن ان مكروها حصل لاخته فبدأ يجري و يصرخ باعلى صوته .. ذهب الى فناء المنزل و لم يجدها ، ثم جرى الى حمامات البيت و بدأ يبحث عنها في كل مكان و ينادي باعلى صوته حتى تعب ، و مر من الوقت 50 دقيقة .. جلس و الخوف يعتصر قلبه و هو يفكر : ماذا سوف اقول لزوجة ابي ؟ ماذا اقول لابي ؟ كيف ساجيبهما ؟ هل اقول لهما ماحدث ! لن يصدقاني ، ماذا افعل ...

في هذه اللحظات سمع سعد صوت الباب الخارجي للبيت يفتح فاصابه الهلع و الخوف الشديد ، انه ابي انها زوجة ابي ماذا افعل هل اهرب هل اختبئ اولا منهما .. قرر سعد ان يذهب الى الباب ليسلم عليهما ثم يسلم ساقيه الى الريح و ليكن ما يكن ، و فعلا قام واتجه الى الباب ليجد زوجة ابيه فسلم عليها و في اللحظة التي اراد ان يتخطاها وجد اخته فانفجر باعلى صوته : اين كنت ؟ بحثت عنك في كل مكان .. كيف تخرجين من المنزل بدون اخباري ؟ تدخلت زوجة ابيه و دفعت سعد و احتضنت بنتها و قالت له : يا مجنون اختك خرجت معي و ابوك هو الذي اخذنا الى بيت اختي في طريقه الى العمل .. و هنا انعقد لسان سعد من هول الصدمة ! و بدأ يسال نفسه عمن كان يبحث قبل قليل !

رغم مرور سنين طويلة على هذه القصة مازال سعد لايحب ثلاث كلمات على الاطلاق و هي : اريد ان العب .

تاريخ النشر : 2015-05-24

انشر قصصك معنا
المزيد

قصص ذات صلة

جارتنا
شهلة - الجزائر
المرأة الغريبة في حديقة المنزل
زوجي من الجن
طي الكتمان - العراق
حادثة غامضة
اميمة شكري - المغرب
مقهى
اتصل بنا

الاحدث نشرا

الاكثر تفاعلا

المتسولون الأغنياء
استيل - اليمن
ماذا ستفعلون لو أصبحتم مخفيين؟
حلمت بأنني أركض على جسَر
رُقَية - العراق
خطب ما
مجهولة
الشيطان يرتدي تنورة
سارة زكي - مصر
هاي جريف
ميرنا أشرف - مصر
كسرة النفس
سليمة - ليبيا
أحاجي الفراعنة :جرائم غامضة وألغاز مظلمة
قصتي
عرض
التعليق على هذا الموضوع مغلق حاليا
تعليقات و ردود (20)
2015-06-16 06:56:53
37936
user
20 -
عزيز من تونس
انصحك بي وضع قران في منزل ولوحدث لك شي مخيف اقرا سورة كراسي
2015-06-09 12:46:43
36745
user
19 -
maha
قصة رائعة
2015-06-02 19:09:39
35697
user
18 -
شوميتا
أقرأها وانا ف السرير في منتصف الليل
شعور مخيف ○•°
2015-06-02 05:34:29
35610
user
17 -
غبي
غريية الجن كان بيلعب معاك
2015-05-28 14:04:02
34993
user
16 -
sara
قصة رائعة
2015-05-27 08:41:06
34743
user
15 -
gaith
صديقي كاتب القصة عمرك حضرت فلم hide and seak
تقبل مروري ....
2015-05-26 14:32:44
34662
user
14 -
ملكه مصاصي الدماء الصغار
بدات افكر ان اخيف سعد ولكنه مسكين فعمري10سنوات
2015-05-26 10:15:37
34620
user
13 -
مريم زرقي
الإعلان مزعج بس برغم هيك القصة مميزة بتخوف شوي
2015-05-26 02:02:26
34536
user
12 -
ملكني شوووق
عفوا بخصوص الاعلانات فأنها تزعجبني وشكرا لك فأنا لم ارى اسمك من خلال اعلان يغطيك انها قصه ممتعه
2015-05-25 08:35:41
34499
user
11 -
يقضان الجزيرة
شكرا لموقع كابوس لعرضه القصة وايضا لتنقيحه والشكر موصول لمن علق على القصة الف شكر ودمتم بالف الف خير
2015-05-25 08:35:41
34493
user
10 -
الورده السوداء
القصه رائعه
2015-05-25 06:21:35
34467
user
9 -
رنا محاميد
من الواضح جدا انها جنية ..
هههه يحمد الله انها وقفت على هيك وما صار معو شي تاني
2015-05-25 06:17:15
34461
user
8 -
فائزة الحبيب
لا تذكرني حصل معي موقف مشابه لكن أخف وقتها من الصدمةو حالة الذهول أصبت ببرود مفاجئ
2015-05-24 15:47:00
34400
user
7 -
هنا احمد ابراهيم
الجن كان بيلعب معاك !!!
2015-05-24 14:36:34
34390
user
6 -
عربيه
قد سمعت من قبل احدات مشابهه.. اجارنا الله من كل شر وسوء.
2015-05-24 13:40:10
34381
user
5 -
امازيغية
في الحقيقة اعجبتني جدا القصة رغم انها مخيفة ...سلمت يداك اخي
2015-05-24 13:18:26
34377
user
4 -
رنين - مديرة -
ظاهرة الشبيه من جديد .. بسبب قرائتي الكثيرة لقصص من هذا النوع اصبحت احيانا اشك في اقاربي و احاول التيقن من انهم فعلا حقيقيون .. شكرا لك اخي يقظان على القصة الجميلة و تقبل خالص مودتي و احترامي لك و للجميع ..
2015-05-24 13:17:54
34376
user
3 -
رافعة حاجبها محد عاجبها
ههه اعتقد ان الجن في القصة ماتو فماذا نفعل غير الدعاء ههه لماذا لم يتم دعوتي للجنازة هه ان القصة في التسعينيات ونحن في الالفين اكيد الزمن خلصكم من من الجنية هههههه
2015-05-24 13:08:02
34361
user
2 -
العنقاء
اعتقد احد من الجن قد لعب معه بسبب بيتهم الكبير الذي يسكنه الجان لخلوه من الانس
2015-05-24 12:51:47
34360
user
1 -
رعب المحروسة
سعد

اريد ان العب ههههههههه نذالة

كح كح كح كح غبار راه طالع من القصة منتصف التسعينات

لا اعتقد ان القصة عرضت لمعرفة الحل لاني اتوقع ان الجنية التي تقمصت دور اخت سعد قد ماتت فخلوها ترتاح المسكينة



سعيدة اني قرات قصة بقلم صومالي شكرا
move
1