تحذير : هذا موقع رعب وهو غير مناسب للأطفال ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

أنا مصاصة دماء ! .. هل هذا حقيقي ؟

بقلم : ريماس محمد - مصر

هل أنا مصاصة دماء ؟ .. أم ماذا ؟ .. لماذا أرغب بالدم ؟ ..

بدء عشقي لمصاصين الدماء بعد مشاهدة المسلسل الأجنبي (The vampire diaries) - يوميات مصاصي الدماء - , بدئت اقرأ عنهم , وهل هم موجودون حقا ؟ .. هناك الكثير من الوقائع التي تؤكد أنهم موجودون في مكان ما على سطح الأرض , حتى أني قرأت مرة عن رجل عالم في مجال الظواهر الخارقة اكتشف مكان أكثر من عشرة مصاصين للدماء وبدأ في الحديث معهم عن حياتهم , لكن عندما اخبر أصدقائه عنهم وبدء يلح عليهم في مسألة إظهار أنفسهم للعالم .... وجدوا هذا الرجل ميت أمام منزله وهناك آثار لجروح على رقبته , وقد قال بعض الأطباء أن هذه لجروح هي عضات حيوان مفترس , والبعض قال إنها مجهولة المصدر ...

هذه القصة أثارت حيرتي وزدات رغبني في معرفة المزيد عنهم , فرحت ادخل لمواقع تؤكد وجودهم مع تقديم دلائل وقصص حقيقية , فبدأت أؤمن بهم إلى أقصى الحدود , وبدأت تحدث معي أشياء غريبة , بدئت اعشق منظر الدم , وبدئت اكره الشمس وأحب الخروج في المساء , وبدئت أظافري في النمو بشكل غريب ..

اقسم أني عندما أقص أظافري في المساء أجدها أطول في الصباح كأني لم أقم بقصها منذ أشهر !! ..

وبدأ جميع الناس في الحديث عن غرابتي وكيف أنى مختلفة عن باقي صديقاتي لدرجة أنه في يوم انقطعت الكهرباء في المساء فجلست أنا وأخوتي وأمي وصديقتي أمام المنزل وبدأ الجميع يبتعد عني حتى أمي , فقلت لهم ما السبب ؟ , فقالوا أن منظر عيني غريب , فقلت لهم كيف ؟ , قالوا أن لونها احمر وأني عندما أتحدث وأبين أسناني تبدو أنيابي كبيرة جدا وفمي كما لو أن عليه دماء .

وأنا اشعر بأشياء لا يشعر بها أهلي في المنزل . مرة بعد صلاة العصر كنت ارتدى الخمار وأسير في المنزل فقام احدهم بشده من على رأسي , كما أني اسمع أصوات وضجيج في المنزل واشعر بأن احدهم يراقبني ويراقب كل تحركاتي , حتى الأجهزة الالكترونية كما لو أنها تنفر مني .. الكمبيوتر والمحمول والتلفزيون وأجهزة المطبخ .. كل شيء .

منذ طفولتي وأنا هادئة ولي عالمي , أحب الجلوس بمفردي , لا أحب ضجيج الأطفال . في المدرسة كنت الأسرع من بين جميع الطلاب , كنت احصل على المركز الأول في مسابقات الرياضة , وخاصة تلك المسابقات التي تعتمد على السرعة والتركيز وقوة النظر .

في يوم من الأيام دخلت مع صديقتي إلى منزلها , فقلت لها أن احدهم بالمنزل , فقالت لي أن جميع أهلها بالخارج , وعندما دخلنا المنزل اتضح أن أخاها الأصغر كان مختبئ بالمنزل . حتى الأطفال الصغار يخافون منى بطريقة غير معقولة , حتى أني عندما اطلب أي شيء من أي احد لا يرفض هذا الطلب بل يوافق على الفور .

لكن عند أتحدث مع أي احد عن كل هذه الأمور الغريبة يقول لي أنه لا وجود لهذه المخلوقات , أي مصاصي الدماء , وأني أتخيل كل هذه الأشياء لأني أحبهم فقط .

لكن إذا كان مجرد أعجاب بهذه المخلوقات لماذا اشعر برغبة شديدة في شرب الدماء ؟ ...

فقد حصل معي موقف غريب وأنا بالمدرسة , كنت اجلس بالصف الأول واحد زملائي قام بجرح أصبعه وكان يجلس في آخر الصف بمفرده ولم يخبر احد , ولكن بمجرد أن نزلت أول قطرة دم من أصبعه أدرت رأسي والتفت نحوه بدون أن أتحكم بنفسي , وقعت عيني على منظر أصبع هذا الطالب , لم استطع الجلوس بمكاني , شعرت بأني أريد أن أأكل أو اشرب شيء .. شعرت بالجوع .. بالرغبة إلى شيء .. لكن لا أعلم ما هو ؟ .. فقالت لي صديقتي التي تجلس بجواري أن لون عيني تغير وان بؤبؤ عيني أصبح اكبر من حجمه الطبيعي , فقلت لها أن احد الطلاب جرح أصبعه , فسألتني كيف عرفت , فلم اعرف كيف أجيبها ! .. وتركتها وذهبت ..

وكان عندما ينظر إلي احد اعلم بذلك لا شعوريا والتفت لأجده ينظر إلي , لكن بمجرد أن انظر إليه كنت أتوقع أن يرفع عينيه عنى , ولكن يظل ينظر إلي إلى أن أقوم أنا بإبعاد نظري عنه . ودائما أتوقع حدوث أشياء كأني سأصطدم بهذا الشخص مثلا .. فيحدث ذلك حقا ! .. وكنت أتوقع سقوط الأشياء وألحق بها قبل أن تسقط ..

كنت أفسر جميع هذه الأمور الغريبة على أنها مجرد صدف لا أكثر .

عندما يقول لي الناس أن هذه الكائنات غير مجود لا اصدق , فأنا عندما اجلس في غرفتي وأتحدث اشعر كأن هناك شخص يجلس بجانبي ويحدثني , وبدأت انظر لتلك المصادفات من منظور مختلف ..

لماذا تحدث معي هذه الأشياء .. وهل هذه حقيقة ؟ ..

بدأت أفكر في أشياء بعيدة عن عقل البشر , لا يمكن لأحد أن يتخيلها , بدأت اشعر أني وحيدة وأني بمفردي وان مكاني ليس هنا ..

يا ترى هل أنا مصاصة دماء ؟ .. أم أنا مجرد إنسانة مهووسة بهم لا أكثر ؟ ..

يا ترى أفلام ومسلسلات مصاصين الدماء ورائها قصة حقيقية ؟ .. وإذا لم يكن هناك مصاصين دماء لماذا حرم الله شرب الدماء .. فلحم الخنزير هناك أناس كثيرين حول العالم يأكلونه .. لكن لا احد يشرب الدم .. فلماذا حرم الله شرب الدماء ؟ .. لابد أن المقصود بذلك هو قوم يشربون الدماء .. أليس كذلك ..

إذن مصاصي الدماء حقيقيين وموجودين .. لكن أين هم ؟ .. ولماذا لا نراهم ؟ .. وهل أنا واحدة منهم ؟ ..

سأترك الإجابة لكم وأتمنى أن يكون هناك أدلة على كل شيء .


تاريخ النشر : 2015-07-03

شارك برأيك في الموضوع ..
  • الرجاء الألتزام بأدب الحوار والابتعاد عن المشاحنات وعدم التطرق الى الامور التي تثير الكراهية
  • يمنع الاستفزاز والتجريح والسخرية والاستهزاء والعدائية .. كابوس واحة للمحبة والاحترام
  • التعليقات المرفقة بأرقام هاتف وعنوان سكن لن تنشر .. ولا يوجد تسجيل أو عضوية في الموقع
الأسم
التعليق