تحذير : هذا موقع رعب وهو غير مناسب للأطفال ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

موعدي مع الجاثوم

بقلم : منى احمد حمزة - السعودية

الجاثوم .. جني يجثم على صدر النائمين ..

جميعنا نعلم بآمر ذالك المخلوق الذي يقال عنه انه من الجن العاشق وانه يضايق النائم أثناء نومه بالجلوس فوق صدره .. نعم انه (الجاثوم) .. مع أن الكثيرين يقولون أنها امرأة عجوز تجلس فوق صدرك وتخنقك لدقائق !! ..

في إحدى الليالي , قرابة الساعة الخامسة والنصف فجرا أيقظني صوت طرق يشق أذني .. وكاد راسي أن ينفجر من حدة هذا الصوت !! .. لم أكن أرى شيئا أمامي , كنت مابين الوعي والنوم , كأني في حالة إغماء تام لكني مستيقظة . لم اشعر بجسمي , وخيل لي آنذاك أن هاتفي يرن لكي أصحو !! .. واقسم انه كان يرن أمام عيني لكن ليس بنفس النغمة !! .. وعندما قمت لكي آخذه وأجيب على الاتصال شعرت بشيء يرميني على سريري ويجعلني مستلقية ثم يقوم بخنقي ويشل حركتي بشكل تام .
لم اعلم ماذا يحصل ؟ .. اخذ قلبي يدق بقوه , لم اعلم ماذا افعل , حاولت الصراخ , لكن لم استطع وكأن لساني قد ثقل أو قطع , فاستسلمت للأمر حتى انتهى ..

ومنذ تلك الليلة وأنا أخاف أن أنام أو أن تغفل عيني , كنت أحاول أن أبقى مستيقظة , لكني لم أستطع المقاومة أكثر .. استسلمت للنعاس .. نمت بعمق .. ثم صحوت فجأة قرابة الساعة الثالثة فجرا على صوت ريح وأشياء ترمى على الأرض , فعلمت عندها بأنه قد أتى مجددا ليمسكني ويخنقني , واخذ قلبي يدق بشدة وأصابني الرعب , وتكرر ما حدث معي في المرة السابقة , حتى ذهب عني أخيرا .. فأخذت أقرأ على نفسي واطمأننت بعض الشيء , مع علمي بأنه سوف يعود غدا أو بعد غد ..

ورحت أبحدث عن معلومات عن الجاثوم , إلى أن وجدت نقطه تجعله يمضي سريعا , وهي أن أحرك رقبتي يمينا ويسارا بسرعة قدر الإمكان .. وبعد أيام ذهبت إلى النوم وصحوت على نفس الحالة , صوت طرق ودقات قلب متسارعة , فحركت رقبتي واستجمعت قوتي وأخذت انطق عبارة أعوذ بالله من الشيطان الرجيم .. وكانت تخرج مني بشق الأنفس .. إلى أن صرخت واستطعت تحريك قدمي ونظرت إلى أختي وهي نائمة رغم صراخي وحركتي لم تسمعني ولم تصحو !! .. ولم يدم الأمر طويلا حتى رحل ,  وتمنيت بأن لا يعود أبدا , فأخذت أحصن نفسي , وانفض فراشي ثلاث مرات مع الاستعاذة بالله من الشيطان .. ومنذ تلك الليلة المرعبة لم أره مجددا والحمد لله .

تاريخ النشر 04 / 06 /2014

شارك برأيك في الموضوع ..
  • الرجاء الألتزام بأدب الحوار والابتعاد عن المشاحنات وعدم التطرق الى الامور التي تثير الكراهية
  • يمنع الاستفزاز والتجريح والسخرية والاستهزاء والعدائية .. كابوس واحة للمحبة والاحترام
  • التعليقات المرفقة بأرقام هاتف وعنوان سكن لن تنشر .. ولا يوجد تسجيل أو عضوية في الموقع
الأسم
التعليق